مملكة إيسواتيني تفتح قنصلية عامة لها بالعيون    المعارضة: الحكومة كرسات جهدها للقضايا الانتخابوية وهادشي فاقم من تلاشي منسوب الثقة واستهترات بقضايا الشعب ومشروع قانون مالية 2021 محبط للآمال وماعندوش رؤية سياسية    تدشين مركز Sela Park التجاري والترفيهي بأكادير    اتصالات المغرب تتوج بلقب أفضل أداء في المسؤولية الاجتماعية    مكونات مجلس النواب تعبر عن إدانتها للإساءة إلى المقدسات الإسلامية    تأجيل مباراة الرجاء يسمح للزمالك المصري باستعادة مصابيه    عمادة الجيش في طريقها للحارس المتألق لكرد    الشريك الصيني يتعهد بتقديم 10 ملايين جرعة من لقاح "كورونا" للمغرب    "سبيريت أيروسيستيم" تقتني مصنع بومباردييه بالدار البيضاء    إدارة "رونو" قد تتخد قرارا صادما بخصوص مستقبل مصانعها بالمغرب    فريق الوداد البيضاوي يودع عميد الفريق إبراهيم النقاش برسالة شكر    أمن طنجة يُنهي نشاط مُروج للكوكايين    مشاركات وازنة في ملتقى الشعر والزجل العربي بالفقيه بن صالح    الرباح يطلق عملية المُنافسة للحصول على تراخيص استغلال "الفضلات"    الأحرار: لن نقبل بالاساءة لرسول الله وأعمال الإرهاب مرفوضة    فيدرالية اليسار: مسؤولية الدولة والحكومة ثابتة في تعمق الأزمة المجتمعية بمختلف أبعادها    للصبر حدود.. الجيش المغربي يستعد لتمشيط منطقة الكركرات وفتح الطريق نحو موريتانيا    بلافريج: الحكومة تعطي الأولوية للدفاع والداخلية وأتمنى أن تحصل شغيلة الصحة والتعليم على نفس أجور "القياد" والباشوات"    العلمي: على فرنسا أن تفهم أن المغاربة والمسلمين متحدون للدفاع عن مقدساتهم    "فضيحة" كورنيش آسفي.. الفرقة الوطنية تحل بالمدينة للمعاينة وفتح تحقيق في القضية    أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء.. سماء قليلة السحب في معظم المناطق    كيف نحمي أطفالنا من التحرش والاعتداء الجنسي في الفضاءات العامة ؟    بلدية مدينة أنجيه الفرنسية ترفض نقل ملكية مسجد إلى المغرب    واشنطن تعلن وفاة مبادرة الملك عبد الله    مواكب واحتفالات المولد النبوي بطنجة مُلغاة هذه السنة بسبب كورونا    كوفيد 19 يقتحم صفوف المولودية الوجدية    الانتحار يخطف أم لطفلين بشفشاون    سيدة تلقي بنفسها من الطابق الثاني لتلقى حتفها بفاس    السعودية ترفض أي محاولة للربط بين الإسلام والإرهاب وتستنكر الإساءة للرسول    ينتج 90% من الانتاج الوطني.. قطاع التمور بدرعة تافيلالت يؤشر على آفاق واعدة في التسويق    الحكومة الكتالونية لن تمانع التصويت لحجب الثقة عن إدارة برشلونة    الوداد يوافق على انتقال مدافعه إلى الدوري السوداني    تباطئ نمو وتيرة الناتج الإجمالي للسياحة في 2019    تزنيت : مشروع قنطرة طاله النسيان، يسائل المسؤولين بلسان أبناء الجالية من الإقليم.    "إسقاطات الكاريكاتير على شخصيات التاريخ ومباعدة الواقع"    وزير الصحة يكشف معطيات "حصرية" عن نتائج تجارب لقاح "كورونا" على المتطوعين المغاربة    وزير الصحة يكشف رسميا عدد الأطر الصحية المصابة بفيروس كورونا    الرجاء الرياضي يختار موعدا لسفر بعثته إلى القاهرة    عبد الفتاح لجريني يهدي محاربات مرض السرطان أغنيته الجديدة-فيديو-    حزب التجمع الوطني للأحرار يدين إعادة نشر الرسومات المسيئة للرسول    وزارة الداخلية: الحالة الوبائية بالمملكة مقلقة ولكن الوضع متحكم فيه    جزر القمر : الصحراء مغريية وقلناها فكل بلاصة وفتحنا قنصلية فالعيون    الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب تدق ناقوس الخطر حول تراجع وضعية المرأة في سوق الشغل    أكادير : طرد حفار للقبور من عمله بعد عودته من جنازة أبنائه.    إيطالي بفرنسا يغتصب 160 قاصرا من بينهن ابنته    كأس الكونفدرالية الافريقية : نهضة بركان.. بطلا لإفريقيا    متحف التاريخ والحضارات يحتضن معرض «المغرب عبر العصور» 450 قطعة أثرية تشهد على تاريخ المغرب المتجذر    معرض «مواقف حميمية» للتشكيلي أحمد العمراني : «حياة بعد حياة»    الناقد والمترجم محمد آيت لعميم: مشروعي النقدي يتأسس على التأويل والقراءة على الناقد أن يبحث عن صوته الخاص بإغناء مرجعياته    غياب مختبر للكشف عن تحاليل كورونا بالجديدة يثير استياء عارما لدى الوحدات الصناعية والساكنة بالمنطقة    فيروس "كورونا" يرخي ب"ظلال الصمت" على أشهر ساحة في المغرب    إصابة الفنان المليحي بكورونا تثير قلق التشكيليين    اش وقع فهاد العالم. علماء السعودية اكثر انفتاحا وتسامحا من دياولنا. علماءهم: الاساءة الى مقامات الانبياء والرسل لن يضرهم والاسلام امر بالاعراض عن الجاهلين وعلماء المغرب: نرفض ونستنكر المس بالمقدسات    المسناوي وَلِيُّ الشعر الصّادق    مهاجرون مغاربة يقتحمون مقر القنصلية المغربية في بلباو الإسبانية    هل عرفتني..؟    رابطة العالم الإسلامي تدين الإساءة لرموز الأديان    ليس دفاعا عن عبد الوهاب رفيقي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إقليم جرادة.. تمديد العمل بالإجراءات الاستثنائية لاحتواء فيروس كورونا إلى غاية 6 أكتوبر
نشر في الأول يوم 29 - 09 - 2020

قررت السلطات الإقليمية بجرادة تمديد العمل بالإجراءات الاستثنائية المتخذة يوم 22 شتنبر بهدف احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد إلى غاية 6 أكتوبر المقبل.
وأفاد بلاغ لعمالة إقليم جرادة أنه في إطار التتبع اليومي للوضعية الوبائية، وفي ظل استمرار تسجيل عدد مرتفع من الحالات الإيجابية المؤكدة، وبناء على التوصيات المنبثقة عن اجتماع اللجنة الإقليمية لليقظة المنعقد يومه 28 شتنبر 2020 الرامية إلى الحد من انتشار وباء "كورونا"، فقد تقرر تمديد العمل بالإجراءات الاستثنائية لمدة أسبوع آخر قابل للتمديد ابتداء من يوم الثلاثاء 29 شتنبر إلى حدود يوم الثلاثاء 06 أكتوبر 2020 على الساعة 06 مساء.
وتتمثل الإجراءات في فرض التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى مدينة جرادة تسلم من طرف المصالح المختصة، ومنع كل التجمعات والتجمهرات بمختلف الفضاءات العمومية، ومنع الأفراح وحفلات الزواج والجنائز وكذا التجمعات العائلية.
كما تتضمن الإجراءات إغلاق قاعات الألعاب والقاعات الرياضية وملاعب القرب، وإغلاق الحدائق العمومية، وإغلاق المحلات التجارية على الساعة 10 ليلا، وإغلاق المقاهي والمطاعم ومحلات المأكولات الخفيفة على الساعة 10 ليلا، وتقليص الطاقة الاستيعابية بوسائل النقل العمومي (سيارات الأجرة والحافلات) إلى حدود 50 في المائة.
كما أبرز البلاغ أنه سيتم فرض مراقبة صارمة على مسألة التنقلات من وإلى مدينة جرادة وكذا وضع الكمامات واحترام مسافة التباعد الاجتماعي مع زجر كل المخالفين للتدابير الاحترازية وفق العقوبات المنصوص عليها بالمقتضيات القانونية.
وتقرر أيضا الاستمرار في إغلاق جزء من "حي المجهز" وجزء من حي "أولاد سيدي علي" بمدينة جرادة، واللذان لا زالا يشكلان بؤرة لهذا الوباء، مع إغلاق جزء من "حي المسيرة" بنفس المدينة، ومن جهة أخرى، اعتماد التدابير الاستثنائية على مستوى الأحياء الثلاثة المذكورة والمتمثلة في منع التنقل من وإلى الأجزاء المعنية بالإغلاق بهذه الأحياء، إلا لحالات مهنية أو إنسانية أو صحية، وإغلاق الحمامات وكذا صالونات الحلاقة وقاعات الرياضة بالأحياء السالفة الذكر، وإغلاق المحلات التجارية والمطاعم ومحلات المأكولات بنفس الأحياء المذكورة على الساعة 08 ليلا.
وشدد البلاغ على أن الإجراءات المذكورة أعلاه تبقى سارية المفعول طيلة مدة أسبوع مع إمكانية تمديد العمل بها على ضوء التطورات التي تعرفها الوضعية الوبائية وتقييمها من طرف اللجنة الإقليمية لليقظة.
كما يمكن تطبيق نفس الإجراءات على مستوى مختلف مناطق الإقليم كلما دعت الضرورة إلى ذلك حسب مؤشرات الحالة الوبائية مع إمكانية رفع تطبيقها بعد تحسن هذه المؤشرات.
وبعد أن جددت التأكيد على منع الأفراح وحفلات الزواج والجنائز والتجمعات العائلية التي كانت السبب الرئيسي في ارتفاع عدد الحالات الإيجابية المؤكدة، أهابت السلطات الإقليمية بكافة المواطنات والمواطنين توخي الحيطة والحذر واستحضار روح المسؤولية المشتركة مع التقيد التام بالإجراءات الاحترازية التي تبقى السبيل الوحيد والأنجع للحد من انتشار هذا الوباء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.