ازدياد وتيرة الانفجارات وتدفق الحمم البركانية في جزيرة "لابالما" يعجل بانسحاب رجال الإطفاء . (+فيديو)    أمن مولاي رشيد بالبيضاء يضبط مشتبه في تورطهم بأعمال الشغب المرتبط بالرياضة وخرق حالة الطوارىء الصحية وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة وخاصة    ولاية أمن الدار البيضاء توقف مشتبه في خرقهم حالة الطوارىء الصحية وتبادل العنف وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    الاتحاد الدستوري يترأس جماعة بني جميل    ليلة العمر تتحول لمأساة.. انقلاب سيارة زفاف داخل نفق "رياض تطوان" بعد اصطدامها بعربة أخرى    هولندا..أكثر من 750 ألف حالة تحرش عبر الإنترنت خلال 2020    طنجة المتوسط… إجهاض محاولة تهريب حوالي 23 كلغ من "الكوكايين" الخام    اجتثاث الأشجار وسرقة التربة يهدد التوازن البيئي لغابة "الرميلات"    دولة عربية تعلن الحرب على التسول، و تقر السجن والغرامة للمتسولين.    بعد حصوله على تزكية الحزب.. الاستقلالي جمال بنربيعة يودع ملفه ترشيحه لانتخابات مجلس المستشارين    بوريطة: المغرب لطالما برهن تحت قيادة الملك عن حس ابتكاري في معالجة قضية الطاقة    "حماس": "إسرائيل" تطلب وساطة 4 دول في صفقة تبادل أسرى    البطولة الوطنية.. الرجاء يفرمل الشباب الرياضي السوالم    الرجاء يهزم الشباب السالمي بثلاثية وينفرد بصدارة البطولة    الفنانة ياسمين عبد العزيز تنشر أول صورة لها خلال علاجها في سويسرا    هولندا: اعتقال مجموعة من الأشخاص متورطين في التخطيط لعمل إرهابي    تعذر انعقاد الدورة العادية لشهر أكتوبر لمجالس الجهات والجماعات    مرصد بيئي بطنجة يدعو إلى استخدام الطاقة المتجددة والنظيفة    جاك أطالي يكتب: فرنسا تحولت إلى مقاطعة منسية داخل الإمبراطورية الأمريكية المتدهورة    كوفيد 19 .. الرئيس التونسي يلغي حظر التجول    النيابة العامة بكلميم: عبد الوهاب بلفقيه مات منتحرا    عصابة تسرق 40 مليون سنتيم من منزل أجنبية بتطوان    جديد الفنانة سيليا.. "ازران" عمل فني يجمعها بالفنان عبد القادر أرياف    الملك محمد السادس يبعث برسالة خاصة للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون    مع الاتفاق على ضرورة أخذ جرعة ثالثة.. هل يمكن الخلط بين لقاحات كورونا؟!    حكيمي: "تجمعني أشياء مشتركة مع مبابي وصداقتنا تجعلنا أفضل على أرضية الملعب"    مصادر: الجزائر تقرر منع تصدير الغاز إلى إسبانيا عبر المغرب    تشكيلة الرجاء الأساسية أمام شباب السوالم    الجزائر تقدم "مبررات" إغلاق المجال الجوي أمام طائرات المغرب    أفيلال يستعرض لوفد ديبلوماسي من غواتيمالا فرص الاستثمار بشمال المملكة    لجنة من الكاف تزور ملعب المسيرة بآسفي    حالتا وفاة و8 اصابات جديدة بكورونا باقليم الحسيمة    حول تجربة تدريس الطب بالعربية    الإتحاد الاشتراكي، المعارضة والتغول الثلاثي    عودة الخطيب الطنجاوي الشيخ محمد الهبطي إلى منبره اليوم    ارتفاع أسعار الخبز يلهب جيوب الموطنين ومطالب بتدخل الدولة لحماية القدرة الشرائية و الزيادة وصلت إلى 50 سنتيما وتزامنت مع انشغال المغاربة بالانتخابات    سيدي سليمان تحتضن أول محطة شمسية عائمة بالمغرب    وزارة الصحة تعلن عن تسجيل 1620 إصابة بفيروس كورونا و26 حالة وفاة جديدة    توقيع اتفاقية شراكة لتشجيع التميز الأكاديمي في مجالات تنمية وتطوير الطاقة المستدامة    عادل زوراق حكما لمباراة الرجاء والشباب السالمي ونبيل بنرقية يقود مباراة الوداد أمام حسنية أكادير.. تعيينات حكام الجولة 3 من البطولة الاحترافية    مستفز جدا..قراءة آيات من "سورة المنافقون" لإغاضة الخصوم السياسيين بطريقة أشعلت الفايسبوك (فيديو)    ليلى الحديوي تتعرض للهجوم عقب استعراض قوامها الجديد على طريقة جورجينا رودريغيز -صورة-    وزير الخارجية السعودي يلتقي المبعوث الأميركي الخاص لشؤون إيران    المغرب يسجل 26 وفاة و1620 إصابة جديدة بكورونا    فنانون دائمون في الفن.. مؤقتون في السياسة    بالفيديو.. جندي سابق يهاجم بوش بسبب "كذبه" وغزو العراق    عبر "السيبة".."البيغ" يعيد إحياء قضية الشابين ضحايا كليب "la famille" ويطالب بتحقيق العدالة    أسماء أغلالو بعد انتخابها عمدة للرباط: سنشتغل مع الجميع لرفع مستوى عيش الرباطيين    علماء يطورون اختبارا يكشف ألزهايمر في مراحله الأولى من التطور خلال دقيقتين    ترشيح الممثلة المصرية منة شلبي لجائزة "الإيمي" العالمية    أدونيس وقاسم حداد في جلسة شعرية ينظمها "معهد العالم العربي"    المديونية الداخلية للمغرب تتخطى عتبة 240 مليار درهم    انطلاق فعاليات "ملتقى الشارقة الدولي للراوي"    تمرين مشترك في الإغاثة والإنقاذ بين القوات المسلحة الملكية والحرس الوطني الأمريكي    إطلاق النسخة السابعة لنيل "جائزة التنافسية بين الجامعة والمقاولة    عالم بالأزهر يفتي بعدم جواز التبرع للزمالك    الدُّرُّ الْمَنْثُورُ مِنَ الْمَأْثُور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الطيب حمضي: الوضعية الوبائية مقلقة جدا لكن الحل هو التلقيح والتقيد بالإجراءات الاحترازية
نشر في الأول يوم 30 - 07 - 2021

اعتبر الدكتور الطيب حمضي، أن الوضعية الوبائية في المملكة "مقلقة جدا"، مؤكدا أن الحل في خفض الحالات الحرجة يكمن في التلقيح والتقيد بالإجراءات الاحترازية، وليس بالإجراءات التشديدية وحدها.
وأوضح الطبيب والباحث في السياسات والنظم الصحية، في مقال له، أن المغرب سجل في الأيام الأخيرة أرقاما كبيرة من حيث عدد الإصابات الجديدة بكوفيد-19، وصلت يوم الأربعاء 28 يوليوز الجاري إلى 9428 حالة.
وقال إنه "لحسن الحظ تسجل بلادنا أرقاما قياسية أخرى وأهمها تلقيح أزيد من نصف مليون مواطن في اليوم الواحد، وتلقيح ما يقرب مليون ونصف مواطن في ثلاثة أيام. وكذلك رقم قياسي في عدد التحاليل المنجزة في 24 ساعة".
وأكد أنه يجب توقع أرقام جديدة أكبر من حيث الإصابات والحالات الحرجة والوفيات والضغط على المستشفيات والأطر الطبية، "بسبب سلوك التراخي بل اللامسؤولية أحيانا وبسبب المتحورات الجديدة الأكثر سرعة في الانتشار".
وأوضح الدكتور حمضي أن الملقحين اليوم بشكل كامل يشكلون 28 في المائة من الساكنة العامة بالمملكة، كما أن أكثر من 36 في المائة من الساكنة تلقت جرعة واحدة على الأقل، مشيرا إلى أنه بفضل التركيبة الشابة للمجتمع المغربي فإن هده النسب سمحت بالوصول اليوم إلى استهداف الفئات العمرية الشابة 25 سنة فما فوق.
وسجل أنه بفضل انخراط المواطنين في عملية التلقيح ووصول اللقاحات بشكل منتظم وحسن تدبير الحملة الوطنية، استطاع المغرب حماية الفئات الأكثر هشاشة بشكل كبير.
واعتبر أن التغطية المهمة بالتطعيم للفئات الهشة ستساهم في خفض عدد الحالات التي تتطلب الاستشفاء والحالات الحرجة، وبالتالي تقليل الضغط على المنظومة الصحية والتقليل من الوفيات.
وأكد الباحث أنه للحفاظ على عدد قليل في الحالات الحرجة والوفيات دون تهديد المنظومة الصحية بالانهيار، فإن المملكة تتوفر على خيارين: نقص الحالات الجديدة، أي التحكم في انتشار الفيروس بالإجراءات الاحترازية الفردية والجماعية، والرفع من نسبة التلقيح داخل المجتمع، مسجلا أنه كلما ارتفعت نسبة الملقحين كل ما انخفضت نسب الحالات الخطرة والوفيات وتكسرت سلاسل نقل العدوى.
وختم الباحث مقاله بالقول إنه "اليوم بإمكاننا تجنب تهديد المنظومة الصحية بسبب الانتكاس الوبائي بفضل التلقيح والاحترازات البسيطة، دون اللجوء إلى تدابير تشديدية تهدد مصادر الرزق وحركية المجتمع وحريته والدورة الاقتصادية والحياة المدرسية. وسيكون من غير المنطقي الاعتماد على الإجراءات التشديدية التي قد تصل إلى الإغلاقات للتحكم في الوضع الوبائي، عوض استعمال آلية التلقيح والإجراءات الاحترازية البسيطة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.