المغرب وبوروندي يضعان خارطة طريق للتعاون للفترة ما بين عامي 2021 و2024    الجامعي: "الماص" سينافس على البطولة والكأس.. وغاموندي: قبلت التحدي    عبوب يضع اللمسات الأخيرة على تشكيلته قبل ملاقاة تونس    أمن طنجة ينهي مغامرات عصابة توهم الشباب عبر الفايسبوك بقدرتها على تهجيرهم الى الخارج    6 وفيات جديدة ترفع حصيلة ضحايا كورونا إلى 8598 حالة وفاة    الصحة العالمية تدعو السلطات لإعطاء كوفيد طويل الأمد "أهمية قصوى"    التوزيع الجغرافي : أزيد من ثلثي الإصابات الجديدة بكورونا بجهتي الشرق والبيضاء، وسوس ماسة مرتبة سادسة وطنيا.. التفاصيل بالجدول    كوفيد-19: 386 إصابة جديدة و6 وفيات في ال 24 ساعة والمغرب يتخطى عتبة 3 ملايين مستفيد من التلقيح    الحكومة تؤجل المصادقة على مشروع قانون "الاستعمالات المشروعة للكيف"    الأمم المتحدة..المغرب يرد على مزاعم جنوب أفريقيا بشأن الصحراء    رئيس "الفيفا" ينوه بجهود الملك محمد السادس    التراضي ينهي التزام فرتوت مع سريع وادي زم    كأس العرش.. عصبة الأبطال تؤجل مباراة وادي زم والوداد    السلوك الانتخابي وأسئلة المساءلة والتمثيل    أشغال إنجاز خطوط الطرامواي تحدث اضطرابا في تزويد بعض المناطق بالبيضاء بالماء الشروب    التحقيق في تلقي سيدة لجرعتين من لقاح كورونا تباعا وفي نفس الوقت    التشريع الخاص لزراعة القنب الهندي    في العمارة الإسلامية.. الحلقة الأولى: المبادئ الأساسية    موقع "أكسيوس" الأمريكي: ما كاينا حتى مؤشرات على نية إدارة جو بايدن فالتراجع على الاعتراف بسيادة المغرب على صحرائه    الحراك المغاربي: الأسباب وسؤال التغيير؟    المغاربة يرفضون هدايا إحدى شركات الزيوت ويعلنون مواصلة المقاطعة حتى تخفيض الأسعار    ولي عهد السعودية يجري عملية جراحية ناجحة    المغرب يتجاوز عتبة 3 ملايين تلقيح ضد فيروس كورونا    ما يحتاج إليه الشعر في وقتنا الراهن    عادل الفاصيلي يحل بصفرو لتصوير فيلم "فندق باموسى"    الجزائر تعلن الحرب المسلحة ضد المغرب (فيديو)    للسلام وطن    قطاع النقل السياحي يحتج وطنيا    لقاء بين لقجع والثلاثي المرشح لرئاسة "الكاف".. الانتخابات فوق صفيح ساخن    الوزير امزازي بجهة درعة تافيلالت لتتبع تنزيل أحكام القانون الإطار رقم 17-51    هذه مناطق ستعرف تساقطات رعدية وثلجية قوية ابتداء من اليوم    أفتاتي ل"اليوم 24′′: كلام الغنوشي غير موفق وجاء تحت ضغط مشاكل بعض الأقطار المغاربية    التكناوتي يطمئن جماهير الوداد    التخربيقولوجيا والشوهرالوجيا والبوزولوجيا بالمغرب تخلف وإنحطاط في الأفق ؟؟؟؟؟؟    المعهد الفرنسي بطنجة وتطوان يستأنف الأنشطة الثقافية    الكيسر ل"اليوم 24′′: حبي للكوكب هو الذي جعلني أدربه وحنيش يبذل مجهودا كبيرا لإعادة التوهج للفريق    تسليط الضوء بطنجة على البعد السياحي في رحلات ابن بطوطة    طنجة : مطاردة أمنية تنتهي بحجز كوكايين واعتقال 3 أشخاص    "سي إن إن": قتلة خاشقجي استخدموا شركة طيران استحوذ عليها ولي العهد السعودي    صندوق النقد الدولي يحذر من تراكم آثار جائحة كورونا على اقتصادات العالم    ارتفاع رقم معاملات شركة "مغرب أوكسجين" المملوكة لأخنوش لأزيد من 248 مليون درهم خلال 2020    أحوال الطقس غدا الجمعة.. أمطار مرتقبة في هذه المناطق    سخط وغضب بوزارة الصحة بسبب إقالات وإعفاءات غير مبررة قام بها الوزير    مهنيو سيارة الأجرة بفاس يصرون على الزيادة دون موافقة السلطات.. ومواطنون: ابتزاز وسرقة    رئيسة مجلس جهة الشمال تتباحث مع فيدرالية للمقاولات المتوسطة والصغيرة جدا    تكريم حكيم القبابي بمهرجان واد نون السينمائي التاسع    إلزام رجل بدفع تعويض لطليقته عن الأعمال المنزلية    هذه قصة"طاكسي الأحمر" بباريس    "حماس" تفرج عن 45 سجينا من "فتح" في قطاع غزة    رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية يقدم تشكيلته الوزارية اليوم الخميس بدعم 84 نائبا    شكر و اعتراف من سعيد الجدياني    سليم الحلوي يستعد لإطلاق أغنية جديدة    "ميتسوبيشي" تقدم الجيل الرابع من الوحش Outlander    ماذا سيحدث إذا تم رفض سياسة الخصوصية الجديدة لتطبيق واتس آب؟    نقل الفنان يوسف شعبان للعناية المركزة ووضعه على أجهزة التنفس الصناعي    ظهر سابقاً في المغرب.. مجسم الكعبة في كربلاء ‘الشيعية' يثير غضباً دينيًا واسعاً    "فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون"    "فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتدادت إعلان ترامب على المواقف الأوروبية تحصر البوليساريو في الزاوية
نشر في الأيام 24 يوم 18 - 01 - 2021

أصبحت الدبلوماسية المغربية أكثر اندفاعا نحو كسب مواقف رسمية شبيهة بإعلان دونالد ترامب بشأن سيادة المملكة على كامل تراب صحرائها، وباتت تطلب من الدول التي تشترك معها في مصالح الاقتصاد والسياسة أن تكون أكثر وضوحا في مواقفها ودعهما لمقترح الحكم الذاتي.
ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، استغل فرصة اجتماع 40 بلدا في مؤتمر لدعم مقترح الحكم الذاتي ودعا أوروبا إلى الانخراط في الدينامية الدولية التي أطلقها الدعم الواسع لمبادرة المغرب، وقال إن "أوروبا يجب أن تخرج من منطقة الراحة بالقول إن هناك مسلسلا، ونحن ندعم هذا المسلسل، حتى لو كان هذا المسلسل سيستمر لعقود"، ثم أشار إلى أن "الموقف الأمريكي يجب أن يسائل أوروبا حول درجة انخراطها، بحيث أن هذا الاتجاه الذي يسير فيه المجتمع الدولي، وقوامه حل في إطار الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، يكون أيضا محط إجماع أوروبي".
وعن ارتدادات الموقف الأمريكي على قضية الصحراء في الساحة الدولية، يقول الباحث السياسي كريم عايش في تصريح ل"الأيام24″ إن "إعلان ترامب وتشييد قنصلية في الداخلة شكّل ضربة قاضية لمحور الجزائر جنوب افريقيا، هنا أجمع كل المحللين على صحوة الدبلوماسية المغربية وتمكّنها من كسب مسافات شاسعة تحشر البوليساريو في الزاوية وتضيق الخناق على أعداء الوحدة الترابية الذين راهنوا على مواقف غير بناءة من طرف القوى العظمى، وهو الأمر الذي دفع بالدول الاوروبية الى الانتباه إلى هذا المعطى الجديد وقرب حسم المعركة".
ثم يضيف المتحدث ذاته: "إن كانت الدبلوماسية الفرنسية حليفا تقليديا لمواقف المغرب، فلا شك ان المملكة المتحدة هي أيضا ممن يوجدون على عتبات خطوة مماثلة بسبب العلاقات الممتازة بينها والمغرب مما يكسب المغرب ثلاث اصوات داخل مجلس الامن دون احتساب حياد الصين وروسيا التي ربما بمعاكستها التيار قد تربح ربما الجزائر وتخسر شمال افريقيا ودول الساحل وجنوب الصحراء و تخلق لها متاعب لالاحصر لها في مرحلة تحتاج فيها إلى توافقات تغنيها عن حرب باردة جديدة على الاراضي الافريقية".
ويرى عايش في حديثه ل"الأيام24″ أنه "هنا يمكن ان نستشف قرب حسم معركة الاتحاد الافريقي بطرد البوليساريو، وحسم المعركة على الأرض بتحويل الأقاليم الجنوبية حاضنة للرساميل والشراكات تمكن أوروبا من التغلغل اكثر في اقتصاديات دول نامية ذات نسب نمو مستقرة، مما يقرها اكثر للموقف المغربي اكثر من اي وقت مضى طالما الحلف المغربي الامريكي حول المغرب لمحور استراتيجي لا يقل اهمية عن محور الشرق الاوسط طالما صار المغرب همزة وصل بين الغرب الاسلامي والشرق الاوسط، وقد تابعنا سحب سؤال لحزب الخضر واليسار حول تطورات الاوضاع بالصحراء المغربية بما يشير إلى تجنب نقاشات عقيمة وغير ذات جدوى".
وأوضح كريم عايش أن "المغرب بفضل شركائه المتعددين سواء بالولايات المتحدة، الشرق الاوسط أو الخليج، قادر على الضغط على أوروبا لانتزاع مساندة دبلوماسية لجهوده، فبالرغم من قوى الممانعة هناك والمتمثلة في أحزاب يسارية وجمعيات غير حكومية فضلت الاصطفاف إلى جانب الوهم والبهتان، إلا أن الحقيقة صارت ماثلة أمام العيان وصار الجميع يدرك أي فخ وقعوا فيه بمساندة جماعة تتبنى الفكر الإجرامي باستعمال اساليب قطاع الطرق اللصوص، لكن لا ننسى أن ازدواجية الموقف الاسباني قد تتبدد مع الوقت خاصة بعد ان ينتقل جوزيف بايدن في أجندته إلى ملفات الشرق الاوسط وشمال افريقيا لتدرك أنها ملزمة بالتخلي عن فكرها الاستعماري وأنها مجبرة على تحديث عقيدتها الدبلوماسية بتقبل حنكة المغرب الدبلوماسية وطموحاته المشروعة طالما هناك حوار وتفهم بضرورة العمل المشترك لتحقيق الآمال التنموية والاقتصادية والحفاظ على حسن الجوار والتعاون لما فيه مصلحة الدولتين".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.