المغرب وإسبانيا يؤكدان على مبدأ الحوار من أجل حل أي تداخل في مجالهما البحري    لاَ لَيْسَ ذِكْرُ إِمَارَةِ المُؤْمِنِينَ مِثْل بِدَع الإِسْلاَمِ السيَّاسي!    صور.. بعد إسبانيا.. العاصفة غلوريا تضرب جنوب فرنسا    فتيات المغرب يسحقن منتخب جيبوتي بسباعية    استبعاد 6 لاعبين من قائمة برشلونة أمام فالنسيا    جماهير اتحاد العاصمة: نشكر المغاربة على حفاوة الاستقبال ونطالب بفتح الحدود- فيديو    مباراة الرجاء و الترجي التونسي..بشبابيك "مغلقة"    توقعات أحوال الطقس ليوم السبت    الوكيل العام بمراكش يعلن إيداع برلماني البام السجن بتُهم ثقيلة    الشهب الاصطناعية تثقل ميزانيات الأندية    رقم قياسي .. 92 ألف مسافر استعملوا مطار الحسيمة في سنة 2019    المغرب يمدد عقد شراء الطاقة الكهربائية.. و 500 مليون دولار لتطوير المحطة الحرارية    وثائق وأدلة دامغة.. ملف "حمزة مون بيبي" يخرج من عنق الزجاجة    الناظور .. بالصور / إجهاض محاولة للتهريب الدولي للمخدرات وحجز قرابة أربعة أطنان من مخدر الشيرا    بسبب انتقاد الاتفاق مع تركيا.. “البيجيدي” يطالب بحضور الوزير العلمي إلى البرلمان لمناقشة تأثير اتفاقيات التبادل الحر على الاقتصاد الوطني    وزير خارجية كندا: الجالية المغربية قاعدة متينة لتقوية علاقتنا    “أمن طنجة يوقف “الكار” و”تكساس”.. روعا المدينة بعمليات “الكريساج    أردوغان: لن نترك السراج يواجه حفتر وحيدا وعازمون على دعمه    وقائع تاريخية تربط استقرار الحكم بالولاء القبلي والكفاءة السياسية    من المرابطين إلى المرينيين .. أحقية الإمارة والتنافس على العرش    معرفة المجتمع بالسلطة .. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خلال سنة.. إتلاف أكثر من 17 ألف طن من المنتجات الغذائية غير الصالحة    السجن لرئيس جماعة من 'البام' ضُبط متلبسا بتسَلّم رشوة 11 مليون بمراكش    اتحاد طنجة يتوصل لإتفاق نهائي مع خوان بيدرو بنعلي وهذه أبرز شروط العقد    إسبانيا تفتح قنصليةً جديدة بالرباط لتحسين خدمات الفيزا و قنصلية الناظور في اللائحة السوداء !    في مواجهة الترجي التونسي.. الرجاء يسعى إلى الحفاظ على حظوظ التأهل كاملة    إطلاق نار في ألمانيا وأنباء عن سقوط قتلى    رابطة تستنكر زيادة تسعيرات « طاكسيات طنجة » وتطالب السلطات بالتدخل    ترامب: صفقة القرن ستُعلن قبل لقائي بنتنياهو وغانتس    فيروس 'كورونا'.. سفارة الرباط: لا إصابات في صفوف المغاربة وسنسهل إجراءات مغادرتهم    العثماني يجري مباحثات مع وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية    ساؤول بعد إقصاء الأتلتيكو من الكأس: "نحتاج لإعادة النظر في أمور كثيرة"    تقرير : إفلاس 8439 شركة مغربية في 2019 و 9 ألاف أخرى تواجه نفس المصير في 2020    بعد أيام من سحب اعترافها ب”البوليساريو”.. المغرب يعلن اعترافه بالحكومة البوليفية    محامية تنسحب من ملف "يتامى زغنون" لأسباب مجهولة    “ولادكم عندنا وبناتنا عندكم..مشاركين اللحم”…”الداودية” تثير الجدل بتصريح في السعودية    مقاييس الأمطار .. الجديدة تتصدر المدن المغربية    صفقة عسكرية بقيمة 400 مليون أورو بين المغرب وفرنسا    تأجيل النظر في ملف “ليلى والمحامي”    خريجو معهد الفن المسرحي والتنشيط الثقافي يدخلون على خط الأزمة مع الوزير عبايبة: “ما يحصل تراجعات سافرة عن مكتسبات المسرح المغربي”    توماس بيكيتي يناقش بالرباط “الرأسمال والإيديولوجيا”    فيروس "كورونا" يستنفر مغاربة الصين .. والسفارة تنسّق مع بكين    بعد فيلم "بلاك".. مخرجان مغربيان يتصدران إيرادات السينما ب"باد بويز"    حقوقيون يعتبرون التعريفة الجديدة للعلاجات قرار يكرس التمييز بين المواطنين ويتهمون الحكومة بالخضوع للوبيات    تقرير: محمد بن سلمان يقف وراء اختراق بيزوس    انطلاق مظاهرات شعبية كبرى في بغداد للمطالبة بإخراج القوات الأمريكية والأجنبية من العراق    مواجهة الأزمات…تحويل الضعف إلى قوة    عبيابة.. نقل تظاهرة “عواصم الثقافة الإفريقية” من مراكش إلى الرباط أملته اعتبارات تدبيرية وتقنية    معرض الكتاب بالقاهرة.. سور الأزبكية يجذب القراء فى الساعات الأولى من انطلاقه    استدعاء التاريخ في روايات الكاتب المغربي مصطفى لغتيري    قطايف بالشوكولاتة محشوة بالكريمة    بوريطة: افتتاح قنصليات بالأقاليم الجنوبية يعكس الدعم المتنامي لمغربية الصحراء في إفريقيا بفضل الرؤية الحكيمة لجلالة الملك    بعد الأزمة النفسية ..نانسي عجرم تستأنف نشاطها الفني    علماء صينيون يتهمون هذا الحساء بالوقوف وراء انتشار فيروس كورونا    رباح: المغرب يمكنه لعب دور مهم في مجال الطاقة العالمي    تسجيل 25 حالة وفاة بفيروس كورونا الجديد    الشيخ العلامة بوخبزة في حالة صحية حرجة    الشفاء العاجل لأخينا الناشط الجمعوي والإعلامي رشيد الراضي بعد إصابته بوعكة صحية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التخفيف من شروط بيع الدواجن
نشر في الحرة يوم 29 - 07 - 2019

خففت دورية لوزارتي الداخلية والفلاحة والصيد البحري، من شروط بيع الدواجن واعترفت ضمنيا ب”الرياشات”، التي يصل عددها إلى 15 ألف.
وأصدرت وزارتا الفلاحة والصيد البحري والداخلية، دورية في العام الحالي، نسخت بنودا ضمنت في دورية صادرة في 2007، حول تجار الدواجن بالتقسيط والجملة وأصحاب الرياشات.
وعممت الجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن، مذكرة، تسعى عبره تقديم توضيحات حول مضمون الدورية المشتركة للوزارتين حول نقل وتسويق الدواجن ووحدات القرب لذبح الدواجن الموجهة حصريا لحاجيات الأسر، مؤكدة أنها تسعى عبر المذكرة تفادي التأويلات الخاطئة لمضمون الدورية والفهم المغلوط لنبودها خاصة المتعلقة بوحدات القرب لذلح الدواجن.
وأشارت الجمعية إلى أن الدورة الجديدة، ألغت البند الذي كان ينص على ضرورة امتلاك محلين، واحد للدجاج الحي، والثاني لوحدة الذيح مقسمة إلى أربعة أقسام، واستبداله ببند ينص على الاكتفاء بمحل واحد يفصل بين الدواجن الحية وحدة الذبح دون تحديد المساحة.
وألغي البند الذي كان ينص على ضرورة توفر المحل على مراحيض، حيث لم يعد ذلك البند مفروضا.
وتخلت الدورية الجديدة عن البند الذي كان ينص على منع بع الدواجن بالتقسيط، حيث لم يعد هذا النشاط ممنوعا، بوحدات القرب لذبح الدواجن، كما كانت تنص على ذلك دورية 2007.
وأكدت الجمعية على الوحدات المؤهلة، ستمارس نشاطها في بيع وذبح وتسويق الدواجن للاستهلاك بصفة عادة ورسمية.
وشددت على أن تلك الوحداث غير مسؤولية إن تزودت المطاعم الجماعية بالدجاج المذبوح بها، على اعتبار أنها تقوم بذبح الدواجن حسب الطلب وتسليمه في عين المكان لإصحابه، وبالتالي فهي غير معنية بوجهته.
غير أن الجمعية تشير إلى أن وحدات القرب لذبح الدواجن، لا يمكنها التنافس على الصفقات العمومية، التي تبقى مفتوحد في وجه المجازر الصناعية للدواجن المرخصة فقط.
وتشدد على أن الدورية المشتركة لوزارتي الفلاحة والصيد البحري والداخلي، هي بمثابة اعتراف ضمني بوجود وحدات ذبح الدواجن، التي كانت من قبل غير معترف بها.
وتنتشر في المغرب 15 ألف ” رياشة”، وتؤكد الجمعية أن تأهيلها سيزكي شرعيتها وأحيقتها في العمل بما ينص عليه دفتر التحملات المخصص لهذا النشاط.
وكان وزير الفلاحة و الصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش، أكد قبل أسبوعين الجديدة، أن الوزارة تحدوها “رغبة قوية” لمعالجة مشكل وحدات القرب لذبح الدواجن “الرياشات”، كخطوة أساسية للرفع من جودة منتوج هذا القطاع.
وشدد في كلمة له خلال افتتاح أشغال يوم تواصلي وتحسيسي نظمته الفدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب والجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن لفائدة مهنيي القطاع، على ” لا يمكن أن نقبل اليوم بالممارسات المتجاوزة والخارقة للقانون، التي تعرض حياة الناس للخطر، وتعرقل مجهودات القطاع”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.