الجزائر: الحراك الشعبي في جمعته ال14 بين المكاسب والانسداد السياسي    كوهلر ولعنة ملف الصحراء    معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات.. معلمة حضارية تضطلع بدور إشعاعي    الحكومة تصادق على النظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني وهذه أهم بنوده    اعتقالات في محاولة لاحتواء الاحتجاجات في العاصمة الجزائرية    الملك يسلم جائزة محمد السادس للمتفوقات في برنامج محاربة الأمية    هذه حقيقة تخصيص حافلات « وردية » للنساء بمدينة الرباط    أحرار: الأفضل “نغبر فشي كتاب”    الملك يؤدي صلاة الجمعة ب »مسجد الإسراء والمعراج » بالدار البيضاء    جريدة الشروق التونسية …قبل 7 ساعات من «فينال» رابطة الأبطال .. الوداد مُتخوّف من «العُقدة» الترجية… والبنزرتي والشعباني في مُواجهة تاريخية    قضية “الاغتصاب”.. تطور جديد يعل باستدعاء رونالدو    لوف يحرض ساني على الرحيل من مان سيتي لبايرن ميونخ    تصنيف المغرب في المرتبة 42 من أصل 178 بلدا عالميا في مجال البيانات المفتوحة    بعد مغادرتها رئاسة الحكومة.. ماي تستقيل من رئاسة حزب المحافظين    السلطات الجزائرية تنفّذ عشرات الاعتقالات لإنهاء زخم التظاهرات    بعد شائعات رحيله.. رونالدو يطلب قائد ريال مدريد في يوفنتوس    مسجد طارق بن زياد بالشرافات .. حكاية أول مسجد بني بالمغرب    أسفي.. الرقم المباشر يسقط طبيبة متدربة بتهمة الارتشاء    منتدى الصحافيين الشباب يكشف تصوره بشأن أخلاقيات المهنة    زياش ملكي… بثمن همزة    الINDH توزع 17 سيارة إسعاف ونقل مدرسي على 15 جماعة بتطوان (صور) أشرف على العملية عامل الإقليم    حرب الطرقات تتواصل.. حادثة سير بالبيضاء تخلف ضحيتين    النهضة البركانية يختتم غدا تحضيراته بالإسكندرية    حافلة الكوكب المراكشي في المزاد العلني    “العالمية لعلماء المسلمين” تدعو السعودية لوقف إعدام الدعاة    المغرب.. صعوبات تواجه مساعي فرض ضرائب على فيسبوك وأمازون    حالة طوارئ في “البام”    الأنتربول تنقذ مغربيا من الفيتنام    هيئة: إدراج تيفيناغ في النقود لا يحتاج سوى لإرادات وطنية صادقة جدل "النقود الأمازيغية"    طقس نهاية الأسبوع: الحرارة ما بين 34 و40 درجة بالجنوب    ضغوط أمريكية على المغرب لثنيه عن شراء صواريخ “إس 400” الروسية الرباط تتجه لشراء منظومة "باتريوت"    فريد القاطي يتعاون مع فنان جزائري    نتنياهو: أشكر صديقي السيسي على إرسال مروحيتين لإخماد الحرائق بإسرائيل    مجدي تراوي : المباراة ستلعب على جزئيات    نقابة: تشغيل “سامير” هو الحل للتحكم في أسعار المحروقات وليس خيار “التسقيف”    أمزازي يعلق على مقاطعة الأساتذة المتعاقدين والنقابات للحوار كان مقررا الخميس    هواوي تفجر مفاجأة: سنطرح بديلاً ل أندرويد قريباً    بشرى للمغاربة.. إجراءات جديدة للحماية من رسائل ال”sms المزعجة    جلالة الملك يدشن الملحقة الجهوية للمركز الوطني محمد السادس للمعاقين ..دفعة إضافية لجهود إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة    راشد: بدعة صلاة التراويح ضلالة    برامج “الأولى” الاختيار الأول للمغاربة في الأسبوع الثاني من رمضان تم تسجيل 84 % من نسبة المشاهدة    رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تستقيل من منصبها أبلغت الملكة إليزابيث بقرارها    رائحة الفم… العزلة    نصائح لتجميد الطماطم    نفقات الصحة تستنزف جيوب المغاربة    سابقة فالصحرا: فريق طبي بمستشفى الحسن بالمهدي فالعيون ينجح فإنقاذ شاب من الشلل    لتقديم خلاصات تقريرها.. ندوة OCP في سويسرا    «يوميات روسيا 2018..» في حضرة الجمال والجلال -الحلقة14    الفضاء العام بين "المخزن" والمحافظين    من أدخل الإسلام للمالديف.. رحالة مغربي أم صومالي؟    مزوار: المنافسة الشريفة رافعة لاقتصاد المملكة    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة14    “صحتنا في رمضان”.. وجبة السحور الصحية – فيديو    ولد الطويل يحيي سهرة فنية بملعب الكرة الشاطئية بالجديدة    بركة: استثمارات الدولة تراجعت ب50% .. والفقر يُورّث جينيا بالمغرب‬    أسماء وأعلام في ذاكرة تطوان : يوسف سعدون الناطق باسم الأزرق الراسخ    الجزائر تقضي على واحد من أشد الأمراض فتكا في العالم    بوصوف يراهن على الحياد في جائزة المغرب للكتاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسنية أكادير يسحق حرس النيجر برباعية

قال الأرجنتيني ميغيل غاموندي، مدرب حسنية أكادير، إن انتصار فريقه لعى الحرس الوطني للنيجر برباعية بيضاء، في ذهاب الدور التمهيدي من مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي، كان مستحقا، و»كان بإمكاننا التفوق بأكثر من الحصة المسجلة». مشيرا في تصريحات صحفية أعقبت اللقاء، إلى أن الحسنية خطت خطوة أولى مهمة، و»علينا الآن الاستعداد لمباراة الإياب. فالأمر يتعلق ب 180 دقيقة ينبغي مناقشتها ومواجهتها دون ثقة زائدة في النفس. وعلينا أن نبحث على تسجيل أهداف أخرى خلال الإياب.»
أما مدرب الحرس الوطني للنيجر، هامي أماديري، فقد أكد على أن فريقه خاض مجموعة من المباريات، ووصل إلى الدورة 7 أو 8 من البطولة، ويتميز بالتالي بالتنافسية، عكس» فريقنا الذي لم يخض مباريات رسمية بعد، بحكم أن بطولتنا لم تنطلق بعد، ولم يتح لنا حتى إجراء مباريات استعدادية. وللأسف انهزمنا بحصة قوية أربعة لصفر، وأغلب الأهداف سجلت علينا من كرات تابثة. وسنحاول تدارك الموقف خلال مباراة الإياب. أربع أهداف حصة كبيرة، ولكنها كرة القدم وكل شيء ممكن. سنبدل كل ما بوسعنا وسنموت كما يقال وأسلحتنا بأيدينا خلال المباراة القادمة.»
وكان فريق حسنية أكادير قد حقق انتصارا سهلا ( 4 – 0) خلال مواجهته للجمعية الرياضية للحرس الوطني للنيجر، يعطيه مساحة اطمئنان كافية خلال مباراة الإياب، التي ستجري بعاصمة النيجر نيامي يوم 04 دجنبر القادم.
وكانت المباراة في مجملها لصالح الفريق الأكاديري، الذي سيطر على مجريات اللعب، وخلق خلال الشوط الأول سيلا من الفرص، التي ضاع بعضها بشكل يكاد يكون عبثيا. فرغم أن فريق الحرس الوطني كان متراجعا إلى الوراء، إلا أن هذا لم يمنع عناصر الحسنية من خلق فرص واضحة وسهلة ضاعت من كل من باعدي، وتامر صيام. وسيتأتى الهدف الأول والأخير خلال هذا الشوط، في حدود الدقيقة 19، وذلك من كرة تابثة نفذها المهدي أوبيلا ممررا نحو ياسين الرامي، الذي أحسن استغلال هذه الكرة ومد بها زميله جلال الداودي، الذي لم يجد أي عناء في وضعها في الشباك.
واستمر مسلسل ضياع الفرص إلى حدود الدقيقة 61 والتي قرر خلالها مدرب الفريق السوسي غاموندي إدخال تغييرات على تشكيلة فريقه. حيث أقحم المهاجم أيوب الملوكي بديلا لماركوفيتش. دقيقة بعد دخول الملوكي سيتمكن، ومن أول كرة يلمسها، من أن يعطي لفريقه هدفه الثاني من ضربة رأسية، وتأتى هو كذلك من كرة تابثة نفذها صاحب الاختصاص أوبيلا. وحاول فريق الحرس الوطني خلال هذا الشوط الخروج من قوقعته الدفاعية، لكن محاولاته لم تقلق الحارس الحواصلي الذي كان في شبه راحة. وأمام هذا الوضع بدأت عناصر الحسنية تبحث عن أهداف إضافية تؤمن بها احتمالات مباراة الإياب، وهو ما أثمر هدفا ثالثا، تأتى بدوره من كرة تابثة، نفذها تامر صيام صوب العميد الداودي، الذي عالج الكرة بضربة رأسية ليضعها في الشباك مسجلا هدفه الثاني، في الدقيقة 71.
وخلال الأنفاس الأخيرة للمباراة سيبادر الملوكي إلى تسجيل هدفه الثاني والرابع لفريقه. هذا الهدف هو الوحيد الذي لم يتأتى من كرة تابثة خلال هذه المباراة، بل كان نتيجة لعملية هجومية أنهاها عبد الكريم باعدي، المدافع والجناح، بإعطاء تمريرة على طبق لزميله الملوكي ،الذي لم يجد أي عناء في هزم حارس فريق الحرس الوطني «موسى ألجيريما». وعموما فالمباراة كانت في متناول الفريق الأكاديري الذي ضمن بنسبة عالية تأهله للدور المقبل. كما أتاحت له هذه المباراة ربح بعض العناصر التي وقعت على أداء جيد كالمهاجم الملوكي، والمدافع عبد الكريم باسين، دون نسيان زهير الشاوش.
مع الإشارة إلى أن هذه المباراة أكدت كذلك على محدودية، بل وضعف بعض الإنتدابات التي قام بها الفريق الأكاديري بداية هذا الموسم. فموقعه في البطولة والاستحقاقات التي تنتظره إفريقيا تفرض عليه مراجعة أوراقه والبحث عن عناصر غيار حقيقية خلال فترة الميركاتو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.