أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة المغربية    الشبيبة الإستقلالية تعقد مؤتمرها الوطني العام 13 ونزار بركة يستشهد بأغنية “في بلادي ظلموني ” لمواجهة حكومة العثماني    الحكومة تواصل الاقتراض الخارجي وترفعه ب14,8٪ ليصل 3100 مليار سنتيم سنة 2020    ماذا يتضمن اتفاق بريكست الجديد بين لندن والاتحاد الاوروبي؟    برشلونة يتصدر الدوري الإسباني لكرة القدم بعد موقعة اليوم السبت    وحيد هليلوزيتش يزور بعثة المنتخب المحلي بالسعيدية    بلهندة يتلقى تهديدات من مدربه في تركيا    الرباط.. شخص « يشرمل » مؤذن مسجد بعصا حديدية    معتقلو “حراك الريف” يحذرون من الوضعية الصحية للأبلق ويهددون بالتصعيد    محامون وحقوقيون وقضاة يشخصون ظاهرة زواج القاصرات ويطالبون بمراجعة المادة 20 من مدونة الأسرة    ثلاثية برشلونة ضد إيبار تمنحه صدارة موقتة    مصحات خاصة تعلق العمل بقسم الولادة بسبب نفاد مخزون أحد الأدوية    الجامعي يهاجم الأحزاب و”النخبة” و ينتقد شعار “يسود ولا يحكم” (فيديو) في "حوار في العمق"    أول بيان للجيش اللبناني حول الاحتجاجات: نتضامن مع المتظاهرين    طقس يوم غد الأحد.. أمطار رعدية بمختلف مناطق المملكة    الجامعي: قضية هاجر الريسوني أبكتني.. والعفو الملكي قرار شجاع (فيديو) قال إن الملك أحدث "ثورة" في قضية المرأة    شيخ سبعيني يُنهي حياته شنقا بضواحي وزّان    جائزة المغرب للكتاب .. تتويج وأمل في تغطية تجليات الإبداع المغربي    موقع “لكم” ينشر أهم أرقام مشروع ميزانية 2020 وميزانية بعض القطاعات    نصر الله: رسالة المتظاهرين وصلت ونرفض استقالة الحكومة ولن نسمح بإحراق البلد    إيدين هازارد يغيب عن قائمة ريال مدريد ضد مايوركا    الدعوة إلى النهوض بالتعاونيات الفلاحية النسوية بالحسيمة    ظهير تعيين أعضاء الحكومة ومراسيم اختصاصات ست وزارات بالجريدة الرسمية    تطوان تُسجل ارتفاعا في توافد السياح خلال 8 أشهر بالمغرب    واشنطن: الاحتفاء بالموروث الثقافي المغربي    صور.. الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تستقبل هاجربعد العفو الملكي    اتهامات بين تركيا والأكراد بخرق الاتفاق في سوريا    كارمين للقصر الكبير تُحِن    دراسة حديثة تحدر من أدوية شائعة لارتفاع ضغط الدم تزيد من خطر الانتحار بنسب عالية    الاحتجاجات تفرض على فياريال التنقل إلى برشلونة بطريقة غريبة    مباحثات لإعادة فتح باب سبتة المحتلة في وجه التهريب يوم الإثنين المقبل    تأجيل الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد إلى موعد لاحق    القبض على مسؤول تنظيم “غولن” بالمكسيك وجلبه إلى تركيا    واشنطن.. الاحتفاء بالموروث الثقافي المغربي على هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي    بدر هاري: "كنت وسأبقى دائما أنا القائد"    قانون مالية 2020.. أزيد من 13 مليار لدعم الغاز والمواد الغذائية صندوق المقاصة    الصين تلمح لإبرام اتفاق تجاري مع أمريكا ووقف الحرب التجارية    حقيقة سرقة الدوزي ل »خليوها تهدر »    محتضن الدفاع الجديدي يحدث 8 ملاعب للقرب    قانون المالية الجديد يحدث 23 ألف منصب مالي أكثر من نصفها للداخلية وإدارة الدفاع الوطني    بنشمسي ل”اليوم 24″: مرتاحون لأن هاجر ورفعت وبلقزيز أحرار ومتابعتهم ما كان لها أن تكون    شيراك… صديق العرب وآخر الديغوليين الجدد    الفيشاوي وهاني رمزي بالمغرب وهذه رسالتهما للشعب المغربي    13 قتيلا على الأقل بانهيار سد في منجم للذهب في سيبيريا    بمناسبة اليوم الوطني للمرأة.. فاس تكرم عددا من النساء    مثير.. علماء يشكلون ما "يشبه الجنين" في فأرة من دون بويضات أو سائل منوي!    الإقصاء من خارج السلم يستنفر أساتذة الإبتدائي و الإعدادي للإحتجاج بالرباط    أغاني "الروك" تجمع آلاف الشباب في مهرجان "منظار" بخريبكة    رفع الستار عن الملتقى الوطني 2 للمرأة المبدعة بالقصر الكبير    مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي ينطلق في ثاني دوراته.. تكريمات لمغاربة وأجانب و71 فيلما مشاركا – فيديو    حتى يستوعب فضاء المسجد ناشئتنا    الخصاص في الأدوية يوحّد الصيدليات والمستشفيات    منظمة الصحة العالمية: وفاة 1.5مليون شخص بسبب مرض السل    معركة الزلاقة – 1 –    إجراء أول عملية من نوعها.. استخدام جلد الخنزير في علاج حروق البشر    موقف الاسلام من العنف و الارهاب    بكل افتخار أقف أمامكم وأنا جد معتزة لأقول كان أبي    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المعهد الفرنسي بالدارالبيضاء يطلق موسما ثقافيا بنكهتي المغرب وأوكسيتانيا
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 22 - 04 - 2019

اختار المعهد الفرنسي بالدارالبيضاء إطلاق موسمه الثقافي الجديد، بعروض موسيقية، فبعد حفل”أندا لوتز” الذي احتضنه فضاء مقر جهة الدارالبيضاء-سطات مساء يوم الخميس 4 أبريل الجاري، شهدت إحدى قاعات مقر المعهد أيضا يوم الجمعة الموالي سهرة فنية لفرقة”ألشيميست” وذلك مباشرة بعد اللقاء الصحفي الذي أعد لهذا الغرض.
ولعل اللقاء الصحفي الذي أقامته إدارة المعهد الفرنسي بمقر غرفة جهة أوكسيتانيا بيريني الفرنسية، المتواجد على بعد خطوات من المعهد، كان الهدف منه إلقاء الضوء على العلاقة والشراكة التي جمعت بين الطرفين(المعهد الثقافي الفرنسي بالدارالبيضاء وجهة أوكسيتانيا بيريني)، خلال هذا الموسم الثقافي الذي يحمل عنوان “حصة الإخر”.
وفي هذا الصدد فقد صرح مارتان شينو، مدير المعهد الفرنسي، بأنه سعيد بهذا التعاون، وأضاف بأن الفكرة تطلبت منهما مايقارب السنتين لكي تظهر للوجود، تضمنت اتصالات وتنقلات ما بين فرنسا والمغرب.. وهذا الاتفاق، استطرد شينو، انطلق من إيمانهما بالاختلاف وبضرورة معرفة هذا الأخر المختلف وبضرورة التبادل الثقافي، وهذا ما حاول أن يعكسه البرنامج الذي تم إغناؤه بعروض موسيقية وفنية وثقافية تمزج ما بين مبدعين من الضفتين.
نفس السعادة عبرت عنها ممثلة جهة أوكسيتانيا التي صرحت بأن هذه التظاهرة تعبر عن رغبة منطقتها، تقديم شيء متميز، المتمثل في منتوج فني ثقافي مشترك ما بين المركز الفرنسي وجهة اوكسيتانيا بيريني على أرض المغرب، كما عبرت عن رغبتها، كممثلة للجهة، بالتعاون أكثر مع هذا الأخير مستقبلا وفي مجالات مختلفة تخص ليس فقط الموسيقى، كما كان الحال بالنسبة لحفل “أندالوتز” الذي نوهت به، ودعت المبدعين من كلتا الضفتين للخلق من أجل منح تظاهرات تحمل نفس التصور وليس فقط في أرض المغرب ولكن، لهم أمل كجهة أوكسيتانيا استضافة المبدعين في تظاهرات ومهرجانات تنتمي لمنطقة الأوكسيتاني ابتداء من سنة 2020.
وقد تم أيضا خلال التظاهرة عرض البرنامج الذي يتضمن حفلات وندوات ثقافية وعروض سينمائية ومعارض فنية، ومن بين ما يميز هذا الموسم الذي يتزامن مع حلول شهر رمضان والفترة الربيعية، حيث يمتد من أبريل إلى بداية شهر يوليوز، عرض لأفلام كوميدية، وعروض سينمائية في الهواء الطلق ستحتضنها حديقة المعهد الفرنسي، وأيضا فيلم قصير حول بريد الطيران والذي تم تصويره ما بين مدينتي الدارالبيضاء وتولوز التي تنتمي للمنطقة الاوكسيتانية. من بين اهتمام برنامج المعهد الفرنسي،كذلك، التوجه للفئة الناشئة وأصر المدير على الإشارة بأن المعهد استقبل أكثر من 9000 شخص من هاته الفئة العمرية بالسنة الماضية. من جهة أخرى فقد تمت دعوة شركة تعمل في مجال تصنيع العرائس للإقامة بالدارالبيضاء، وذلك رغبة من إدارة المعهد للتعريف بفن العرائس هنا بالمغرب، مع فكرة خلق موعد قار للإحتفال بهذا الفن، يتضمن ورشات ودروس تدريبية. علاوة على هذا فسيتم الاحتفاظ بالمواعيد التي لقيت نجاحا لدى رواد هاته المؤسسة، والتي تهم محاور متعددة كالهندسة المعمارية والعلوم واللقاءات الأدبية مع الكتاب وغيرها.. فضلا عن كل هذا، سيحتضن المعهد لقاءات فنية وثقافية متعددة تدخل في إطار الشراكات التي تجمعه مع مختلف التظاهرات التي تعرفها مدينة الدارالبيضاء في هاته الفترة، مثل مهرجان جازابلانكا والمهرجان الدولي لفن الفيديو..
اللقاء الصحفي فسح المجال للتعريف بالفرقة الموسيقية”ألشيميكس” التي أحيت حفلها مباشرة بعد اللقاء الصحفي تحت مبنى المعهد الفرنسي، والتي تتميز بكون أفرادها ينتمون بشكل من الاشكال سواء للمغرب أو لمنطقة أوكسيتانيا أو كلاهما، و لقد اغتنمت الجريدة مناسبة تواجدها خلال اللقاء الصحفي لتجري حديثا مع بعض من أفرادها.
وألشيميكس فرقة موسيقية تأسست سنة 2014 عندما التقى كل من”تيو بوازات”الذي يعزف على “الغامبارد والألة الموسيقية”هانغ” أو الشنق بالعربية” و”سليم سامي” الذي يغني ويعزف على “الغنبري” و”ميك لي” الذي يتقن العزف على”هيومن بيت بوكسر”الألة التي تمكن من إصدار أصوات الآلات الموسيقي من خلال الفم، بحيث عكست نوعا من التمازج الموسيقي الجديد، مما نتج عنها خلطة متجانسة مابين الآلات الموسيقية التي يستعملونها كل على حدى.
وافتتحت الجريدة الحديث القصير مع الفنان سليم سامي، الذي صرح بأن”ألشيميكس”، كما يدل على ذلك اسمها باللاتيني،المركب من كلمتين”ألشيمي” و”ميكس”يعني تمازج كيميائي، الذي تعكسه الموسيقى التي يؤدونها، كما يعكس ذلك الاختلاف الثقافي الذي يجمع بينهم، وعرج الفنان الشاب على تقديم عناصر الفرقة وأبرز بأن كل واحد منهم ينتمي لأبوين من أصول مختلفة ف”تيو بوازات”، من أم فرنسية وأب ينتمي للطائفة اليهودية بتونس، و”ميك لي”والدته فرنسية ووالده من أصل مارتينيكي، أما سليم فهو بدوره من أب مغربي من دمنات وأم فرنسية تنتمي لمنطقة الأوكسيتاني، وقد سافر بعد حصوله على البكالوريا لإكمال دراسته بكلية الرياضة قبل أن يقرر دراسة علم النفس، حيث أصبح الآن طبيب كلينيكي، ودكتور باحث في موضوع العلاقة بين الموسيقى وعلم النفس.
من جهته أضاف”تيو بوازات”صاحب المبادرة لخلق الفرقة، بأن”ألشيميكس”يرافقها “أرابيسك”،المهرجان الشهير بمدينة “مون بولييه الفرنسية، وتدعمها جمعية “أونيسون” التي مكنتهم من التواصل مع منظمي هاته التظاهرة هنا بالمغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.