الرباط: توقيف مواطن إسباني تنفيذا لأمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات الإسبانية    البسيج يسقط متطرفا موالي لداعش بكلميم    السياحة الداخلية تنتصر على سياحة الخارج بأكادير    7 شهداء و45 مصابا في اعتداءات إسرائيلية على قطاع غزة    الحافيظي و بنحليب يعودان لتداريب الرجاء الجماعية بحضور السلامي و السفري    كأس “كاف”.. نقاط قوة وضعف خصوم نهضة بركان    بنحليب يعود بشروط السلامي !    مطلوب للأنتربول في جرائم الأموال يسقط في قبضة شرطة الرباط    “ترامواي الرباط”: سلوك المستخدم الذي سحل سيدة من ذوي الاحتياجات الخاصة “غير حضاري” وسيتم تأديبه    مشاكل أسرية تدفع أربعيني لوضع حد لحياته شنقا بحي مسنانة بطنجة    مُتوج ب"نوبل" يستحضر المصالحة الكولومبية في "مهرجان الناظور"    إدارة أولمبيك آسفي توجه الدعوة للمشجعة زينب و والدتها لمرافقة بعثة الفريق المتوجهة صوب تونس    صلاح يغيب عن مباراتي مصر مع كينيا وجزر القمر    بموجب اتفاق ثنائي.. المغرب يبني ملعبا في موريتانيا    نواب الأصالة والمعاصرة يقدمون 83 تعديلاً على مشروع قانون مالية 2020 صباح اليوم الثلاثاء    اسبانيا: الحزبان “الاشتراكي” و”بوديموس” يوقعان اتفاقا لتشكيل حكومة ائتلافية تقدمية    فارس يهنئ القضاة الجدد بمحكمة النقض على شرف الموافقة المولوية السامية لصاحب الجلالة    بعد توقيف عقوبة “الكاشو”.. نبيل أحمجيق يُعلن إنهاء إضرابه عن الطعام    تفاعلا مع التوجيهات الملكية: الحكومة تشرع في إصلاح القطاع البنكي ليواكب تمويل المقاولات الصغرى والمتوسطة    بعدما خلقت جدلا في “السوشل ميديا”.. فرح الفاسي توضح تفاصيل “المشهد الجريء”    يهم صناع المحتوى المغاربة..”يوتوب” يغير سياسة استخدامه وتهديد بإنهاء أنشطة القنوات    رغم مطالبة الفرق البرلمانية.. رفض فرض الضريبة على البيسكويت والبسكوي والمنتجات المماثلة والبريتزي    ‪هيئة تطالب بالتحقّق من إجراءات "سيدي حرازم‬"    رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة..والعطلة تحول دون وقوع كارثة بتارودانت    أحكام بالسجن ضد 28 متظاهرا في الجزائر رفعوا راية الأمازيغ    ترشيح محمد بودرة لرئاسة المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة    أي كلفة للتعليم بالتعاقد؟ !    اتفاق بين الاشتراكيين واليسار لتشكيل حكومة ائتلافية بإسبانيا    الجزائر.. أحكام بالسجن بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية    تنظيم الدورة 16 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير من 9 إلى 14 دجنبر    عبد النباوي: فلسفة عدالة الأطفال في تماس مع القانون تقتضي اعتبارهم في حاجة للحماية    العمراني يسلط الضوء على فرص الاستثمار بالمغرب وآفاق التعاون بين المغرب وجنوب إفريقيا    أمريكي شهير يزور الصحراء ويرفع علم المغرب وسط رمالها    هلال يؤكد التزامه بمواصلة مواكبة جهود إفريقيا الوسطى    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    وزير استقلالي سابق وعضو بالمكتب السياسي ل “الاتحاد الإشتراكي” يلتمسان من الملك العفو على بوعشرين والمهداوي    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    قرعة كأس “الكاف” تضع حسنية أكادير في مواجهة فريق جزائري وبركان في مجموعة صعبة    طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر    ستيرلينج يعتذر لجوميز .. ويعد بعدم تكرار ما حدث    مكناس تحتضن الدورة الرابعة للمنتدى الدولي للسياحة    الصحافية والكاتبة من أصل مغربي سعاد المخنت تتوج بجائزة مركز سيمون ويزنتال    الحكومة تمرر قانون هيئة الصيادلة وسط انتقادات المهنيين    كاسبيرسكي" تحذر المغاربة من خطر قرصنة معطياتهم البنكية    صور.. التوأم صفاء وهناء يُكرَمان بالولايات المتحدة    إسدال الستار عن الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بمكناس    عصاميات الدوسكي بين القلم وبناء فكر الإنسان    الجواهري يؤكد استمرار تدني “الادخار” عند المغاربة    طعن 3 فنانين خلال عرض مسرحي بالرياض.. واعتقال المنفذ المنفذ يمني الجنسية    بعبع التشرميل في فاس.. حينما يبكي الرجال    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    جدل "الهولوكوست" يجلب انتقادات لخدمة "نيتفلكس"    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





15 فيلما عالميا في مهرجان مراكش والمغرب الممثل العربي الوحيد
كرواني وبادو يقدمان فقرات التظاهرة العالمية بين 3 و11 دجنبر المقبل
نشر في الصحراء المغربية يوم 13 - 11 - 2010

تواصل مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، استعداداتها لتنظيم الدورة العاشرة للمهرجان، المقرر إقامتها في الفترة ما بين 3 و11 دجنبر المقبل.
وتتميز هذه الدورة، حسب المنظمين، ببرنامج غني بالأقسام الموازية، خاصة أنها تتزامن مع السنة العاشرة لتأسيس المهرجان، بهدف المساهمة في الحفاظ على المكانة العالمية، التي أضحى يمتاز بها على صعيد التظاهرات السينمائية العالمية، من خلال استقطاب مجموعة من نجوم الفن السابع، من مختلف قارات العالم.
وبات المهرجان الدولي للفيلم بمراكش يحظى باهتمام عالمي واسع من قبل كافة السينمائيين، ووسائل الإعلام العالمية، بفضل المستوى المتقدم، الذي عرفه مع توالي دوراته، التي تميزت بمشاركة نخبة من نجوم الشاشة الكبيرة في العالم، سواء من خلال الأعمال التي شاركت في مختلف أقسام المهرجان، أو الأسماء التي صعدت إلى منصة التكريم.
وتعرف هذه الدورة إحداث مسابقة للفيلم القصير للمرة الأولى، المنتظر أن تترأسها النجمة العالمية سيكورني ويفير، التي حظيت، سنة 2008، بتكريم خاص من قبل إدارة المهرجان، وسيرافقها في عضوية لجنة التحكيم كل من المخرج المغربي عادل الفاضلي، الحائز على الجائزة الكبرى للدورة الثامنة للمهرجان المتوسطي للفيلم القصير بطنجة، إلى جانب كل من المخرجة الفلسطينية هيام عباس، والسينمائي الفرنسي هافيير بوفوا، والمخرج الإيراني مرجان ساترابي، بالإضافة إلى الممثلة الفرنسية إيمانوييل سيغنير.
وتنظم هذه المسابقة لفائدة طلبة المعاهد ومدارس السينما بالمغرب، حيث تهدف مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، من خلال هذه المبادرة، إلى خلق مجال للإبداع السينمائي ومنح فرصة الإدماج المهني لفائدة السينمائيين المبتدئين.
كما تهدف مؤسسة المهرجان، من خلال تنظيم هذه المسابقة إلى المساهمة في الكشف عن مواهب جديدة في المجال السينمائي، لتكون الدورة العاشرة فضاء حقيقيا لتبادل الرأي بين المهنيين والسينمائيين المبتدئين بهدف توفير هياكل للإبداع والابتكار في المجال السينمائي، وهي فرصة حقيقية لتقديم سينما المدارس كأول تجربة بالمغرب.
وتعتبر جائزة المسابقة، المحددة قيمتها في 300 ألف درهم، هبة خاصة يمنحها صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، رئيس مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، وسيظل هذا المبلغ في مجمله تحت إدارة مؤسسة المهرجان، إذ سيخصص لإنتاج الفيلم القصير الثاني لصاحب الجائزة، الذي سيجري إنجازه في غضون ثلاث سنوات، التي تلي إعلان نتيجة المسابقة.
وستدعم مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش إخراج العمل، من خلال تتبع مختلف مراحله من كتابة السيناريو ثم الإخراج والمونتاج.
ويتواصل حضور نجوم العالم في المهرجان، من خلال اختيارهم لتشكيل لجان التحكيم، إذ من المنتظر أن يترأس الممثل والمخرج الأميريكي، جون مالكوفيتش، مسابقة الأفلام الطويلة، إذ سيرافقه في اختيار المتوجين بجوائز هذه الدورة كل من المخرج وكاتب السيناريو المغربي، فوزي بنسعيدي، والممثلة المصرية يسرا، والممثل والمنتج الإيرلندي غابرييل بيرن، والممثلة الهونغ كونغية ماغي تشونغ، والممثل والمخرج المكسيكي كايل كارسيا برنال، والسينمائي الفرنسي بونوا جاكو، والممثلة الأميركية إيفا منديس، والممثل الإيطالي ريكاردو سكمارتشيو.
وستحتفي هذه الدورة بالسينما الفرنسية، من خلال عرض مجموعة من الأعمال السينمائية، التي تؤرخ لمختلف مراحل الفن السابع في هذه الدولة الأوروبية، كما ينتظر أن يحل مجموعة من كبار السينمائيين الفرنسيين ضيوفا على هذه الدورة.
وسيسلط المهرجان الضوء على مجموعة من الأعمال السينمائية، التي ستعرض على القدرات الإبداعية، التي تتميز بها السينما الفرنسية، التي كانت وما تزال مصدر إلهام لا ينضب بالنسبة للسينمائيين الشباب والمخضرمين على حد سواء.
وتتميز السينما الفرنسية، التي سيكون جمهور المهرجان الدولي للفيلم بمراكش على موعد معها في دورته العاشرة، بتجددها المتواصل وتنوع وتعدد إنتاجاتها وتميز مبديعيها الذين تركوا بصماتهم طيلة عقود من الزمن، من خلال أعمال ما تزال راسخة في ذاكرة السينمائيين.
ويأتي تكريم السينما الفرنسية، خلال هذه الدورة، بعدما احتفت الدورات الماضية بكل من السينما المغربية، والإسبانية، والإيطالية، والمصرية، والبريطانية، والكورية الجنوبية.
من جهة أخرى، علمت "المغربية" أنه جرى اختيار الفيلم المغربي "السمفونية المغربية" لمخرجه كمال كمال للمشاركة في برنامج "الوصف السمعي" المخصص للأشخاص ضعاف البصر، من خلال تحضيره على هذه التقنية في سياق توسيع القاعدة الجماهيرية للمهرجان.
وهذه التقنية هي عبارة عن وصف لفظي للمشاهد والوقفات والمقاطع المرئية الثابتة أو المتحركة التي هي خارج نطاق التعليق أو الوصف في الأفلام ، دون أن يؤثر ذلك على محتوى النص الأصلي، بحيث يشمل الوصف حركات الجسم، وتعابير الوجه، والإضاءة والألوان، وبيئة الحدث، وذلك بكلمات أو جمل تعبيرية مختصرة تصل عبر أجهزة استقبال وإرسال خاصة.
وتولي إدارة المهرجان، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أهمية خاصة للتكوين، من خلال عقد، إذ ينتظر أن يستفيد مجموعة من السينمائيين من ضيوف المهرجان، إلى جانب طلبة معاهد التكوين السينمائي، من دروس "ماستر كلاس"، التي يقدمها المهرجان سنويا، من خلال لقاءات فنية سينمائية مع كل من المخرج الأميركي فرانسيس فورد كوبولا، والمخرج والسيناريست البلجيكي جون بيير، والمخرج لي تشانغ دونغ من كوريا الجنوبية.
وتحتفي الدورة العاشرة للمهرجان بروح الفنان المغربي الراحل، العربي الدغمي، الذي ظل اسمه راسخا في ذاكرة المشاهد المغربي، والأفلام السينمائية التي لعب من خلالها أدوارا مختلفة كأفلام "عندما يثمر النخيل"، و"الصمت اتجاه ممنوع"، و"عرس الدم"، و"بامو"، و"حلاق درب الفقراء"، و"قفطان الحب"، و"إبراهيم ياش".
تحتفي الدورة العاشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، المقرر إقامتها في الفترة الممتدة ما بين 3 و11 دجنبر المقبل، بروح الفنان المغربي الراحل العربي الدغمي، كما ستكرم هذه الدورة، سيرا على نهج الدورات السابقة، مجموعة من كبار السينمائيين العالميين، يتقدمهم المخرج المغربي محمد عبد الرحمان التازي، والممثلان الأميركيان جيمس كان، وهيرفي كيتيل، والمخرج الياباني كيروشي كيروساوا.
وسيحتفل المهرجان بيوم البيئة، في السادس من دجنبر المقبل، من خلال عرض ثلاثة أفلام وثائقية، تناقش موضوعا بيئيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.