اتهامات "التجسس".. بنكيران يُشيد بالحموشي: يتمتع بثقة الملك وهو أحسن من تولّى الأمن في المغرب    البام لم يعد خطا أحمرا.. العثماني ووهبي يشرحان أهداف اللقاء المشترك بين الحزبين (فيديو)    "منع التنقل من وإلى تطوان".. والعثماني يدخل على الخط    عواصف رعدية قوية تضرب دولة أوروبية وتخلف أضرارا كبيرة    إقلاع أول رحلة طيران مباشرة من إسرائيل إلى المغرب    إقصاء الملاكم محمد الصغير من الدور في الألعاب الأولمبية    طقس الأحد: استمرار موجة الحرارة بعدد من مدن المملكة    الدورة ال22 للمهرجان الدولي للعود بتطوان من 27 إلى 29 يوليوز الجاري في نسخة افتراضية    أمريكا تدرس إعطاء جرعة ثالثة من لقاح كورونا والعودة إلى ارتداء الكمامات    ألمانيا.. أضرار بقيمة 1,3 مليار أورو في شبكة السكك الحديدية بسبب الفيضانات الأخيرة    الاتحاد الأوروبي يطلق برنامجا جديدا للهجرة ويحذر إسبانيا من تخليها عن الشراكة القوية مع المغرب    في إنجاز تاريخي.. السباح التونسي الحفناوي يتوج بذهبية سباق 400 متر حرة    أولمبياد طوكيو.. المغربي رمزي بوخيام يتأهل إلى ثمن النهاية    بفضل حكيمي .. باريس سان جيرمان يفوز وديا على أورليان    عاجل.. الرجاء يحدد موعد الجمع العام لإنتخاب رئيس جديد    كومان بعد ودية برشلونة وجيرونا (3-1): "ديباي أثبت في أكثر من لقطة أنه لاعب بمستوى عالمي"    إجراءات مشددة..إجبارية تقليص عدد ركاب سيارات الأجرة!    اعتقال المتورطين في الهجوم المسلح على مقهى بسلا    مخالفات بالجملة للمسافرين القادمين لهذه المدينة والسلطات تطبق القانون بلا هوادة    ضمنها المغرب.. مساعد وزير الخارجية الأمريكي يزور 3 دول عربية    الفنانة منى أسعد ضيفة عدد جديد من "استوديو live"-الحلقة كاملة    البرازيليون يتظاهرون مجددا للمطالبة بإقالة بولسونارو    تعزية في وفاة شقيق والي جهة كلميم واد نون الفقيد الخليل ولد محمد فاضل ابهي    برنامج "خير لبلاد" يأخذنا إلى جيو بارك مكون بإقليم أزيلال...الأحد زوالا    بنكيران يشيد بالحموشي ويصف من يروج ادعاءات اتهام المغرب بالتجسس ب"الكذاب"    ضربو البيض فالكحل.. تريتور الدولة فالصحرا تزوج بهاد الصحافية – تصاور    منطقة حمى: اليونسكو تضم موقعا سعوديا سادسا إلى قائمة التراث العالمي    رئيس NSO: تأكدنا أن "بيغاسوس" لم يستهدف ملك المغرب والرئيس الفرنسي.. وأنتظر اعتذار الصحف بعد انتهاء لتحقيقات    فيروس كورونا: ما الرسالة التي وجهها مدرب إنجلترا للشباب عن اللقاح؟    محمد مفيد: عقود من التسيير الرياضي وشهادات مؤثرة في حق الفقيد    محاربة الإرهاب.. الشرقاوي حبوب: يقدم حصيلة العمليات التي قام بها "البسيج" منذ إحداثه    "الماء القاطع" ينهي حياة شاب بالفقيه بنصالح    صحيفة تحذر: كورونا تهدد بتسريع التمرّد والعنف في العالم    العرض الجامعي يتعزز في الداخلة بتدشين المدرسة العليا للتكنولوجيا    مانشستر يونايتد يمدد عقد مدربه سولشاير لثلاث سنوات إضافية    الناظور +الصور : معاناة ساكنة حي ازمانين بفرخانة جماعة بني انصار من التلوث أمام تقاعس المسؤولين    الناظور +صور و فيديو: سيارة كولف تغطس في نافورة اعمار اريفي في مشهد غريب    متابعة مساعد ترامب في حالة سراح مقابل كفالة ضخمة    الجزائر ستنتج لقاح سينوفاك الصيني المضاد لفيروس كورونا    شكيب بنموسى: المغرب لم يحصل على بيغاسوس ولم يتجسس على الرئيس ماكرون    الحكومة توضح حقيقة بلاغ يمنع التنقل بين المدن المغربية    الناظور +الصور …انطلاق حملة تحسيسية بمخاطر وباء كورونا بجماعة سلوان    نشاط القطاع الفلاحي الوطني يسجل انتعاشا خلال الموسم الحالي    لجنة الاستثمارات.. المشاريع المصادق عليها في 5 نقاط رئيسية    العيون.. مطار الحسن الأول يسجل انخفاضا في حركة النقل الجوي    "تهريب" الدورة التاسعة إلى تازة..نخبة تاونات تطالب وزير الثقافة بالتدخل    ميزان الأداءات يسجل انخفاضا على مستوى عجز حساب المعاملات الجارية    شركة عالمية تعلن عن استئناف رحلاتها الجوية إلى أكادير و عدد من المدن المغربية.    أزيد من 96% من التجارة المغربية تمر عبر البحر وهذا نصيب ميناء طنجة المتوسط    حفل فني بالرباط احتفاء بأحد أيقونات الفن الڭناوي المعلم حسن بنجعفر    نسخة افتراضية من المهرجان الدولي للعود بتطوان    خبراء مغاربة يرهنون تحقيق التنمية بالانخراط في مجال الذكاء الاصطناعي    هذه حقيقة وفاة الفنانة دلال عبد العزيز    هذا ما حذر منه الرسول (ص) وهذه هي الأعمال التي يقبلها الله    ممهدات الوحي على مبادئ الاستعداد والصحو النبوي    حجاج بيت الله الحرام يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق أخبار    الحجاج يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق في ظل تدابير صحية غير مسبوقة    حجاج بيت الله يواصلون رمي الجمرات في أول أيام التشريق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



طرق مواصلة الحمية في شهر رمضان
نشر في المساء يوم 22 - 08 - 2011

يجد العديد من الناس صعوبة في مواصلة حميتهم الغذائية في رمضان والالتزام بقيودها مع حلول شهر رمضان، حيث تملأ المأكولات الدسمة والحلويات موائد الإفطار وتدفع متتبعي الحمية
إلى «تأجيلها» إلى ما بعد رمضان، حتى يتسنى لهم الاستمتاع بما لذ وطاب من الأكل. وهنا، قد يفوّت الإنسان على نفسه فرصة ممتازة لمواصلة الحمية في رمضان، مع إجراء بعض التعديلات البسيطة وامتلاك الإرادة القوية، وهنا نعني بالحمية الغذائية تلك الخاصة بفقدان الوزن على الخصوص، والتي يجب أن تكون وجبة متوازنة تحتوى على كل العناصر الغذائية اللازمة.
يمكن الاستعانة بالهرم الغذائي الذي يبّين بشكل عام أنواع الطعام التي يمكن تناولها يومياً، بالإضافة إلى الكمية التي يحتاجها الجسم، إذ من الضروري الابتعاد عن الحميات القاسية، كحمية الصنف الواحد والحمية التي تحتوي على نسبة عالية من الملح والصوديوم، لأن وجودهما بنسب عالية في الطعام قد يؤدّي إلى ارتفاع ضغط الدم طيلة السنة، وخصوصا في شهر رمضان، لأن اتباع حميات غير متوازنة كهذه يشكل خطرا على الصحة في رمضان، حيث من المهمّ الالتزام بقواعد التوازن الغذائي حتى لو كنا بصدد إتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن.
ويعتبر الصيام، في حد ذاته، حمية غذائية ممتازة لإنقاص الوزن إذا تجنبنا عاداتنا السيئة في الإسراف. وعند اتباع حمية معينة، يمكن مواصلتها حتى في رمضان عن طريق إجراء تعديلات بسيطة تتمثل في الأمور التالية:
الاستغناء عن تناول السر والسريات واستبدالها بالتمر لفوائده وسهولة هضمه.
الاعتماد على الخضر والفاكهة والقليل من البقول والقليل من الخبز الكامل للحصول على حاجتك من النشويات، إذ يمكن تناول حصة واحدة من الحريرة، التي توفر ما تحتاجه منها وفي نفس الوقت تنبّه المعدة إلى ضرورة البدء في عملية الهضم.
تعويض العصائر المعلّبة الصناعية بعصائر طبيعية، والأفضل بفاكهة طازجة.
تناول الحليب ومشتقاته الخالية من الدسم، وبالنسبة إلى البيض، يمكن سلقه وإزالة الأصفر وتناول الأبيض منه فقط.
تأخير وجبة السحور، التي تعتبر أساسية خلال شهر رمضان، حتى تمدّ الجسم بالطاقة أثناء الصيام، بتناول وجبة سحور شاملة قبيل الفجر، تتضمّن اللحوم والنشويات والحليب أو أحد مشتقاته. أما الإفطار فيجب أن يتضمّن وجبة خفيفة من الحساء والتمر والفاكهة والقليل من الخبز، بينما يتعيّن أن تقوم وجبة العشاء التي يجب تناولها بعد ثلاث ساعات من الإفطار، ويمكن أن تحتوى على طبق خفيف من السمك غير المقلي ومن الخضر. يجب زيادة شرب الماء لتعويض الكمية المفقودة منه أثناء الصيام، لمساعدة الجسم على التخلّص من السموم.
تفادي تناول الحلويات مباشرة بعد الأكل، ما يؤدّي إلى التخزين الزائد عن الحاجة في صورة دهون.
يمكن اختيار يوم في الأسبوع لتناول القليل من الوجبات التي لا يُسمَح بتناولها عادة، حتى لا يشعر المرء بالحرمان.
وأخيرا من الضروري ألا تغيب عن برنامج الحمية التمرينات الرياضية، على أن تُمارَس قبل وجبة الإفطار بنصف ساعة أو بعدها بساعتين على الأقل، لتُخلّص من الدهون المخزّنة، لأن تركيز السكر في الدم يكون منخفضا، وبالتالي يكون مستوى الأنسولين في الدم منخفضا هو الآخر، ما يعني أن فرص التخلص من الدهون المخزّنة تكون أكثر بكثير، لأنه سيتم استخدامها كمصدر للطاقة اللازمة لهذا النشاط الرياضي، حيث دعم الجهاز العصبي استخدام الدهون كمصدر للطاقة لكون نسبة السكر منخفضة في الدم.
يمكن أن يواصل من يعاني السمنة الحمية بعد رمضان وأيضا صيام بعض الأيام من الأسبوع مرضاة لله، تعالى، أولا، ولمواصلة فقدان الوزن، إذا لم يصل بعدُ إلى وزنه الصحي.



أسماء زريول
أخصائية في علم التغذية والحمية
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.