قانون "من أين لك هذا؟" يعود إلى واجهة البرلمان    فرنسا.. الشرطة تخلي برجل إيفل عقب إنذار بوجود قنبلة    ن.الزمامرة يخوض مباراة طنجة تحت قيادة العساس    سيميدو إلى ولفرهامبتون مقابل 40 مليون يورو    سلا. عملية أمنية تسقط 04 أشخاص تورطوا في الهجرة السرية والاتجار في البشر    منظمة اليونسكو تعلن مدن العيون وبن جرير وشفشاون "مدنا تعليمية"    كورونا يلغي حفل جائزة نوبل لأول مرة منذ 1944    عقار ياباني يدعم فرص الشفاء من "كوفيد-19"    شرطة أصيلة تعثر على ممنوعات داخل سيارة على متنها 4 أشخاص (صورة)    السلطات الاسبانية تنقذ قاربين على متنهما مهاجرين غير شرعيين    القبيلة بجبهة البوليساريو قاعدة لتصريف الأعمال    بوتين: روسيا ستسجل لقاحا ثانيا ضد فيروس كورونا    مقتل 4 عناصر من مرتزقة "فاغنر" بتحطم مروحية في ليبيا    واتساب يطلق ميزة تتيح حذف مقاطع الفيديو والصور تلقائيا.. تعرف عليها    بعد توقف دام 7 أشهر.. السعودية تفتح أبواب العمرة قريباً عبر مراحل    هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟    أمن الدار البيضاء يحتفي بالشرطية الصغيرة "بسمة"    إيقاف شاب وقاصر اغتصبا طفلا بجماعة إفران    تقرير: تحسين سوق العمل عامل رئيسي لتقليل مستويات البطالة في المغرب    قبل مباراة "الديربي" غرامات في حق الرجاء الرياضي وأندية أخرى    الفيديو المثير للفنانة المغربية منال بنشليخة يثير ضجة واسعة    الرجاء يتعاقد مع مستشهر جديد قبل الديربي    4 ملايين يورو نصيب ريال مدريد من انتقال ليورنتي إلى الدوري الإنجليزي    المغرب التطواني يتعاقد رسميا مع زوران    مستجدات الوضع الوبائي بمدينة سبتة    أول خروج إعلامي للمغربية مريم حسين بعد حبسها بسبب "حفلة عيد ميلاد"    جلالة الملك يهنئ خادم الحرمين الشريفين وولي عهده بمناسبة عيد السعودية الوطني    "الجواهري يدعو إلى تسريع الأداء عبر الهاتف النقال لمحاربة تداول "الكاش    السعودية تمهد للتطبيع.. منع الخطاب المعادي لليهود في المساجد وتطهير مناهج التعليم من "معاداة السامية"    تمويل مبادرات الشباب حاملي المشاريع يجر بنشعبون للمساءلة البرلمانية    هيئة الرساميل تسجل ارتفاع تمثيلية النساء بمجالس الإدارة والرقابة للشركات المدرجة بالبورصة    هزة أرضية تضرب إقليم العرائش وتزرع الرعب في قلوب الساكنة    بائعو الدجاج: لهذا ارتفعت الأسعار بشكل خيالي    ارتفاع التداول ب"الكاش".. الجواهري يدعو إلى تسريع الأداء عبر الهاتف النقال    بعدما أنهت "كورونا" حياته.. أمزازي يطلق اسم رئيس جامعة السعدي على مدرسة بتطوان (صور)    الاقصاء والانتقام يقودان إلى ميلاد حركة 'لا محيد' لتصحيح مسار حزب 'البام'    عبد الخالق فهيد يعود إلى شاشة التلفزة    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    الفيسبوك يدعم 1000 مقاولة مغربية لتجاوز أزمة كورونا    خنيفرة: اعتماد التعليم عن بعد بست مؤسسات تعليمية بسبب الوضعية الوبائية    التنسيق النقابي الثنائي لموظفي التعليم حاملي الشهادات يدعو إلى إضراب وطني في أكتوبر    وزارة الثقافة المصرية تكرم مجموعة من رموز    توزيع جوائز "الكومار الذهبي" في تونس    صدور العدد الجديد من مجلة "أفكار" الأردنية متضمناً مجموعة من الموضوعات، بملف خاص عن الأوبئة وحضورها في التاريخ الإنساني    حسب مصادر ليبية ل «الاتحاد الاشتراكي» : عودة ضخ وتصدير النفط الليبي.. واتفاق بوزنيقة ضاغط على جميع الأطراف داخليا وخارجيا    الرجاء يواصل استعداداته "مكتمل الصفوف" للديربي أمام الوداد    فرنسا تسجل أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا    حملة فحص "كورونا" تصل تجار سوق "درب غلف" بالبيضاء -صور    توقعات مديرية الأرصاد لطقس اليوم الأربعاء    ميشيغن .. ولاية أمريكية متأرجحة تمهد الطريق نحو البيت الأبيض    معطيات هامة عن أول علاج لفيروس كورونا.    الملا عبد السلام: بهذه الطريقة كنت أحب التفاوض مع أمريكا -فسحة الصيف    إصابة لاعب وسط ريال مدريد الإسباني بفيروس كورونا!    توظيف التطرف والإرهاب    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"البيجدي" يطلق النار على الباكوري
نشر في اليوم 24 يوم 14 - 03 - 2018

بعد مرور أكثر من نصف الولاية الانتدابية، هاجم حزب العدالة والتنمية، تحالف التسيير الذي يتزعمه كل من حزبي الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار بمجلس جهة البيضاء-سطات، وهو التحالف المدعوم من طرف حزب الاتحاد الاشتراكي.
وانتقد حزب رئيس الحكومة حالة الجمود الذي تعاني منه الجهة التي يترأسها مصطفى الباكوري منذ ثلاث سنوات، والارتباك الشديد في تدبير شؤون المجلس، لاسيما على مستوى التحضير للدورات العادية، حيث أكد البيجدي الذي يوجد في المعارضة، على غياب المعطيات وأعضاء المكتب المسير الذين لا يقدمون وجهة نظر الجهة خلال اجتماعات اللجان، التي تنعقد لمدارسة النقاط المدرجة في جداول أعمال الدورات السابقة للجهة.
وفي هذا السياق، قاطع حزب العدالة والتنمية الاجتماع المشترك بين اللجان بجهة البيضاء- سطات، صباح أمس الاثنين، لأنه يكرس حالة الارتباك التي يمر منها مجلس الباكوري ويزكيها، وهو ما يتعارض مع إرساء أسس الجهوية المتقدمة.
ودعا البيجدي كافة مكونات الأغلبية إلى تحمل المسؤولية التامة لتجنب تبديد الزمن السياسي، الذي تسببت فيه جراء حالة الشلل التي يكرسها تحالف التسيير بقيادة البام والأحرار، كما طالب هذا التحالف بالتحلي بالجدية للنهوض بمستقبل الجهة، وتدارك التأخر التنموي الذي تسبب فيه التحالف المذكور.
وحسب بلاغ أصدره فريق البيجدي، فإن الهجوم على تحالف التسيير بقيادة البام والأحرار بجهة البيضاءسطات، هو بسبب الاختلالات التي عرفتها مرحلة الإعداد لدورة مارس 2018 بشكل متأخر، ودون احترام للآجال القانونية، وفي مقدمتها الدعوة إلى اجتماع مشترك للجنة الشؤون المالية والبرمجة والتنمية الاقتصادية واللجنة الثقافية يوم الخميس 8 مارس 2018، دون إرسال لدعوات مكتوبة ودون تحديد لجدول الأعمال ودون تمكين منتخبي الجهة من المعطيات الضرورية، وهو الاجتماع الذي تم تأجيله هو الآخر لغياب المعطيات، وممثل عن المكتب المسير الذي عليه أن يتقدم بكل التوضيحات.
وتعليقا على هذا الهجوم على التحالف الذي يقوده الباكوري، أكد محسن موفيدي، رئيس فريق مستشاري العدالة والتنمية بجهة البيضاءسطات، في اتصال هاتفي مع " اليوم24″، أن موقف حزبه الجديد ليس وليد اليوم، بل هو مرتبط بتتبع شامل لمسار الجهة منذ بداية الولاية الانتدابية في سنة 2015.
وشدد عضو الأمانة العامة للبيجدي، أنه على الرغم من وجود حزبه في المعارضة، فإنه اختار أن يمارسها بمسؤولية وجدية، رغبة منه في إنجاح الجهوية المتقدمة، وليس دعما لمكون سياسي بعينه، في إشارة منه إلى تحالف التسيير الذي يشارك فيه الأحرار والاتحاد الاشتراكي الحليفان في حكومة البيجدي إلى جانب البام. وقال موفيدي إن اختلالات التسيير في جهة البيضاء- سطات، وصلت درجة الفضيحة أثناء الإعداد لدورة مارس الذي لم ينطلق إلا قبيل أيام قليلة، وغاب عنه أعضاء المكتب المسير.
موفيدي أكد في حديثه للجريدة، أن ميزانية 2018 ناقشها البيجيدي لوحده في غياب تام لأي من فرق الأغلبية، و"هذا نبهنا إليه لأن عدم حضور تحالف التسيير، يعكس عدم انخراطه بجدية في تدبير شؤون الجهة، وهذا يدفعنا إلى التخوف من المستقبل في ظل حالة الجمود التي تعرفها الجهة".
وعبر رئيس منتخبي البيجيدي في تصريحه، عن تخوف حزبه من حالة الارتباك التي تجسد ما وصفه ب"العبث بمصالح ساكنة أهم جهة بالمملكة.
وردا على هجوم البيجدي على مجلس جهة البيضاء، أوضح عبد الحميد الجماهيري، نائب رئيس الجهة، في اتصال مع " اليوم24″، أن المعارضة تقوم بدورها، ولم يثبت طيلة هذه المدة أن اتخذ المكتب المسير قرارات ولم تكن فيها المعارضة شريكا فيها، وكل الاختيارات الاستراتيجية كان يتم فيها التصويت بالإجماع.
وكشف نائب رئيس الجهة، أن البيجيدي شارك منذ أسبوع مشاركة قوية في اجتماعات الجهة، ووافق على كل مقترحات الجهة، والنقط التي لم يوافقوا عليها رفعناها، وشدد المتحدث على أن المعارضة التي يتزعمها البيجدي تقوم بدورها وتصوت بالإجماع حينما يقتضي منها الأمر ذلك، وحينما يقتضي الأمر منها التميز بالمعارضة، فإن الحزب يتميز بهذا الموقف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.