طاكسيات الرباط تطلب زيادة التعرفة لاستئناف العمل    أوغلو: الاتحاد مع إفريقيا ضروري الآن أكثر من أي وقت مضى    إدارة الجمارك: رصد رسوم ومكوس بحوالي 430 مليون درهم سنة 2019    أخنوش: هذه استعدادات عيد الأضحى .. والمشكلة ترتبط بالأسواق    الصحافي "مراكشي" ينهي عقوبة حبسية في الجزائر    خصم الرجاء يستعد لإنشاء ملعبه الخاص    24 سنة لعصابة سرقة سيارات بالجديدة    كوفيد 19.. أرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب يرفضون استئناف العمل    مندوبية السجون تعتذر للمحامين عن تفتيشهم في المؤسسات السجنية    توقيف "حفار القبور" بمليلية يشتبه في اعتدائه جنسيا على مغربية عالقة    المندوبية تكشف عن حصيلة الإصابات بفيروس كورونا بالسجون    محاكمة 6001 معتقلا عن بُعد والبت في 2291 قضية خلال خمسة أيام    وزارة "أمزازي" تستأنف بث حصص "التعليم عن بعد" عبر القنوات التلفزية    هذه هي توقعات أحوال الطقس اليوم الثلاثاء في المغرب    الوكيل العام باستئنافية البيضاء: وضع سليمان الريسوني رهن الاعتقال الاحتياطي ل "متابعة إجراءات التحقيق"    عمل فني جديد يجمع تامر حسني والشاب الخالد والجريني (فيديو)    مراكش .. تحريك المتابعة القضائية في حق 9943 شخصا خرقوا حالة الطوارئ الصحية    في ظرف 16 ساعة..المغرب يسجل 67 حالة شفاء من كورونا مقابل 24 إصابة    معزي قادم من البيضاء ينقل العدوى.. التهور يرفع حصيلة كورنا بإقليم الجديدة    كورونا يحرم البيضاويين من السمك    ارتفاع الواردات بنسبة 2 في المائة سنة 2019    المندوبية العامة لإدارة السجون: التعامل مع المحاميات والمحامين سيتم وفقا لما كان عليه الحال قبل الجائحة    حوار شعري مغربي – مصري في فقرة «مؤانسات شعرية تفاعلية»    الغرب والقرآن 27:في نقد القراءات الإلهية المجازة    كتاب “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور : 27- الدعوة للحفاظ على العقل من طرف الفقهاء دعوة نظرية    فرنسا وألمانيا تدعوان لفتح سريع للحدود الأوروبية    قوة الاتحاد الاشتراكي        هل يلغي الكاف مسابقتي دوري الأبطال وكأس الكونفيدرالية؟    ألمانيا تعتزم إلغاء التحذير من السفر ابتداء من 15منتصف يونيو    بوسنينة: الابداع الفني في زمن كورونا    "مكتب التعريب" يواكب الجائحة بإصدار "معجم مصطلحات كورونا"    برنامج أنشطة المديرية الجهوية للثقافة، بجهة فاس مكناس    تعرف على أفضل 10 مدربين في تاريخ دوري أبطال أوروبا    وجدة تخلو من وباء "كورونا" بعد شفاء آخر حالة مصابة بالفيروس    حارس بورنموث صُدِم لإصابته ب"كورونا"    بشرى: الزعيم اليوسفي يغادر المصحة بعد تعافيه وطمأنة الأطباء    الضغوط النفسية والاجتماعية وراء انتحار رب أسرة بأكادير    تسريع إجراءات التخلي عن "قيود كورونا" بإسبانيا    السعودية تقرر تعديل أوقات التجول والسماح بإقامة صلاة الجماعة بالمساجد        مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد    بسمة بوسيل تهنئ زوجها تامر حسني بعد حفلة العيد    رئيس النقابة المغربية لمهن الفنون الدرامية يطالب بدعم الفنانين في زمن كورونا    ارتفاع نسبة الشفاء من وباء "كورونا" في المغرب إلى 64 بالمئة مقابل استقرار نسبة الفتك في 2.6 بالمئة    عالم الاجتماع أحمد شراك في إصدار جديد : كورونا والخطاب    مفاجأة.. أرباب المقاهي يرفضون إستئناف العمل إلا بهذا الشرط    الحصيلة الصباحية: تسجيل 67 حالة شفاء جديدة بالمغرب    حقوقيون يطالبون بالتدخل العاجل لحماية المهاجرين من دول جنوب الصحراء من أخطار “كورونا”    أقصبي: كورونا فرصة لمباشرة الإصلاحات "الضرورية والشجاعة"    "التجاري" يتواصل مع الزبناء عبر الذكاء الاصطناعي    مظاهرات متفرقة لدعم الحراك يومي العيد بالجزائر    واشنطن بوست: السعودية تتذكر "الرحمة" فقط عندما يتعلق بمرتكبي أبشع اغتيال في تاريخ المنطقة    وزير الخارجية القطري .. اتفاق الصخيرات هو السبيل الوحيد لانتقال سلس للسلطة في ليبيا    بوليف يهاجم لحليمي: تقريركم الأخير غير واقعي نهائيا    من أسماء الشوارع إلى شطحات المحامي...تجاوزات تقول كل شيء    الغرب والقرآن 26- القراءات السبع المختلفة    ابن الضاوية: رحمة الله تُظلل العصاة .. تُيسّر الأوْبة وتمحو الحَوْبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العلماء يحذرون من أوبئة قد تنتشر قريبا
نشر في اليوم 24 يوم 16 - 08 - 2019

تكيفت البكتيريا المسببة لالتهاب الأمعاء والقولون مع العيش في المستشفيات، ما ساعد على تفشي الإسهال المستعصي داخلها.
يقول نيتين كومار من معهد سانجر في هنكنستون في بريطانيا، في مقال نشرته مجلة Nature Genetics، “تشير دراستنا إلى أن هذه البكتيريا تنشطر حاليا إلى نوعين فرعيين، أحدهما تكيف للانتشار في المستشفيات. وهذا النوع الفرعي موجود منذ آلاف السنين، ولكنها الآن تكيفت مع العيش في المستشفيات”.
يواجه الأطباء في السنوات الأخيرة مشكلة ما يسمى “سوبر بكتيريا” المقاومة لنوع واحد أو لعدة أنواع من المضادات الحيوية. من بينها أحد الأنواع المنتشرة على نطاق واسع والمسببة لأمراض خطيرة، مثل Staphilococcus aureus (المكورات العنقودية الذهبية) أو بكتيريا Streptococcus pneumoniae (المكورات العقدية الرئوية) . لقد ظهرت خطورة كبيرة نتيجة فقدان المضادات الحيوية لمفعولها ما يعني عودة الطب إلى “العصور المظلمة”.
الحاضنة الرئيسية لهذه البكتيريا هي المستشفيات ومزارع تربية الحيوانات، حيث تستخدم الأدوية لتعجيل نمو الحيوانات. لذلك تتركز كميات كبيرة من هذه البكتيريا المرضية المقاومة للمضادات الحيوية في المستشفيات والمزارع . في هذين المكانين تتطور البكتيريا، ففي المستشفيات يشكل التجمع الكبير للبشر أفضل أرضية لتكاثرها. وقد توصل الباحثون إلى هذا الاستنتاج من دراستهم لأسباب التفشي الدوري للإسهال المستعصي في العديد من المستشفيات في العالم.
ويشير باحثون، إلى أن البكتيريا ظهرت قبل 75 ألف سنة، ومنذ ذلك الوقت تتطور مع تطور البشرية، ولكن ظروف الوسط المحيط حاليا عجلت في تطورها.
ووفقا لرأي الباحثين، سيكون من الضروري مكافحة الإسهال في المستشفيات عن طريق تنشيط وتطهير وتعقيم الغرف، وتغيير نمط الحياة ومجموعة من المواد المستخدمة في عمليات التنظيف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.