غاريدو يستغني عن لاعب ودادي ويبعده عن معسكر أكادير    طقس حار يومي السبت والأحد بعدد من المناطق    الحكومة تشجع السياحة الداخلية وتقر مجموعة من الإجراءات    وزارة بنشعبون تطلق 'مخطط طوارئ كوفيد 19' لدعم المقاولات الناشئة لمواجهة الأزمة    البريد بنك يحصل على علامة الجودة إيزو 9001 على خدماته البنكية عبر الهاتف المحمول ويجدد شهادة أنشطته في مجال النقديات    بنشعبون: المغرب إعتمد على أربع ركائز: »الصمود، استئناف النشاط الإقتصادي، الإقلاع تم التكييف    اليونسكو .. المغرب يشيد باعتماد قرار "أولوية إفريقيا العالمية"    ماشاء الله نور الدين أمرابط ب"7 أرواح"!    تحت قيادة "سولشاير" .. مانشستر يونايتد يُحطم رقمًا قياسيًا في الدوري الإنجليزي    رسميا: الفتح يعلن انتقال لاعبه أسامة فلوح إلى أنجيه الفرنسي    حادث سير يدخل الفكاهي "الكريمي" في غيبوبة    الدارالبيضاء: توقيف مفتش شرطة وسيدة من أجل التزوير في محررات رسمية    بعد تكتمها لشهور.. جنات تنتظر مولودا جديدا من مستشار السيسي    في بطولة مصغرة.. مباريات قوية في ربع نهاية دوري أبطال أوروبا لكرة القدم    جهة بني ملال-خينفرة: تخصيص ما يفوق 676 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية    شقيقة زعيم كوريا الشمالية لا ترى فائدة من استئناف المفاوضات مع واشنطن    امتحانات "البَاكْ".. ها شحال من واحد دوّز ونسبة الحضور وصلات ل96,9 بالمائة وها شحال من واحد فيه "كورونا" دوّز هاد الامتحانات    بعد السماح لهم بالدخول لأرض الوطن.. العثماني يتدارس ملف المغاربة المقيمين بالخارج    وصفة ثلاث وزراء لاستنهاض القطاع السياحي المنهار    بعد أزيد من ثلاثة أشهر من الإغلاق… الحياة تعود من جديد لدار الأوبرا المصرية    هذا ما وصل إليه الخلاف بين منتج سعد لمجرد وحاتم عمور!    شفاء 258 حالة جديدة ترفع عدد المتعافين من كورونا في المغرب إلى 11705 حالة    مهنيو النقل السياحي ينوهون بالتوجهات العامة لقانون المالية المعدل لسنة 2020    حادث مأساوي. انتحار شخص ألقى بنفسه أمام قطار يربط بين البيضاء والقنيطرة    مستجدات كورونا بالمغرب | 115 إصابة جديدة ووفاة واحدة.. وحصيلة الحالات تصل 15194    هل تعيد الجائحة لشهادة الباكالوريا العلمية هيبتها؟    الريال يفتقد لهؤلاء في مباراة اليوم    عندما تتحول منظمة العفو الدولية إلى مجرد نعامة!    حزن في شذى إف إم.. وفاة المدير العام محمد حياك    اليونسكو تؤكد على ضرورة إبلاغها بأي تغيير في وضع متحف آيا صوفيا بتركيا    مراكش.. تأجيل ملف "باطما" إلى 21 يوليوز    أول إعلان لفيلم مصري بعد 3 شهور من التوقف..الغسالة تحارب الكورونا على تيك توك    زيان : الأكباش التي تهدى للوزراء من طرف دار المخزن بمناسبة عيد الأضحى يجب أن تقدم للفقراء    مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب إلى حدود صباح اليوم الجمعة    الولايات المتحدة.. تسجيل أزيد من 65 ألف حالة إصابة بكورونا في ظرف 24 ساعة    المغرب يسجل 115 إصابة جديدة بكورونا.. الحصيلة الإجمالية: 15194    فيروس كورونا .. تسجيل 115 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    اشتداد المنافسة بين المغرب و إسبانيا لاستضافة قاعدة عسكرية أمريكية.    دراسة: تغيرات "مخيفة" في قلب الأقطاب المغناطيسية لكوكب الأرض    هذا ماتضمنته رسالة عمدة سيول الأخيرة قبل انتحاره    الولايات المتحدة الأمريكية تمنح المغرب معدات وإمدادات طبية لمواجهة كورونا    الدليل الكامل لاستئجار السيارات في دبي    إنتر ميلان مستاء من تعادله أمام فيرونا    توقعات أحوال الطقس اليوم الجمعة.. حار عموما    الاندبندنت: اتهامات للحكومة البريطانية ب"الاعتذار" للسعودية بعد فرض عقوبات    أولهاشمي: روح الشاعر تضيع في زمن الحروب والمجاعات والإبادة الإنسانية -حوار    مسلمو الإيغور: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على مسؤولين صينيين بسبب "انتهاكات" في شينجيانغ    مليون و300 ألف أمريكي طلبوا الحصول على إعانات البطالة الأسبوع الماضي    فاس: وكالة حوض سبو تطلق حملة حول أخطار الغرق في السدود والوديان    "أغاني وإيقاعات أبدية" شعار الدورة 51 من المهرجان الوطني للفنون الشعبية بمراكش    وكالة فيتش تجدد تصنيف الشركة المركزية لإعادة التأمين في مستوى ( AAA السلم المحلي) بأفق "مستقر"    منتجع مازغان يخضع أزيد من 900 مستخدم لتحاليل كورونا لضمان السلامة الصحية للموظفين والزبناء    عاجل: تسجيل 4 حالات جديدة لفيروس كورونا بالجنوب .    شبيبة الأحرار ببني ملال تستضيف د. الشرقاوي السموني في الجامعة الجهوية    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    ناشط عقوقي        رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمهور فاس يتحول إلى كورال لمارسيل
نشر في الصباح يوم 19 - 06 - 2019

الفنان اللبناني يستعيد روائعه في مهرجان الموسيقى العريقة
تحول أكثر من 25 ألف شخص عجت بهم باب المكينة، أول أمس (الأحد) إلى كورال مردد لأغاني الفنان اللبناني الملتزم مارسيل خليفة، في ثالث حفلات مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة في دورته 25، في تجاوب كبير عكس حبا متبادلا بين فنان كبير وجمهور ذواق مفتتن بما أبدعه من أشهر الأغاني.
في لحظات كثيرة صمت ابن بيروت الذي عاش وسط الصيادين والفلاحين والغجر، تاركا الجمهور يغني بدلا عنه. وحتى الأجانب الذين حضروا بكثرة حفله الثاني في تاريخ المهرجان بعد مشاركته السابقة فيه قبل عقد، تجاوبوا معه وتماهوا راقصين على أنغام نفذت لأفئدتهم فأمتعتهم حتى من دون إدراك معنى الكلمات.
صدى التفاعل امتد بعيدا عن هذا الباب التذكاري التاريخي الذي بناه السلطان المولى الحسن في 1886، وتلون بألوان مختلفة ومجسمات عكست ما صدحت به حنجرة مارسيل في ليلة باردة لم تمنع جمهورا من الحضور برقم قياسي ناهز ذاك الذي حطمه حفل الفنان البريطاني سامي يوسف، كما اللوحة الإبداعية الافتتاحية.
“شكرا لسماعكم الجميل وتفاعلكم الكبير”. هكذا خاطب الجمهور، كاشفا عدم رضاه ب “جمود” الراسين بالمقاعد الأمامية دعاهم لمجاراة المصطفين خلفهم، ممن هدئوا وصمتوا ربع ساعة تقريبا فاسحين المجال واسعا لأداء “شكل موسيقى جنائزي ظهر ببيروت قبل أن يمتد لأرجاء مختلفة من العالم” كما قال مارسيل خليفة.
المقطع الموسيقي أبدعه ابنه رامي عازف البيانو والأورغ الذي درس الموسيقى بباريس وواشنطن وشارك أباه في مهرجان بتونس، ورافقه وأفراد من مجموعته كثيرة العدد، في زيارة خاصة إلى دروب وأزقة ومعالم فاس العتيقة التاريخية والعمرانية والدينية والثقافية، خاصة بالطالعة قبل نحو يوم من إحياء هذا الحفل الفني.
وقال “تمشينا وسط المدينة القديمة، وشممت رائحة 12 قرنا من تاريخها وعاينت درجة الحفاظ على معالم هذه المدينة الساحرة” التي حافظت على هويتها كما “مهرجانها المحافظ على هويته الثقافية في ظل هذه العولمة الفظيعة والسقوط المريع في العالم”، كاشفا افتخاره بالمشاركة في هذه التظاهرة الثقافية الروحية العالمية.
وبالمناسبة أدى مارسيل الذي “رقى مستوى الفنان الملتزم وحقق العالمية على غرار أشعار محمود درويش” بتعبير مقدم الحفل، قصائد روحية وأخرى من ريبرتواره الزاخر خاصة أغانيه المؤثرة والمشهورة بما فيها “أمي” و”يا بحرية” و”منتصب القامة أمشي” وأغاني أخرى أعادها بتوزيع جديد وأساليب مغايرة ومختلفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.