حضور بارز للجالية المغربية المقيمة ببلجيكا في مسيرة باريس بمناسبة المسيرة الخضراء    بعد عودة الشباب لركوب قوارب الموت.. شبيبات حزبية تتهم حكومة العثماني بتفقير الشعب    مطار طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر الماضي    مالية 2020.. التقدم والاشتراكية يقترح إحداث ضريبة على الثروة يخضع لها كل من بلغت ثروته 10.000.000 درهما فما فوق    طعن ثلاثة اشخاص خلال عرض مسرحي في الرياض    الجمهور الموريتاني يؤازر "المرابطون" بالرباط    نجوم الكرة الإسبانية حضروا قرعة السوبر الإسباني بالسعودية    هذه مداخيل مباراة الحسنية والحمامة في الكأس    خاص/ أوك يغادر التجمع التدريبي للمنتخب المحلي بسبب الإصابة    الرجاء البيضاوي يخطف المدرب جمال السلامي من اتحاد طنجة    بعد عدة أزمات مع المنتخب الوطني ومسؤولي الجامعة الملكية.. الدولي المغربي حمد الله يقرر اعتزال الكرة دوليا    بعد التحذير من جراثيم قنينيات” سيدي حرازم” الشركة توضح: أوقفنا خط الإنتاج    إطلاق سراح الناشط الحراكي الأحمدي بكفالة مالية وهذه هي التهمة التي توبع من أجلها    هيئات سياسية وحقوقية تدعو إلى يوم تضامني مع معتقلي حراك الريف بهذا الموعد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    بعد تحذير المستهلكين..سيدي حرازم تسحب قاروراتها وتعتذر للمغاربة    بدء محاكمة 42 متظاهرا في الجزائر بسبب رفع الراية الأمازيغية    مندوبية السجون: العقوبات المتخذة في حق معتقلي الريف احترمت القانون    في سابقة هي الأولى من نوعها ..بركان تحتضن معرضا للآثار النبوية الأصيلة    العثماني: المغرب سيواصل دعم الاستقرار والتنمية في ليبيا خلال افتتاح المنتدى الليبي الدولي    الدار البيضاء.. إشهار السلاح الوظيفي لتوقيف شخص هدد مواطنين بالسلاح الأبيض    مديرية الأرصاد الجوية تتوقع نزول قطرات مطرية غدا الثلاثاء بعدد من مناطق المملكة    150 مستفيد من دورة تكوينية في علوم التربية والديداكتيك بإمزورن    العراق..متظاهرون يدافعون عن الساحات و319 قتيلا منذ بدء الانتفاضة    العثور على جثة ضابط بالمخابرات البريطانية بإسطنبول مرمية بالشارع    بعقد يمتد لموسمين.. السلامي مدربا للرجاء والسفري مساعدا له    الاشتراكيون يتصدرون تشريعيات اسبانيا وصعود لليمين المتطرف المناهض للمهاجرين    "الدفاع الجديدي" يحتج على تحكيم سمير الكزاز    التبليغ عن جريمة اختطاف وهمية تطيح بسيدة عشرينية في قبضة سلطات العيون    الراب المغربي في ميزان النقد الأدبي    هل أصبح "ازدراء الأديان" و"معاداة السامية" من المُباح في سياسات اليوتيوب؟    دراسة: تناول القهوة بانتظام يخفض خطر الإصابة بسرطان الكبد إلى النصف    الانتخابات تطيح برئيس "سيوددانوس" في إسبانيا    أكادير: شرطي يستخدم سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض سلامة المواطنين لتهديد خطير    ثلاثون هيأة سياسية ونقابية وحقوقية تستعد لإطلاق “الجبهة الاجتماعية المغربية”.. هذه مطالبها    اختتام فعاليات مهرجان "يوبا" للموسيقى في دورته الثالثة بالحسيمة    “المصلي” تستبق عودة احتجاجات المكفوفين أمام البرلمان وتلتقيهم غدا الثلاثاء    عرض مسرحية "احجر وطوب" ببيت الصحافة    مؤشر دولي يضع المغرب برتبة متأخرة في سلّم "الإحساس بالأمان‬"    مهرجان الرسالة للأغنية العربية والروحية يسدل ستار دورته الثانية    نتنياهو: نقيم علاقات مع ست دول عربية على الأقل والتطبيع يتقدم    وحدة تبريد ترفع رهانات الفلاّحين بحوض المعيدر    والد أنغام يثير الجدل برسالة صادمة : "أعلم أنك تستعجلين دفني"    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    بنبشير يهاجم مريم سعيد ومشاهير المملكة يرفعون هشتاغ »simominable »    عمال الخدمات الأرضية بمطار محمد الخامس يعلنون عن تنظيم وقفات احتجاجية تضامنا مع زملائهم المطرودين    بالصور...المقدم إسماعيل اسقرو ابن تارودانت يكرم بمكناس    إطلاق سراح المدونين الثلاثة المعتقلين بتندوف    يوسف العزوزي يفوز بلقب الموسم الحادي عشر من نجوم العلوم    " سيمنس غاميسا" بطنجة تفتح أبوابها للصحافة    التنافس مع البشر يمنح الروبوتات مهارات مختلفة    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    أميركي يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    30 ألف حالة إصابة سنوياً بداء السل في المغرب سنويا    في ذكرى مولد الحبيب صلى الله عليه وسلم    الأمراض العضوية والنفسية ترسل مئات الآلاف من المغاربة إلى المؤسسات الصحية العمومية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غزة تحتفل بفشل الانقلاب في تركيا

شهدت مدن ومحافظات قطاع غزة صباح يوم السبت 16 يوليوز 2016 مسيرات جماهيرية حاشدة دعت إليها حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ احتفاءً بفشل الانقلاب العسكري في تركيا.
ورفعت الجماهير المشاركة في المسيرات، صوراً للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وأعلام تركيا، ويافطات تندد بمحاولة الانقلاب العسكري.
وأكّد إسماعيل رضوان القيادي في حركة "حماس" خلال إحدى المسيرات في مدينة غزة، رفض حركته لما وصفها ب"المحاولة الآثمة للانقلاب على الشرعية في تركيا".
وهنأ القيادي في "حماس"، الشعب التركي على وعيه وإدراكه لحقيقة ما يحاك ضده من خلال نزوله للشارع لإفشال الانقلاب.
وكانت حركة "حماس" قد استنكرت في بيانٍ لها صباح اليوم، المحاولة الآثمة للانقضاض على الخيار الديمقراطي للشعب التركي الشقيق.
وتقدمت الحركة، بالتهنئة من الشعب التركي العظيم وقيادته المنتخبة وعلى رأسها الرئيس أردوغان، وأحزابه الأصيلة وقوات الأمن وجيشه المخلص على انتصارهم العزيز في الحفاظ على الديمقراطية والحرية والاستقرار.
واستذكر البيان مواقف تركيا و"قيادتها الحكيمة" في دعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة والعمل على رفع الحصار عن قطاع غزة.
وقتل نحو ستين شخصاً في تركيا خلال الأحداث التي رافقت المحاولة الانقلابية الليلة الماضية، وأكد وزير العدل التركي بكير بوزداج اعتقال 754 شخصاً من العسكريين بعد محاولة الانقلاب.
من جانب آخر، شارك المئات من جماهير محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة، في تظاهرة دعت لها حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، صباح السبت، دعمًا للشعب التركي وحكومته ورئاسته وللشرعية التركية، ورفضًا لمحاولة الانقلاب عليها.
واحتشدت الجماهير المشاركة في التظاهرة في ساحة بلدية المدينة، حاملين الأعلام الفلسطينية والتركية، وصورًا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ولافتات كُتل عليها : " أردوغان إن معي ربي سيهدين، غزة لن تنسى من وقف معها في محنتها وحصارها، اللهم سلم تركيا واحفظ شعبها..".
وهنأ القيادي في حركة حماس يونس الأسطل الشعب التركي وحكومته ورئاسته على النصر وإفشال محاولة الانقلاب على الشرعية والخيار الديمقراطي الذي اختاره الشعب؛ مؤكدًا أن افشال تلك المحاولة لم يتم لولا نزول أرودغان للميدان ومن خلفه الحاضنة الشعبية الداعمة والمؤيدة.
وشدد الأسطل خلال كلمته أمام الجماهير المحتشدة على أن الانقلاب فشل بفعل الحاضنة الشعبية، والتفاف الشعر التركي خلف قيادته، وعدم السماح بمصادرة حريته وخياره الديمقراطي؛ لذلك كان للشعب التركي الدور الأكبر في القبض على المتمردين، وتطويق الدبابات التي تسير بالطرقات، والمطوقة للمقار الحكومية.
وأضاف الأسطل "إن (العصابة)، تؤكد أن ما حدث ليس مؤامرة تركية بحته، بل مؤامرة دولية، والدليل الأكبر ترويج بعض وسائل الإعلام الغربية والعربية لنجاح الانقلاب، ليوهموا الناس بنجاحه، ويزرعوا في نفوسهم الخوف واليأس".
وتابع "لكن الإعلام الإسلامي كان يبث حقيقة حجم التأييد، وتباشير النصر، في دليل على أن الشعوب تخطت مراحل طأطأة الرؤوس للعسكريين، الذين يفرضون أحكامًا عرفية، ويحكمون الناس بالحديد والنار".
ولفت الأسطل إلى أن شعبنا الفلسطيني خاصة في قطاع غزة يخرج ليعلن مباركته لنجاح ثورة الشعب التركي على المتمردين، عبر إفشال هذه المؤامرة الصهيونية الأمريكية العربية؛ "حق لنا أن نفرح بنصركم"، مُهنئًا الشعب التركي وحكومته ورئاسته في إفشال الانقلاب العسكري، الذي حال دون تكرار تجربة العسكر في الانقلاب على خيار الشعوب.
ووجه التحية للرئيس التركي ورئيس وزرائه لقدرتهم على فرض الهيمنة على التمرد وإفشال الانقلاب؛ مُباركًا للأمة ولشعبنا خاصة الذين أمنوا الحكومة التركية بأن تكسر الحصار عن غزة عبر تبني المشاريع الإغاثية والإنمائية على حدٍ سواء؛ فضلاً عن احتضان صفقة وفاء أحرار جديدة؛ مؤكدًا أن هذه الوقفة تؤكد أن الشعب التركي ليس وحده بل من ورائه أمته وخاصة الشعب الفلسطيني.
بدورهم، عبر العديد من المشاركين في التظاهرة عن سعادتهم لإفشال الانقلاب في تركيا على الشرعية وخيار الشعب، مؤكدين أنهم مع تركيا شعبًا وحكومةً ورئاسةً، معبرين عن دعمهم الكامل لهم، لما لدورهم الكبير في دعم القضية الفلسطينية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.