مخيمات تندوف..وسيلة إعلام إيطالية تندد بتجنيد الأطفال واستغلالهم لأغراض عسكرية    المندوبية السامية للتخطيط: ارتفاع الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك ب1,4 بالمائة سنة 2021    ماذا تريد الجزائر من وراء اجتماع الفصائل الفلسطينية؟    لا راحة للمنتخب الوطني.. حصة ثانية في المساء    من بينها منتخب عربي.. هذا أقوى وأضعف منتخب في كأس إفريقيا بعد انتهاء دور المجموعات    الدولي المغربي أسامة إدريسي يعزز صفوف قادس الاسباني    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    مستجدات "شبكة البيتكوين"..الشرطة تحجز مبالغ إضافية بمراكش    تخصيص 230 مليون درهم لتطوير المحطة السياحية أوكايمدن    فرنسا… تعلن عن تاريخ رفع قيود كورونا    "الفاو" تصدم الإسبان وتصنف "المياه الاقليمية للكناري" مناطق مغربية    هيئات: نسبة المشاركة في إضراب أطباء القطاع الخاص تجاوزت %80    تدوينة من الدراجي تغضب المغاربة والمعلق الجزائري ينفي الاساءة للمغرب    مهنيو السياحة ينتظرون قرار الحكومة بخصوص فتح الحدود    كلمة السر "مغربية الصحراء".. 'إلموندو': إسبانيا ظلت أسبوعا كاملاً تتودد إلى المغرب لحل الأزمة    إصابة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس بفيروس كورونا    والدة جاد المالح تطلق مشروع "الوالدة" لبيع وتوصيل الكسكس المغربي بفرنسا    المغرب ومجلس التعاون الخليجي.. انضمام كامل العضوية أم شراكة متقدمة؟*    الخدمة العسكرية.. تجربة غنية تتيح للمستفيدين الانفتاح على آفاق جديدة    ندوة يوم 100: بين استمرار الوعود و غياب التنزيل    قلق بفرنساحول حرية الاعلام خلال الحملة الانتخابية    فيلم "ضيف من ذهب" يشارك في مهرجانPalestineReelالسينمائي بالإمارات    الحسين القمري …وداعا أيها المبدع ….وداعا أستاذي    الدورة 7لمهرجان تطوان الدولي لمدارس السينما ما بين 21 و25 نونبر    القضاء يأذن للمرة 24 تواليا باستمرار نشاط مصفاة "سامير"    الولايات المتحدة تقدم للمغرب سبعة مجمدات لتخزين لقاح كورونا    نهاية الجزائر والراقي وحفيظ الدراجي    انتخاب "إثمار كابيتال" لرئاسة المنتدى الدولي للصناديق السيادية    هل يهدد الهجوم الحوثي «الملاذ الآمن» الذي تقدمه الإمارات؟    ملك تخبر الجميع بزواجها من حسن.. تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (103) من مسلسلكم "لحن الحياة"    إسبانيا تتمنى عودة سفيرة المغرب إلى مدريد    3 أسئلة ليوسف خاشون رئيس نادي واويزغت لكرة السلة    المصابون بمتحور أوميكرون.. هذه هي أكثر 5 أعراض شيوعا    ابتدائية سطات ضربات صهر البرلماني المعتقل ب4 سنوات ونصف حبسا نافذة بعد متابعته بالنصب على شركة بمبلغ 600 مليون سنتيم    السعودية.. سجن سفير سابق استغل عمله لبيع تأشيرات العمرة    رئيس مبادرة "سمعي صوتك" ل2m.ma:"تلقينا 120 طلب مساعدة سنة 2021 من نساء تعرضن للعنف    فيتش رايتينغ تتوج CDG CAPITAL وCDG CAPITAL GESTION    مقتل 145 ناشطا حقوقيا في كولومبيا عام 2021    ماذا وراء انخفاض توقعات نمو الاقتصاد الوطني خلال السنة الجارية؟    أزمة الصيدليات بسطات تنفرج بعد توصل مجلس الصيادلة بترخيص السلطات لرفع عدد صيدليات المدوامة    برشلونة يقرر فتح باب الانتقال امام مهاجمه الفرنسي عثمان ديمبلي    البرهان يعلن تشكيل حكومة جديدة لتصريف الأعمال في السودان    100 يوم من عمر الحكومة .. هذه أبرز الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة والتواصل للنهوض بالقطاع    سرحان يكتب: أبطال بلا روايات.. "زوربا وبِطيط وجالوق وأبو جندل"    مركز: أكثر من 10 ملايين إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في القارة الإفريقية    خطوة كان من المفروض القيام بها قبل تصريح آيت الطالب … وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ترسل مفتشيها للصيدليات للبحث عن أدوية الكوفيد والزكام    تشغيل.. الحكومة تعمل جاهدة لمواجهة تداعيات الجائحة    خلق فرص الشغل وفك العزلة محاور إجتماعات رئيس مجلس جهة الشرق بإقليمي جرادة وفكيك    الأركسترا الأندلسية الإسرائيلية تستضيف 5 موسيقيين مغاربة    هل المضادات الحيوية تضعف جهاز المناعة ؟    أكاديمية جهة كلميم والمعهد الفرنسي بأكادير يصادقان على برنامج العمل المقترح لسنة 2022    4 مشروبات صحية تنظف الكبد بشكل طبيعي!    هكذا ردّ "تبون" على إقصاء منتخبه من كأس افريقيا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تصريحات للقيادات الميدانية والجهوية للاتحاد والجامعات القطاعية التابعة له
نشر في التجديد يوم 13 - 10 - 2010


قيادات ميدانية..
عبدالإله الحلوطي (الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم): هذا الموضوع لا ينبغي أن يأخذ من وقتنا الكثير
نجدد تمسكنا بشرعية المؤتمر الوطني الخامس وانتخاب الأخ محمد يتيم كاتبا عاما للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، بنسبة لا مجال فيها للنقاش و أعتقد أن هذا الموضوع لا ينبغي أن يأخذ من وقتنا الشيء الكثير، لأن الوضع التنظيمي ليست فيه أية اختلالات، وبالمقابل نعتبر ما أقدم عليه بعض المنسحبين من الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والذين لم ترضهم الأساليب الديمقراطية ولم ترقهم نتائج الصناديق الزجاجية ويريدون الرجوع بالمنظمة إلى عهود المرشح الوحيد وعهود التصفيق والزغاريد، هي سلوكات قطع معها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب وانتقل من منطق الزاوية والمباركة إلى منطق المؤسسة التي تنتخب أجهزتها وفق منطق الديمقراطية والمحاسبة والشفافية.
عبد العظيم أحميد (الكاتب العام للجامعة الوطنية لقطاع العدل): لا حق للمنشقين في استغلال اسم منظمتنا
الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب هو بألف خير والحمد لله، ولن تؤثر فيه التشويشات التي تبعث من هنا وهناك، ونحن نعتبر انعقاد ونجاح المجلس الوطني الأخير رسالة تؤكد على نظافة بيتنا الداخلي، ومن يدعون أنهم نظموا ما سمي بالمؤتمر الاستثنائي خارجون عن هذا البيت، وهم أنفسهم صرحوا بأنهم فكوا ارتباطهم بالاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وليس لهم الحق في استعمال إسم المنظمة من خارجها، ويجب ألا ينسى هؤلاء أنهم عبروا هم أنفسهم عن نزاهة المؤتمر وزكوه بتصريحاتهم المسجلة لدينا، والتي كان من أبرز ما جاء فيها على لسان زعيمهم القول بأن: الديمقراطية تجب ما قبلها، لهذا فإن ما يقومون به من عمل خارج دائرة الديمقراطية هوعمل غير مقبول بتاتا.
عبد العالي محمودي (نائب الكاتب العام للجامعة الوطنية للإسكان والتعمير والتنمية المجالية): جهة أخرى تقف وراء هؤلاء بهدف النيل من منظمتنا
أولا وقبل كل شيء دعني أؤكد لك موقف الجامعة الوطنية للإسكان والتعمير والتنمية المجالية، والذي سبق أن عبرنا عنه في بلاغات سابقة في الموضوع، والقاضي بتشبث كل مناضلي ومناضلات جامعتنا بنتائج الشرعية المنبثقة عن المؤتمر الأخير العادي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، والتي انتخبت الأستاذ محمد يتيم كاتبا عاما بأغلبية لا تقبل الجدال، كما نجدد استهجاننا وإدانتنا للإخراج الركيك والجبان لمسرحية ما سمي ب المؤتمر الاستثنائي، هذا من جهة.
من جهة أخرى، وبعد قراءتنا للتطورات الأخيرة التي عرفها هذا الملف، فإننا في الجامعة الوطنية للإسكان والتعمير والتنمية المجالية لا يساورنا أدنى شك في أن جهة أخرى تقف وراء هؤلاء، بغية النيل من منظمتنا وبهدف إشغالنا عن التعاطي مع الملفات الاجتماعية الحقيقية، خصوصا في هذه الظرفية التي بات الكل يتحدث فيها عن انكماش أغلب القطاعات الإنتاجية وتدهور القدرة الشرائية للمواطنين وارتفاع الأسعار.
مصطفى مرشد(الكاتب الجهوي للاتحاد بجهة دكالة عبدة): ليس عيبا أن يسقط الإنسان، لكن العيب أن يعلق فشله على الآخرين
الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب يعتبر بحق مدرسة لتعلم الديمقراطية وممارستها، مدرسة تخرج منها مناضلون شرفاء أثروا المشهد النقابي، وأعادوا الثقة في العمل النقابي، وحازوا احترام وتقدير كل المتدخلين في الشأن الاجتماعي، من أطراف في الحكومة أو في السلطة أو ممثلي التنظيمات النقابية الصديقة، على جميع المستويات. أما الراسبون في امتحان الديموقراطية، ممن كانوا بالأمس القريب من أبناء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فنقول لهم ليس عيبا أن يسقط الإنسان، لكن العيب كل العيب أن يستمر في السقوط، العيب كل العيب أن يعلق فشله على الآخرين، العيب كل العيب أن يتنكر للديمقراطية ويلعن الديموقراطيين.
لقد كان المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد عرسا ديموقراطيا بامتياز، أفرز قيادة شرعية بنسبة كبيرة وجد معبرة، جددت الثقة في الأخ المناضل محمد يتيم كاتبا عاما للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، لولاية ثانية. وهو الذي عرف الاتحاد في عهده توسعا وانتشارا كبيرين وحضورا لافتا في كل المحافل، أما ما حدث في ما سمي زورا بالمؤتمر الاستثنائي، فإنه لا يعدوا أن يكون حنينا لزمن الترضيات والتعيينات. إن ما وقع بالمحمدية، ليس إلا محاولة يائسة ومفضوحة للنيل من الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، دبرتها بعض الجهات مستغلة في ذلك حرص البعض على المناصب والامتيازات.
عبدالرحمان الهاشي (الكاتب العام للجامعة المغربية للفلاحة): العقلاء يعرفون ما هي أبعاد وأهداف والأطراف المحركة لهؤلاء
أعتقد أن العقلاء يعرفون ما هي أبعاد وأهداف، وربما الأطراف المحركة للموضوع وحيثيات هذه الهجمة على نقابة اوشم، باعتباره الذراع النقابي للعدالة والتنمية، خاصة وأننا سنكون لا محالة خلال السنة المقبلة في وضعية اجتماعية صعبة وعلى أبواب ,2012 وما خفي الله أعلم به، فبالتالي يجب تقليم أظافر كل من تسول له نفسه الاحتجاج... وعليه فإنني أدعو الإخوة في باقي القطاعات إلى العمل بشكل عادي وطبيعي في الميدان، لأن القواعد هي التي تعطي المشروعية والحضور في الميدان إلى جانب الشغيلة، إذ هو (العمل بشكل عادي) الوحيد الكفيل بحسم المعركة، وعلى الاتحاد أن يعي جيدا حساسية المرحلة ويعمل على إعادة النظر في أولوياته خلال السنة.
محمد خوجة (الكاتب العام للجامعة الوطنية لقطاع التعليم العالي): نؤكد تشبثنا بهياكل الاتحاد المنتخبة ديمقراطياً
أولا، كمؤتمرين لم نكن على علم بأي مؤتمر استثنائي، وبما أن المؤتمرات الاستثنائية من صلاحيات المكتب الوطني والمجلس الوطني للاتحاد، إذ يستدعى لها المؤتمرون في آخر مؤتمر وطني، فإن هذا الشرط انتفى في المؤتمر الاستثنائي المزعوم. كما أن الأجواء الديمقراطية التي مر فيها المؤتمر الوطني الخامس، والتي انتخب فيها الأخ محمد يتيم كاتبا عاما للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، حضرها هؤلاء المنقلبون على الشرعية وأثنوا على أجواء الشفافية التي مر فيها المؤتمر، وشأن الديمقراطية أن هناك أقلية وأغلبية، والأقلية ملزمة بقرارات الأغلبية. إن ما قام به هؤلاء الذين لم يحظوا بثقة المؤتمرين، هو انتحال لصفة مؤتمرين بغير وجه حق، كما أننا في الجامعة الوطنية لقطاع التعليم العالي نؤكد تشبثنا المطلق بجميع هياكل الاتحاد المنتخبة ديمقراطياً، والتي أفرزها المؤتمر الوطني الخامس، وعلى رأسها الكاتب العام للاتحاد الأخ محمد يتيم.
بوشتى الدرمي (الكاتب العام للجامعة الوطنية لقطاع الفوسفاط): المؤتمر الاستثنائي فاقد للشرعية
إن الجامعة الوطنية لقطاع الفوسفاط، المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، تستهجن هذا السلوك غيرالأخلاقي وغير الديمقراطي المتمثل في المحاولة البئيسة والمكشوفة ورديئة الإخراج، لتزوير إرادة قواعد الاتحاد ومكوناته ومحاولة فرض إرادة بعض المنظمين في ما سمي ب المؤتمر الاستثنائي، الفاقدين لأية شرعية على كافة مكونات المنظمة والحلول محلها، وتؤكد الجامعة تمسكها بإطارها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، وبنتائج مؤتمره الوطني الخامس، الذي انتخب الأخ محمد يتيم كاتبا عاما لولاية ثانية، كما انتخب مجلسه الوطني الذي انتخب هو الآخر بطريقة ديمقراطية المكتب الوطني للاتحاد. وتؤكد على أن الهيئات التي لها الصلاحية والمخولة بالدعوة إلى مؤتمر استثنائي هي الهيئات الشرعية المنبثقة عن المؤتمر الوطني الخامس للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب. كما ينص على ذلك القانون الداخلي للمنظمة، ولذلك فالاجتماع المذكور المسمى ب المؤتمر الاستثنائي باطل، وما ترتب عليه باطل.
قيادات جهوية..
بودرة أحمد (لكاتب الجهوي لجهة تازة تاونات الحسيمة جرسيف): المعطي ومن معه لم يقبلوا بالمنافسة الديمقراطية
بعد الشكر والتقدير لجريدة التجديد الغراء على فتحها هذا الملف لتوضيح الحقائق حول ما يجري داخل منظمتنا الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أن بضعة أفراد لما حضروا المؤتمر الخامس للاتحاد، والذي أفرز الأخ محمد يتيم كاتبا وطنيا لولاية أخيرة حسب القانون الأساسي للاتحاد ومكتبا جديدا لأربع سنوات، لكن هؤلاء الخوارج لم يتقبلوا النتيجة إلا على مضض وطمعا في الاستحواذ على المكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، والتي كان على رأسها عبد السلام المعطي قبل المؤتمر الوطني الرابع هذا الأخير الذي افرز الأخ عبد الالاه الحلوطي كاتبا وطنيا للجامعة الوطنية لموظفي التعليم في عرس ديمقراطي وضعت فيه مع بعض المنشقين مساطره ومقرراته لكن للأسف الشديد ونظرا لتشبث هؤلاء بالكراسي ونظرا لعدم القبول بالمنافسة الديمقراطية قرر المعطي ومريدوه الطعن في كل المبادئ والأعراف و المقررات التي وضعتها أيديهم و اللجوء الى خيار الهروب إلى الإمام والادعاء أنهم الممثلون الشرعيون للاتحاد الوطني للشغل المغرب و الجامعة الوطنية لموظفي التعليم فلعمري ان هؤلاء لفي كذبهم و افترائهم يعمهون و لو كان في الأمر مثقال حق لكنت من الأوائل المناهضين للأخوين محمد يتيم و عبد الإله الحلوطي. إن العناصر الخارجة عن الشرعية لا تريد خيرا بالاتحاد الوطني للشغل أو الدفاع عن الشرعية كما يحلوا لها تسميتها و لكن تريد زعامة وكرسيا بأي طريقة وبأي ثمن .
عبدالعزيز الطاشي ( الكاتب الجهوي للاتحاد بجهة فاس بولمان):لن نتسامح مع من يريد مصادرة حقوقنا
نحن في مرحلة الدخول الاجتماعي وأن قانون المالية لهذه السنة، وحسب ما تسرب منه، أن الحكومة تحضر لمواد تمس بشكل مباشر الطبقة العاملة في شقها الاجتماعي كملف التقاعد، والتغطية الصحية والقدرة الشرائية. كما أنه عُقِد بعد يوم واحد لتطبيق مدونة السير المشؤومة، وبالمناسبة فإننا نفتخر، نحن الكتاب الجهويون، أن نقابتنا عارضت إخراج هذه المدونة لما فيها من ضرر على مهنيي النقل وعلى كل المواطنين. إذن هذا المجلس كان مناسبة لمدارسة كل القضايا الكبرى التي تمس الشق الاجتماعي. وفي نفس الوقت، فالمجلس الوطني الأخير والمنعقد يوم 2 أكتوبر، والذي كانت نسبة الحضور فيه حوالي 100في ,100 هو رسالة للفئة المطرودة (الحاج المعطي والأربعة الآخرين الذين معه)، التي تحاول أن تقوم بتشويشات مفضوحة على المنظمة وذلك بتزوير الحقائق والتشكيك فيها والكذب على الرأي العام كادعائها أنها نظمت مؤتمر استثنائي متطاولة بذلك على حقوق أعضاء المجلس الوطني الذي هو الوحيد الذي له الحق (بعد المكتب الوطني) بعقد مؤتمر استثنائي. وبالتالي فإننا، أعضاء المجلس الوطني لن نتسامح مع كل من يريد أن يصادر حقوقنا المذكورة في القانون الأساسي، والقانون الداخلي، وسنواجههم بكل ما يتيحه لنا القانون، سواء عن طريق القضاء أو غيره.
المصطفى مرشد ( الكاتب الجهوي للاتحاد بجهة دكالة عبدة): الاتحاد الوطني مدرسة لتعلم الديمقراطية وممارستها
الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الذي يعتبر بحق مدرسة لتعلم الديمقراطية و ممارسة الديمراطية ، مدرسة تخرج منها مناضلون شرفاء أثروا المشهد النقابي، وأعادوا الثقة في العمل النقابي ، وحازوا احترام وتقدير كل المتدخلين في الشأن الإجتماعي، من أطراف في الحكومة أو في السلطة أو ممثلي التنظيمات النقابية الصديقة، على جميع المستويات. أما الراسبون في امتحان الديمقراطية ممن كانوا بالأمس القريب من أبناء الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فنقول لهم ليس عيبا أن يسقط الإنسان لكن العيب كل العيب أن يستمر في السقوط، العيب كل العيب أن يعلق فشله على الآخرين، العيب كل العيب أن يتنكر للديموقراطية و يلعن الديموقراطيين. لقد كان المؤتمر الوطني الخامس للإتحاد عرسا ديموقراطيا بامتياز، أفرز قيادة شرعية بنسبة كبيرة وجد معبرة، جددت الثقة في الأخ المناضل محمد يتيم لولاية ثانية كاتبا عاما للإتحاد الوطني للشغل بالمغرب.أما ما حدث في ماسمي زورا بالمؤثمر الإستثنائي فإنه لا يعدوا أن يكون حنينا لزمن الترضيات والتعيينات، وزمن الخلود في الكراسي والتعلق بالمناصب . إن ما وقع بالمحمدية ليس إلا محاولة يائسة ومفضوحة للنيل من الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب، دبرتها بعض الجهات النافذة في المخزن مستغلة في ذلك حرص البعض على المناصب والامتيازات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.