الملك يُودع سفراء عددا من الدول الأجنبية ويوشحهم بأوسمة ملكية    النقابات تصعد في وجه أمزازي.. إضراب جديد لثلاثة أيام    الاتحاد الإفريقي يرفض طلب المنتخب الكاميروني    النجم الغاني السابق يساند منتخب بلاده    يتيم : الحكومة أحدثت لجنة يقظة من أجل رصد تحولات سوق الشغل    ضمنهم حسن طارق.. الملك محمد السادس يستقبل السفراء الجدد للمملكة    عيد الأضحى.. أزيد من 4 ملايين ونصف من الأغنام والماعز معدة للذبح    انتقال نيمار لبرشلونة مسألة وقت فقط    لهذه الأسباب لا يرهق رونار الأسود    لاعب أندلسي يدخل كخيار ثالث للريال بعد بوجبا وإيركسن    امتحان الباك.. تربويون يشرحون لماذا صارت المعدلات مرتفعة    في سابقة هي الأولى من نوعها ..إطلاق تطبيق إلكتروني يطلع المغاربة على جودة مياه الشواطئ    أطباء العيون بالمغرب يحذرون من خطر « لوبي » صناعة الزجاج    صحيفة سودانية: محاكمة البشير ستنقل على الهواء مباشرة    ترامب يوجه تحذير شديد اللهجة : سأمحو إيران في حال تعرضت "لأي شيء أمريكي"    تشكيل الكاميرون الرسمي للقاء غينيا بيساو    المنتخب المغربي يواصل استعداده للقاء ساحل العاج وأعينه على التأهل ضمن ثاني مبارياته ب"الكان"    الاتحاد الأوروبي يشيد بمجهودات المغرب في مكافحة الهجرة السرية    اخشيشن: مؤتمر نقابة الصحافة فرصة للنقاش من أجل تطوير المهنة    الإبتزاز والسرقة والخيانة الزوجية تجر رجل أمن للإعتقال    أمن مكناس يفك لغز سرقة مجوهرات وحلي وساعات الثمينة    982 مليون درهم سنويا كلفة تدبير قطاع النظافة بالدار البيضاء    « صفقة القرن ».. الحاضرون والغائبون    القبض على زعيم تنظيم "داعش" في اليمن    البام على حافة الانشقاق..معارضو بن شماس يحددون تاريخ انعقاد مؤتمر "البام"    إليسا: أعلنت مرضي ففعل فنانون آخرون مثلي..وتؤكد: ألبومي المقبل هو الأخير مع روتانا – فيديو    نيجيريا تبحث عن التأهل ضد غينيا    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأربعاء    حجز 30 كلغ من مخدر الشيرا بمعبر باب سبتة    إجهاض عملية تهجير سرية بالحسيمة.. حجز قارب وتوقيف 4 مرشحين عبر قارب تقليدي    ب100 مليون هاتف.. هواوي تحقق إنجازا غير مسبوق في 2019    زعيم خلية الحوز حاول 6 مرات تصنيع متفجرات لاستهداف جامع الفنا الخلية تضم 4 "متشددين"    فوضى بمطار البيضاء .. “لارام” تُعوِّض طائرات بحافلات وتُغضِب مسافرين عقب تأخر طائرة قادمة من اسطنبول    طهران: صيادون إيرانيون عثروا على حطام الطائرة الأميركية    حمادي قسال القيادي يالاتحاد العام لمقاولات المغرب يقدم استقالته بسبب السياسة    الجزائري"سولكينغ "يعتذر للمغاربة بعد رفعه لخرقة جمهورية الوهم - العلم    وزارة التربية الوطنية تحدد معدل ولوج كليات الطب    "المرأة ذات الخمار الأسود"    عشرات الإصابات الجديدة بالحصبة بالولايات المتحدة    جوجل تطور تطبيقا بإمكانه اكتشاف سرطان الرئة    الجديدة تحتضن النسخة الأولى ليوم المحار    «لارام» تواجه منافسة خطيرة..والحكومة تتردد في تجديد عقد برنامجها منذ 2016    أردوغان: مفهومنا السياسي خال من إلقاء اللوم على الشعب    في مهرجان استثنائي وأمام حضور قياسي في ضيافة دار الشعر بتطوان : مدينة تطوان تسهر مع أميمة الخليل في مهرجان الشعراء المغاربة    ترامب للسيدة التي تتهمه باغتصابها: لست من النوع الذي أرغب فيه!    فوسبوكراع..حملة جديدة لتلقيح الإبل بالسمارة    رقم معاملات مقاولات القطب المالي للدار البيضاء بلغ 5.8 مليار درهم    خلاف يستأنف تصوير “عيون غائمة”    نجما الراب العالميان "أوريلسان" و"فيوتشر" يوقعان على حفل استثنائي بمنصة السوسي    رضا الطالياني يكشف عن جديده « الفرنسي » وهكذا يبتعد عن العامية    بيبول: تيكروين في “بلاص ماريشال”    إبداع بصيغة المؤنث في فاس    مفتي مصري ” يجيز ” مشاهدة مباريات كأس أمم افريقيا شرط ترك ” الصلاة والعمل”    صورة قائد مغربي على عملة جبل طارق    وفاة 129 طفلا بالتهاب الدماغ الحاد في بلدة هندية    دراسة: ثلثا الأطفال ما بين 8 و 12 عاما يملكون هاتفا ذكي    رسالة إلى الأستاذ والصديق الافتراضي رشيد أيلال    بالشفاء العاجل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قطار ليفربول يدوس برشلونة
نشر في بيان اليوم يوم 09 - 05 - 2019

سطر لاعبو نادي ليفربول الإنجليزي فصلا جديدا من أسطورة ملعب “أنفيلد” عندما نجحوا في تحقيق المعجزة المتمثلة بقلب تخلفهم 0-3 ذهابا أمام برشلونة الإسباني ونجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى انتصار مدو برباعية نظيفة إيابا أول أمس الثلاثاء ليبلغوا المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الثانية تواليا.
لاعبو “الريدز” ينجزون المهمة بنجاح
ونجح ليفربول في إنجاز المهمة بثنائية لكل من البلجيكي ديفوك أوريجي (7 و79) والهولندي جورجينيو فاينالدوم (54 و56) ملحقا الخسارة الأولى بمنافسه في المسابقة القارية هذا الموسم.
وسيلتقي ليفربول الفائز باللقب القاري خمس مرات آخرها عام 2005، في النهائي المقرر في الأول من يونيو المقبل على ملعب “واندا متروبوليتانو” الخاص بنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، مع الفائز من المواجهة الأخرى بين أجاكس أمستردام الهولندي وتوتنهام الإنجليزي.
وكان ليفربول حقق إنجازا مماثلا في نهائي عام 2005 عندما قلب تخلفه 0-3 في الشوط الأول أمام ميلان الايطالي قبل إلى تعادل 3-3 في نهاية المباراة ثم حسم النتيجة في صالحه بضربات الترجيح، محرزا لقبه الخامس الأخير في المسابقة.
وبلغ ليفربول النهائي مرتين بعد ذلك وخسر أمام ميلان بالذات عام 2007، وريال مدريد الإسباني العام الماضي.
كلوب: لم أشاهد مباراة مماثلة في حياتي
وقال كلوب بعد المباراة “لقد واجهنا أفضل فريق في العالم ربما. الفوز صعب لكن تحقيق الانتصار من دون أن يدخل مرمانا أي هدف أمر لا يصدق، لا أدري ما قام به هؤلاء الشباب. إنهم عمالقة”.
وأضاف “لقد شاهدت مباريات عدة خلال حياتي لكن لا أذكر مباراة مماثلة”.
أما قائد الفريق جوردان هندرسون فقال “لا أعتقد بأن كثيرين آمنوا بحظوظنا لقلب الأمور في صالحنا. كنا ندرك بان المهمة صعبة لكنها ممكنة بالنسبة إلينا”.
وأضاف “الروح العالية التي تمتع بها اللاعبون مدهشة. كنا نؤمن بقدرتنا على تحقيق أمر مميز في ملعب أنفيلد”.
وتابع “كنا نريد تحقيق بداية سريعة ونجحنا في تسجيل هدف مبكر ساعدنا كثيرا. كنا ندرك بأننا إذا أظهرنا شجاعة وشخصية نملك الفرصة”.
فالفيردي: خسرنا بطريقة مؤلمة جدا
وفشل ميسي في بلوغ النهائي وإحراز اللقب القاري للمرة الخامسة في مسيرته والسادسة في تاريخ النادي، والذي كان سيفتح له بلا شك باب إحراز الكرة الذهبية للمرة السادسة.
كما تبخر حلم الثلاثية بالنسبة إلى برشلونة بعد الخروج من الباب الضيق، وسيسعى إلى التعويض من خلال الاكتفاء بالثنائية، فبعد حسمه الدوري المحلي سيخوض نهائي الكأس ضد فالنسيا في 25 ماي الحالي.
وعلق مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي على خروج فريقه بقوله “لقد حدث الأمر ذاته كما العام الماضي. بدؤوا المباراة بشكل جيد، ثم قمنا بردة فعل جيدة ثم منيت شباكنا بهدفين في مدى دقيقتين. إنها نتيجة مخيفة لنا ولأنصار الفريق”.
وأضاف “لقد ضغط علينا الفريق المنافس عاليا واتخذ الكثير من المخاطرة. نشعر بإحباط كبير حاليا. الأيام المقبلة ستكون صعبة للغاية. خسرنا بطريقة مؤلمة جدا. إنها خسارتنا الأولى في دوري الأبطال لكننا خرجنا منها”.
وكان برشلونة ضحية “ريمونتادا” أيضا الموسم الماضي عندما تقدم على روما 4-1 على ملعبه ذهابا قبل أن يخسر 0-3 إيابا في ربع النهائي.
معجزة رغم تشاؤم الأنصار وغياب صلاح
ولم يكن أشد أنصار ليفربول تفاؤلا بقدرة فريقه على تحقيق المعجزة لاسيما بان فريقهم خاض المواجهة من دون مهاجميه الأساسيين المصري محمد صلاح لإصابته بارتجاج دماغي والبرازيلي فيرمينو لمعاناته في المحالب، فحل بدلا منهما أوريجي والسويسري شيردان شاكيري.
لكن الهدف المبكر الذي سجله أوريجي بعد مرور 7 دقائق، ساهم في منح حافز قوي لليفربول الذي أجهز على منافسه بثلاثية جديدة في الشوط الثاني.
ولم يفز برشلونة سوى خمس مرات في آخر 19 مباراة خاضها خارج ملعبه في المسابقة القارية لكنه نجح في ذلك 4 مرات في مواجهة فرق إنجليزية أمام مانشستر سيتي مرتين ومرة واحدة ضد أرسنال ومانشستر يونايتد، أما الخامسة فكانت ضد باريس سان جرمان الفرنسي في أبريل 2015.
بداية حالمة برأس أوريجي
وحقق ليفربول البداية التي كان يحلم بها عندما منحه أوريجي التقدم بعد كرة رأسية للمدافع خوردي ألبا خطفها السنغالي ساديو مانيه ولعبها لقائده جوردان هندرسون الذي توغل داخل المنطقة وسددها زاحفة بيسراه تصدى لها مارك-اندريه تير شتيغن وارتدت إلى الدولي البلجيكي الذي تابعها داخل الشباك (7).
وفي غمرة سيطرة ليفربول على مجريات اللعب، قام برشلونة بهجمة مرتدة سريعة وبعد لعبة مشتركة بين البرازيلي فيليبي كوتينيو والأوروغوياني لويس سواريز وصلت الكرة إلى ميسي والمرمى مشرع أمامه لكنه حاول تخطي الكاميروني جويل ماتيب الذي قطع الكرة في اللحظة الأخيرة (17).
ثم سدد كوتينيو كرة زاحفة أبعدها مواطنه اليسون بيكر أحد نجوم المباراة (18)، وأخرى تسديدة على الطاير من ميسي من مشارف المنطقة مرت بجوار القائم (19).
وأبعد تير شتيغن كرة قوية سددها المدافع الاسكتلندي أندرو روبرتسون (23).
وأنقذ أليسون مجددا مرماه من هدف أكيد من هجمة مرتدة سريعة مرر فيها ميسي الكرة باتجاه ألبا المنسل وراء دفاع ليفربول في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول فسددها بيمناه أبعدها الحارس البرازيلي على دفعتين.
واضطر مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب إلى إشراك لاعب الوسط الهولندي جورجينيو فاينالدوم في مطلع الشوط الثاني بدلا من الظهير الأيسر روبرتسون لإصابة الأخير، فتراجع جيمس ميلنر ليشغل مكان الأخير.
شوط ثان وضربات قاضية ل البلوغرانا”
استهل ليفربول هذا الشوط بصورة سريعة أيضا ما أربك دفاع برشلونة في التعامل مع تحركات الخط الأمامي. وأنقذ تير شتيغن مرماه من هدف أكيد عندما تصدى لتسديدة المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك بالكعب إثر ركنية (48)، ثم تدخل نظيره في الطرف الآخر ليبعد تسديدة سواريز (50).
وأخطا ألبا مرة ثانية في السيطرة على الكرة فانتزعها ترينت ألكسندر أرنولد ومررها عرضية ليتابعها فاينالدوم قوية من داخل المنطقة داخل الشباك (54).
ولم يكد برشلونة يستيقظ من صدمة الهدف الثاني حتى أضاف فاينالدوم الثاني الشخصي والثالث للفريق الإنجليزي بكرة رأسية بتمريرة عرضية من شاكيري لتشتعل مدرجات ملعب “أنفيلد”.
وكسر ميسي مصيدة التسلل على الجهة اليمنى وسيطر على الكرة بصدره قبل أن يطلق كرة قوية بيسراه كان لها أليسون بالمرصاد (63).
وجاءت الضربة القاضية عندما احتسب الحكم ركنية لصالح ليفربول، لعبها ألكسندر أرنولد على غفلة من دفاع برشلونة ومررها باتجاه أوريجي المتربص أمام المرمى ليتابعها الأخير في الزاوية العليا لمرمى برشلونة رغم تدخل جيرار بيكيه في اللحظة الأخيرة ليجهز على برشلونة تماما (79).
وحاول برشلونة تسجيل هدف وينتزع بطاقة التأهل بفضل التسجيل خارج القواعد لكن ليفربول سد جميع المنافذ المؤدية إلى مرمى أليسون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.