بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان وحماية المال العام بالمغرب بخصوص معبر الكركرات.    شباب المحمدية يضم الحارس مطيع من "الطاس"    غياب إعدادية بالصويرة يرفع نسبة هدر التمدرس    الناجي: "التجارب السريرية" بالمغرب تُثبت سلامة اللقاح الصيني    مؤشر "مازي" يرتفع ب 3.6% في بورصة البيضاء    القضاء يحقق في عملية نصب وسطو عقارية كبرى بعين الذياب    نسيج جمعوي يُحسّس بخطورة "كورونا" بطانطان    مؤاخذات أوروبية تدفع السلطات الجزائرية إلى التخبط في مأزق حقوقي    الإعفاء يطال بشكل مفاجئ مدير أقوى جهاز مخابراتي في المغرب    المغربي "ديوب" يتألق أمام "نيم" بالدوري الفرنسي    نجاحات الدبلوماسية المغربية في تعزيز الوحدة الترابية..    ندوة دولية تقارب فرص التنمية في القارة الإفريقية    وسيمة عزّوز .. مغربية تشق طرقات الإبداع الروائي في جزر الكناري    جمال بودومة يكتب: في انتظار اللقاح    سلطات إقليم خنيفرة تقرر التخفيف من الإجراءات المتخذة سابقا للحد من تفشي فيروس كورونا    الفنان محمد رمضان يسقط أرضا على مسرح دبي (فيديو)    بحركة خاطفة.. فيديو لأم تنقذ رضيعها من "اللدغة المميتة"    جرحى خلال مظاهرة ضد قيود كورونا في بلجيكا    استبدال "الأقسام المفككة" بمدارس الفقيه بنصالح    سطاد مالي وتونغيث الأقرب لمواجهة الوداد والرجاء    إلى غاية أواخر 2021.. "جمعية خريجي النسيج والألبسة" تستمر في تنزيل أهداف مشروع "تشغيل الشباب من أجل التنمية" بطنجة    وفاة اللاعب السنغالي السابق بابا بوبا ديوب عن 42 عاما    حمد الله يخلق جدلا واسعا بعد رفضه صعود المنصة في نهائي كأس السعودية    سامسونغ تعود لسوق الحواسب بجهازين جديدين    "بنك المغرب" يضخ تسبيقات ب103 مليارات درهم    من يكون حبوب الشرقاوي .. خليفة الخيام على رأس أقوى جهاز لمحاربة الإرهاب في المملكة ؟    مظاهرات كبيرة في مدن فرنسية للتنديد بقانون "الأمن الشامل"    طنجة.. انتحار "إسباني" شنقا في ظروف غامضة    طنجة تحتضن اجتماعاً ليبياً جديداً بين "النواب" و"مجلس الدولة"    تضاعف معاناة الفلسطينيين بسبب جائحة كورونا    إيران تتهم إسرائيل باغتيال العالم النووي فخري زادة    طبيب مارادونا يخضع للتحقيق بشبهة القتل غير العمد    وفاة النجم السنغالي "بابا ديوب" الذي تحول إلى بطل قومي في السنغال بتسجيل هدف في مرمى فرنسا.    عاجل| 4115 إصابة جديدة بكورونا والحصيلة تقفز إلى 353803    ميسي يكرم روح مارادونا باحتفال خاص    الجزائر : استمرار الغموض بعد شهر من غياب الرئيس و مطالب بإعلان الشغور في منصب الرئاسة    المؤشر العالمي للإرهاب .. إفريقيا تحملت 49 في المائة من الخسائر الاقتصادية للإرهاب سنة 2019    كوفيد-19: .4115 إصابة جديدة و3740 حالة شفاء خلال ال24 ساعة الماضية    طنجة.. انتحار ثلاثينية بمنطقة بدريوين    نزول أمطار وتساقط ثلوج في توقعات طقس الأحد    محمد بشكار… شاعر برعشة طير    الحالة الوبائية بالناظور.. تسجيل إصابات جديدة بكورونا يرفع عدد الحالات المؤكدة إلى 3448    ڤيديوهات    منتوجات الصيد بميناء آسفي ترتفع ب51 في المائة    عبد القادر الخراز يهين المرأة المغربية الولود و يصفهن ب " الخيبات " وسط غضب حقوقي كبير، فهل يعتذر ؟    سحب أدوية السكري المسرطنة في هولندا    ارتفاع سعر صرف الدرهم أمام الدولار ب0,36 في المائة في الفترة ما بين 20 و25 نونبر    فيروس كورونا يصيب الصقلي ومخالطيه    هل يتابع القضاء المغربي وزراء فاسدين؟    الجزائر تعيد محاكمة وزراء سابقين في ملف "تركيب السيارات" و"التمويل الخفي" لحملة بوتفليقة    المحكمة العليا في ولاية بنسيلفانيا ترفض شكاوى تزوير الانتخابات تقدم بها ترامب    الفنانة سعيدة شرف تعلّق على خبر طلاقها من زوجها    كتاب يضيء عتمات الجوائح عبر التاريخ المغربي    يشاهد عشرات الملايين المسلسل باللغة الإنجليزية    ثالث دورات "نقطة لقاء" تعود خلال شهر دجنبر    وُلد إله المحبة ومات الإله المنتقم!    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    نظرات بيانية في وصية لقمان لابنه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المدير العام لTanger Med Zones: الاستحقاق الجديد الذي نالته المنصة الصناعية سيمنخ إشعاعا أكبر للمغرب
نشر في شمالي يوم 21 - 10 - 2020

أكد المدير العام للمنطقة الصناعية طنجة المتوسط (Tanger Med Zones)، جعفر مغاردي، أن الاستحقاق الجديد الذي نالته المنصة الصناعية طنجة المتوسط من طرف FDI Intelligence، التابعة للفايننشال تايمز، قد يمنح إشعاعا "أكبر" للمغرب على الصعيد الدولي.
وأوضح السيد مغاردي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه "بفضل عرض قيم يتماشى مع انتظارات الفاعلين العالميين، تم تتويج المنطقة الصناعية طنجة المتوسط في المرتبة الثانية كأفضل منطقة اقتصادية في العالم بعد مركز دبي للبضائع المتعددة بالإمارات العربية المتحدة، علما أنها كانت خامسة سنة 2019′′، حسب تصنيف المناطق الاقتصادية الأكثر جذبا في العالم لسنة 2020 (FDI's Global Free Zone of the Year)، مضيفا أن هذا التتويج من شأنه، دون أدنى شك، أن يمنح إشعاعا دوليا للمغرب الذي ما فتئ يقوي عرضه الصناعي.
وتابع أن هذا الاستحقاق يعتبر ثمرة للموقع الاستراتيجي للمركب المينائي طنجة المتوسط في ملتقى الطرق البحرية الكبرى وبالقرب من الأسواق المستهدفة، وتوفر ربط مع أزيد من 180 ميناء ب 70 بلدا، وإحداث منظومة مندمجة تتكون من بنيات تحتية رفيعة المستوى واحتياطي عقاري مهم وتدبير مندمج لمختلف مناطق الأنشطة من طرف فاعل وحيد، ووجود نسيج صناعي متين.
واعتبر أن "الرؤية الاستراتيجية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس كانت حاسمة لإحداث منصة مينائية وصناعية بمضيق جبل طارق لاجتذاب أشهر الفاعلين الوطنيين والدوليين، وتقوية منظومة صناعية ولوجستيكية متنوعة"، موضحا أن هذا التصنيف اعتمد على تقييم عدد من المؤشرات من بينها عدد مناصب الشغل المحدثة، وقيمة الاستثمارات الخاصة، وقيمة الصادرات، وعدد الشركات الدولية العاملة في مناطق الأنشطة.
وسجل السيد مغاردي أن هذا الاعتراف جاء لتعزيز الموقع التنافسي للمنطقة الصناعية طنجة المتوسط في إعادة هيكلة سلاسل التموين العالمية، وبشكل خاص في الفضاء الأورومتوسطي في أفق ما بعد جائحة كوفيد 19.
وأوضح أنه "بعد هذا الاستحقاق، يبدو واضحا أنه لم يعد هناك مجال لمقارنة طنجة المتوسط بباقي البلدان كما هو الشأن بالنسبة لبلدان القارة الإفريقية أو دول المغرب العربي، بناء على معايير القرب الجغرافي فحسب، وإنما بمراكز صناعية ولوجيستيكية متطورة على الصعيد الدولي كالمنطقتين الاقتصاديتين الخاصتين بكل من الصين ودبي".
بخصوص المشاريع التي أطلقها طنجة المتوسط لتقوية جاذبية المنصة الصناعية على الصعيد الدولي، اعتبر المسؤول أن طنجة المتوسط يواصل تعزيز التآزر بين مختلف الأنشطة بهدف تقديم أفضل عرض قيمة لكل الفاعلين الصناعيين المغاربة والدوليين.
وقال إنه "بالفعل، بفضل النمو المستمر للعمليات الرقمية، التدفقات الواردة والخارجة بين المناطق ونحو التصدير أصبحت أكثر سرعة وسلاسة، وتتيح ربح الوقت والكلفة"، موضحا أن هذا يأتي "في سياق عالمي يتجه نحو مزيد من الرقمنة، ما يقتضي الحفاظ على نشاط اقتصادي قوي وتنافسي بمعايير دولية".
على الجانب البيئي، سجل أن مجموعة طنجة المتوسط عملت على خفض استهلاك الفاعلين المستقرين من خلال مشاريع مبتكرة، وذلك في إطار خفض البصمة الكربونية للمغرب، مضيفا أن طنجة المتوسط وضع حلولا لمعالجة وإعادة تدوير حوالي 100 في المائة من المياه المستعملة من طرف الفاعلين الصناعيين وإعادة استغلالها في سقي الفضاءات العمومية.
وأضاف أننا "طورنا أيضا عرضا بخصوص الطاقة الخضراء للفاعلين الصناعيين الحاليين والمستقبليين، بهدف تزويد يتلاءم مع التشريعات العالمية الجديدة في المجال"، موضحا أن المنصة تنكب أيضا على رقمنة وتحسين المساطر تكنولوجيا، بهدف مواصلة منح خدمات بأحدث المعايير الدولية.
وأضاف أن "رقمنة الشباك الوحيد كان أيضا من بين العوامل التي سمحت للفاعلين الدوليين والمغاربة لإنشاء وحداتهم الصناعية واللوجستيكة والخدماتية بشكل سريع، ما ساهم في تقوية عرض القيمة للمغرب ولمنصة طنجة المتوسط".
ويقارن تقرير (FDI's Global Free Zone of the Year) حوالي 100 منطقة اقتصادية حسب معايير التنافسية الدولية ومطابقة العروض مع متطلبات المستثمرين.
وعادت المرتبة الثالثة في التصنيف إلى منطقة "Katowice Special Economic Zone"ببولونيا، فيما حلت منطقة" Waigaoqiao Free Trade Zone" بالصين في المرتبة الرابعة.
كما حازت المنطقة الصناعية طنجة المتوسط استحقاقات أخرى في هذا التصنيف العالمي، بعد حصولها على المرتبة الأولى عالميا في فئة المشاريع الاستثمارية الكبرى (Large Tenant)، وعلى تنويه المتخصص العالمي في قطاع السيارات ( Specialism Award in Automotive)، وذلك بفضل دينامية المنظومة القوية لصناعة السيارات بتموقع حوالي مائة مصنع، فضلا عن الجائزة الإفريقية الأولى للمقاولات الصغيرة والمتوسطة (Free Zone of the Year for SME's) بفضل عرض البنيات التحتية والفرص التجارية المتاحة لهذه الفئة من المقاولات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.