النقاط الرئيسية لبلاغ وزارة الشؤون الخارجية بخصوص مؤتمر برلين حول ليبيا    المبعوث الأممي يطالب بإنهاء التدخل الأجنبي في الحرب الليبية    لبنان.. أكثر من 160 جريحا في مواجهات بين المتظاهرين وقوى الأمن    هالاند (19 سنة) يُرعب خصوم دورتموند بال"هاتريك" السادس هذا الموسم.. ووصوله إلى "31 هدفًا" في "23 مباراة"    إجهاض عملية تهريب دولية للحشيش بحجز طُنين ونصف بأكادير وتوقيف متورطين    الرميد يتبرأ من وزير العدل في حكومة الشباب    الجيش يهزم رجاء بني ملال بهدف ويُعمّق جراحه    كاسيميرو يعوض غيابات ريال مدريد ويمنحه صدارة موقتة أمام إشبيلية    الداخلة.. الإعلان عن ميلاد “المنتدى الاستراتيجي المغربي المصري” (صور) يرأسه شاب صحراوي ويضم أكاديميين    وزيرة الخارجية الإسبانية تعلن زيارتها للمغرب    أكادير تحتضن أيام إقليم تزنيت، وغازي يؤكد: “الغاية هو التأسيس لتمرين جديد يروم تقديم “صورة ذات صدقية” لمكونات الإقليم    روسيا تعيد مئات الأطنان من الطماطم للمغرب وتركيا بسبب حشرة ضارة    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من “مؤتمر برلين حول ليبيا”    “ترانسبرنسي”: تجريم الإثراء غير المشروع ضرورة ملحّة في ظل تفشي الرشوة وتبذير المال العام    لائحة غيابات الرجاء عن قمة نهضة بركان    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من المؤتمر المتوقع انعقاده في 19 يناير ببرلين حول ليبيا    السلطات الفرنسية توقف صحافيا جزائريا نشر تدوينة يعلن فيها عن مكان تواجد ماكرون    توقيف أربعيني نصب على أشخاص في مبلغ 300 مليون عبر الانترنت    استئنافية البيضاء تؤيد الحكم ب 6 سنوات سجنا في حق “قايد” الحي الحسني الذي تلقى رشاوى قيمتها مليار و 600 مليون    الإعلام التركي يسخر من المغربيات بعد دفع 600 فتاة الملايين للزواج برجال أتراك    القضاء التونسي يصدم متورطين في قضية تفجير حافلة للأمن الرئاسي بتونس    سلمى رشيد تصدر أول أغنية من ألبومها الجديد بعنوان “كان كيقول”    طنجة : أربعيني يضع حدّا لحياته شنقاً (فيديو و صور)    ريال مدريد يهزم إشبيلية بثنائية “كاسيميرو” ويعتلي صدارة الليجا مؤقتا    عدّو : الخط الجوي الجديد سيشكل محوراً لربط غرب أفريقيا والصين إنطلاقاً من الدارالبيضاء    الموسيقار عبد الوهاب الدكالي يلهب “مسرح مرايا” بالسعودية بعد 40 سنة من الغياب (فيديو)    الدكيك يستدعي لاعبين من طنجة وتطوان للمشاركة في بطولة كأس افريقيا داخل القاعة    الهبطي توضح ظروف وملابسات اقالتها من منصبها بوزارة الخارجية    خطبة علي خامنئي: جدل بعد انتشار فيديو يظهر مغادرة روحاني صلاة الجمعة    دول عديدة تبدي رغبتها في فتح تمثيليات دبلوماسية بالأقاليم الجنوبية للمغرب    طقس الأحد: أمطار وزخات عاصفية.. ودرجات الحرارة تصل 3-    "بوينغ" تكتشف خللاً جديداً في برنامج طائرات 737 ماكس    عريضة تطالب باعتقال صاحب فيديو “بي إم” بطنجة ومحاسبته    تشكيل ريال مدريد الرسمي أمام إشبيلية    “مساحة” … عشق المعرفة    مسؤول تركي: الأتراك يستثمرون في المغرب مليار دولار و يوفرون فرص عمل ل8 آلاف مغربي    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    حكم مثير للجدل سيقود مباراة الرجاء والترجي    استبدله بأصناف يحبها… ترامب يلغي « الأكل الصحي » من المدارس    تعثر الدراسات يؤجل أشغال ميناء الداخلة    دنيا بطمة تظهر بنظارات سوداء في سيدي معروف    مطالب بتحقيق حول الدعم المسرحي    الغاوي يغار على عزيزة جلال    بوريطة: ليبيا ليست أصلا تجاريا    مندوبية لحليمي توصي برفع الاستثمار    حياة الادريسي تعود إلى الساحة الفنية بأسلوب جديد    سرعة الأنترنيت ترمي بالمغرب بعيداً على قائمة الترتيب    الجالية اليهودية المغربية بالخارج تعتز بالمبادرات الملكية لترسيخ التنوع الديني    العطلة المدرسية.. الONCF يضع برنامج خاصا للرحلات انطلق الجمعة    فيديو..تركيا تكشف عن مشاهد من عملية هروب غصن    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    مقاربة تاريخية مجالية لتازة من خلال كتاب جديد    بايلا بفواكه البحر والدجاج    كيف تقنعين طفلك بأخذ الدواء    ألم الظهر في بداية الحمل    بعد صراع مع مرض رئوي .. وفاة بطل “العشق الممنوع” عن عمر يناهز 65 عاما    توقعات أحوال الطقس ليوم الجمعة    أية ترجمات لمدن المغرب العتيقة..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تتويج الفائزين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتهاال17
نشر في فبراير يوم 10 - 12 - 2019

أعلنت لجنة تحكيم الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في حفل ،نظم مساء اليوم الثلاثاء بالرباط، عن أسماء المتوجين بالجائزة في دورتها السابعة عشرة، بحضور رئيس الحكومة وعدد من الوزراء وشخصيات من عالم الصحافة والفن والأدب والسياسة.
وتم خلال هذا الحفل الإعلان عن الفائز بالجائزة التقديرية، إلى جانب الفائزين في أصناف التلفزة والإذاعة والصحافة المكتوبة والصحافة الإلكترونية وصحافة الوكالة والإنتاج الصحافي الأمازيغي، والإنتاج الصحافي الحساني، وجائزة الصورة، وجائزة التحقيق الصحفي، فيما تم حجب جائزة الرسم الكاريكاتوري التي تم استحداثها ابتداء من هذه الدورة.
وعادت الجائزة التقديرية التي تمنح لشخصية إعلامية وطنية، ساهمت بشكل متميز في تطوير المشهد الإعلامي الوطني وترسيخ المبادئ النبيلة للمهنة، إلى الإعلامي محمد بوخزار.
وفاز بجائزة التلفزة، مناصفة، كل من الصحفي المهدي مصدق، من القناة الثانية (دوزيم)، عن حلقة من برنامج Grand angle تحت عنوان « Un rein pour la vie » (كلية من أجل الحياة)، والصحفيين خديجة رشوق وعزيز فيخار من قناة الأولى التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، عن وثائقي بعنوان « حي على الفلاح. مدد من المغرب الى مصر ».
ومنحت لجنة التحكيم « تنويها خاصا » للعمل الثالث الذي بلغ نهائيات هذه الفئة، ويتعلق الأمر ببرنامج « مختفون » للصحافية بالقناة الثانية (دوزيم)، أسماء عينون، تحت عنوان « قصة الألماني المغربي کريم ميار ».
أما جائزة الإذاعة، فآلت إلى الصحافية مونية عرشي من الإذاعة الوطنية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، عن عمل بعنوان « أراضي الجماعات السلالية ».
وفي صنف جائزة الصحافة المكتوبة، عادت الجائزة مناصفة إلى كل من الصحفي صلاح الدين لمعيزي من جريدة (ليزانسبيراسيون إيكو) عن عمل بعنوان « Prise en charge des orphelins, un échec d'Etat »، والصحفيين بجريدة (بيان اليوم) عن عمل بعنوان « قطاع الحبوب، هل فشل المخطط الأخضر في تحقيق الأمن الغذائي للمغاربة ».
وفي صنف الصحافة الالكترونية، فاز بجائزة هذه الدورة الصحفي بموقع (كود)، الوالي الزار، عن عمل بعنوان « سجن الذهبية بتندوف، الداخل إليه مفقود والخارج منه معطوب. كيفاش تفننات البوليساريو فتعديب أجساد الصحراويين فإمارة اسويليكي ».
وفي صنف صحافة الوكالة، عادت الجائزة للصحفية نزهة بولندا، من وكالة المغرب العربي للأنباء، عن مقال تحت عنوان « أحلام الأمومة والأبوة.. آمال في قاعة الانتظار ».
ونالت جائزة الإنتاج الصحفي الأمازيغي، الصحفية سعاد هلالي، من القناة الأمازيغية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة عن عمل بعنوان « Histoires de femmes »، فيما منحت لجنة التحكيم « تنويها خاصا » للصحفية الزهرة وحساين عن القناة ذاتها عن عمل تحت عنوان « تعايش المسلمين واليهود بالمغرب: تنغير نموذجا ».
أما جائزة الإنتاج الصحفي الحساني، فآلت إلى الصحفي محمد الفويرس، من قناة العيون التلفزية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، فيما عادت جائزة التحقيق الصحفي للصحفية فدوى أمغار من القناة الأمازيغية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، عن عمل بعنوان « مدن الصفيح بالمغرب، مصاعب وحلول ».
وعادت جائزة الصورة، للمصور الصحفي أحمد بوصرحان من جريدة « لانوفيل تريبين ».
وفي كلمة بالمناسبة، أبرز وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة، أهمية الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة « التي أعلن جلالة الملك محمد السادس عن إحداثها في رسالة جلالته السامية الموجهة لأسرة الإعلام الوطني ليلة الاحتفال باليوم الوطني للإعلام يوم 15 نونبر 2002، حيث قرر جلالته أن تكون هذه الجائزة مناسبة سنوية لتشجيع الكفاءات الصحفية المغربية وتكريم الرواد الذين قدموا خدمات جليلة لمهنة الصحافة ».
وأشار عبيابة إلى أنه سيتم العمل على تطوير المرسوم المنظم لهذه الجائزة لجعله يستجيب لانتظارات المهنيين، مؤكدا في الوقت ذاته على الإرادة الراسخة لوزارته لمواصلة دعم الإعلام العمومي والخاص، حتى يتمكن من الاضطلاع بدوره كاملا باعتباره إحدى رافعات التنمية ومحفزا على تعزيز المسار الديمقراطي بالمملكة، وحتى يعكس ما يميزها من غنى وتنوع ثقافي ».
من جهته، قال رئيس لجنة التحكيم، محمد مماد، مدير القناة الأمازيغية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، إن الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة التي أحدثها جلالة الملك محمد السادس « تكريما لنساء ورجال الإعلام، واعترافا من طرف جلالته بالدور الريادي الذي يضطلع به هذا القطاع في مواكبة التحولات العميقة التي تعرفها بلادنا في جميع المجالات »، تشكل فرصة لملامسة مختلف التحديات التي يشهدها القطاع الإعلامي، بما في ذلك إشكالية المنافسة الخارجية وضرورة الاستجابة للانتظارات الكثيرة للقارئ والمشاهد والمستمع على حد سواء.
وبعدما أبرز أن الأعمال المرشحة لنيل الجائزة تشكل « مرآة حقيقية لواقع إعلامنا، لكونها عصارة ما أبدعه الصحفي المغربي خلال السنة المنتهية »، سجل السيد مماد « تراجعا عدديا » في عدد الترشيحات لهذه السنة مقارنة مع السنة الماضية.
وأشار إلى أن لجنة التحكيم أوصت بهذه المناسبة، على الخصوص، بتحفيز المؤسسات والمقاولات الصحفية والصحفيين على تكثيف مشاركتهم في هذه المحطة السنوية، ومنح جوائز للمترشحين الحاصلين على المرتبتين الثانية والثالثة في مختلف أصناف الجائزة، وكذا إحداث لجنة خاصة يعهد لها بالنظر في بعض الجوانب القانونية للجائزة.
وبلغ عدد الأعمال المرشحة لدورة هذه السنة من الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة 89 عملا تم استبعاد 5 منها لعدم الاستجابة للشروط المطلوبة. وتتوزع هذه الترشيحات على أصناف التلفزة (10 ترشيحات)، والإذاعة (10 ترشيحات)، والصحافة المكتوبة (20 ترشيحا)، وصحافة الوكالة (14 ترشيحا)، والإنتاج الصحافي الأمازيغي (19 ترشيحا)، والإنتاج الصحفي الحساني (ترشيحان)، والصورة (ثلاث ترشيحات)، والتحقيق الصحفي (3 ترشيحات)، والرسم الكاريكاتوري (3 ترشيحات).
وإضافة إلى رئيسها محمد مماد، ضمت لجنة تحكيم دورة هذه السنة كلا من عبد الوهاب الرامي، الأستاذ بالمعهد العالي للإعلام والاتصال، وعبد اللطيف الودراسي، الصحفي بوكالة المغرب العربي للأنباء، ونادية الحموشي، الصحفية بموقع القناة الثانية، ومحمد حجيوي، الصحفي بجريدة بيان اليوم.
كما ضمت اللجنة بشرى مازيه، الصحفية بالقناة الأولى، والجيلالي بنحليمة، مسؤول مكتب جريدة الأحداث المغربية بالرباط، واسمهان عمور، الصحفية بالإذاعة الوطنية، وابراهيم الغربي، الصحفي بإذاعة ميدي 1، ومحمد لغضف، مدير قناة العيون التلفزية، ولحسن لعسيبي، الصحفي بجريدة « الاتحاد الاشتراكي ».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.