مؤتمر وزاري لدعم مبادرة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية    وزير الداخلية الفرنسي يقرر ترحيل جزائري رفض توصيل الطعام ليهود    رسمياً. المغرب يحتضن كأس الأمم الإفريقية للسيدات عام 2022    "الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه" موضوع مناظرة مرئية بأكاديمية جهة الشرق    بعد "فضيحة" الخطوبة.."الشيخة الطراكس" تعلق: لم أُخْلَق لأُهْزم    من أجل سياسة ضريبية فعالة ضد فيروس الفوارق    عقد توأمة بين المغرب وإسبانيا لتأمين نقل البضائع الخطيرة عبر الطرق    استقالة الحكومة الهولندية على إثر فضيحة إدارية    وزارة الفلاحة تكشف الحالة الصحية للقطيع الوطني    وزارة الفلاحة: الأمطار الأخيرة سيكون لها أثر إيجابي على الموسم الفلاحي الحالي    شاهدوا.. هذا ما تم حجزه لدى شبكة تهريب المخدرات من سواحل إقليم الدريوش    البنك الدولي: قيود كورونا بالمغرب أكثر صرامة من بلدان أوروبية    المنظمة الديمقراطية للشغل تعزز صفوفها بتأسيس المنظمة المغربية للمهن الفنية والصناعات الثقافية    الاتحاد الدستوري يحدد موعد اجتماع مجلسه الوطني    أكادير: انعقاد الإجتماع الثالث للجنة الإشراف والتتبع والتقييم لبرنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020- 2024    ارتفاع الحالات الحرجة إلى 1002 منها 69 تحت التنفس الاصطناعي    الطقس غدا السبت.. اجواء باردة    زالزل يضرب دولة آسيوية ويسقط قتلى وجرحى    المغرب يعزز أرشيفه ب3 آلاف وثيقة تاريخية سلمت له من تركيا    لهذا السبب ضاع لقب أفضل لاعب على مزراوي    الرباح يشارك في مؤتمر دولي حول الطاقات المتجددة بحضور وزير الطاقة الإسرائيلي    تسجيل 1291 إصابة والحصيلة ترتفع إلى 456334إصابة بكوفيد 19    رصد أزيد من 12 مليون درهم لبناء وتجهيز مصلحة الإنعاش بالمستشفى الإقليمي بطاطا    آيت طالب يحدّد تاريخ بلوغ المغاربة للمناعة الجماعية ضد "كوفيد 19"    جنرال سابق: فرنسا عليها إحاطة نفسها بالمغرب    هام للأندية المغربية المشاركة في المنافسات الإفريقية.. "الكاف" يكشف عن قرارات جديدة    بسبب صعوبة الاستحمام في المنازل في ظل موجة البرد ..نشطاء يطلقون حملة "حلو الحمامات"    الرباح يحضر اجتماعا أمريكيا حول الطاقات المتجددة والربط الكهربائي والغاز الطبيعي    العدل والإحسان تندد بسرقة محتويات بيت مشمع في ملكية عضو الجماعة إدريس الشعاري بمراكش    بوابة رقمية جديدة لطلب التعويض عن فقدان الشغل    استنفار أمني بواشنطن قبيل تنصيب بايدن    المغرب قد يحتضن كأس إفريقيا للسيدات العام القادم    بسبب تفشي كورونا..السفارة الفرنسية بالمغرب تعلن عن شروط صارمة للسفر    البرلمان الالماني يرفض مقترحا لليسار يدعو لحماية المسلمين    المغربية للألعاب والرياضة تطلق الموسم الثاني لبرنامجها التلفزيوني "عيش الكيم"    بلاغ رسمي لنادي نادي شباب الريف الحسيمي لكرة القدم    حزب بوديموس يصر على تأزيم العلاقات المغربية الإسبانية    محاربة التطرف باسم الإسلام: فرنسا عليها إحاطة نفسها بالمغرب أحد حلفائها الرئيسيين في المنطقة    النفاق الديني    تبون يهتم بمباراة المغرب أكثر من قضايا الجزائر !    ماذا قالت الصحف الإسبانية عن إقصاء ريال مدريد ؟    حقينة السدود المغربية ترتفع إلى حوالي 44,4 في المائة    البطل العالمي خالد القنديلي يلتحق بحزب الاتحاد الاشتراكي    ملفها أثار جدلا قانونيا وأخلاقيا.. ابتدائية تطوان تصدر حكمها بحق "مولات الخمار"    منظمة الصحة تسرع من وثيرة حصول جميع الدول على اللقاحات    2020 كانت واحدة من ثلاث سنوات هي الأشد حرارة خلال العقد الماضي    إجراءات عزل ترامب: ماذا حدث للرؤساء الأمريكيين الذين تعرضوا للمساءلة؟    الشاعر المغربي أحمد بنميمون في ضيافة دار الشعر بتطوان    صدور الترجمة العربية ل"حديقة الكلاب" للروائية الفنلندية صوفي أوكسانين    العدد 165 من مجلة الكلمة يفتتح السنة الجديدة    «أنت معلم» للمغربي سعد لمجرد تقترب من المليار مشاهدة    2020 سنة سوداء للسينما الفرنسية في الخارج    زار المغرب سنة 2004 والتقى جلالة الملك محمد السادس    أغنية تسجل رقما قياسيا لأسرع فيديو يتجاوز 100 مليون مشاهدة    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    هنيئاً للقادة العرب، وويلٌ للشعوب!    عصيد يستفز: "الإسلام لم يعد صالحا لزماننا" ومغاربة يقصفونه: "ماذا عن زواجك بمليكة مزان تحت رعاية الإله ياكوش"؟!!    الشيخ الكتاني يغضب الأمازيغ.. اعتبر السنة الأمازيغية عيدا جاهليا لا يجوز الاحتفال به    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسابقة لحفظ القرآن بمبادرة من مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة
نشر في فبراير يوم 19 - 01 - 2020

نظمت مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة -فرع الغابون، أمس السبت بليبروفيل، الدورة الثانية للمسابقة الوطنية الغابونية لحفظ القرآن الكريم، بمشاركة 30 مترشحا.
وقد اختارت لجنة التحكيم المكونة من أعضاء من فرع المؤسسة بالغابون، 8 متنافسين للمباراة النهائية من مجموع المتبارين، وذلك في ثلاث فئات شملت الحفظ الكامل للقرآن برواية ورش (متسابقين اثنين)، وحفظ القرآن الكريم كاملا برواية من اختيار المتسابق ( 3 متبارين)، وحفظ خمسة أحزاب من القران الكريم (3 متبارين).
وفي نهاية هذه المسابقة التي احتضنها مسجد الحسن الثاني، وعرفت تنافسا قويا بين المتبارين الذين حازوا استحسان الحضور، تمكن كل من حمدون ديالو، ومحمد أوعكي، ومحمد دا با، من الفوز على التوالي في فئات حفظ القرآن كاملا برواية ورش، وحفظ القرآن الكريم كاملا برواية من اختيار المتباري، وحفظ خمسة أحزاب من القران الكريم.
وسلم الجوائز للفائزين كل من سفير المغرب بالغابون عبد الله الصبيحي، ورئيس مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة (فرع الغابون)، والمستشار الأعلى للشؤون الإسلامية بالغابون إسماعيل أوسني أوسا.
وأبرز سفير المغرب بالغابون، بالمناسبة، دور مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، التي أ حدثت تنفيذا للتوجيهات السامية لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في تعزيز قيم الإسلام الوسطي المعتدل، وكذا صون وتعزيز السلام والاستقرار والإخاء.
وأشار السفير المغربي إلى أن هذه القيم تشكل أساس الدين الإسلامي المتسامح، مبرزا أهمية العمل من أجل ترسيخ وإشاعة مقاصد الدين الإسلامي السمح وحمايته من الجهل والانحراف والتطرف.
كما هنأ السيد الصبيحي، في هذا اللقاء، كافة أعضاء مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة (فرع الغابون) ، على الجهود التي بذلوها لإنجاح هذه المسابقة، مذكرا بأن جلالة الملك يولي عناية مولوية خاصة لحفظ وتجويد وترتيل القرآن الكريم.
كما ذكر بالدور الأساسي للمؤسسة في خدمة الإسلام من أجل التصدي للظلامية والتعصب الديني مع الحفاظ على الروابط الروحية بين المملكة المغربية وجمهورية الغابون انسجاما مع الرؤية المستنيرة لأمير المؤمنين رئيس مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة.
من جهته، أعرب الإمام إسماعيل أوسني أوسا عن عميق امتنانه لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس لجهود جلالته الموصولة في تعزيز القيم النبيلة للدين الإسلامي، مبرزا الدور الطلائعي الذي تضطلع به المؤسسات المحدثة بمبادرة من جلالة الملك كمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، ومعهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات، وذلك من حيث التكوين ونشر قيم الإسلام المعتدل والوسطي.
وأضاف أن النموذج الديني المغربي أصبح مرجعا في إفريقيا وخارجها، كما يظهر ذلك من خلال عدد الدول التي طلبت مساعدة المغرب للاستفادة من تجربته في هذا المجال.
كما أشاد الإمام إسماعيل أوسني أوسا، بالثقة التي وضعتها مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة في فرعها بالغابون، لاحتضان أكبر مسابقة في حفظ القرآن الكريم، في الفترة من 25 مارس إلى فاتح أبريل، بمشاركة 32 وفدا يمثلون الفروع المحلية للمؤسسة.
ومؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة هي هيئة تهدف إلى توحيد وتنسيق جهود العلماء المسلمين في المغرب ودول إفريقية أخرى، بهدف تعزيز قيم الإسلام السمح والتصدي لكل التوجهات المتطرفة في مجال الفكر والدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.