هذا ماقررته المحكمة بخصوص طلب تأجيل مؤتمر الاتحاد الاشتراكي    بعد مشاركته في جنازة.. نقل بنكيران إلى المستشفى العسكري بسبب مضاعفات إصابته بكورونا    الحكومة الإسبانية تشاطر ب"شكل كامل" تصريحات عاهل بلادها بشأن إعادة تجديد العلاقات مع المغرب    المجلس الاقتصادي يوصي ب"أنترنيت الصبيب العالي" لجميع المغاربة    المغرب يتوفر على 5000 مهندس في مجال تصنيع السيارات    المديرية العامة للضرائب تصدر بلاغا جديداً    قتيل في إطلاق نار ب"فرنسا" والشرطة تعتقل شخصان    هذا هو خصم المغرب في ثمن نهائي كأس إفريقيا    المنتخب المصري يستقبل أسود الأطلس بالتصفيق في بهو الفندق بعد عودتهم من مباراة الغابون (فيديو)    بوفال : الأهم بالنسبة لي هو تسجيل الأهداف    المكتب الوطني لمكافحة الجرائم..توقف مختطفي ناشط في "البيتكوين" وحجز أزيد من مليار سنتيم    وزارة التربية تتبرأ من "مباريات وهمية"    توقعات الأرصاد الجوية لحالة الطقس بطنجة والنواحي خلال اليوم الأربعاء    موسوعة "غينيس" تعلن وفاة عميد سن البشرية عن عمر يناهز 112 عاماً    فاوتشي: "أوميكرون" قد يمثل نهاية وباء كورونا.. بمثابة "تطعيم مدى الحياة" ضد الفيروس    فرنسا تبرمج رحلتين بحريتين لإجلاء العالقين بالمغرب    النصيري : انتقدوني لكن بدون سب    الكشف عن المساحة المبرمجة لمختلف الزراعات الخريفية بجهة الشمال    نقابة "البيجيدي" تنتقد برنامج "أوراش" وتؤكد أنه نسخة من نظام الإنعاش الوطني    تونس تقرر تمديد حالة الطوارئ    التقدم والاشتراكية ينتقد استخفاف الحكومة ورئيسها بالمواعيد الدستورية الشهرية إزاء البرلمان    الأمن يوضح حقيقة عصابة أفارقة تخدر ضحاياها بواسطة "عقيق" قبل سرقتهم    أولياء التلاميذ يستنكرون توالي إضرابات الأساتذة ويدعون بنموسى لضمان حق التلاميذ في التعلم    سلا.. مفتش شرطة يضطر لاستعمال سلاحه لتوقيف مجرم خطير    رغم الجائحة..10 ملايين شخص سافروا من وإلى المغرب عبر الطائرة العام المضي    نقابة تطالب الحكومة المغربية بفتح الحدود ورفع قيود السفر    رادار    أمن سلا يوقف مشتبه من ذوي السوابق القضائية لتورطه في قضية تتعلق بسرقة الأسلاك الهاتفية باستعمال الكسر وتعييب منشآت ذات منفعة عامة    أمن مولاي رشيد بالدار البيضاء يوقف مشتبه في تورطهم في إحداث الفوضى وتبادل العنف والرشق بالحجارة وإلحاق خسائر مادية بثلاث سيارات كانت مستوقفة بالشارع العام    وحيد خاليلودزيتش: مباراة الغابون "درس جيد" لبقية المنافسات    رايان إير تستعد لمغادرة المغرب نهائياً    "أناطو " فيلم مغربي بألوان إفريقية في القاعات السينمائية    منظمة الصحة العالمية تفند فرضية إنهاء أوميكرون للوباء    المغرب يتوصل بالدفعة الثانية من عقار مولنوبيرافير نهاية يناير    نايف أكرد: افتقد لسايس    في أول خروج إعلامي له.. رئيس الحكومة أخنوش يخاطب المغاربة على "الأولى" و"دوزيم"    "إقصاء" مخازن جبال الريف الجماعية من "التراث العالمي لليونسكو" يجر بنسعيد للمساءلة    كنوز اكتشفت أنها ليست أخت نسرين...تعرفوا على أحداث حلقة اليوم من "الوعد"    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    اللمسة التربوية الحانية    بعد النواب.. مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون تصفية مالية 2019    المندوبية السامية للتخطيط تتوقع انخفاض معدل تقدم القدرة الشرائية للأسر..    تقرير يكشف هيمنة الفرنسية على زمن التدريس مقابل تراجع العربية    يحيى الفخراني: فريد شوقي لم يكن مقتنعا بفيلم "خرج ولم يعد"    مطالب للحكومة بفتح الحدود وضمان استفادة كل المتضررين من مخطط الدعم الاستعجالي للسياحة    الموازنة بين الرصيد الغنائي وحق الملكية في واقعة أسرة ميكري الفنية    الولايات المتحدة ترى أن موسكو قد تشن هجوما على أوكرانيا "في أي وقت"    كاشفا ما دار بينه وبين بوفال قبل تنفيذها.. حكيمي: "سجلت أفضل هدف في مسيرتي"    الشرطة الفرنسية تستخدم "سناب شات" لإنقاذ فتاة مختطفة    أحداث شيقة في حلقة اليوم (101) من مسلسلكم "لحن الحياة"    إيض إيناير.. جمعية الشعلة تستضيف الفنان الأمازيغي بوحسين فولان في برنامج " جلسة مع الحباب"    "مايكروسوفت" تستحوذ على شركة "أكتيفيجن بليزارد" الأمريكية لألعاب الفيديو مقابل 69 مليار دولار    انقسام اليسار الفرنسي يتعمّق    الكشف عن مواصفات هاتف آيفون القادم الرخيص الثمن    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 18 يناير..    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 16 يناير..    ما هكذا يكون الجزاء بين المغاربة أيها المسؤولون !    بعد تشييع جنازة حلاقه القديم.. ابن كيران يصاب بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"كوكاكولا" تعلن حصيلة "دار الفطور" بالمغرب
نشر في هسبريس يوم 08 - 07 - 2017

احتفلت شركة كوكاكولا بالمغرب بروح الكرم والقرب والتضامن والسعادة خلال شهر رمضان الكريم، من خلال إطلاق عملية "دار لفطور" للعام الرابع عشر على التوالي.
وتوجهت الشركة هذا العام بقوة نحو العالم القروي، اغتناما لقدرات أساطيل شركات التعبئة في الوصول إلى المناطق النائية البعيدة عن المراكز الحضرية؛ والهدف هو أن تكون موجودة في المناطق حيث السكان الأكثر احتياجا.
ووزعت الشركة، بشراكة مع شركات التعبئة التابعة لها، خاصة NABC وSBGS، وفي إطار التزامها الدائم تجاه المجتمع، ما يزيد عن 63.500 وجبة إفطار، في عملية تضامنية تعكس الترسخ الاجتماعي والثقافي المحلي للشركة، وفق ما أوردته في بلاغ لها، توصلت به هسبريس.
وفي هذا الإطار قالت لبنى صابر، مديرة الشؤون العامة والتواصل بشركة كوكاكولا بالمغرب: "مبادرة دار الفطور مبادرة لنظام كوكاكولا بالمغرب. هذا يعني أننا نقوم بهذه العملية بشراكة مع شركات التعبئة التابعة لنا، وبفضلهم وبفضل شركائنا من المجتمع المدني تمكنا من التركيز هذا العام على المناطق القروية. هذا هو الآن الاتجاه الجديد الذي نريده لمبادرة دار لفطور من أجل وضع قدراتنا اللوجستية المميزة في خدمة المجتمعات الأكثر احتياجا. كما نسعى من خلال عملية دار الفطور إلى توطيد المزيد من التضامن كقيمة مترسخة في هوية كوكاكولا المغرب."
واعتمدت شركة كوكاكولا بالمغرب وشركات التعبئة التابعة لها على شركائها من العالم الجمعوي والمجتمع المدني لتوزيع أكثر من 63.500 وجبة إفطار بضواحي تيزكيت وضاية عوة وإمُزار وتِمحضيت وعين اللوح وبودراع وابن صميم وأزرو، إضافة إلى عدة أحياء بمدن الدار البيضاء والصويرة وفاس.
وتنظم عملية دار الفطور في إطار برنامج التنمية المستدامة لشركة كوكاكولا "الذي يترجم التزامها تجاه المجتمع".. "نسعى من خلال هذا البرنامج إلى تحقيق فارق إيجابي في الحياة اليومية للأشخاص، من خلال تحويل طريقة عملنا وعيشنا حتى تصبح التنمية المستدامة جزءا من حياتنا اليومية"، تقول لبنى صابر.
وتشكر شركة كوكاكولا بالمغرب وشركات التعبئة التابعة لها كل الجمعيات الشريكة التي ساهمت في عملية دار الفطور لالتزامها المواطن ووفائها وتفانيها، وخاصة جمعية متطوعون بلا حدود المغرب ومؤسسة سيدي بليوط، ومؤسسة الجنوب، وجمعية أنير وجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي محافظة تارودانت وجمعية آسيف نايت بونوح وغيرها.
وبهذه المبادرة التي تذكر بروح التضامن والألفة والتعايش التي يتميز بها شهر رمضان، تشجع شركة كوكاكولا بالمغرب المواطنين المغاربة على الارتباط بمحيطهم ومع من يعيشون الحاجة والحرمان من أجل منحهم الابتسامة والفرح من خلال التفاتات بسيطة من التضامن والكرم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.