الحكومة تصادق على قانون تجاوز سقف التمويلات الخارجية    مراكش: فتح بحث قضائي في محتوى شريط الفيديو يظهر أجنبيا يدعي تعرضه للعنف من طرف أشخاص يتهمونه بنقل وباء كورونا    ابتداء من غد الثلاثاء.. الكمامة الواقية إجبارية للأشخاص المسموح لهم بالتنقل خارج مقرات السكن    القرض الفلاحي يتعبأ لإنجاح عملية المساعدات للساكنة في وضعية هشة    “أزمة كورونا”.. الحكومة ترفع سقف الاقتراض لتلبية حاجياتها من العملة الصعبة    إجراءات تروم تعويض الفلاحين بجهة بني ملال    بين درهمين ودرهمين ونصف.. وزارة الاقتصاد تحدد السعر الأقصى لبيع الكمامات    بعد إصابته ب”كورونا”.. تدهور صحة رئيس الوزراء البريطاني وإدخاله الإنعاش    برشلونة وريال وأتلتيكو تنعى مدربها السابق الصربي رادومير أنتيتش    اليوبي: "تزايد عدد الحالات يرجع إلى اكتشاف بؤر وبائية داخل العديد من العائلات ونوصي بارتداء الكمامة لكل من يغادر الحجر الصحي اضطراريا"    بعد مُماطلة اللاعبين .. مدربو البريميرليج يوافقون على تقليص رواتبهم    "مخزني مزيف" يقع في قبضة عناصر الدرك الملكي    نقابة ترفض رواية وزارة الصحة حول وفاة طبيبين    رسميا.. السلطات تقرر العمل بإجبارية وضع الكمامات بالمغرب    24 إصابة في وسط عائلي..كورونا يفرض طوقا أمنيا على “الريش”    أمريكا تحصي أزيد من 10 آلاف وفاة بسبب كورونا    أمن مراكش يدخل على خط فيديو الاعتداء على سائح أمريكي بسبب كورونا    كورونا ينهي حياة 23 مغربيا بإيطاليا و113 عالقا ينتظر العودة    تقرير دولي: 10 ملايين مغربي معرضين للفقر وركود اقتصادي غير مسبوق بسبب أزمة كورونا    أصحاب "راميد" يستفيدون من الدعم وسط الازدحام وشكاوى "الإقصاء"    وفاة والدة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا بعد إصابتها ب”كورونا”    وضعية تموين أسواق المواد الغذائية عادية وانخفاض في جل أسعار الخضر    اليوبي يحذر من ظهور بؤر لفيروس كورونا داخل العائلات    التحدي في زمن البلاء والوباء    مواطنون في كوت ديفوار يقومون بتدمير مركز لعلاج مصابي كورونا    كورونا يهدد قرابة 20 مليون وظيفة في إفريقيا    في التفاتة إنسانية : بعد العفو الملكي ..قائد رسموكة يرافق مُفرج عنه إلى مقر سكناه ويفاجئ والدته ( فيديو )    ألمانيا تعلن عن رابع تراجع على التوالي في معدل الإصابة بكورونا    تطوان.. تسجيل حالة وفاة جديدة ب”كوفيد19″ لامرأة في عقدها السادس    التعلم عند بعد يثير الجدل في التعامل بين الأساتذة وأباء التلاميذ    تفاصيل.. رامز جلال يعود ببرنامج مقالب جديدة لرمضان2020    العثماني : الأيام القادمة حاسمة في تطور كورونا    ماذا قال ميسي وسواريز عن تخفيض أجور لاعبي برشلونة؟    المحكمة الرياضية الدولية تحدد موعدا لحسم استئناف الوداد بشأن أحداث رادس 2019    بوشارب تعتمد 19 إجراء من أجل التصدى لفيروس “كورونا”    مدرب "شالكه" يكشف عن الوجه الآخر لأمين حارث    موراتي: "الإنتر يمتلك فرصة التوقيع مع ميسي"    حسابات فلكية: هذا موعد حلول شهر رمضان بالمغرب    موت الأطباء في زمن الوباء    رجاء… كفاكم استهتارا !    هولندا.. 101 وفاة و952 إصابة جديدة بفيروس كورونا    رابطة التعليم الخاص تقرر دعم ومساندة الأسر المتضررة    عبيدات الرمى يغنون للمغاربة وينوهون بمجهودات الأمن “بغيتك تبقا في الدار كورونا راها خطر” -فيديو    تساقطات مطرية جديدة منتظرة غدا الثلاثاء بعدد من مناطق المملكة    مؤسسة لفقيه التطواني تستضيف الكاتب الأول الأستاذ ادريس لشكر    تسجيل هزة أرضية بقوة 3,2 درجات بهذه المدينة بالجهة الشرقية    طهور يساهم في الصندوق    مغاربة العالم في نشرات الأخبار    معهد الصحافة ببني ملال يساهم في الدراسة عن بعد    فرنسا ستشهد في 2020 أسوأ ركود اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية    مِن أجْل كِسْرَة خُبْز حَاف    تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في فلسطين يرفع الحصيلة إلى 252    احتياطي النقد الأجنبي يقترب من 249 مليار درهم    ألمانيا.. إصابات “كورونا” تتخطى ال 95 ألفا بينها 1434 وفاة    "كورونا" فيلم سينمائي يُصور "عنصرية الفيروس"    دروس الجائحة    "سيناريو كارثي" .. طبيب إنعاش يروي يوميات "الحرب ضد كورونا"    كورونا…كورونا العلم والإيمان !!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يضع تدابير جديدة للحماية من خطر إشعاعات مسببة للسرطان
نشر في هسبريس يوم 24 - 02 - 2020

أفرجت الحكومة عن تدابير وقائية جديدة لحماية مغاربة من الأخطار التي قد تنجم عن التعرض للإشعاعات المؤينة، والتي يمكن أن يؤدي تأثيرها إلى الإصابة بعدة أمراض خطيرة مثل السرطان.
وبناء على اقتراحات الوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والاشعاعي، تتجه الحكومة نحو تبني مشروع مرسوم جديد، يحدد "قواعد وقاية العمال والعموم والبيئة من الأخطار التي قد تنجم عن التعرض للأشعة المؤينة، والمعايير الأساسية لحمايتهم من هذه الإشعاعات".
والإشعاع المؤين هو نوع من الطاقة تُطْلِقه ذرات معينة في شكل موجات أو جسيمات كهرومغناطيسية. ويتعرض الناس للمصادر الطبيعية للإشعاع المؤين، ومنها ما يوجد في التربة والماء والنبات، ولمصادر أخرى من صنع الإنسان مثل أجهزة الأشعة السينية والأجهزة الطبية.
ووفق منظمة الصحة العالمية، يؤدي زيادة استخدام الإشعاع المؤين احتمال وقوع مخاطر صحية في حالة عدم استخدامه أو احتوائه بشكل صحيح. ويمكن أن تحدث تأثيرات صحية حادة؛ مثل احتراق الجلد أو الإصابة بمتلازمة الإشعاع الحادة عندما تتجاوز جرعات الإشعاع مستويات معينة.
وتحدد المادة التاسعة من مشروع المرسوم، بالنسبة إلى العمال المعرضين، حدود الجرعات في ألا تتجاوز بالنسبة إلى الجسم بأكمله 20 "ميلي سيفرت" خلال السنة؛ وجرعة مكافئة لعدسة العين تبلغ 20 "ميلي سيفرت" في السنة؛ وجرعة مكافئة للجلد تبلغ 500 "ميلي سيفرت" في السنة، وأخرى لأطراف الجسم البشري واليدين والساعدين والقدمين والكاحلين تبلغ 500 "ميلي سيفرت" في السنة.
ويفرض مشروع المرسوم، الحماية للنساء والأطفال، إذ من بين ما نص عليه "عدم تعيين أي شخص يقل عمره عن 18 سنة في منصب شغل يجعل منه شخصا معرضا مهنيا للإشعاعات المؤينة".
وأشار المشروع ذاته إلى أن "الطفل الذي لم يولد ينبغي أن تكون الجرعة المكافئة التي يتلقاها أقل من 1 ميلي سيفرت"؛ لكن في حالة ما "إذا تم في لحظة التصريح بالحمل تجاوز حد هذه الجرعة، فإنه وجب استبعاد المرأة الحامل من أي منصب شغل يعرضها لمخاطر الإشعاعات المؤينة".
كما منع نص المشروع، المرتقب أن يطرح على طاولة المجلس الحكومي، "تعيين أي امرأة مرضعة ولا حامل بعد التصريح بحملها في وظيفة تعرضها لمخاطر مهنية تتمثل في الأخذ الداخلي للنويدات المشعة أو التلوث الجسمي".
وينص المشروع كذلك على أنه "يجب أن لا يتجاوز تعرض المتدربين والطلبة المتراوحة أعمارهم ما بين 16 و18 سنة، والذين يتعين عليهم في إطار إجراء تدريبهم أو القيام بدراساتهم استخدام مصادر الإشعاعات المؤينة، حدود 6 مللي سيفرت في سنة".
ومن ضمن الشروط أيضا التي نص عليها المشروع، أن يحصل العمال من المستغل على "معلومات واضحة حول المخاطر المتعرض لها والاحتياطات التي اتخذوها مع التعبير عن موافقتهم كتابة".
يشار إلى أن الوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي منحت 1500 رخصة للمنشآت والأنشطة المستعملة لمصادر الإشعاعات المؤينة بالمغرب، كما تقوم بعدة عمليات تفتيش للوقوف على مخاطر استعمال الإشعاعات المؤينة، خصوصا في الميدانين الطبي والصناعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.