البرلمان العربي يبحث بالقاهرة تطورات الأوضاع في عدد من الدول العربية    الركراكي: بونو راجل وراه كان موعت فماتش كرواتيا    مواقع وصحف عربية تحتفي بفوز المنتخب المغربي على نظيره البلجيكي    اشتوكة : توقيف تاجر مخدرات معروف ببلفاع    الباحث "فؤاد العثماني" ينال شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا مع التنويه    الركراكي يكشف أسباب غياب بونو عن مواجهة بلجيكا    بونو ل "المنتخب": لا تقلقوا أنا بخير    فوز المغرب على بلجيكا يشعل أعمال عنف في بروكسل    أبو الغيط… المنتخب المغربي أسعد الجمهور العربي في كل مكان    تسجيل101 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" مقابل تعافي 124 شخصا وذلك خلال ال24 ساعة الماضية    زياش: كنستاهلو الرباح وكنهديه لمغاربة اللي تورخوها بتشجيعاتهم لنا فالتيران    لماذا سجد لاعبو المنتخب المغربي بعد تسجيل الهدف؟    أنباء عن تراجع كبير لأسعار النفط بعد قرار أمريكي مفاجئ.    ‪"أساتذة التعاقد" يجتازون مباريات التوظيف.. وأكاديميات التعليم تنفي "المقاطعة‬    تفاصيل خنق شاب وإحراق جثته بأكادير‬    تلفزيون الصين يحذف لقطات من المونديال تُظهر مشجّعين دون كمامات    المغرب يسجل 101 إصابة جديدة ب"كورونا" دون وفيات    دعوات لحماية الناشئة المغربية من مخططات التطبيع وجعل النوادي التربوية فضاء لدعم فلسطين    الصابيري يسجل هدف التقدم لصالح المغرب في شباك بلجيكا    شوارع الرباط شبه فارغة وأجواء حماسية بالمقاهي قبيل انطلاق مباراة المغرب وبلجيكا    مهرجان الشعر بالمضيق يحتفي بمحمد بنطلحة    موقع محمد زيان.. يكذب على المحامين ويحتال على ملفهم المطلبي    الفريق الاشتراكي يسائل وزير التربية الوطنية حول تأهيل الموارد البشرية لتدريس اللغة الأمازيغية    في المؤتمر ال 26 للأممية الاشتراكية بإسبانيا.. اشتراكيو العالم يكرمون الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر    فن اللغا والسجية .. مشى اغزالي/ الفنون جنون/ مكانسة الزيتون (فيديو)    لفتيت يكشف خطة الداخلية لمحاربة ظاهرة الكلاب الضالة    التهجير الى الخارج مقابل 60 ألف درهم.. تفكيك شبكة للنصب تنشط بالناظور    شركة "يوروبا" للنفط والغاز تتخلى عن رخصة إنزكان البحرية بعد فشلها في إيجاد شريك لحفر بئر استشكافية    "أطاك" تنتقد الأوضاع المزرية في المغرب بسبب هيمنة الأقلية وتدعو للمشاركة في المسيرة الاحتجاجية بالرباط    تفاصيل لقاءات بين الطالبي مع وفود برلمانية آسيوية لي نوهات بتدبير الملك لأزمة كوفيد (تصاور)    أنظار المجتمع الدولي المهتم بالتراث الحي تتجه إلى العاصمة الرباط    تأهب أمني كبير فبلجيكا على قبل ماتش الأسود ضد الشياطين الحمر فالمونديال.. احتياطات مشددة ونشرة للمحلات تفاديا لتكرار سيناريو 2017    الصينيون يحتجون على إجراءات الإغلاق الصارمة    خبير تركي يتهم أمريكا بتخريب أنابيب الغاز بين روسيا وأوروبا    رسالة من الملك محمد السادس إلى رئيس جمهورية النيجر    هذه القائمة الجديدة للأدوية المعفاة من الضريبة على القيمة المضافة    مكتب الفوسفاط يطلق أول مشروع لزراعة الكربون في البرازيل    الفلاح الصغير يشتكي قلة البذور    بالارقام .. انخفاض الرواج المينائي بالمغرب خلال أكتوبر الماضي    المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة تنظم منتدى "المدرسة-مقاولات"    قنوات مفتوحة تنقل مباراة المغرب و بلجيكا    وفاة جندي مغربي بإفريقيا الوسطى    بعد واقعة تسريب أرقام مستخدمي واتساب.. تعرف على كيفية استعادة حسابك المسروق    توقعات أحوال الطقس يوم الأحد : الأجواء باردة نسبيا    شاب عشريني يضع حدا لحياته في ظروف غامضة بطنجة    السلطات البلجيكية تتحزم لمباراة الأسود والشياطين الحمر    في المُونْديال ينْقَطِعُ الإرْسال !    تكريم طالبين من جامعة مولاي إسماعيل بحفل لهاكاثون بالهند    كلاش بالمعاني.. الوزيرة بنعلي: المغرب باغي يكون الأخ الأخضر الكبير لجيرانو    سلا : إطلاق الرصاص لتوقيف ثلاثيني عرض المواطنين للخطر باستعمال السلاح الأبيض    فيديو.. طبيبة أطفال تفجر فضيحة "الشذوذ الجنسي" بأحد الأسواق الكبرى    أردوغان يقطر الشمع على أوروبا    انهيار أرضي بسبب الأمطار في جزيرة إيشيا الإيطالية يجرف المنازل والسيارات    العلماء يحددون الكمية المثالية لشرب الماء للرجال والنساء    د.الودغيري يكتب عن "المونديال وحقوق الإنسان"    الأمثال العامية بتطوان... (286)    الأمين العام الجديد للحركة الشعبية يدعو الحكومة لتلقي الجرعة الرابعة لتقوية مناعتها السياسية    إيسيسكو: الرباط.. معرض ومتحف السيرة النبوية والحضارة الإسلامية يفتح أبوابه للزوار ابتداء من الاثنين المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



البروفيسور الإبراهيمي يكتب: نحن الملقحون .. إلى متى سننتظر ما وعدتمونا؟!
نشر في هوية بريس يوم 26 - 09 - 2021


هوية بريس – البروفيسور عز الدين الإبراهيمي
كثيرا ما يستوقفني المواطنون الملقحون بالشارع و يؤاخذونني بعدم رفع القيود و التخفيف من الإجراءات … و أحاول أن أشرح لهم وغالبا دون جدوى… بأنني لست مدبرا للأمر العمومي و لربما وضعيتي العلمية تمكنني من أن أوصي بالكثير و لكنني في النهاية… لا شأن لي في اتخاذ أي قرار و لا بتدبير الأمر العمومي… و كما وعدت الكثير منهم و الذين ينتمون لجميع أطياف المجتمع… ها أنا اليوم، و كأي مواطن ملقح… أضم صوتي لصوت كل الملقحين و بكل مسؤولية … أطالب بتحرك الجهات المسؤولة لتخفيف القيود و اتخاذ القرارات المناسبة…
نحن الملقحون…
نحن الملقحون… بالجرعة الأولى و الثانية، و قد وصل عددنا إلى 22 مليون مغربي أي 75 في المئة من الفئة المستهدفة بالمغرب (الأشخاص فوق 12 سنة)… أمنا و نؤمن بالمقارية الملكية الجريئة و الاستباقية… والتي جعلت في صلبها كرامة المواطن الصحية و المعيشية… والتي جعلت من التلقيح وسيلة للخروج من الازمة الصحية الراهنة… و نحن على ثقة أن مدبري الأمر العمومي يؤمنون بالمقاربة الملكية كما نؤمن بها…
نحن الملقحون…
انضبطنا لقرارات مدبري الأمر العمومي… فكما طالبونا به… فقد تلقحنا و لقحنا أطفالنا و أبائنا و أجدادنا… و ترافعنا عن اللقاح… و تعرضنا للشتم و القدح و التنمر و البلطجية من البعض… ولكن لم و لن نحيد عن المقاربة المغربية التلقيحية كحل وحيد للخروج من الأزمة… و التي نرى من أولى نتائجها التحسن الجلي لوضعيتنا الوبائية و خروجنا من موجة السلالة دلتا…
نحن الملقحون…
آمنا بوعودكم للعودة التدريجية للحياة الطبيعية… آمنا بمرونة قراراتكم و آنيتها… آمنا باستماعكم لنبض الشارع… و لكننا اليوم… لا نفهم اليوم ماذا تنتظرون لتمتعونا بحقوقنا و تعيدونا للحياة الطبيعية تدريجيا… لماذا لا تمتعوننا بها كما يتمتع الملقحون في البلدان الاخرى …. فتونس ترفع الحجر الليلي… و إسبانيا و فرنسا عادوا إلى الحياة الطبيعية…و…و…
نحن الملقحون…
نود أن ترفعوا عنا الحجر الليلي الذي يضغط نفسيا علينا… من حقنا العودة للتدريس و تلاميذنا و طلبتنا العودة للدراسة حضوريا… لا يمكننا الاستمرار في حظر تشغيل المسارح ودور السينما… من حقنا العودة للملاعب… و بما أنه كثر الحديث عنهم… نود رجوع "الكسالة و الطيبات" للاشتغال وكمواطنين للاستمتاع بحمامتنا… من حق الملقحين العودة إلى حياتهم… و كل مواطن ب"صحيحتو يقلب على طرف ديال الخبز بكرامة و عرق جبينو".
نحن الملقحون…
و بخلاصة… عيينا و بغينا "نتاعايشو" مع الفيروس و "ما نطبعوش" مع الكوفيد ولكن نرنو ونود الرجوع لحياتنا الطبيعية… وبالتدرج … وبغينكم ديرو لينا شي حل… و حنُّوا منَّا وحلُّوا علينا… الله يرحم ليكم الوالدين.
و حفظنا الله جميعا…


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.