هذا هو السيناريو التقريبي لما وقع أمس بمنطقة "الكركارات"    برلمانيو التقدم والاشتراكية يطالبون الحكومة بإنقاذ النقل السياحي من الإفلاس    بوريطة: المغرب منخرط بتعليمات ملكية في مواكبة الفرقاء الليبيين حتى تنتهي الأزمة الليبية    بنزيما يقود ريال مدريد لإكتساح ألافيس في الليجا    الاعلان عن توقيف بث الدروس المصورة الموجهة إلى جميع المستويات الدراسية    الكشف عن موعد دخول الحافلات الجديدة للخدمة بالدار البيضاء    مهنيو المطاعم يطالبون باستفادتهم من تطعيم كورونا    فرنسا تستعد لفرض "إغلاق ثالث" لمواجهة انتشار جائحة كورونا    لتلقيهم لقاح كورونا.. استقالة رئيس أركان الجيش الإسباني وإقالة ضباط كبار    وكالة رويترز: شحنة اللقاح الذي تلقاها المغرب لم تحصل عليها إلا الدول المتقدمة    خلال سنة.. بناء 10 وحدات للتعليم الأولي واقتناء 9 حافلات بعدد من قرى عمالة طنجة-أصيلة    أشرف غربي يحقق لقب "ستاند آب" ويحصد جائزة 20 مليون سنتيم    خطوة إسرائيلية جديدة تجاه اتفاق استئناف العلاقات مع المغرب    اعتقال 40 صحفيا خلال مظاهرات في عدد من المدن الروسية    حارث يخشى اليوم "السيناريو المرعب"    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تعرض التدابير ذات الأولوية لسنة 2021    بلجيكا: غرامة مالية للأشخاص الذين سيعودون من سفر غير ضروري في الخارج    يموت دهسا بقطار لدى تصويره مقطع فيديو على "تيك توك"    رد رسمي من إدارة بايدن حول احتمال التراجع عن قرار اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء!    مقاييس الأمطار المسجلة لأكادير و بقية المدن خلال 24 ساعة الماضية.    هل تجر محاكمة ترامب رؤساء ديموقراطيين سابقين للمساءلة ؟    مشروع فني جديد.. منصة الاستماع "ديزر" تدعم مغنيي الراب في المغرب    كاترين كامو تكشف أسرار والدها الأب والكاتب والمثقف والعاشق: أبي ليس قديسا- حوار    الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات تدعو إلى تفعيل المناصفة في القوانين الانتخابية    صحيفة إسبانية تُحذر مدريد من منافسة ميناء طنجة المتوسط لميناء الجزيرة الخضراء    كريم بنزيمة: نادي ريال مدريد الإسباني يسير على الطريق الصحيح    الآلاف يتظاهرون في مدريد ضد إجراءات الحكومة لاحتواء فيروس كورونا    إقامة محطة جديدة لتزويد المراكب بالوقود في ميناء آسفي    اعتداء شنيع على نقابي يشعل فتيل احتجاج العاملات والعمال الزراعيين با شتوكة أيت باها.    فرنسا تدخل على الخط لانقاذ المكتبات الفرنكوفونية بمراكش من تداعيات الجائحة    جماعة الرباط تصادق بالإجماع على مقترح محمد اليعقوبي    دفاع الخصوم هاجس المحليين في الشان    سكان الجبال النائية بالأطلس المتوسط يرمون الملابس" الشراويط" بعد تصويرهم    "الأنابيك" توضح حقيقة مصداقية عرض شغل لها بوزان بعد شكوك حوله    انطلاق جلسات التحقيق مع حسن الدرهم وآخرين في تهم تتعلق بتبديد وإختلاس أموال عمومية    مسعود جمعة شوكا ثاني انتدابات الدفاع الشتوية    توقعات أحوال الطقس.. امطار متفرقة في طنجة وهذه المدن    الPJD قبيل فوات الأوان.. تناقض المعتقد مع السلوك والتسويغ المنتظر    ‘قصف الكركرات'!!.. مصادر من عين المكان: المعبر آمن تماماً، و'سقوط صواريخ' إشاعة جزائرية مغرضة    ناغلسمان فخور بشائعات تدريبه لريال مدريد    استنفار دبلوماسي تركي لإنقاذ طاقم سفينتها المختطفة قبالة نيجيريا    ثمانيني لم يستحم منذ 67 عاما في إيران    العثور على نسخة مسروقة من لوحة ليوناردو دافنشي    "بعد محاولته الحصول على لقاح كورونا قبل دوره" .. رئيس أركان الجيش الإسباني يعلن استقالته    احتفاء افتراضي بذكرى مرور 300 سنة على توقيع أول معاهدة بين المغرب وبريطانيا    متجاوزا ميسي وسواريز.. النصيري يتعلى صدارة هدافي الليغا    الأرض المباركة : عقائد فاسدةولعبة الأمم المتحدة( الحلقة الأولى)    خاص | محسن متولي يرفض المثول أمام لجنة الإنضباط الخاصة بالرجاء    عرض فيلم "في عينيك كنشوف بلادي" على منصتها الرقمية    زائرَةُ الغَسَقِ    وفاة لاري كينغ مقدم البرنامج الشهير على CNN    المغرب ثاني أفضل وجهة للبلجيكيين لقضاء عطلهم السنوية    القرض الفلاحي للمغرب يؤكد دعمه التام للفيدراليات البيمهنية    قريبا.. مناطق للتوزيع والتجارة في بئر كندوز والكركرات    رئيس المجلس العلمي المحلي بأزيلال يلقي درسين دينيين بدمنات في إطار الحملات التحسيسية ضد فيروس كورونا    التطبيع والتخطيط للهزيمة    النظام الجزائري "الصّادق"    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مندوبية التخطيط: تداعيات خطيرة على الصحة والنمو النفسي والاجتماعي للأطفال ضحايا العنف الزوجي
نشر في لكم يوم 26 - 11 - 2020

أفادت المندوبية السامية للتخطيط ، أن هناك تداعيات خطيرة على الصحة والنمو النفسي والاجتماعي للأطفال ضحايا العنف الزوجي ( العزلة والحزن ونوبات القلق والتبول اللاإرادي والتراجع الدراسي) .

وحسب المندوبية ، التي كشفت عن النتائج المتعلقة بالتكلفة الاجتماعية للعنف ضد النساء والفتيات اعتمادا على البحث الوطني حول العنف ضد النساء والرجال الذي تم إنجازه بدعم من منظمة الأمم المتحدة للمرأة في المغرب خلال الفترة الممتدة بين فبراير ويوليوز 2019 ، فإن التعرض للعنف الزوجي ليس بظاهرة معزولة حيث يؤثر على عدد كبير من أطفال الضحايا.
وتابعت أن تجربة العنف هذه، يمكن أن تتسبب، على المدى المتوسط والبعيد، في مشاكل صحية جسدية وعقلية وفي اضطرابات معرفية (مشاكل في التركيز) أو مشاكل دراسية (تأخر أو فشل). حيث تظهر نتائج البحث أن العنف الزوجي له تداعيات خطيرة على صحة الأطفال ونموهم النفسي والاجتماعي.
وهكذا، فقد صرحت حوالي 16 بالمائة من النساء ضحايا العنف الزوجي أن أطفالهن ، الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 18 سنة ، يعانون من مشاكل صحية ، خاصة ذات طبيعة نفسية وسلوكية.
وبشأن نوع المشكلة التي يعاني منها أطفالهن، صرحت 40,4 بالمائة من النساء ضحايا العنف الزوجي بمشكلة العزلة والحزن، و32,4 بالمائة منهن بنوبات القلق أوالصرع ، و21,5 بالمائة بالكوابيس و22,4 بالمائة بالتبول اللاإرادي.
بالإضافة إلى المشاكل الصحية، يعاني الأطفال أيضا من اضطرابات معرفية وسلوكية: التراجع الدراسي بالنسبة ل 22,5 بالمائة من الضحايا ، والعنف والعدوان بالنسبة ل18,9 بالمائة ، والتخلي عن الدراسة بالنسبة ل 7 بالمائة ، والانحراف بالنسبة ل 2,3 بالمائة ، والهروب حسب 1 بالمائة منهن.
ومن جهة ثانية، وإثر أشد حدث عنف جسدي من طرف الشريك خلال ال 12 شهر ا الماضية، ذكرت 8,1 بالمائة من الضحايا أن أطفالهن اضطروا للتغيب عن الدراسة.
فبالإضافة إلى آثاره المباشرة على الأطفال، يؤثر العنف الزوجي بالتأكيد على جودة العلاقة بين الأم والطفل، مما يزيد من حدة محنة هذا الأخير، خاصة وأن الأم الضحية تصبح أقل استعداد ا للاستجابة لاحتياجات ومتطلبات الطفل في الوقت الذي يواجه فيها هذا الأخير صعوبات كبيرة تتطلب مزيد ا من الدعم.
هؤلاء الأطفال الذين عايشوا العنف الزوجي هم أكثر عرضة لإعادة إنتاج النمط الأبوي وعيش علاقات حميمة تتسم بالعنف بمجرد بلوغهم سن الرشد، إذ أظهرت نتائج البحث أن معدل انتشار العنف مرتفع بشكل خاص بين النساء اللواتي عاش شريكهن في بيئة تتسم بالعنف الزوجي (73 بالمائة ) مقارنة بالنساء اللواتي لم يتعرض شركاؤهن لهذا العنف (45,1 بالمائة).
وهمت دراسة التكلفة الاجتماعية للعنف، الفتيات والنساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 و 74 سنة ، واللواتي صرحن بتعرضهن لتجارب من العنف الجسدي و/أو الجنسي خلال ال 12 شهرا الماضية. كما تم تقدير هذه التكلفة وفق ا للفضاء الذي يمارس فيه العنف، سواء كان مع الشريك أو مع العائلة أو في مكان العمل أو الدراسة أو في الأماكن العامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.