'كوفيد 19'.. رئيس الحكومة يُلمّح لإمكانية فرض الحجر الصحي على المغاربة من جديد !!    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية المعدل لسنة 2020    مكتب المطارات يضع مخططا لاستقبال آمن وصحي للمغاربة والأجانب المقيمين بالمملكة    الآفاق الاقتصادية الوطنية لسنة 2021 ترتكز على فرضية توقف تفشي وباء "كوفيد-19" بنهاية دجنبر 2020    التوفيق يعلن إعادة فتح 5000 مسجد بكافة التراب الوطني    الأزمة السياسية بتونس تتعقد وحركة النهضة تتجه نحو سحب الثقة من حكومة الفخفاخ    عالم المتناقضات    الموت يغيب اللاعب السابق للمنتخب الوطني حميد دحان    إدارة ريال مدريد تقدم توصياتها لمبابي لتيسير مفاوضات صفقته    وحيد يحزم حقائبه إستعدادا للعودة إلى المغرب    حذر من الانتكاسة.. وزير الصحة يرمي كرة وقف زحف كورونا في ملعب المواطنين    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 3 ) رسالة الخطيب    الإعلان عن فتح باب الترشح لنيل جائزة الثقافة الأمازيغية    إنتحار باشا بخريبكة بعد معاناة نفسية بسببب إعفائه من منصبه لأخطاءٍ مهنية    10 قتلى و 1865 جريحا حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي    كورونا تعود للسجون المغربية عبر بوابة سجن "عين عيشة" بإقليم تاونات        لفتيت يعقد لقاء مع زعماء وممثلي أحزاب سياسية غير ممثلة في البرلمان    ابن عبد الجبار الوزير يكشف ل"سيت أنفو" جديد الوضع الصحي لوالده    حادث مفجع في بوجدور.. 10 قتلى بينهم أطفال في اصطدام سيارة بشاحنة    الفردوس ينوه بمقترحات جمعية الإعلام والناشرين بخصوص دعم المقاولات الإعلامية        أولمبيك خريبكة يستعد لمواجهة الوداد بأربع مباريات ودية    سوق بوجدور العصري لبيع الماشية :الطموح القادم    طرق وبنيات تحتية.. المغرب يبرمج استثمارات ب400 مليار درهم    مكتب تنسيق التعريب يصدر العدد 80 – 81 من مجلة "اللسان العربي"    عبد العزيز الستاتي: وزارة الثقافة أهانت روح "لكريمي"    اسبانيا توقف جزائريين يشتبه في تحضيرهما للقيام بأعمال إرهابية    "الحرارة شاعلة" بهذه المناطق ابتداء من غد الأربعاء إلى غاية الأحد المقبل    53 موسيقياً وفناناً من 22 بلداً يجتمعون في مشروع موسيقي يضم 100 مقطع صوتي ومصوّر    الطوزي: نفكر في إعادة إصلاح الدولة والبداية ينبغي أن تكون من المحلي    5 سنوات سجنا نافذا لمغتصب نزيلات مستشفى الأمراض العقلية والنفسية ابن الحسن بفاس    أولمبيك آسفي: صفقة مورابيط شفافة    تفاؤل حذر يطبع انطلاقة قطاع السياحة بالشمال    نشرة خاصة.. طقس حار حتى نهاية الأسبوع.. ورياح قوية الأربعاء والخميس في الشمال    هذا جديد قضية الممثل رفيق بوبكر المتهم بالإساءة "للدين الإسلامي"    جهة طنجة تطوان الحسيمة الأكثر تضررا بوباء "كورونا في ال16 ساعة الأخيرة ب 53 حالة تليها جهة مراكش آسفي ب 27 حالة    هذا ما قررته المحكمة في حق رفيق بوبكر    إعدام مدان بالتجسس لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية في إيران    وزارة التعليم تبرمج امتحانات استثنائية للطلبة العالقين بالخارج    رجال جالستهم : الحلاق النشيط : بهاء القجيري    لكي لاننسى ..يوم أحرقت فرنسا أطفال الجزائر في أفران الجير    مصر تطلب رسميا استضافة مباريات العصبة    بلافريج للحكومة: تدعون التعليم أولوية وتخفضوا ميزانيته ب5 مليار درهم!    ارتفاع درجة الحرارة بعدد من المناطق بما فيها سوس في حالة طقس نهار اليوم الثلاثاء    الإمارات ترجئ إطلاق مسبار إلى المريخ بسبب الظروف الجوية    وزارة الأوقاف تسمح ل 44 مسجدا بعمالة فاس باستقبال المصلين    إصابات كورونا في المغرب تتخطى حاجز 16 ألف حالة    الداخلة: توقيف 32 مرشحا للهجرة السرية من إفريقيا جنوب الصحراء    ام بي سي    راموس: "نأمل أن نتمكن يوم الخميس من الاحتفال باللقب"    لإنقاذهما من الإفلاس.. الحكومة تدعم "لارام" ب 6 ملايير درهم و مكتب الكهرباء والماء بمليار درهم    تواصل استرجاع مصاريف الحج بالنسبة للمنتقين في قرعة موسم 1441ه    فيروس كورونا يصيب عددا من أئمة المساجد، ويرسلهم إلى جناح كوفيد-19    دراسة: المتعافون من كورونا قد يفقدون المناعة ضده خلال أشهر    السعودية "تفرض" غرامة على كل من يخالف تعليمات منع دخول المشاعر المقدسة    من بين 1400 مسجدا باقليم الجديدة.. 262 فقط من المساجد سيتم افتتاحها أمام المصلين من بينهما 23 بالجديدة    بالصور.. تشييد أضخم بوابة للحرم المكي في السعودية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بركان/ تقرير عن الندوة العلمية: اللغة العربية والتحديات المعاصرة
نشر في وجدة نيوز يوم 14 - 04 - 2010


أعد التقرير وكتبه: محمد الوزاني
عرف إقليم بركان نشاطا نوعيا متميزا نظمه المجلس العلمي المحلي لإقليم بركان بتعاون مع الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية فرع وجدة وشعبة الدراسات الإسلامية بكلية
الآداب بوجدة في موضوع: "اللغة العربية والتحديات المعاصرة" يوم الأحد 25 ربيع الثاني 1431 الموافق ل 11 أبري 2010 بالنادي الثقافي لملوية ببركان، أطرها ثلة من الأساتذة المهتمين والمتخصصين في الموضوع من داخل الوطن وخارجه، كما عرفت الندوة العلمية حضورا متميزا غصت جنبات القاعة بين أساتذة وعلماء وطلبة باحثين قارب عدد الحضور 200 فردا ذكورا وإناثا.
تميزت الندوة العلمية بجلستين علميتين وجلستين افتتاحية وختامية، بحيث افتتحت الجلسة بآيات بينات من الذكر الحكيم حوالي الساعة التاسعة صباحا بعدها كلمة السيد رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم بركان الدكتور محمد حباني الذي رحب بالحضور والأساتذة المشاركين واللجنة المنظمة، متحدثا بعد ذلك عن أهمية مثل هذه الندوات ومبرزا قيمة العربية وعلاقتها بالقرآن الكريم وأنها لغة الجمال في معناها ومبناها، ليتناول الكلمة بعده الدكتور عمر آجة عن الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية، مبينا في مداخلته سر اختيار العربية لتكون لغة القرآن الكريم وأن الكتب السماوية كلها نزلت بالعربية وترجم معانيها الرسل لأقوامهم، مبرزا التهميش الذي تعرفه العربية في الوقت الحاضر، ثم ختمت الجلسة الافتتاحية بكلمة محمد الوزاني باسم اللجنة المنظمة، الذي رحب بالحضور ثم بين أهمية اللغة العربية ومكانتها في القرآن الكريم وكيف اعتبرها علماء الشريعة منذ القدم، ثم موضحا الحلة التي آلت إليها العربية في العصر الحاضر ودعوات التهميش والإبعاد التي تتعالى عليها من كل جانب.
بعد هاته الجلسة انتقل الحضور الكريم إلى استراحة شاي على شرفهم، ليواصلوا بعد ذلك أشغال الندوة بالجلسة العلمية الأولى ولتي كان محورها: المقومات الذاتي للغة العربية، وكانت أولى المداخلات في هذه الجلسة للدكتور عودة خليل أبي عودة رئيس رابطة الأدب الإسلامي العلمية بالأردن الذي تحدث عن أهمية العربية ومكانتها، بعده تناول الكلمة الدكتور أحمد حدادي رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم فجيج، تحدث عن الإعجاز العلمي للعربية، ثم تناول الكلمة الدكتور رشيد بلحبيب من جامعة قطر الدوحة، عن عودة اللغة العربية المقومات الذاتية والعوامل الخارجية، وختمت الجلسة بمداخلة الدكتور عبد الرحيم بودلال مدير مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة، حيث تحدث عن عوامل تطور اللغة العربية.
تلت هاته الجلسة جلسة علمية ثانية كان محورها: واقع اللغة العربية والتحديات المعاصرة، وكان من بين المتدخلين، الدكتور عبد العزيز فارح رئيس شعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب بوجدة، حيث تحدث عن اللغة العربية والفرنكوفونية مبرزا جذور الصراع، بعده تناول الكلمة لدكتور إدريس بوكراع أستاذ بشعبة اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب بوجدة، والذي تحدث عن واقع اللغة العربية في المغرب والتحديات التي تواجهها،وختمت الجلسة هاته بمداخلة الدكتور رابح مغراوي أستاذ التاريخ والحضارة بكلية الآداب والعلوم الإنساني بوجدة حيث طرق في مداخلته إلى عالمية للغة العربية مبرزا المقومات والمظاهر.
كما ختمت الندوة العلمية بجلسة ختامية تناول الكلمة فيها الدكتور لخضر بوعلي نيابة عن السيد رئيس المجلس لعلمي حيث شكر الحضور على حسن صبرهم واستجابتهم، ثم بعده تناول الكلمة الأستاذ محمد مغنوج باسم اللجنة المنظمة شاكرا في كلمته الحضور والأساتذة المشاركين ومجددا لهم الترحيب، كما ختمت أشغال الندوة بكلمة ختامية لدكتور إدريس بوكراع عن الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية حيث أشاد بأشغال الندوة مبرزا أهميتها وأهمية الموضوع بالذات شاكرا كل الحضور والمشاركين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.