عامر يتولى رئاسة الاتحاد العام للطلبة المغاربيين    "شيوخ الممرضين" ينشدون الترقية ويشْكون من "الإقصاء والتهميش"    بالفيديو.. مشهد مخيف في السماء "حوّل الليل إلى نهار"    جمعيات تنتقد تراجع خدمات مستشفى أولاد النمة    الصحراء المغربية .. لماذا الإصرار على تجاهل الحقائق التاريخية؟    غوغل تخطو أول خطوة للتخلي عن واحد من أشهر تطبيقاتها    كيكي سيتين المدرب الإسباني يقاضي يقاضي ناديه السابق برشلونة    نجم نانسي: اللعب مع "أسود الأطلس" حلم طفولة    مصادر التمويل العمومي    إسبانيا: رمى سيارته الفارهة في النهر.. وسلسلة اتهامات بانتظاره    طفل يعثر على لقية في القدس عمرها نحو 3 آلاف عام    مصدر أمني ينفي اعتقال 15 شخصا تضامنوا مع الشعب الفلسطيني بالبيضاء    المثقف يُنتج الثقافة أم تُنتِجُه؟    ملف"مقتل الطفل عدنان" أمام جنايات طنجة    ‘حصلة خايبة'.. اعتقال طبيبين بفاس لإجراءهما فحوصات كورونا داخل المنازل بطريقة سرية    ستيني يضع حدا لحياته بمدينة أصيلة    الخبير الفينة: ميزانية الدولة غير رهينة بالفلاحة والقطاع يحتاج الى التكنولوجيا لتطويره    بين سخرية وشماتة الجمهور.. سقطة رمضان ‘العالمية' تدخل التراند المغربي    رئاسة الجزائر كتنفي وفاة تبون وعندو فترة نقاهة وخرج من السبيطار    التساقطات المطرية تواصل إنعاش حقينة سدود جهة سوس ماسة    قصر المرادية يخرج عن صمته حول صحة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون    ليلى الكوشي: الممارسة اليهودية للموسيقى الأندلسية بالمغرب تعكس التعددية    النسب بالفطرة ومن الشرع    حصيلة كورونا فالجهات اليوم.. 11 ماتو فكازا و312 براو فالشرق    هذا ما تقرر في ملف المتابعين في قضية حساب "حمزة مون بيبي".    طنجة.. انطلاق الاجتماع التنسيقي بين مجلس النواب الليبي والمجلس الأعلى للدولة الليبي (13 + 13)    ا.طنجة يعقد جمعه العام في 22 دجنبر المقبل    مولاي حفيظ يقلص نفقات تسيير وزارته ويركز على التنمية الصناعية والاستثمارات    تفكيك شبكة للأطباء بفاس تتاجر في تحاليل كورونا مقابل 900 درهم    بلاغ وزارة الداخلية بخصوص انتخابات 2021.. ها آخر أجل للتسجيل فاللوائح الانتخابية واللي بدل السكنى خاصو يعلم السلطات    الحكومة ردات على الفايك نيوز ديال البوليساريو: إنجاز البرامج التنموية فالصحراء ب85 مليار درهم بنسبة فايتا 70 في المائة وها لي دار وها لي جاي فطريق    رئيس الحكومة: قضية الوحدة الترابية لا تقبل المزايدة والتنابز والحسابات الضيقة    ضربة قاضية للبوليساريو والدزاير.. المغرب غايطلق مشاريع استثمارية بالقرب من الكركرات    أشبال الأطلس في تونس لخوض التصفيات    التصنيف الإفريقي: أين تتموقع الأندية المغربية؟    "سيدي يحيى" تنعى الشيخ أحمد أوحدو الفرخاني    تفاصيل التوزيع الجغرافي لحالات "كوفيد 19" الجديدة في المغرب    إيران تنشر وثائق ومعلومات جديدة تكشف مفاجأة عن اغتيال العالم النووي    هذا هو المنصب الذي سيشغله "عبد الحق الخيام" بعد مغادرته للمكتب المركزي للأبحاث القضائية    الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية يطلقان منصة لتعزيز تشغيل المرأة    تمديد الطوارئ الصحية على طاولة المجلس الحكومي !    المغرب يجري استعداداته لإنجاح أكبر عملية تلقيح وطنية ضد وباء كورونا    الملك يؤكد دعم المغرب الثابت للقضية الفلسطينية و يدعو الفصائل إلى المصالحة !    نادي حسنية أكادير تنجح في التعاقد مع اللاعب الأزموري زكرياء العيوض    جرّاح مارادونا يدافع عن نفسه    "موديرنا" تعلن أن فعالية لقاحها ضد كورونا تصل إلى 94,1بالمائة وتطلب ترخيص أمريكا وأوروبا    طبيب مارادونا يؤكد أنه فعل المستحيل من أجل إنقاد حياة الأسطورة ديغو    إطلاق المرحلة الثانية من برنامج المثمر للزرع المباشر تستهدف أكثر من 20000 هكتار    الأسعار عند الانتاج تسجل ارتفاعا خلال شهر.. وقطاعا "التعدين" و"الصناعات الغذائية" في المقدمة    ڤيديوهات    بايدن يكسر كاحله وهذه ردة فعل ترامب    الاستغناء عن "محمد رمضان" بسبب أزمة اتهامه ب"التطبيع مع إسرائيل"    تكريم للمخرجة مليكة الزايري بمهرجان كازاالسينمائي الدولي    بهاوي يكشف عن قرب طرح عمل غنائي جديد    وسيمة عزّوز .. مغربية تشق طرقات الإبداع الروائي في جزر الكناري    إيران تتهم إسرائيل باغتيال العالم النووي فخري زادة    الفنانة سعيدة شرف تعلّق على خبر طلاقها من زوجها    وُلد إله المحبة ومات الإله المنتقم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حصاد الأسبوع.. كوكتيل إخباري على مُستوى الجهة
نشر في بريس تطوان يوم 24 - 10 - 2020

*أعلنت سلطات تطوان عن تنفيذ قرار جديد يقضي بإتخاذ حزمة من الإجراءات الاحترازية، في إطار الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد بالمدينة.
ووفق محضر لاجتماع اللجنة المحلية لليقظة، فإن القرار يأتي في ظل استمرار تسجيل ارتفاع الحالات الايجابية المؤكدة بكوفيد 19، وذلك في إطار التتبع اليومي للوضعية الوبائية على صعيد المدينة.
وتم تطبيق حظر التجوال بمختلف أرجاء المدينة من الساعة العاشرة ليلا إلى غاية الخامسة صباحا، وكذا تكثيف نقاط المراقبة من وإلى مدينة تطوان، فضلا عن منع التجمعات والتجمهرات بمختلف الفضاءات العمومية، كما تم الإعلان عن إغلاق عدد من المرافق وفق مواقيت مُحددة.
*إلتحق الداعية التطواني الشهير "العياشي أفيلال" بالرفيق الأعلى عن عمر يناهز 82 سنة.
ولفظ الفقيد أنفاسه الأخيرة بقسم الإنعاش داخل المستشفى الإقليمي سانية الرمل بتطوان، بعد تدهور حالته الصحية مع وباء كورونا المستجد.
وكان الراحل قيد حياته يشتغل مديرا بالمعهد الظيني "دار القرآن" بحي سفير بتطوان وكذا عضوا بالمجلس العلمي المحلي بالمضيق الفنيدق، وله عدد من الجمعيات الخيرية والإحسانية بالمدينة.

المضيق:
طالب الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالمضيق السلطات الإقليمية والمحلية بالمدينة باعتماد الشفافية والوضوح في فرض التدابير الاحترازية للحجر الصحي، والعمل على احترام المقتضيات الدستورية المتعلقة بالتعبير والتظاهر.
وأشارت الجمعية الحقوقية إلى أن فرض هذه التدابير سيزيد من تأزيم الأوضاع المعيشية للساكنة المحلية في ظل الركود الاقتصادي واستفحال البطالة والفقر، إضافة إلى ما تواجهه الساكنة حاليا من "ارتفاع مهول" في فواتير الماء والكهرباء في غياب تفعيل آليات المراقبة والتتبع من طرف السلطات الترابية.
وناشدت الجمعية في بيان لها صدر (تتوفر بريس تطوان على نسخة منه) الجهات القضائية والإدارية ذات الاختصاص بفتح تحقيق عاجل في مختلف "الخروقات الخطيرة" المعلنة من طرف رئيس جماعة المضيق، مشيرة إلى ضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة لحماية المال العام وتوجيهه لخدمة المواطنين والمواطنات.

الفنيدق:
استنكرت ساكنة حي راس لوطا بمدينة الفنيدق الضوضاء التي يتسبب فيها ملعب للقرب يتواجد بالمنطقة، ليلا.
ووفق تصريحات عدد من السكان لبريس تطوان، فإن الملعب الذي تُسييره إحدى الجمعيات الرياضية يظل مفتوحا أحيانا إلى ما بعد منتصف الليل، مما يتسبب في الإزعاج للساكنة.
وأفاد المُتحدثون، أن الجهة المُسييرة للفضاء الرياضي لا تحترم المواقيت الخاصة بالمُباريات إذ تستمر في تنظيمها دون أدنى احترام لسكان الحي، كما أنها تقوم بخرق دفتر التحملات المُتفق عليه مع السلطات المسؤولة.
وأعرب المُتحدثون، عن مدى استيائهم من الضجيج الذي تُحدثه المُباريات ليلا، فضلا عن ما يُصاحبه من كلام نابي ولا أخلاقي، مُطالبين الجهات المسؤولة، بضرورة التدخل العاجل والآني للوقوف على حجم الأضرار التي تلحق بهم، وكذا وجوب اتخاذ الاجراءات اللازمة.

مرتيل:
أعرب عدد من المواطنين القاطنين بمجموعة من الأحياء الكائنة بمدينة مرتيل، عن سخطهم "العارم" إزاء البنية التحتية "المتدهورة" للمدينة.
ووفق ما صرح به المُتحدثون لبريس تطوان، فإن شوارع المدينة خصوصا المؤدية للأحياء والأزقة، تحولت إلى برك مائية "كبيرة" بمجرد هطول أولى القطرات المطرية.
وأضاف المواطنون، أن الوضع يتكرر كل سنة دون أي تدخل من الجهة المسؤولة، أو محاولة لإيجاد حلول، لتصير الشوارع أشبه بمسابح يصعب المرور منها أو العبور.
وأزاح السيناريو المُرتبط بغرق الأحياء والأزقة، مُجددا الستار عن هشاشة البنية التحتية وضعفها، وسلط الضوء على مشاكل جمة أبرزها عدم تمكن البالوعات من امتصاص المياه، بسبب اختناقها بالأزبال والأتربة علاوة على غيابها من الأساس في عدد من جهات المدينة.

سبتة:
أحبط الحرس المدني الإسباني، محاولة لتهريب كمية "كبيرة" من الحشيش المغربي على بعد 30 ميلا من ساحل مدينة سبتة.
ووفق مصادر إعلامية بالمدينة المُحتلة، فإن بحرية الحرس المدني رصدت تحركات مشبوهة لقارب بالقرب من ساحل سبتة، قبل أن تقوم بمطاردته واعتراضه.
وحسب ذات المصادر، فإن العملية أسفرت عن حجز ما مجموعه 4 أطنان و 400 كلغ من مخدر الشيرا كانت مُحملة على متن القارب ومُعدة للتهريب نحو اسبانبيا بعدما انطلقت من السواحل المغربية.
وأضافت المصادر نفسها، أن المُهربين لاذوا بالفرار أثناء مطاردتهم من لدن عناصر بحرية الحرس المدني، ليتركوا خلفهم القارب وشحنة المخدرات، والتي تُعد من أكبر الكميات التي تم النجاح في ضبطها خلال السنة الجارية.

شفشاون:
تُعاني ساكنة الجبهة والمناطق المجاورة من غياب الطبيب الرئيسي عن المركز الصحي الكائن بالمنطقة التابعة لإقليم شفشاون.
ووفق مصادر مُتطابقة، فإن الساكنة تضطر دائما إلى التنقل لشفشاون أو تطوان وطنجة، من أجل الولوج لأبسط الخدمات الصحية، فيما يظل البعض الآخر حبيس آلامه إثر عدم تمكنه من التنقل لأسباب صحية أو مادية.
وحسب ذات المصادر، فإن الساكنة توجهت بشكايات عدة للجهات المسؤولة لكن دون جدوى أو أي تدخل يذكر، الشيء الذي جعلها تخرج عن صمتها وتحتج عن الوضع المأساوي خاصة في ظل الوضعية الوبائية الراهنة.
وطالبت الساكنة، تبعا للمصادر نفسها، من الجهات المسؤولة والمعنية بضرورة تعيين طبيب رئيسي بالمركز المذكور، مُناشدة إياها بوجوب التدخل العاجل والآني، مخافة تكرر مأساة مركز أمتار مُجددا.
وزان:
أقدمت شابة، على وضع حد لحياتها بطريقة وصفها شهود عيان بالمأساوية، بحي فلسطين بمدينة وزان.
ووفق مصادر من عين المكان، فإن المعنية بالأمر، عُثر عليها مُعلقة بواسطة وشاح بباب منزل أسرتها، مما خلف صدمة وحزنا شديدا وسط أسرتها الصغيرة وجيرانها.
ورجحت ذات المصادر، أن يعود سبب الانتحار إلى بعض المشاكل الإجتماعية التي كانت تُعاني منها قيد حياتها، حيث أنها تركت رسالة لأسرتها تكشف فيها عن الدوافع والأسباب.
وجرى نقل جثة الهالكة نحو مستودع الأموات بالمركز الجماعي لحفظ الصحة بوزان، فيما تم فتح تحقيق للوقوف على ظروف وملابسات الانتحار، وكذا تحديد الأسباب، بعد أن حل بعين المكان ممثل السلطة المحلية والشرطة القضائية.
طنجة:
داهمت السلطات المختصة، محلا لتخزين اللحوم بحي بئر الشفا بمدينة طنجة.
ووفق مصادر عليمة، فإن العملية جاءت استنادا لمعطيات دقيقة توصلت بها السلطات، إذ أسفرت عن ضبط ما يُناهز طن من اللحوم الحمراء والبيضاء الفاسدة وغير صالحة للاستهلاك كانت مُعدة للبيع والتسويق.
وحسب ذات المصادر، فقد جرى توقيف صاحب المحل وفتح تحقيق معه للوقوف على مصدر تلك اللحوم وكذا تحديد امتدادات العملية.
وتمت مداهمة المحل غير القانوني، بتنسيق بين قسم حفظ الصحة التابع لولاية طنجة والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، وبحضور باشا الدائرة الحضرية المرس الخير الحسني وقائد الملحقة الادراية 21، فصلا عن أعوان السلطة والعناصر الأمنية.

العرائش:
اضطرت عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة العرائش، لإشهار أسلحتهم الوظيفية دون اللجوء لاستعمالها، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 19 سنة، من ذوي السوابق القضائية في جرائم السرقة، والذي كان في حالة اندفاع قوية وعرض المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.
وقد اضطر ضابط شرطة ممتاز ومقدم شرطة لإشهار سلاحيهما الوظيفيين بشكل احترازي، وهو ما مكن من ضبط المشتبه فيه وحجز السكينين المستعملين في هذا الاعتداء، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المنجزة عن التوصل إلى أن المعني بالأمر يشتبه في تورطه في ارتكاب جريمة أخرى تتعلق بالسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

واد لو:
عقد النائب البرلماني محمد الملاحي لقاء مع ممثلي العمال والمستخدمين المغاربة العاملين بسبتة المحتلة، بحضور عبد اللطيف بوحلتيت الكاتب الإقليمي للحزب بتطوان.
وخُصص اللقاء لتدارس استمرار إغلاق المعبر الحدودي "تاراخال"، وتأثيره على العاملين والمُستخدمين المغاربة بسبتة، على المستويات الاجتماعية والمادية والمهنية.
واستمع الملاحي لمطالب المغاربة العاملين بالمدينة المُحتلة والذين وجدوا أنفسهم على حافة التشرد والضياع بعد إغلاق الحدود المغربية مع الجانب الاسباني منذ شهر مارس المُنصرم على خلفية تفشي فيروس كورونا المُستجد واستفحاله.
وعُقد اللقاء للوقوف على معاناة هؤلاء المواطنين، وكذا التقرب منها، خصوصا في ظل تهديدات أرباب العمل بطردهم في حالة عدم الالتحاق بالعمل، فضلا عن ضياع حقهم في التقاعد.

الحسيمة:
أصدرت جماعة الحسيمة، بلاغا يُفيد إغلاق مقرها الرئيسي لمدة أسبوع (7 أيام) ابتداءا من الاثنين، بسبب تأكيد حالات إصابة بكورونا في صفوف بعض الموظفين.
ووفق البلاغ الذي توصلت بريس تطوان بنسخة منه، فإن القرار يأتي تفاديا لخطر تفشي الفيروس وسط الموظفين وحماية للأمن الصحي للمواطنين الوافدين على مرافق الجماعة.
وحسب ذات البلاغ، فإنه "سيتم الإبقاء على مداومة بمكتب حفظ الصحة، والحالة المدنية، إلى جانب استمرار العمل بالمقاطعات الثانية، الثالثة والرابعة".
وشدد، على ضرورة التزام جميع المستشارين الجماعيين والموظفين العاملين بالمقر الرئيسي للجماعة بالحجر الصحي طيلة فترة الإغلاق.

بريس تطوان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.