التوزيع الجغرافي لحالات الإصابة والوفاة خلال ال24 ساعة الماضية وحالة الدار البيضاء مقلقة جدا    كوڤيد 19.. 2719 إصابة جديدة و2218 حالة شفاء خلال ال24 ساعة الماضية    الدار البيضاء.. الشرطة توقف قاصرا بتر يد حارس ليلي بمنطقة مولاي رشيد    حصيلة ثقيلة.. المغرب يُسجل 2719 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"    رئيس الحكومة الإسبانية يجدد الدعوة إلى حل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء المغربية    لمنع تفشي كورونا..سلطات إقليم النواصر تعلن عن قرارات صارمة    سوس ماسة :تفاصيل الحالة الوبائية الرسمية لفيروس كورونا بالأرقام.    الوداد يستعيد غادارين ويفقد خدمات 4 لاعبين في مواجهة المغرب التطواني    الرجاء تُحرم من عبد الرحيم الشاكير لمدة أسبوعين بسبب الإصابة    الأحزاب المغربية ورهان الانتخابات التشريعية القادمة    الإعلان عن انطلاق الدورة الثامنة عشر للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة    مرض الانتقاد    رئيس الوزراء اللبناني المكلف يعتذر عن تشكيل الحكومة    من المسؤول .. ؟    الغربة والأدب    أمن مولاي رشيد يوقف شخصا يشتبه تورطه في اغتصاب فتاة تحت التهديد    بلعروصي ل"البطولة": "فُقدان حاسة الشّم سرّب إلي الشكوك.. ولا أشعر بأية أعراض أخرى مُزعجة"    الموت يغيب الكوميدي المصري المنتصر بالله    حادثة سير مميتة تنهي حياة متشرد في الطريق السيار بين تطوان والمضيق    أمين حارث يصاب بفيروس كورونا !    من بينها "الزين اللي فيك".. منع أفلام عربية من عرضها على شاشات السينما بسبب "مشاهد جنسية ساخنة" – صور    الطقس غداً الأحد. جو مشمس بهذه المناطق والحرارة سترتفع ل42 درجة    البنوك المغربية ترفع الفوائد مقابل تأجيل الأقساط و القضية تصل العثماني !    مارتيل تغلق المقاهي في العاشرة و الأسواق في السادسة مساءً !    10 دول أوروبية تعلن رسميا موجة ثانية لكورونا    بعد أسبوع من إغلاقه.. ميناء الصويرة يستأنف نشاطه    صفقات الدبابات المدمرة الأخيرة ترفع من قدرات الجيش المغربي وتجعله يتخطى الجزائر وإسبانيا    في ظل نقصان أدوية أعراض كورونا.. "حماية المستهلك" تدعو المواطنين لعدم التهافت وتحمل الوزارة المسؤولية    رحيل الفنان المصري المنتصر بالله بعد صراع طويل مع المرض    الرمضاني يطالب النيابة العامة بمعاقبة صاحبات فيديوهات "روتيني اليومي" -صورة    الحسيمة: إعفاء مندوب السياحة الاقليمي من مهامه    توقيع عقد استثمار بين مجموعة "عبد المومن" وصندوق الإيداع والتدبير للاستثمار بغية المشاركة في قطاع صناعة السيارات لشركة " Socafix"    نقابة التعليم العالي تنتقد ترجيح مسؤولي بعض الجامعات المغربية "مناعة القطيع"    33 مليون إصابة بكورونا حول العالم ودعوات دولية لتقاسم اللقاح    نعمان لحلو: الأغنية المغربية فقدت هويتها ونعيش عولمة ثقافية    السعودية تؤجل تنظيم حفل فني للمغني عمرو دياب    ارتفاع قيمة الدرهم مقابل الأورو بنسبة 0,87 في المائة    دار المناخ المتوسطية من شأنها نشر المعرفة المتعلقة بالمرونة المناخية    زيدان: لن أطلب إبرام أي صفقة!    مكتب الوطني للكهرباء والماء بواد زم يتسبق الاحتجاجات : أغلب الفواتير لا تتجاوز 200 درهم !    تارودانت : قيادة احمر تكسب رهان كورونا بالتآزر والتطبيق الصارم للبروتوكول الصحي    22 قتيلا في تحطم طائرة نقل عسكرية في أوكرانيا    الناخب الوطني لن يستدعي أي لاعب من البطولة    طنجة.. تواصل عمليات المراقبة بالمحلات العمومية التي تقدم المشروبات الكحولية -صور    كورونا : 9 تقاسو بالفيروس فجهة كَليميم وادنون    ترامب يؤكد فوزه في الإنتخابات الرئاسية    توقيف المشتبه فيه الرئيسي في هجوم باريس و6 آخرين    صحيفة عبرية تكشف عن دولتين عربيتين ستطبّعان مع إسرائيل الأسبوع المقبل    جولة جديدة من الحوار الليبي في المغرب    جهة بني ملال خنيفرة.. 112 حالة جديدة وحالتا وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    لجنة اليقظة بأكادير اداوتنان تؤكد على مواصلة التدابير لمحاصرة انتشار كورونا    هذه مقترحات "الباطرونا" بشأن مشروع قانون مالية 2021    إنتر ميلان يعلن رحيل لاعبيه كاندريفا ومورا    عاصفة من الانهيارات والإفلاس تهب على مؤسسات اقتصادية بفرنسا، و مليون فرنسي سيفقدون وظائفهم بحلول نهاية العام الجاري.    الممثل أنس الباز يستقبل مولودته الأولى    رسالة مفتوحة إلى عميد كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير    ما قاله بلخياط حينما سئل عن انتمائه لجماعة اسلامية    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 10 ) معرفة أعراف الناس … مدخل لفهم الدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أين سيقضي هؤلاء ليلة رأس السنة؟
نشر في طنجة 24 يوم 29 - 12 - 2010


سأكتفي بمشاهدة التلفاز
قررت أن أمضي عطلة نهاية هذه السنة في منزلي، بخلاف السنة الماضية مثلا حيث قضيت هذه المناسبة في المحطة السياحية مازاكان بمدينة الجديدة.
كما قررت أن أكتفي بتتبع احتفالات العالم بهذه المناسبة من خلال التلفاز.
سعد الدين العثماني: رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية
لا وقت لدينا للاحتفال
أولا، لا اعتبر هذه المناسبة عيدا، بل أتعامل معها بطريقة عادية جدا وبدون أية استثناءات. وحتى لو رغبت في السفر للاحتفال بنهاية السنة فلا عطلة لدي، لذلك سأمضي هذه المناسبة في منزلي.
من جهة ثانية، نحن مشغولون هذه الأيام بالاستعداد لملتقى الأمانة العامة للأحزاب العربية الذي سيعقد في المغرب يومي 8 و9 يناير المقبل، لذلك فلا وقت لدينا للاحتفال.
نبيل عبد الله: الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية
سأقضي ليلة رأس السنة بمراكش رفقة ضيف مهم
لدي ضيف من إيطاليا، وهو شخص ينتمي إلى حزب سياسي يساري مهم هناك وصديق تعرفت عليه أيام كنت سفيرا للمغرب في العاصمة الإيطالية، روما، سوف أقوده إلى مدينة مراكش لاطلاعه على سحرها والتحدث إليه عن عدد من المواضيع التي تهمنا ومن ضمنها تلك التي تندرج في إطار القضية الوطنية. بعيدا عن ذلك، لم أتعود على السفر نحو بلد أو وجهة معينة للاحتفال بليلة رأس السنة الميلادية.
صلاح الوديع: الناطق باسم حزب الأصالة والمعاصرة
سأمضيها مع عائلتي بعيدا عن الصخب
سأمضي هذه المناسبة في منزلي مع زوجتي وعائلتي، لأنني في حاجة إلى الراحة والهدوء بعيدا عن الصخب.
أعتبر لحظة انتظار سنة جديدة فرصة للتذكير بمرور الزمن، حيث ينتابني خلالها شعور خاص بانسياب الزمن من خلال انتهاء سنة وقدوم أخرى.
أمينة بوعياش: رئيسة المنظمة المغربية لحقوق الإنسان
أحتفل بها مثل جميع المناسبات
أستغل هذه الفرصة للاجتماع مع أفراد العائلة في المنزل. حيث نحتفل بنهاية السنة الميلادية مثلما نحتفل بنهاية السنة الهجرية، لكن دون أية طقوس خاصة تميز هذه المناسبة عن سائر المناسبات. الأمر المهم في عطلة نهاية السنة هو أنها تمنحنا فرصة للاستفادة من لحظات انشراح مع العائلة.
رشيد الوالي: ممثل ومخرج مغربي
لن احتفل بليلة رأس السنة بسبب "التورناج"
أنا الآن ملتزم بتصوير فيلم جديد يقوم بإخراجه عبد الرحمان التازي وأوجد بين مدينتي الشاون والدار البيضاء، ووتيرة العمل تسير بشكل سريع لأننا ملزمون بالانتهاء من تسجيل عدد من المشاهد قبل يوم 4 يناير المقبل.
عندما اتصلتم بي وجدتموني أقرأ للتو مذكرة وزعها علينا عبد الرحمان التازي يعلمنا فيها بأننا سنواصل العمل خلال الأيام المقبلة، وكما تعلمون فطبيعة عملنا تلزمنا بالاشتغال في أي ظرف كان، بل وحتى في أيام العطل والأعياد...
نجية أديب: رئيسة جمعية "ماتقيش ولادي"
يمكن أن أقضيها في مخفر شرطة أو مستشفى
منذ أن وهبت وقتي للدفاع عن حقوق الأطفال، لم أعد أتذكر تواريخ المناسبات والأعياد، لذلك فلا وقت لدي للاحتفال بهذه المناسبة ولا بغيرها، لأنني أقضي وقتي كله في تتبع قضايا الاعتداءات على الأطفال. وهكذا تجدني اتنقل ليل نهار بين مخافر الشرطة والمستشفيات والمحاكم، وأنا الآن أتحدث إليكم من الجنوب، وبالضبط من مدينة بويزكارن بإقليم كلميم، حيث حضرت للمشاركة في تظاهرة حول الأطفال المحتجزين في تندوف، بعد أن كنت أمس في أحد مستشفيات مدينة مكناس لمتابعة حالة طفل تعرض لاعتداء جسدي من طرف معلمه، ولا أدري أين سأكون غدا.
وفي الحقيقة، لن أترك أطفالا في حاجة إلى من يدافع عنهم وأذهب لأستمع بالاحتفال بنهاية السنة.
محمد الخياري: فنان كوميدي
"راس الجبل" أفضل لي من "راس العام"
هذا الحدث لا يعني لي شيئا ولا أحتفل به، وأعتبره كسائر الأيام العادية، كما اعتدت على عدم الاشتغال أ, تقديم مواد فكاهية في سهرات ليلة رأس السنة، سواء تلك التي تقدم على الشاشة أو السهرات الخاصة التي تنظم من قبل جمعيات معينة. ليست لدي أي طقوس خاصة بليلة رأس السنة، التي قد أقضيها في المنزل أو في الحمام أو في أي مكان آخر وجدت فيه. ربما سأسافر عند أخي بمدينة مراكش لممارسة هوايتي المفضلة الصيد، كما كان الشأن بالنسبة إلى العام الماضي. أفضل الصعود إلى "راس الجبل" لقنص الحجل على الاحتفال ب"راس العام" وهذا ما أريد القيام به في أولى أيام السنة المقبلة، أما في الليلة التي تسبقها فسأكتفي بمتابعة السهرتين اللتين ستقدمهما القناتان الأولى والثانية.
إدريس الروخ:ممثل ومخرج مغربي
2011 ستجدني إما في مصر أو تونس
سأسافر خارج المغرب رفقة زوجتي وابنتي للاحتفال بليلة رأس السنة وبحلول العام الجديد، وستكون الفرصة مناسبة كذلك للتخلص من التعب والروتين الذي يميز في بعض الأحيان حياة كل فنان. بالنسبة إلى وجهتي هذه السنة لقضاء ليلة رأس السنة، هناك احتمالان: إما السفر إلى مدينة الإسكندرية الساحلية شمال مصر، أو التوجه إلى تونس، وهذا هو ما سأقرره رفقة زوجتي، ولو أني أظن أن الذهاب إلى الإسكندرية سيكون هو الاحتمال الأقرب.
رشيد غلام: منشد جماعة العدل والإحسان
لا أحتفل بهذه المناسبة
سأقضي نهاية السنة بالضبط مع زوجتي وولدي وعائلتي، كما أقضي سائر الأيام العادية، فأنا مغربي مسلم لا أحتفل برأس السنة الميلادية، ولا تمثل هذه المناسبة بالنسبة إلي أي تميز عن باقي المناسبات.
عبد الله فركوس: فنان كوميدي مغربي
أفضل مشاهدة التلفاز وتناول "الطنجية" رفقة أسرتي
هندما كنت أصغر سنا كنت أفضل أن أقضي ليلة رأس السنة مع الأصدقاء خارج البيت، أما الآن فأجد سعادتي وراحتي في الجلوس إلى جانب أسرتي الصغيرة وإعداد "طنجية معلكة" و"صينية" شاي مرفوقة بطبق لوز وتقاسها مع بعض أفراد العائلة الذين يزورونا، كما أجد متعة في متابعة المواد التي تقدمها قنواتنا الوطنية. إضافة إلى ذلك، فإن قضاء ليلة رأس السنة في أماكن معينة خارج البيت أصبح يشكل خطرا. عادة، أفضل مشاهدة سهرة رأس السنة في البيت، خاصة الفقرات المتعلقة بتقديم اللقطات الطريفة التي يشهدها العام، أما إذا كان هناك عمل فن برنامجي يتغير بطبيعة الحال.
نور الدين الخماري: مخرج سينمائي مغربي
"زيرو"يمنعني من التفكير في رأس السنة
سأقضي ليلة رأس السنة هذه المرة في بيتي وفوق فراشي، لسبب بسيط هو أنني أخصص كامل وقتي للفيلم الجديد "زيرو" الذي أقوم بإخراجه إلى القاعات السينمائية مع نهاية العام المقبل. عملي الجديد إذن يمنعني من التفكير في احتفالات رأس السنة ومن التنقل أو السفر إلى وجهة معينة، لذا سأقوم بإعداد وجبة العشاء والاستمتاع بوقتي في البيت على أن استأنف عملي في اليوم الموالي...
محمد عامر: الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج
مناسبة لملاقاة الأهل والأولاد
سأقضي عطلة نهاية السنة مع أولادي في منزلي بفاس. وأعتبر هذه لمناسبة فرحة للراحة وملاقاة أبنائي وأهلي. ونحن لا نقيم أي احتفال بل نمضي ليلة رأس السنة كما نمضي سائر الليالي، وأستطيع القول بأنني أنام تلك الليلة قبل حلول منتصف الليل وأقوم في الصباح الباكر لممارسة الرياضة كما هي عادتي. وعلى العموم، فإن برنامجي اليومي لا يتغير خلال هذه المناسبة.
محمد بلعوشي: مدير التواصل بمديرية الأرصاد الجوية
ليست لدي ثقافة الاحتفال بهذه المناسبة
ليست لدي ثقافة الاحتفال بمناسبة انتهاء السنة الميلادية، هذا من جهة. ومن جهة أخرى، فحتى لو أردت الاحتفال فإنني سأحيي المناسبة داخل مقر مديرية الأرصاد الجوية، لأن عملي يحتم علي أن أظل هناك في جميع الأوقات، لذلك فإن ليلة نهاية السنة تمضي بالنسبة إلي مثل باقي الليالي.
هناك عادة سنوية واحدة نحتفل بها نحن الوجديون وهي إحياء ليلة انتهاء السنة الفلاحية، التي تصادف 14 يناير من السنة الميلادية، حيث تجتمع العائلات فيما بينها وتطبخ للعشاء وجبة "بركوكش" وتضع وسطها تمرة، ومن يعثر على هذه الثمرة فإنه، وفق المعتقدات، سيكون ذا حظ جيد خلال السنة المقبلة.
عن أخبار اليوم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.