حقيقة تعيين زينب العدوي وزيرة للداخلية خلفا لعبد الوافي لفتيت المريض.    عملاق إنجلترا يضع زياش على قائمة صفقات الصيف    وضع رئيس باريس سان جيرمان قيد التحقيق في فرنسا بتهم فساد    توقيف صاحب مقهى للشيشا يقود إلى اعتقال تقني محسوب على ولاية أمن أكادير    النقابات تقاطع حوار أمزازي حول “أساتذة التعاقد”    الحكومة ترفع رسوم استيراد القمح الطري لحماية المنتوج المحلي    مجلس الحكومة يصادق على تعديلات تهم مدونة السير على الطرق    "مسألة الاحتجاج بفهم السلف" محور درس اليوم أمام جلالة الملك    الجعواني يحمي كوجو من الضغط    حول الأمازيغية ورموز الدولة، نقط على الحروف    الدار البيضاء .. جلالة الملك يدشن الملحقة الجهوية للمركز الوطني محمد السادس للمعاقين    برشيد.. مصرع شخص وإصابة ستة آخرين في حادثة مروعة    برشلونة يضم رسميا موهبة خط وسط منتخب هولندا للشباب "لودوفيت ريس"    مانشستر سيتي ينفي صحة شائعات تولي غوارديولا تدريب يوفنتوس    نيمار يغيب عن تدريب سان جرمان بدون إذن    وهبي: المواد التي استند عليها بنشماش لتجميد مناصب منسقين وأمناء جهويين في الحزب لا تسعفه لأنه تم تعديلها!    بعد استقالته.. ألمانيا شكرات ولد ابلادها على التزامو بدعم الجهود الأممية فالصحرا    مصر.. إخلاء سبيل صحفي ألقي القبض عليه فور عودته من قطر خريف 2016    رسميا.. النقابات تقاطع جلسة الحوار مع أمزازي حول “المتعاقدين”    سابقة .. فريق طبي وتمريضي ينجح في تفادي بتر الطرف السفلي لشاب بالعيون    طقس اليوم    البيضاء تحتضن الدورة الأولى من مهرجان الموسيقى الاندلسية    تنصيب أعضاء اللجان العلمية لجائزة المغرب للكتاب    دراسة جديدة تقترح الصوم كعلاج جديد لمكافحة السمنة    المغرب ال 42 عالميا والثالث إفريقيا في تصنيف “البيانات المفتوحة”    المحترفون المغاربة يحبسون الأنفاس قبل لائحة رونار    التحالف يعلن تدمير طائرة مسيرة لجماعة الحوثي    “باناسونيك” اليابانية تعلّق تعاملاتها مع “هواوي” بعد الحظر الأميركي    الساكنة المغاربية .. توقع 32.1 مليون نسمة إضافية مع حلول سنة 2050    الدارالبيضاء: أزيد من 400 عارض في الدورة 35 لمعرض رمضان التجاري    ناصر الخليفي يخضع للتحقيق بسبب مزاعم بالفساد    “علماء المسلمين” يدعو لاعتصامات لمنع إعدام العلماء بالسعودية العودة والقرني والعمري    "آبل" تتصدر أغلى العلامات التجارية بحسب "فوربس"    اللغة الإسبانية في المملكة المغربية    مضيان يحمل الحكومة مسؤولية الاحتقان بالحسيمة وجرادة    بعد إخفاق جولة مفاوضات.. تجمع المهنيين السودانيين يدعو الى مظاهرة مليونية    سقوط 7 من المُهربين الدوليين للحشيش بسبب “عملية طنجة”    الشمس تتعامد فوق الكعبة الثلاثاء المقبل    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    اهم منجزات التعاضدية الفلاحية للتأمين..اتفاقية مع مكثري البذور    فريق طبي ينجح في استئصال ورم نادر يزن 20 كلغ لمريضة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    أناس الدكالي يعطي انطلاقة خدمات المركز الصحي الحضري ديور الجامع بالرباط    طبيبة تشرح كيف اكتشف اطباء العالم أن الصيام علاج للسرطان    الإدريسي: أكره العلاقات العابرة    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار الحسن الأول بالعيون بنحو 11%    المسرح الحساني يحتفي باليوم الوطني للمسرح    "كَبُرَ مَقْتاً... " ! *    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 15 : اضطراب التغذية والشره المرضي خلال شهر الصيام    مؤانسات رمضانية المعلومة تضع الفرق بين آدم والطين وبين آدم والملائكة..    صحيفة “ذا تايمز”: رئيسة الوزراء البريطانية قد تعلن استقالتها غدا الجمعة    في 3 أشهر : مبيعات OCP تتجاوز 1.3 مليار درولار وأرباحه تقفز ب %73 : بفضل تحسن الطلب وارتفاع الأسعار في السوق الدولي    سيناتور يحذر: ترامب بصدد استخدام "ثغرة" لبيع قنابل للسعودية    مؤسس “فيسبوك” يعري فضائحه    تيزيني… رحيل عراب التنوير السوري    بيبول: لجنة فنية لمساعدة الركراكي    المدينة العتيقة الأخرى    «رائحة الأركان».. الحاج بلعيد: أركان الجبل -الحلقة13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الأمن المعلوماتي" موضوع ندوة وطنية في احضان كلية الحقوق بتطوان
نشر في تطوان نيوز يوم 04 - 03 - 2018

احتضنت كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان يومه السبت 3 مارس ندوة وطنية تحت عنوان " الامن المعلوماتي وتحديات التكنولوجيا " من تنظيم مجموعة البحث procejus ومركز الدراسات والابحاث حول المواطنة الحكامة والتنمية وماستر قانوم الاعمال ، وبشراكة مع غرفة التجارة والصناعة والخدمات ومجلة الابحاث والدراسات القانونية .
وقد اشرف على هذه الندوة كل من الدكتورة نزهة الخلدي استاذة باحثة بكلية الحقوق بتطوان والدكتورة مارية بوجداين استاذة باحثة بنفس الكلية .
واستهلت اشغال هذه الندوة بكلمات افتتاحية لكل من السيد رئيس جامعة عبد المالك السعدي الاستاذ حذيفة امزيان والسيد ممثل غرفة الصناعة والتجارة والخدمات بتطوان ناصر الفقيه اللنجري ، وكذا كلمتي كل من السيدة منسقة مجموعة البحث PROCEJUS ، والسيدة ماريا بوجداين بصفتها رئيسة مركز الدراسات والابحاث CERCIGOD ،
في حين غاب عن افتتاحية الندوة السيد عميد كلية الحقوق فارس حمزة لينوب عنه في ذلك الاستاذ حميش استاذ بنفس الكلية .
وعرف برنامج الندوة جلستين ترأسهما كل من الاستاذ عبد الله فرح مستشار بمحكمة النقض والاستاذ نور الدبن الفقيهي استاذ باحث بنفس الكلية .
الجلسة الاولى من الندوة تضمنت مداخلات قيمة لمجموعة من الاساتذة من كلية الحقوق بتطوان ومن كلية الحقوق بمكناس وكذا اطر بهيئات قضائية ، حيث تطرقوا الى مجموعة من النقط التي تلمس واقع واشكالية الامن المعلوماتي التي اضحت تؤرق كاهل المتعاملين ، ومدى الحماية المخولة لهم من طرف المشرع المغربي سواء على صعيد قانون الالتزامات والعقود والمقتضيات الدولية فيما يخص المتعاقد الالكتروني وفعالية حماية التواقيع الالكترونية وكذا الخروقات التي يعرفها مجال العقار من جراء السمسرة الالكترونية التي كانت موضوع مداخلة الاستاذ احمد الوجدي ، او على صعيد قانون الشغل فيما يخص حماية الحياة الخاصة للاجراء من التكنولوجيا الحديثة التي يسخرها المشغل لخدمة مصالحه والتي كانت موضوع مداخلة تقدم بها الاستاذ محمد بنحساين استاذ بكلية الحقوق بتطوان ، وكذا موضوع تحديث وعصرنة العمل القضائي من خلال ادخال ثقافة التكنولوجيا المعلوماتية الى قطاع العدل.
وكان من ابرز النقط التي تم التطرق اليها في هذه الجلسة موضوع شبكات التواصل الاجتماعي وما يطرحه من اشكالات خطيرة فيما يخص حماية المعطيات الشخصية لمستخدمي هذه المواقع الافتراضية والتي تهدد امنهم الشخصي وذلك ما نلمسه من واقع الاحداث الكثيرة والتي وصلت في خطورتها الى حد المساس بالحياة الشخصية للانسان .
استمرت انشطة الندوة من خلال جلستها الثانية التي عرفت مجموعة من المداخلات من طرف اساتذة كلية الحقوق تطوان وكذا بعض الطلبة الباحثين في سلك الدكتوراه في نفس الكلية ، تمحورت مداخلات هذه الجلسة حول المستجدات التي جاء بها المشرع المغربي فيما يخص الجريمة الالكترونية ومدى الحماية الجنائية التي يوفرها القانون الجنائي للمعلومات ذات الطبيعة الشخصية في ظل الازمة التشريعية التي يعرفها المغرب في تحقيق الامن المعلوماتي، وهي مواضيع مداخلات تقدم بها كل من الاستاذة نزيهة فونتير والاستاذ عبد الاله المحبوب والاستاذ هشام العزوزي اساتذة بنفس الكلية المنظمة .
واختتمت فعاليات هذه الندوة بتوصيات للمشرع المغربي للاسراع في فك رموز هذه الاشكالية المعلوماتية الصعبة والخروج بحلول فعالة من خلال نصوص قانونية متينة الاساس للحد من الجرائم الالكترونية والحفاظ على الامن المعلوماتي لمستعملي التكنولوجيا .
وقدمت شواهد تقديرية لكل من المتدخلين واللجنة المنظمة لهذه الندوة العلمية المعلوماتية بامتياز .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.