نهضة الزمامرة ينتصر وديا على الراسينغ البيضاوي    قدماء الجيش الملكي في لقاء ودي بالقصر الكبير بمناسبة تكريم محمد الشرقاوي    النيران تلتهم إحدى غابات تيغدوين بنواحي مراكش    اقليم شفشاون يهتز من جديد على حالة الانتحار لمسنة    بعد الفحوصات الطبية.. هذه حقيقة مرض توفيق بوعشرين    التجمع الوطني للأحرار ينتخب عضوا سابقا في حزب الاستقلال منسقا محليا باثنين هشتوكة    طلاب جزائريون يعرقلون اجتماعاً لهيئة الحوار الوطني    نجم "البارصا" سواريز يحلّ بطنجة في عطلة خاصة    الحكومة تبرمج المصادقة على
«عهد حقوق الطفل في الإسلام»    فالنسيا يهدي ريال سوسييداد تعادلا قاتلا في الليغا    بنقاسم: "اتحاد طنحة مُطالب بالفوز على الرفاع البحريني"    التحضير للنسخة الأضخم في مناورات الأسد الإفريقي    تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم الفحص أنجرة    بعد التوقيع على اتفاق تقاسم السلطة.. احتفالات في شوارع الخرطوم ب “سودان جديد”    .المغرب التطواني يعزز ترسانته الدفاعية والهجومية    سميرة سعيد تكشف لأول مرة سبب انفصالها عن الموسيقار هاني مهنا    تسريبات من البيت الأبيض تكشف الموقف الحقيقي للإدارة الأمريكية من استقلال الصحراء    الخليفة يوضح موقفه من الملكية البرلمانية بعد تصريح المنوني وعزيمان (فيديو) قال إن الملكية لها دور    مهاجم برشلونة لويس سواريز يحل بمدينة طنجة    القوات المسلحة تدعو المدعوين للتجنيد إلى التوجه للوحدات العسكرية التجنيد سيتم ب16 مدينة    بالصور.. النجمة رؤيان تطرح أغنية “بريما دونا”    اندلاع النيران في حافلة للمسافرين    مسيرو مطاعم ووحدات فندقية بأكادير: هناك حملة تسيء للقطاع السياحي    الدكالي يبحث مع نظيره الصيني في بكين تعزيز التعاون في المجال الصحي بين المغرب والصين    الآلاف يخرجون في مسيرة الأرض بأكادير ضد الرعي الجائر    "محمد احاتارن" موهبة كروية من اصل حسيمي يتألق في هولندا    أودت بحياة أم العريس وشقيقه.. حادثة سير تحول حفل زفاف إلى مأتم    ترتيبات مكثفة لإحداث مؤسسة الخطيب    تصعيد أميركي جديد.. واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية    تراجع المداخيل الضريية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري التراب المغربي ب42 في المائة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأحد    أَيْمُونَا اليهودية قبل مغادرة الدنيا    الأمثال الشعبية المغربية وشيطنة المرأة    اوجار رئيسا شرفيا للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناظور    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    حجز مواد غذائية « بيريمي » داخل محل تجاري بدون رخصة ببرشيد    هجوم حوثي يتسبب في اندلاع حريق في منشأة نفطية سعودية    ياسمين صبري تتحضر لمشروع فنيّ يُعيد السيرة الذاتية ل “مارلين مونرو الشرق”هند رستم    استئناف الرحلات الجوية في مطار سبها بجنوب ليبيا بعد 5 أعوام من إغلاقه    « توفي ضاحكا ».. رحيل النجم السينمائي بيتر فوندا    كونفدرالية صيادلة المغرب: لا وجود لدواء الغدة الدرقية بالصيدليات    فيفي عبده تتعرض للتسمم بسبب مأكولات جاهزة    ألماس “بعمر القمر” يكشف أسرارا غامضة عن الكرة الأرضية    طيران الاحتلال الإسرائيلي يقصف مواقع متفرقة في قطاع غزة    « لن أتخلى أبدا » يحصد 5 ملايين ويحتل الصدارة    نسبة ملء حقينة السدود ترتفع بالحسيمة و أقاليم الجهة    “الفلاحة” تؤكد أن عملية الذبح مرت في ظروف جيدة وتُشيد ب”أونسا” قالت إنه خلال هذه السنة تم فحص حوالي 3905 سقيطة    تنقذ حياة شريكها من مسافة 22 ألف كيلومتر    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    نسبة ملء حقينة السدود ناهزت %57 بجهة طنجة -تطوان -الحسيمة    هذه حقيقة منع استعمال دواء “سميكطا” الخاص بمعالجة الإسهال في المغرب    النواة الأولى لبداية مهرجان السينما بتطوان    وزراة الفلاحة: برنامج عيد الأضحى مكن من مرور عملية الذبح في ظروف جيدة    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    منظمة الصحة العالمية.. وباء الحصبة يغزو العالم    نظرةٌ حول أزمةِ الحوار في المجتمع    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    قصة مصري أدى صلاة العيد فوق دراجته.. وفاته إشاعة ويعاني من التهاب المفاصل منعه من السجود والركوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





" المجتمعات و الإقتصاد الإفريقي نحو حكامة جيدة، الطموحات وآليات العمل " عنوان النسخة 1 للندوة الدولية لمجلس عمالة المضيق الفنيدق.
نشر في تطوان بلوس يوم 20 - 07 - 2019

تحت عنوان " المجتمعات و الإقتصاد الإفريقي نحو حكامة جيدة، الطموحات وآليات العمل " موضوع النسخة الأولى للندوة الدولية ، التي نظمها مجلس عمالة المضيق الفنيدق يوم الثلاثاء 16 يوليوز 2019 باحدى الفنادق بمدينة المضيق.
افتتح اشغال الندوة بكلمة السيد محمد العربي المرابط رئيس مجلس عمالة المضيق الفنيدق وقام بتسييرها الدكتور حسن زبخ نائب رئيس جامعة عبد المالك السعدي، وتميزت بحضور سفير دولة بوركينافاصو بالمغرب ونائب رئيس الجمعية الوطنية لدولة ساحل العاج و وفده المكون من 12 نائبا، والسيد محمد العمراني بوخبزة عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمرتيل والسيد نائب عميد كلية الاداب والعلوم الانسانية، ونائبة رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة والسيد محمد قروق النائب البرلماني ورئيس الجماعة الترابية للفنيدق ومحمد المالكي الحلايبي رئيس جماعة العليين واحمد حلحول رئيس جماعة بليونش والسيد ادريس لزعر النائب الأول لرئيس الجماعة الترابية للمضيق وأعضاء مجلس العمالة والدكتور احمد درداري رئيس المركز الدولي لرصد الازمات واستشراف السياسات والسيد رئيس جمعية القوة الافريقية من أجل التضامن والتربية والتقدم والسيدة لطيفة بن زياتن رئيسة جمعية عماد للشباب والسلام والسيد مصطفى العباسي الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة بتطوان والسيد محمد بن عيسى رئيس مرصد الشمال لحقوق الانسان بالاضافة لممثلي المنابر الاعلامية المحلية والوطنية.
الكلمة الافتتاحية السيد محمد العربي المرابط رحب بالسادة سفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي من الدول الافريقية الصديقة في بلدهم الثاني المغرب وبالسادة الحاضرين وكل الداعمين والساهرين على تنظيم هذه الندوة الدولية، وأبرز فيها على أن القارة الافريقية تعيش وضعية غير مسبوقة تتطلب إعادة النظر في الأنظمة الاجتماعية والاقتصادية والممارسات السياسية، لذلك تم اختيار موضوع هذه الندوة بعنوان "الديموقراطية والحكامة الجيدة" كتحديات كبيرة لشعوب وحكومات قارتنا الافريقية.
وأضاف، أنه وعيا منا فإننا على خطى منظمة الأمم المتحدة والنقاشات الدولية حول التقدم، اذ نلتقي اليوم في هذه الندوة لنقارب التقدم ونحيط بالاحتياجات والتحديات والفرص الخاصة بإفريقيا، حيث تظهر الحاجة إلى تعاون برلماني وديبلوماسي أكثر بالالتزام مع المنتخبين وهيئات المجتمع المدني الموجودة ضمن الديمقراطية التشاركية لطريق التقدم للدول الإفريقية، وهي مناسبة لطرح الأفكار وتعميق النقاش حول مجموعة من القضايا ذات الإهتمام المشترك والتي تدخل في إطار تدبير الشأن العام المحلي، كما يتماشى مع السياسة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده تجاه الدول الإفريقية.

وأكد على أن بعض التجارب جديرة بالدراسة بين دول إفريقيا، من أجل البحث عن كيفية تقوية البنية الاقتصادية والتنظيمات السياسية والاجتماعية للدول الافريقية، ولعل النموذج التنموي المغربي وتجربة اللامركزية ببلادنا تعتبر تجربة جد مهمة بالنسبة لدول الإفريقية. وأبرز في الأخير على دور السفارات في البحث عن كيفية تقوية التعاون جنوب-جنوب وكيفية النهوض بالتعاون الديبلوماسي من أجل تقدم البلدان. وفي نفس السياق يطرح دور المنتخبين والبرلمانيين في إفريقيا في إعداد السياسات لتطوير الجهات، كما هو عليه الحال في المغرب من خلال الجهوية المتقدمة ومشروع الحكم الذاتي، أو من خلال العلاقات الاقتصادية الأفرو- مغربية والأوروبية الثنائية والبحث عن نموذج متطور لإفريقيا بالاعتماد على الطموح والفلسفة وروح التعاون.
وتناول الكلمة بعده السيد نائب رئيس الجمعية الوطنية لدولة ساحل العاج وعبر عن سعادته الغامرة لمشاركته في هذه الندوة المهمة التي تعزز التعاون جنوب جنوب وتفتح باب التفكير في مشاكل التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالقارة الافريقية ومحاولة ايجاد الحلول الناجعة لها، وابرز عمق ومثانة العلاقات المغربية وساحل العاج التي تتجلى خاصة في العناية الخاصة التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده لساحل العاج.
بعدها تم عرض شريط وثائقي يبرز المعالم والبنيات التحتية لعمالة المضيق الفنيدق ودور مجلس العمالة في الدينامية التنموية بالعمالة.
وتم فتح باب المداخلات حيث تناول المشاركون تدخلاتهم التي ركزت على عراقيل التنمية بافريقيا وتطبيق مقتضيات الحكامة الجيدة بها، والتحديات التي تطرحها ومقاربة الحلول الناجعة، واكراهات التعاون بين الدول الافريقية وبحث السبل لتعزيز علاقاتها وخلق التكتلات لمجابهة تحديات العولمة.
أعقب هذه المدخلات مناقشة محاور الندوة والتي تتعلق بمبدأ الوحدة الترابية كمرتكز دستوري ورافعة للتقدم، وموضوع الامن والاستقرار، التحديات والرهانات، وإشراك الجماعات الافريقية والمجتمعات المدنية في تقدم الدول، وكذا موضوع التقدم من خلال النموذج التنموي المغربي بالنسبة لإفريقيا، بعد ذلك تم رفع مجموعة من التوصيات، وتكريم الشخصيات التي حضرت الندوة.
وفي ختام الندوة تلى السيد محمد العربي المرابط رئيس مجلس عمالة المضيق الفنيدق، برقية ولاء للسدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.