موراتينوس: فاس تحتضن القمة العالمية لتحالف الحضارات من 29 نونبر إلى 2 دجنبر 2020    مونديال قطر 2022.. المغرب مستعد لتقديم كافة الإمكانات والوسائل البشرية واللوجستيكية تجسيدا للعلاقات المتميزة    عاجل: مديرية الأمن تكشف حقائق مثيرة عن الشرطي الذي حاول الانتحار    تكاثر الدلافين السوداء يؤرق بحارة الحسيمة في مزاولة نشاطهم    المغرب يقترض 204 ملايين دولار من “البنك الإفريقي للتنمية” لبناء مستشفيي كلميم وورزازات وتحديث 100 مركز صحي    أزيد من 7 آلاف مؤسسة عاملة في القطاع الغذائي حاصلة على الترخيص الصحي من طرف “أونسا”    المغرب يستهدف تحرير سعر صرف الدرهم    وثيقة/ بوانو يتلقى الصفعات من الحكومة.. رفضت طلبات تغيير إسم مطار فاس و إحداث منطقة حرة بمكناس !    التشكيلة الرسمية للرجاء أمام ر.بني ملال    المصري حازم إمام يُكرّر "الاحتفالية الودادية" حتى بعد التتويج بالسوبر المصري أمام الأهلي!    ارتفاع نوعي في عدد العاطلين بالمغرب    نشرة خاصة.. رياح قوية بالجنوب وزخات مطرية بالسواحل    مسيرة حاشدة للأساتدة المتعاقدين بالتزامن مع ذكرى 20 فبراير    إحباط محاولة تهريب أكثر من طن من مادة المعسل في أكادير    أمن الجديدة يفكك عصابة متخصصة في السرقة بالعنف    « كازينو السعيدي ».. القضاء يؤجل أقدم ملف لتبديد الأموال بالمغرب    «وانا» تقرر سحب شكايتها القانونية ضد «اتصالات المغرب»    جكام الجولة 17 للبطولة الاحترافية الأولى لكرة القدم    الجزائر.. الجمعة ال53 من التظاهرات يصادف مرور سنة على الحراك    للحد من إرهاب “اليمين المتطرف”.. ألمانيا تعزز إجراءاتها الأمنية أمام المساجد    السفاح الألماني منفذ هجوم فرانكفورت يدعو إلى “إبادة” المغاربة !    انتشار "كورونا" عبر العالم يضاعف المخاوف من الفيروس القاتل    الرئيس الجزائري يتحدث من جديد عن إغلاق الحدود مع المغرب    بنعبد القادر : جهات تضلل المغاربة و تمارس الديماغوجية السياسية في مشروع القانون الجنائي !    مشياً على الأقدام.. فرنسي يسافر إلى المغرب ليعلن إسلامه في الزاوية الكركرية    أساليب التعامل مع الزوج سيء الأخلاق    رسميا .. الإعلان عن موعد عودة بدر هاري إلى الحلبة    لجنة النزاعات بعقوبات مخففة في حق بعض اللاعبين والفرق    الحكومة لبوليف: فتواك ضد تشغيل الشباب وليست في محلها    أمزازي: الوزارة اعتمدت مقاربات عديدة للتصدي لظاهرة العنف المدرسي    صقر: مسلم 'انطوائي' لا يعبر عن مشاعره دائماً. وأنا أهتم بكل تفاصيل حياته    “الجبهة الاجتماعية” بخنيفرة تحتج في ذكرى “20 فبراير” بشعار “تقهرنا” (صور) ردووا: "باركا من الحكرة"    قيادي في البام: ما يتمتع به وهبي غير كافي لإدارة الأصالة والمعاصرة    متعة السرد واحتفالية اللغة في رواية “ذاكرة جدار الإعدام” للكاتب المغربي خالد أخازي    تأخر الأمطار.. الآمال معلقة على ما تبقى من فبراير وبداية مارس    برمجة مباريات الدوري الاحترافي تعرف ارتباكا مفاجئا    فيروس الكورونا يصل الى اسرائيل    الفنانة لبابة لعلج تكشف بتطوان عن "مادة بأصوات متعددة"    النائبة البرلمانية عائشة لبلق: مقايضة حق ضحية البيدوفيل الكويتي بالمال ضرب من ضروب الاتجار في البشر    ارتفاع عدد وفيات “كورونا” والإصابات تتجاوز ال75 ألفا    عموتة: علينا التعامل مع كل المباريات بجدية    روسيا تحذر أردوغان من شن عمليات عسكرية ضد القوات السورية    إصابة مؤذن بجراح إثر حادث طعن في أحد مساجد لندن    تبون غادي "يطرطق" قرر سحب سفير الجزائر بالكوت ديفوار احتجاجا على افتتاح قنصلية لها بالعيون    استنفار في ميناء الداخلة بسبب فيروس « كورونا »    “لا عشق لا أخوة” للشاب أيوب    “رضاة الوالدة” على “الأولى”    “كيبيك” تنقب عن كفاءات مغربية    شراك: الفتور أمر حتمي    فيلم بريطاني يصور في المغرب بمشاركة ممثل مغربي    التّحدّي الثّقافي    بوطازوت تعود إلى “لالة العروسة”    يمكنها أن تسبب السرطان على المستوى العلوي من الجهاز التنفسي : تقنيون في مجال التشريح يحذرون من تبعات استعمال مادة الفورمول    إيطاليا تسجل رابع حالة إصابة بفيروس "كورونا"    هل يكون العمدة "بيت بودجج" أول "مثلي" يصل إلى "البيت الأبيض"؟    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دبابات وفرق عسكرية أمام مقر ابراهيم غالي لتفريق احتجاج أعزل في الرابوني
نشر في الأحداث المغربية يوم 19 - 01 - 2020


AHDATH.INFO
اعتصم أزيد من 90 ساكنا بمخيمات تندوف ينحدر أكثر من نصفهم من قبيلة ولاد تيدرارين الصحراوية ومعهم أزيد من 40 تاجرا صبيحة أمس السبت أمام مقر الأمانة العامة لجبهة البولسياريو بالرابوني احتجاجا على حجز الجمارك الجزائرية لسلعهم المستوردة من موريتانيا. وطالب القسم الأول من المحتجين بفتح تحقيق في تورط الخلية الأمنية التابعة لزعيم الجبهة ابراهيم غالي، والكشف عن ملابسات فرار ديدي ولد عثمان بامبا المحكوم بالسجن المؤبد منذ العام 2004 بعد قتل قريبهم ولدة ولد بخاري بامبا التاجر السابق في مدينة السمارة، في العاشر من يناير الجاري. بينما طالب التجار المحتجون باسترجاع سلعهم المصادرة بغير وجه حق من طرف إدارة الجمارك الجزائرية.
وتم استعمال فرق عسكرية لتفريق الاعتصام، الذي شارك فيه صحراويون عزل صدحوا بشعارات وحملوا لافتات تطالب بحقوقهم فقط، حيث هرعت إلى عين المكان قوات عسكرية معززة بآليات ودبابات عملت على تفريقهم بالقوة في حدود الساعة الثانية ظهرا من مقر الأمانة العامة لقيادة البوليساريو.
يذكر أن الصحراويين المنحدرين من قبيلة ولاد تيدرارين يتهمون جهاز الأمن العسكري لجبهة البوليساريو بأنها كانت وراء عملية فرار ديدي ولد عثمان، وسخرت آليات عسكرية لنقله بعيدا عن المخيمات وإيصاله إلى شمال دولة مالي، من أجل التسلل والالتحاق بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، بمعية زميله والسجين السابق في نفس القضية ايديه ولد محمد لغضف والذي جرى تهريبه أيضا في 12 نونبر 2013، في عملية اختراق لهذا التنظيم تشرف عليها المخابرات والأجهزة الأمنية الجزائرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.