نقطة نظام.. «وضعية صعبة»    حادثة خطيرة لشاحنة تُخلف عددا من القتلى و الجرحى بضواحي أزيلال    مظاهرات لبنان: قوة من الجيش تتقدم نحو ساحة الشهداء استجابة لطلب رئيس الجمهورية    أمريكا تتراجع وتعلن عن إصابات في قواتها نتيجة هجوم إيران الصاروخي    ثنائية كاسيميرو في شباك إشبيلية تقود الريال لانتزاع صدارة الليغا (فيديو)    مدرب يوسفية برشيد: "الفتح لعب من أجل التعادل وهذا ما صعب مهمتنا..والأهم هو العودة في النتيجة"    إيبار وال"VAR" يعمقان جراح أتلتيكو مدريد    الرئيس اللبناني يدعو القوات الأمنية للتدخل واستعادة الامن وسط بيروت    طقس الأحد: ثلوج وزخات مطرية محليا عاصفية    “الخليجي المزور” يعود من جديد ويتحدى المغاربة..    متى يقطع ناصيري الوداد مع الحربائية والعشوائية في التعاقد مع المدربين؟    ماكرون يتصل بالملك محمد السادس مُؤكداً دور المغرب في إيجاد حل للأزمة الليبية    توقيف نصاب خطير في الأنترنت قام بتحويلات ب 300 مليون    مغربيات عطاو 5 دلمليون باش يدزوجو تواركة بحال ديال المُسلسلات صدقوا مزوجينهم شيبانيين    وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية تزور المغرب يوم 24 يناير الجاري    خبراء يرصدون تورط الجزائر مع البوليساريو في التوترات بالصحراء    نقاط الفوز تعود لمولودية وجدة في مواجهة المغرب التطواني    "الكاف" يعزز لجنة التحكيم بكفاءة مغربية    الدكيك يكشف عن "اللائحة النهائية" للمنتخب الوطني في نهائيات كأس أمم أفريقيا لكرة القدم داخل القاعة    هالاند يخطف الأضواء “بهاتريك” في أول ظهور له مع بروسيا دورتموند – فيديو    تجريد الأمير هاري وزوجته ميغان من ألقابهما الملكية    المغرب يعلق على مؤتمر برلين حول ليبيا    فرنسا توقف صحفيا نشر معلومة عن مكان تواجد “ماكرون”    بوليف يهاجم خطاب الوزير العلمي ضد تركيا: طريقتك غير ناجعة وحذاري من المتغيرات!    “السكك الحديدية” تكشف عن أسعار تحفيزية بمناسبة العطلة المدرسية وتضع 6 شروط لسفر مريح    مواطنون يعثرون على فرنسية جثة هامدة داخل شقة بآسفي    بعد تحطم طائرتين…مشكلة تقنية جديدة تواجه طائرة “737 ماكس”    الخط الجوي المباشر يعزز وجهة المغرب السياحية لدى الصينيين    الإثراء غير المشروع.. “ترانسبرنسي” تراسل البرلمانيين وتتشبث بالعقوبة السجنية    الرميد يتبرأ من وزير العدل في حكومة الشباب    أكادير تحتضن أيام إقليم تزنيت، وغازي يؤكد: “الغاية هو التأسيس لتمرين جديد يروم تقديم “صورة ذات صدقية” لمكونات الإقليم    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من “مؤتمر برلين حول ليبيا”    روسيا تعيد مئات الأطنان من الطماطم للمغرب وتركيا بسبب حشرة ضارة    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من المؤتمر المتوقع انعقاده في 19 يناير ببرلين حول ليبيا    استئنافية البيضاء تؤيد الحكم ب 6 سنوات سجنا في حق “قايد” الحي الحسني الذي تلقى رشاوى قيمتها مليار و 600 مليون    القضاء التونسي يصدم متورطين في قضية تفجير حافلة للأمن الرئاسي بتونس    سلمى رشيد تصدر أول أغنية من ألبومها الجديد بعنوان “كان كيقول”    الموسيقار عبد الوهاب الدكالي يلهب “مسرح مرايا” بالسعودية بعد 40 سنة من الغياب (فيديو)    يوميات فلاح مغربي في برلين..ح3: أعشاب الشمال دواء على موائد الألمان (فيديو) عبارة عن زيوت ومقطرات    دول عديدة تبدي رغبتها في فتح تمثيليات دبلوماسية بالأقاليم الجنوبية للمغرب    “مساحة” … عشق المعرفة    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    استبدله بأصناف يحبها… ترامب يلغي « الأكل الصحي » من المدارس    مطالب بتحقيق حول الدعم المسرحي    الغاوي يغار على عزيزة جلال    تعثر الدراسات يؤجل أشغال ميناء الداخلة    دنيا بطمة تظهر بنظارات سوداء في سيدي معروف    سرعة الأنترنيت ترمي بالمغرب بعيداً على قائمة الترتيب    حياة الادريسي تعود إلى الساحة الفنية بأسلوب جديد    فيديو..تركيا تكشف عن مشاهد من عملية هروب غصن    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    مقاربة تاريخية مجالية لتازة من خلال كتاب جديد    بايلا بفواكه البحر والدجاج    كيف تقنعين طفلك بأخذ الدواء    ألم الظهر في بداية الحمل    بعد صراع مع مرض رئوي .. وفاة بطل “العشق الممنوع” عن عمر يناهز 65 عاما    توقعات أحوال الطقس ليوم الجمعة    أية ترجمات لمدن المغرب العتيقة..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غالبية مقاعد الانتخابات المهنية حصدها الحزب من منطقة ميدلت : الاتحاد الاشتراكي بخنيفرة يفوز برئاسة غرفة التجارة والصناعة والخدمات
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 14 - 08 - 2009

جرت بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لإقليم خنيفرة، صباح الثلاثاء 11 غشت 2009، أطوار انتخاب الرئيس وتشكيل المكتب المسير بعدما تأجلت جلسة الأسبوع الماضي لعدم توفر النصاب القانوني، حيث فاز الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، في شخص محمد أوعزى، بمقعد الرئاسة، فيما عادت النيابة الثانية إلى عبدالله علاوي (ميدلت) والكتابة لإسماعيل أزولاي (الريش)، أما النيابة الثالثة فعادت لإبراهيم الرزواني (الكاتب الإقليمي وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين). وقد وصف الرئيس الجديد للغرفة هذا الفوز ب"الطبيعي" لكونه يعد تتويجا لمسار نضالي خاضه حزب الفقيد عبدالله المستغفر في سبيل الدفاع عن قطاع التجارة والصناعة والخدمات، ولم يفته بالتالي "التنويه بمكونات التحالف الذي وضعه على كرسي الرئاسة" (التجمع الوطني للأحرار، حزب الاستقلال، الأصالة والمعاصرة، حزب الوحدة والديمقراطية، إضافة إلى مناضل لامنتم من النقابة الوطنية للتجار والمهنيين). وهكذا فاز التحالف الذي قاده الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ب 12 صوتا مقابل 7 أصوات امتنع أصحابها عن الترشح والتصويت.
الرئيس الجديد لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بخنيفرة حاصل على دبلوم في تسيير المقاولات، رجل أعمال، عضو سابق بغرفة التجارة والصناعة والخدمات، عضو السكرتارية الوطنية لقطاع التجار الاتحاديين، كما هو عضو بالمجلس الوطني للجمعية الاشتراكية.
وبعد تسلمه مقعد الرئاسة خلفا للسيد مولاي المهدي العلوي المدغري (بدري)، نوه محمد أوعزى في كلمته ب"الثقة التي حظي بها أعضاء الغرفة من طرف التجار والصناع والخدماتيين، وبالثقة أيضا التي وضعوها في شخصه لتحمل مسؤولية التسيير إلى جانب مكونات المكتب"، معتبرا هذه المسؤولية "تكليفا وليس تشريفا" بالنظر لما ينتظره المهنيون من "تجديد في وسائل العمل، ومن تسطير لبرنامج كفيل بالنهوض بكل القطاعات تجارية كانت أو صناعية أو خدماتية"، ومن خلال كلمته أعرب عن التزامه الجدي ب"الاشتغال على الأولويات والأهداف النبيلة لغاية المساهمة في تحقيق انتظارات وتطلعات المنتسبين للغرفة"، وكذا الانكباب على الملفات العالقة انطلاقا من "أن الحكامة الجيدة تفرض بالأساس الاعتماد على المقاربة التشاركية والتسيير الديمقراطي، وإشراك الجميع في إبداء الرأي وتسطير البرامج والإنصات لكل المتدخلين والشركاء" في أفق القيام بما يتطلع إليه الجميع من أدوار طلائعية وبنى تحتية لتنمية اقتصادية حقيقية مستدامة، ولتشجيع المبادرات الاستثمارية الملموسة بالمنطقة.
ويذكر أن خوض الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية غمار انتخابات الغرف المهنية، تميز بفوزه بنسبة 50 بالمائة على صعيد إقليم ميدلت وحده، ومن خلالها فاز الحزب بأربعة مقاعد لنواب رئيس الغرفة الجهوية للفلاحة (عادت لعزيز آيت رهو، عبدالواحد تاودي، سعيد البوزياني، وأحمد بلقايد)، بينما انتخب الحسين فاكوري ممثلا عن إقليم ميدلت في إطار انتخاب ممثلي الأقاليم المكونة للنفوذ الترابي لغرفة الفلاحة بجهة مكناس تافيلالت، ومن جهة أخرى مازال الرأي العام الإقليمي ينتظر الحكم الذي ستنطق به إدارية مكناس في شأن الطعن الذي تقدم به أحد المرشحين لغرفة الفلاحة ضد منتخب حزب الميزان بأجلموس.
ويشار في ذات السياق إلى أن الانتخابات المهنية بخنيفرة تميزت بعودة بعض الوجوه المألوفة إلى مقاعدها بهذه الغرفة أو تلك، فيما تميزت بالتنافس على "ورقة المرور" إلى المجلس الإقليمي والجهوي، إذا لم تكن هذه الورقة جزءا من المفاوضات في إطار الصراع المحتد على رئاسة هذه الغرفة أو تلك، أما الفائزون من لوائح "الوردة" فهم على التوالي:
* غرفة الصناعة التقليدية
- محمد فريان، وأحمد الخبيري.
* غرفة التجارة والصناعة والخدمات
- محمد أوعزى، إسماعيل أزولاي، وعبدالله علاوي.
* غرفة الفلاحة
- موحى هادي، الحسين فاكوري، عبدالواحد تاودي، سعيد البوزياني، حمو أعمو، وعزيز آيت رهو.
وفي الموضوع ذاته، أكدت مصادرنا أن سعيد شباعتو، عضو المكتب السياسي والكاتب الجهوي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، سهر عن قرب على تتبع مجريات الأمور وتسجيل ما ينبغي تسجيله من تطورات وملاحظات.
وعلى هامش انتخاب محمد أوعزى رئيسا لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بخنيفرة، أعرب سعيد شباعتو، في تصريح هاتفي لجريدتنا، عن مدى اعتزازه ب"عنصر التشبيب" الذي يسعى إليه الحزب ويراهن عليه في كل برامجه وخطاباته.
وتجدر الإشارة إلى الثقة التي جددها الناخبون الفلاحيون في موحى هادي، انطلاقا مما حققه على مدى تجربته كرئيس لغرفة الفلاحة بخنيفرة من التزام جدي بتوجهات الحزب، ومن رصيد إيجابي وحلول للمشاكل وتدبير نشيط ومعقلن لشؤون الفلاحين والمزارعين والمستثمرين في القطاع.
وبميدلت جدد الناخبون بقطاع التجارة ثقتهم في عبدالله علاوي للمرة الثالثة على التوالي، ويعد هذا الأخير من مناضلي حزب الوردة الذين كرسوا حياتهم في خدمة التجار والمهنيين رغم ما يواجهه من حروب وحسابات سياسوية، قادته في أحايين كثيرة إلى المثول أمام المحاكم بملفات يطبعها الاستفزاز والحقد، وهو حاليا عضو بالمكتب الوطني للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.