سكان “عين دفالي” يعيشون في انعزال تام.. لا هاتف ولا أنترنت!    المغرب في تاريخ اليهود نصيب    نادي النهضة للرياضة للجميع ينظم دوريا كرويا بمناسبة عيد العرش    اَلْبِّيجِّيدِي أَمَامَ الاِنْشِطَارِ الْمُحْتَمَلِ !    عمال الحراسة والنظافة بالتعليم يحتجون ضد “السخرة”    اولاد حميد : من سمح بتوسعة مسكن باحتلال للرصيف؟؟؟    بعد أقل من شهر من مؤتمر المنامة.. الاحتلال يشن عملية هدم ويشرد مئات الفلسطينيين    دي ليخت يكشف سببا مثيرا لعدم ضمه من طرف المان يونايتد!    لقجع يهدد: الشركة الرياضية شرط أساسي للمشاركة بالبطولة في لقاء تواصلي    ارتفاع صاروخي لتذكرة السفر بين طنجة وطريفة    سلطات الاحتلال تشرّد عشرات أهالي جنوب القدس في أكبر عملية هدم 16 مبنى في حي الحمص    بوكيتينو يعلق على إمكانية عودة بيل لتوتنهام    خلال 2019.. 9 ملايير للمواقع الأثرية    لقجع: ومستعد للرحيل عن الجامعة.. وبذلنا جهدا كببرا في السنوات الماضية    بأصوات 241 من ممثلي الأمّة .. البرلمان يصادق على "فرنسة التعليم"    رئيس الجامعة يشيد بعمل رونار ويؤكد: حزني عميق عقب الإقصاء في "الكان"    بمعارضة 4 نواب وامتناع “الاستقلال”..مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع القانون المتعلق بمنظمة التربية والتكوين    عبد الحق الخيام: توحيد الجهود هو السبيل الأنجع للقضاء على الإرهاب    إعادة انتخاب أحيزون رئيسا لجامعة ألعاب القوى    اصابة 20 طفلا بجروح بليغة اثر خلل بأرجوحة دائرية للالعاب    رئيس الحكومة: الحكومة ستواصل تنفيذ التعليمات الملكية السامية لتقليص الفوارق بالعالم القروي    توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب والمملكة اعتمدت سياسة استباقية تحت القيادة المتبصرة لصاحب الجلالة    الأعرج: المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية سيضطلع بمهمة اقتراح التوجهات الاستراتيجية للدولة    مُخَالِف لقانون التعمير يشرمل رجل سلطة ويرسله للمستعجلات    "كان 2019" أرقامها قياسية    إسرائيل تعلن استقبال وفد من صحافيين عرب    مجلس الحكومة يناقش الخميس المقبل فرض رسم ضريبي جديد على الاستيراد    موجة حرارة ستصل إلى 46 درجة ستضرب هذه المناطق من المغرب ابتداء من الأربعاء    البام للعثماني: أقبرتم حلم المغاربة في سن سياسة جهوية ناجعة خلال جلسة الأسئلة الشفوية لاشهرية    إيران تعلن كشفها 17 جاسوسا دربتهم CIA وإصدار حكم الإعدام على بعضهم    تيوتيو يسقط لمجرد ورمضان من عرش “الطوندونس    أكادميون يُجمعون على “تصاعد خطاب العنف” في مواقع التواصل الاجتماعي و”تهميش” المثقفين لصالح “التفاهة”    عشق العواهر    قطر: هدم إسرائيل منازل فلسطينيين جريمة ضد الإنسانية    اتصالات المغرب: ارتفاع ب 1.8 % في النتيجة الصافية المعدلة لحصتها خلال النصف الأول من 2019    الزهوي: القطاع البنكي استطاع إجمالا الحفاظ على ربحيته بفضل نموذجه المرتكز على تنويع الأنشطة    شرف وسلطان في مهرجان الحاجب    أكثر من 60 سنة من العطاء الفني.. لحظة اعتراف لعبد الوهاب الدكالي في مهرجان السينما في تازة – فيديو    اسعار المواد الغذائية تواصل الارتفاع باقليم الحسيمة    الفنان حاتم عمور يلهب جمهور المهرجان الثقافي لتيفلت بأحدث أغانيه    البكوري يتباحث بنيويورك مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة لقمة العمل المناخي    أشغال بناء برج محمد السادس بسلا تتقدم وفق البرنامج المتوقع    خلال مناقشة عرض الرئيس المدير العام لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب    آخر موضات الأسلمة: إستغلال العلوم للتّبشير بالإرهاب    دراسة: أحماض « أوميغا 6 » تقي من تصلب الشرايين    الإدريسي تحب الحلويات    وفاة يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية    “ناسا” تشتري تسجيلات أول هبوط على القمر ب1.8 مليون دولار    عكرود والقفة بكندا    الريجيم القاتل يودي بحياة سيدة قبل يوم من زفافها    خبر سعيد .. قريبا سيمكنك تغيير فصيلة دمك!    توزيع شواهد التكوين المهني للإدماج في قطاع المطاعم والمقاهي بالقنيطرة    «الأسد الملك».. قصة صراع على السلطة والنفوذ بين الشبل سيمبا وعمه سكار    الحيوانات الأليفة تساعد المسنين في السيطرة على الألم المزمن    طوارىء في المخيم،على شرف السيد المعالي؟؟    في اختراع علمي غير مسبوق.. تطوير أول سائل مغناطيسي في العالم    الملك محمد السادس يشكر العاهل السعودي    لماذا تأخر المسلمون ولماذا تقدم غيرهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جلالة الملك يترأس افتتاح أشغال الدورة العشرين للجنة القدس بمراكش
نشر في الصحراء المغربية يوم 17 - 01 - 2014

ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، رئيس لجنة القدس، مرفوقا بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، بعد ظهر اليوم الجمعة، بالقصر الملكي بمراكش، افتتاح الدورة العشرين للجنة القدس، وذلك بحضور رئيس دولة فلسطين السيد محمود عباس.
بعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ألقى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله خطابا هاما أكد فيه جلالته بالخصوص أن انعقاد هذا الاجتماع "يعد خير دليل على إرادتنا المشتركة، في مواصلة الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، وعن الهوية العربية والإسلامية للقدس الشريف. كما يشكل مناسبة سانحة للتشاور والتنسيق، بشأن ابتكار الوسائل الملائمة، لمواجهة السياسات العدوانية على الشعب الفلسطيني الصامد، والمخططات الاستيطانية، والانتهاكات التي يتعرض لها الحرم القدسي الشريف، والمسجد الأقصى المبارك".
وقال جلالة الملك إنه منذ آخر دورة للجنة، "لم نقف مكتوفي الأيدي. ذلك أن قضية القدس أمانة في أعناقنا جميعا، حيث جعلناها في نفس مكانة قضيتنا الوطنية الأولى، وأحد ثوابت سياستنا الخارجية. كما أننا في لجنة القدس، نعتبر أن الدفاع عن هذه المدينة السليبة، ليس عملا ظرفيا، ولا يقتصر فقط على اجتماعات اللجنة. وإنما يشمل بالخصوص تحركاتها الدبلوماسية المؤثرة، والأعمال الميدانية الملموسة داخل القدس، التي تقوم بها وكالة بيت مال القدس الشريف، باعتبارها آلية تابعة للجنة".
وقبيل افتتاح أشغال الدورة، تقدم للسلام على جلالة الملك عدد من الشخصيات الوطنية والأجنبية وكذا رؤساء الوفود المشاركة في الاجتماع قبل أخذ صورة تذكارية لجلالته معهم.
ويتعلق الأمر بكل من رئيس الحكومة، عبد الاله بن كيران، ومستشارو صاحب الجلالة، فؤاد عالي الهمة، وعبد اللطيف المنوني، وعمر القباج، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، والمدير العام لوكالة بيت مال القدس الشريف، عبد الكبير العلوي المدغري، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار. كما تقدم للسلام على جلالته وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني، محمود الهباش، والناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، ومستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدبلوماسية، مجدي الخالدي، وسفير دولة فلسطين بالرباط، أمين أبو حصيرة.
وتقدم للسلام على جلالة الملك أيضا كل من رشاد حسين، المبعوث الخاص لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية لدى منظمة التعاون الإسلامي، وجون كلود كوسران، ممثل فرنسا لدى لجنة القدس، وكونستانتين شوفالوف، ممثل روسيا الاتحادية لدى منظمة التعاون الإسلامي، وفانسون فين، المبعوث الخاص للمملكة المتحدة لمسلسل السلام في الشرق الأوسط، وسون تشوزهونغ، سفير الصين بالمملكة المغربية، وروبيرت سيري، المنسق الخاص للأمم المتحدة المكلف بمسلسل السلام في الشرق الأوسط، وروبيرت جوي، سفير الاتحاد الأوروبي بالرباط، والمنوسينيور أنطونيو سوزو، سفير الفاتيكان بالمغرب، وممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية.
وتقدم للسلام على جلالة الملك أيضا رؤساء الوفود المشاركة في هذه الدورة.
ويتعلق الامر بصاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، نائب وزير خارجية المملكة العربية السعودية، وإياد أمين مدني، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، ولانسيني فال، وزير الدولة المكلف بالشؤون الخارجية والغينيين في الخارج، وناصر الجودة، وزير الشؤون الخارجية الأردني، ورياض المالكي، وزير الشؤون الخارجية الفلسطيني، وعدنان منصور، وزير الشؤون الخارجية والمهاجرين اللبناني، ونبيل فهمي، وزير الشؤون الخارجية المصري، وأحمد ولد تغدي، وزير الشؤون الخارجية الموريتاني، وسارتار عزيز، مستشار الوزير الأول الباكستاني للأمن القومي والشؤون الخارجية (برتبة وزير) ، وعبد اللاي داودا ديالو وزير الداخلية السينغالي، وساني مريامة موسى، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية بالنيجر، ومصطفى كمال، كاتب الدولة في الشؤون الخارجية بالبنغلاديش (نائب الوزير)، وحميد رضا دهغاني، السفير الممثل الدائم لإيران لدى منظمة التعاون الإسلامي، وتوساري ويدجاجا، سفير أندونيسيا بالمغرب، وحازم اليوسفي، سفير العراق بالمغرب.
وستشكل هذه الدورة مناسبة لتحديد رؤية موحدة للبلدان الإسلامية وبحث الوسائل والآليات الكفيلة بالتصدي للمحاولات الإسرائيلية الرامية لتهويد وطمس معالم مدينة القدس الشريف التاريخية والحضارية والإنسانية وللخروقات السافرة والمتكررة التي تمس طهارة وقداسة المسجد الأقصى، أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، الذي يحظى بمكانة خاصة في قلوب المسلمين كافة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.