بطولة إسبانيا: ريال ينفض غبار الهزيمة القارية في اشبيلية وينتزع الصدارة    نيمار يُنقذ باريس أمام ليون بهدف متأخر جديد    البطولة الاحترافية: فارس البوغاز يكتفي بالتعادل أمام الدفاع    بسبب حركة لا أخلاقية .. عقوبة كبيرة تنتظر حمد الله في السعودية    تشييع جنازة الفنان أحمد الصعري في أجواء مؤثرة    سفر رحلة مع إبليس    التشكيل الرسمي لريال مدريد أمام إشبيلية    الريال يتجاوز "زلزال" باريس بفوز صعب على إشبيلية ويجاور أثلتيك في الصدارة    بطولة القسم الثاني : شباب المحمدية يضرب بقوة    لشكر يصف التقدم والاشتراكية ب”التلميذ” ويوضح طبيعة الخلاف بينه وبين نبيل بنعبد الله    موراتينوس يشكر جلالة الملك    تعويض الامازيغية بالفرنسية في لافتة قيادة اتسافت يغضب جمعيات بالدريوش    تحليل إخباري: أسباب إخفاق “النهضة” الإسلامي في الانتخابات الرئاسية التونسية    "القائمة العربية" تدعم تكليف غانتس بتشكيل الحكومة الإسرائيلية    المجلس الأعلى للحسابات مجرد فزاعة...    “صناع” خمر الجنوب في قبضة الأمن.. توقيف شخصين وحجز 30 لترا من ماء الحياة    على خلفية وفاة فرح .. إطارات حقوقية تدعوا إلى وقفة احتجاجية أمام مستشفى للامريم    إحباط تهريب 17,5 كلغ من مخدر الشيرا داخل عجلة احتياطية بباب سبتة    خسرت 30مليار جنيه.. بورصة مصر تهوي بعد احتجاجات الجمعة    من مقر الأمم المتحدة.. السفياني يبرز دور المغرب في مجال المناخ و التنمية المستدامة و يعرض تجربة شفشاون    أخنوش يدعو إلى المشاركة في الانتخابات لقطع الطريق عن المنتفعين    المغرب يستعيد من فرنسا بقايا عظمية تعود إلى العصر الحجري تم اكتشافها قرب الصخيرات    “كشف الحقيقة ليس جريمة” هاشتاغ يغرق الفايسبوك بصور المدارس    مدير مركز الاستقبال النهاري لمرضى الزهايمر: تضاعف عدد مرضى الزهايمر في المغرب 10 مرات    جمهور شالكه يُكافئ حارث ويقوده لحصدِ أولى الجوائز    بومبيو: نسعى ل”تفادي الحرب” مع إيران وإرسال القوات الأميركية يستهدف الردع    شخص يحاول اقتحام بسيارته مسجد في شرق فرنسا    من أمام منزل الفنان الراحل الصعري شهادات مؤثرة للفنانين    أول تعليق رسمي في مصر على الاحتجاجات ضد السيسي    تراست: ستيني يطعن زوجته الخمسينة بعد أن رفضت زواجه من إمرأة ثانية    الصحة بإقليم العرائش : موت فرح مسؤولية مشتركة    مستخدمو القناة الثانية يحتجون أمام مقرها غداً الإثنين    مسؤول إماراتي: تحويل مسار رحلتين بمطار دبي بعد الاشتباه بنشاط طائرة مسيرة    غدا بالجزائر.. محاكمة شخصيات عسكرية وسياسية بينهم شقيق بوتفليقة    بعد احتجاجات الحقوقيين.. ال “CNDH” يدخل على خط مصادقة الحكومة على “عهد حقوق الطفل في الإسلام”    وزارة الثقافة: فرنسا تسترجع 20 قطعة أثرية تخص تاريخ المملكة    توقعات أحوال الطقس اليوم الأحد 22 شتنبر 2019 بالمغرب    عسكوري تعود ب “حكايتي”    في الجزائر.. ضرائب ورسوم جديدة لزيادة الإيرادات في موازنة 2020    دار الشعر بتطوان تفتتح الموسم الشعري الجديد وتعد عشاقها بالجديد    المظاهرات تتجدد في مصر.. اشتباكات بين مئات المتظاهرين وقوات الأمن    تجربة سريرية غير مرخصة لمرضى "باركنسون" و"ألزهايمر" في فرنسا    بيبول: حبيركو تستعد لتجربة تلفزيونية جديدة    صاحب “نزهة الخاطر” يودعنا    فيلم »الأرض تحت قدمي » يتوج بجائزة مهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا    خبير اقتصادي: وضع السوق لا يدعو أبدا إلى القلق أسعار العقار السكني تتراجع    “رام” شريكة “يونيسكو” في تنمية إفريقيا    في خطوة غير مسبوقة.. BMCE OF Africa تطلق النسخة الإلكترونية للتقرير السنوي    حق الولوج إلى العدالة.. المغرب في المرتبة 45 عالميا    احتجاز ناقلات «الاحتجاج»    الهجمات على «أرامكو» تربك العالم.. حذر ومخاوف من أزمة طاقية    رئيس “مغرب الزهايمر”: تضاعف عدد مرضى الزهايمر في المغرب عشرات المرات وعددهم بلغ الألف    المغرب يسجل 31 ألف حالة إصابة بالسل سنويا    هذه الآية التي افتتح بها أخنوش جامعة شباب الاحرار بأكادير    دراسة: فقر الدم خلال الحمل يؤدي لإصابة الطفل بالتوحد – التفاصيل    تساؤلات تلميذ..؟!    الشباب المسلم ومُوضة الإلحاد    على شفير الإفلاس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة

أطلقت شركة "ستيام"، الفاعل الرئيسي في قطاع النقل الطرقي، بمناسبة تخليد ذكراها المائوية، خدمات نقل جهوية جديدة بهدف تحقيق مزيد من القرب.
وأفاد الزبير الرحيميني، الرئيس المدير العام لشركة " ستيام "، خلال ندوة صحفية نظمت بالدارالبيضاء، أن إطلاق خدمات نقل جديدة يندرج في إطار المهمة الرئيسية للشركة، والتي تكمن في فك العزلة عن جهات المملكة وتوفير سفر طرقي آمن، مشيرا إلى أنه خلال سنة 2019 ستطلق ستيام 10 رحلات عبر 3 خطوط، ويتعلق الأمر بكل من "الجديدةطنجة"، و"الدارالبيضاء – الفنيدق"، و"مراكشالجديدة" مع البرمجة لبعض التوقفات بالمدن الصغيرة الواقعة على مستوى هذه المحاور الثالثة.
وأوضح أن هذه الخطوط الجهوية بإمكانها تلبية الحاجيات الحقيقية للتنقل المباشر من نقطة لأخرى على المحاور الجهوية الرابطة بين مختلف الجهات، خاصة منها التي تشهد تزايدا ديمغرافيا والمحاطة أساسا بالطريق السيار، وذلك بنفس معايير الراحة والسلامة المعتمدة على مستوى باقي الخطوط الاعتيادية والمنتظمة لستيام.
وأضاف أن الشركة عازمة على مواصلة سياستها التنموية التي انخرطت فيها منذ فجر الاستقلال وذلك من خلال مواكبتها لمسلسل التحديث والعصرنة، رغبة في أن تجعل من نفسها اليوم فاعلا مرجعيا بمجال نقل الركاب والسلع بمجموع التراب الوطني.
وأعرب الرحيميني عن اعتزازه بالدور الريادي الذي اضطلعت به الشركة على مدى مائة سنة، منذ نشأتها في 1919، وذلك باعتبارها مساهما رئيسيا في التطور السوسيو اقتصادي الذي يشهده المغرب.
وبالموازاة مع ذلك تعتزم الشركة اعتماد آلية لخدمة ركابها على وجه الخصوص، والجمهور العريض بشكل عام. حيث بادرت في هذا الصدد إلى إطلاق عرض خاص للعائلات، التي أصبح بإمكانها منذ فاتح يناير الماضي الاستفادة من تسعيرات تفضيلية، مع تخفيض بنسبة 20 بالمائة من الكلفة الإجمالية للتذاكر. وذلك في أفق اطلاقها لنظام جديد للتعريفة الدينامية ابتداء من صيف السنة الجارية.
وفي ظل اجوائها الاحتفالية، فمن المتوقع أن تعمل الشركة أيضا على برمجة تنشيط خاص بفترة العطل الصيفية على مستوى الوكالات وشبكات التواصل الاجتماعي، إلى جانب خلق فضاءات للأطفال بكبريات المحطات الطرقية، مع تنظيم معرض تاريخي بالمحطات الرئيسية التابعة للشركة، فضلا عن النسخة الجديدة للتطبيق النقال الذي أصبح متوفرا اليوم بمزيد من الوظائف، مع قرب إطلاق موقع إلكتروني جديد.
يذكر أن شركة ستيام قطعت اشواطا كبيرة، فغداة الاستقلال وعقب تأميمها، عملت كمكتب للبريد إذ تكفلت آنذاك بنقل الرسائل المستعجلة، والأدوية، والوثائق الإدارية، والأموال للبنوك، والجرائد والمجلات، الى جانب باقي الأمتعة التي تتطلب دقة وضبطا في مواقيت وطرق توزيعها وتسليمها.
وعقب تفويت خطوط الشمال في سنة 1969، وبالموازاة مع الدينامية التنموية التي شهدتها المملكة بعد الاستقلال، تم اتخاذ عدة إجراءات همت بالخصوص توسيع الشبكة، عبر زيادة الأسطول، مما مكنها من الارتقاء كفاعل رئيسي يضطلع بمهمة محددة وواضحة، تتمثل في جعل السفر تجربة أكثر روعة وراحة للجميع.
ورصدت استثمارات مهمة لتحديث الخدمة وإضفاء طابع احترافي للتزود بكافة الأدوات الضرورية لضمان الدقة وضبط المواعيد والانتظام والتردد الواجب على أي ناقل توفيرها للمواطنين. وهذا الأمر هو الذي جعل كل حافلة ستيام تنطلق دائما في الوقت المحدد لها، حتى ولو أقلت على متنها مسافرا واحدا.
في سنة 1993، كانت ستيام أول شركة تفوتها الدولة المغربية للقطاع الخاص في إطار سياسة الخوصصة وكانت واحدة من أولى الشركات المدرجة ببورصة الدارالبيضاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.