نشرة خاصة: درجات الحرارة ستشهد ارتفاعا يومي السبت والأحد بعدد من مناطق المملكة    تخصيص مكافأة مالية لمهنيي الصحة بالمغرب (بلاغ)    رئيس الحكومة: تخفيف الحجر الصحي رهين بالحالة الوبائية    وزارة اعمارة تضع مشروع إنجاز خط سككي بين تطوان والحسيمة ضمن المشاريع المبرمجة    الرئيس اللبناني: انفجار بيروت قد يكون نجم عن "إهمال" أو "صاروخ أو قنبلة"    لجنة النموذج التنموي تجمع تصورات النزلاء في السجون عن "مغرب الغد"    بلاغ وزاري    بعد إعفاء المدير السابق.. أمكراز يعين مدير جهوي جديد للشغل والإدماج المهني بالشمال    عاجل : إستنفار غير مسبوق بتارودانت وأكادير بعد إصابة سيدة وإبنها، وعزل عشرات المخالطين مخافة الأسوء    فيروس كورونا يعود لتارودانت و يستنفر السلطات !    نقابة تكشف تجاوب وزارة الصحة مع مطالب الأطباء للحصول على تراخيص لفترات من الراحة    أزيد من مليون شخص في حالة شغل ناقص خلال الفصل الثاني من السنة الحالية    الملك يهنئ رئيس جمهورية كوت ديفوار بمناسبة العيد الوطني لبلاده    بسباب ارتفاع الإصابات بكورونا.. المنطقة الصناعية "كَزناية" فطنجة سدات    محمد وقيدي أحد أبرز المفكرين بالمغرب يغادرنا إلى دار البقاء    صدور كتاب "سنوات المد والجزر" لميخائيل بوغدانوف    ما الذي تغير في "انستغرام" و"الفايسبوك" لدى مشاهير المغرب بعد الحجر الصحي؟    النادي القنيطري يعلن شفاء لاعبه من فيروس كورونا    خاص/ اتحاد طنجة يفشل في إجراء تحاليل الكشف عن فيروس "كورونا" و التداريب تعلق حتى إشعار اخر    إغلاق متسوصف في مكناس بعد تفشي العدوى بين العاملين فيه    ضابط استخبارات سعودي يقاضي بن سلمان بمحاولة اغتياله.. تهديد مباشر وإرسال فريق اغتيال لتصفيته على طريقة خاشقجي    نشرة خاصة.. موجة حار قادمة يومي السبت والأحد    بعد الاعتصام المفتوح.."العدول" يضربون عن الطعام    في لقاء مع رئيس الحكومة.. هيئتان للتعليم الخصوصي تفضلان اعتماد التعليم الحضوري    بعد أشهر من "البطالة" .. فنانو الفنادق والمطاعم "يطرقون" باب الفردوس    ضربة قوية للوداد البيضاوي …أمام ن.بركان    الدفاع الحسني الجديدي يُعلن إصابة أحد لاعبيه بفيروس كورونا    الوالي يحتفل بتخرج ابنه من جامعة الأخوين    المنتج كامل أبو علي يستعد لإنتاج مشروع مسرحي استعراضي    لاعبا المغرب التطواني المصابان بفيروس كورونا يغادران المستشفى    إكدوم تشرع في منح القروض عبر الأنترنت    حقوق الإنسان في الصحراء: ولد الرشيد و"ينجا" ينددان بالمزاعم المغرضة للجزائر والبوليساريو    سلطات طنجة تُغلق المنطقة الصناعية اكزناية ب"القوة"    تردد القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي مجانا في دوري أبطال أوروبا    الكامرون 2022: هل ألغت الفيفا مبارتي الأسود ضد إفريقيا الوسطى؟    ترامب يوقع مرسومين بحظر "تيك توك" و"وي تشات"    الدار البيضاء: حجز أزيد من 5 أطنان من مخدر الشيرا وتوقيف فرنسي    نشرة خاصة: حرارة مرتفعة مع عواصف رعدية السبت والأحد بهذه المناطق    الحكومة تمنح الولاة والعُمال صلاحيات واسعة لإغلاق المدن فوراً حسب الحالة الوبائية    الصين تصدر 62.33 مليار دولار من الأجهزة الطبية في شهر واحد    المخرج محمد الشريف الطريبق: لا توجد حدود بين الفيلم الروائي والفيلم الوثائقي.    بعد تفجير بيروت.. سفارة المغرب في لبنان تعلن تنظيم رحلات جوية للراغبين في العودة لأرض الوطن    أشرف حكيمي ضمن قائمة التشكيل المثالي للاعبين تحت 21    زعيم حركة "فرنسا غير الخاضعة": أحذر اللبنانيين من ماكرون ولبنان ليست محمية فرنسية    "الحر" يصدر جديده الغنائي "حس بيا" -فيديو-    حملة تنمر واسعة تطال الفنان حسين الجسمي ومشاهير يدعمون هذا الأخير    العثماني: سنتجاوز الوضعية الحالية بالصبر ولا نملك حلولا سحرية    مليار دولار.. أرباح نينتندو خلال ثلاثة أشهر    سياحيا..ورزازات تحتضر ومسؤول يكشف ل"فبراير" حجم تضرر القطاع    الاتحاد الأوروبي و"صوليتيري" يقدمان مساعدات مالية لمقالات ناشئة لمهاجرين أفارقة    بالفيديو: لعنة النيران تصل السعودية ، و تحول فضاءات بمحطة قطار الحرمين إلى رماد .    خنفري يكتب…حرب المواقع في الشرق الاوسط    بيروت.. زهرة الشرق تقاوم اللهب    مصطفى بوكرن يكتب: فلسفة القربان    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"بروما" تدشن مصنعها بالمنطقة الحرة الأطلسية بالقنيطرة
أكبر مصنعي معدات السيارات بإيطاليا يستثمر 320 مليون درهم بالمغرب

دشنت مجموعة بروما المتخصصة في تصنيع مكونات السيارات والقطع المعدنية الخاصة بصناعة السيارات، أول أمس الثلاثاء، مصنعها الجديد "بروما للصناعة" بالمنطقة الحرة الأطلسي بالقنيطرة.
وجرى حفل افتتاح هذا المصنع بحضور مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، ورئيس المجموعة الإيطالية بروما نيكولا جيورجيو بينو.
وكلف المشروع غلافا ماليا بقيمة 320 مليون درهم في القنيطرة، وتخطط لاستثمار المبلغ نفسه في مشاريع مستقبلية في مختلف ربوع المملكة.
وقال مولاي حفيظ العلمي "لقد تم إحداث منشآت وتوفير آلات مزودة بأفضل الأدوات التكنولوجية لتلبية متطلبات الجودة والقدرة التنافسية التي تتطلبها السوق العالمية بشكل ملائم"، مبرزا أن هذا المصنع سيمكن من خلق 121 فرصة عمل مباشر وتحقيق رقم أعمال سنوي بقيمة 250 مليون درهم عند التصدير.
وأبرز العلمي خلال حفل التدشين أن معمل "بروما"، تم إنشاؤه في ظرف ستة أشهر وهو "رقم قياسي في المغرب".
وأكد العلمي أن الوزارة ستعمل على أن يلبي المصنع طلبيات كل من مجموعة (PSA) ورونو، مشيرا إلى رغبة الطرفين في إنشاء مصنع جديد ب "رقم قياسي جديد في حدود خمسة أشهر".
وأفاد أن هذا المصنع، المصمم لتصنيع إطارات مقاعد السيارات وأجزائها، تم انجازه بفضل الرعاية الملكية السامية، مبرزا أن هذه الوحدة ستعزز ليس فقط الطموح الصناعي للمملكة ولكن أيضا الإرادة الراسخة لجلالة الملك محمد السادس لجعل المغرب نموذجا على مستوى القارة في مجال التنمية المستدامة.
وشيد مصنع بروما على مساحة تبلغ 28 ألف متر مربع (تبلغ مساحة الشطر الأول 19 ألف متر مربع)، إذ بدأت أشغال بنائه في الربع الثالث من سنة 2018 وانتهت الأشغال به في زمن قياسي بلغ 6 أشهر من أجل الوفاء بالالتزامات التي تعهدت بها المجموعة لزبنائها. وجرت برمجة أشغال للتوسعة تبلغ مساحتها 8900 متر مربع وستبدأ في نهاية سنة 2020 من أجل الاستجابة للزيادة في إنتاج بروما في المملكة.
يشار إلى أن المجموعة تضم مصنعا آخر "برو-مغرب"، يوجد في المجمع الصناعي رونو صوماكا في الدارالبيضاء. يعمل هذا المصنع على تجميع وتسليم المقاعد في الآجال المحددة، لمجموع السيارات المصنعة من قبل صوماكا، بما في ذلك إنتاج الرغوة والصباغة الصناعية منذ سنة 1997. وتعد شركة "برو- مغرب" من بين الشركات الأولى المتخصصة في قطاع السيارات في المغرب وأول شركة تابعة للمجموعة خارج إيطاليا.
وتأسست مجموعة "بروما" في إيطاليا في أوائل ثمانينيات القرن الماضي، حيث عملت المجموعة في البداية على ختم الأجزاء المعدنية الخاصة بصناعة السيارات، ثم أضافت المجموعة تدريجيا منتجات جديدة، ووسعت دائرة زبنائها، بفضل استراتيجية بحث وتطوير حكيمة، الشيء الذي دفعها إلى تقديم العديد من براءات الاختراع وتطبيق طرق إنتاج أكثر ابتكارا. تعد مجموعة بروما اليوم أحد أكبر الشركات الأوروبية الرائدة في مجال معدات السيارات ومركبات الخدمة. بفضل توفرها على خبرة واسعة في تصنيع مجموعة متعددة من المكونات (الهيكل، المقاعد، نظام التوجيه، الأمن ...)، استطاعت المجموعة استقطاب أكبر الأسماء في صناعة السيارات كعملاء. متواجدة بقوة في كل من أوروبا وأمريكا، وشمال أفريقيا، تمتلك مجموعة بروما مركزين للبحث والتطوير، و24 مصنعا حول العالم، وتشغل أزيد من 3300 شخص، برقم معاملات 700 مليون أورو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.