المجلس العلمي بسلا ينظم حملة توعوية بالوباء    العلاقة بين الدولة وحزب "العدالة والتنمية" .. قصة "العشق الممنوع"    المجلس الأعلى للسلطة القضائية : استفادة 9391 معتقلا من عملية المحاكمات عن بعد ما بين 14 و18 شتنبر الجاري    أستاذ جامعي يلتمس من رئيس مجلس النواب استرجاع مصاريف الدراسة من طرف جامعة الزهراوي لعلوم الصحة    هيئة انفصالية جديدة بالصحراء بزعامة أمينتو حيدر    وزير الداخلية يدعو الجماعات إلى تحسين المداخيل وترشيد النفقات    المغرب يتوقع صمود تحويلات الجاليات وتدفق الملايير من الهبات    الجواهري يدعو الحكومة إلى عدم التسرع في تجديد خط الوقاية    فيسبوك يطلق من الدار البيضاء برنامج "Boost with Facebook" لدعم 1000 مقاولة عبر المملكة    هل ينجح اتفاق بوزنيقة في وضع الليبيين على سكة التسوية؟    جمهور الرجاء البيضاوي يخرق "منع التجمعات"    "بوفال" قريب من التوقيع لفريق فرنسي جديد    سوسييداد يعلن انتقال لاعبه يورنتي لليدز يونايتد    طقس الأربعاء : أمطار متفرقة ، و حرارة متوقعة في عدد من المناطق.    تعليق الدراسة بالتناوب داخل ثانوية القدس التأهيلية بسطات    تحصيل التلاميذ يصطدم بإغلاق المدارس وتعليق الدراسة الحضورية    سابقة في المملكة .. محكمة تقضي بصرف شيك محرر ب"تيفيناغ"    بعد مائة يوم من التخفيف.. المغرب يدخل مجموعة «المائة ألف إصابة» عالميا    "هندسة العبث" تفتتح "صالون ليلى الثقافي والأدبي"    ما هو عيب القلب الخِلقي؟    خبير: نصف "حالات كورونا" لا تحمل أعراضا .. والوضعية تسوء‬    أقراص "فيتا سي" تختفي من صيدليات بالمغرب    أخبار الساحة    "ضربة معول" تهدد أشهر أبواب الحضارة المغربية الموحدية بمراكش    ميشيغن .. ولاية أمريكية متأرجحة تمهد الطريق نحو البيت الأبيض    غياب البيضاء عن "المدن الذكية" يثير استياءً بالعاصمة الاقتصادية    الجيش الملكي يحل ببركان بحثا عن فوزه الأول مند فبراير    حكمة التكواندو ماجدة الزهراني تفاجأ بسرقة منزلها وتخريب سيارتها    ‮ ‬في‮ ‬حوار مع المدير العام لوكالة التنمية الرقمية،‮ ‬محمد الادريسي‮ ‬الملياني    معطيات هامة عن أول علاج لفيروس كورونا.    الملا عبد السلام: بهذه الطريقة كنت أحب التفاوض مع أمريكا -فسحة الصيف    مطالبة مؤسسات تعليمية الأسر بالمساهمة ماليا في اقتناء المعقمات.    نحو إرساء شراكة متعددة القطاعات بين المدينتين الساحليتين مومباسا الكينية وطنجة    السعودية تعلن عودة تنظيم مناسك العمرة تدريجياً بداية أكتوبر    إصابة لاعب وسط ريال مدريد الإسباني بفيروس كورونا!    إدريس الفينة يكتب: المنهجية والأهداف    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    صلاح حيسو: العدو الريفي أصل كل تتويج -حوار    ممثل ضحايا إقامة أوزود بمنتجع سيدي بوزيد : هدفنا إنقاذ المشروع    تزامنا مع موسم جني التفاح، قافلة لتحسيس العمال الفلاحيين حول محاربة كوفيد-19 بميدلت    إلغاء حفل تسليم جوائز نوبل في ستوكهولم للمرة الأولى منذ سنة 1944    ارتفاع مبيعات الإسمنت بالمغرب ب 18.6 بالمائة شهر غشت الماضي    "شهادة ميلاد" يعود إلى "إم بي سي5"    سلطات خنيفرة تغلق أحياء سكنية و تمنع التنقل بين جماعات الإقليم !    المغرب يترأس الدورة 64 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية !    شاهد الفيديو الذي تسبب في حبس الفنانة المغربية مريم حسين من جديد    التَطْبيع ومخطط إعادة تشكيل العقل العربي    لقطات    مهرجان "افتراضي" لفن العيطة    توظيف التطرف والإرهاب    ابنة عبد العزيز الستاتي تستعد لإصدار أغنية اعتذارا من والدها    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    "Realme" تكشف عن منافس لهواتف "هواوي" (فيديو)    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أروقة المؤسسات القضائية احتلت الصدارة بالمعرض الدولي للنشر للكتاب
من خلال عرض الكتب القانونية والفقهية وفتح النقاش العمومي وتقريب الزوار من خدماتها
نشر في الصحراء المغربية يوم 17 - 02 - 2020

احتلت أروقة المؤسسات القضائية خلال النسخة السادسة والعشرين من فعاليات المعرض الدولي للنشر والكتاب، خلال الفترة بين 6 و16 فبراير الجاري، الصدارة من حيث عرض الكتب القانونية والفقهية والقرارات القضائية، ثم تنظيم لقاءات مناقشة داخل الفضاءات المخصصة لها.
وحسب المشرفين على هذه الأروقة، فإن العديد من الزوار (أساتذة جامعيون وطلبة باحثون، وقضاة ومحامون وموثقون...) وجدوا ضالتهم في المراجع القانونية العلمية، بالإضافة إلى الاستفادة من النقاشات القانونية والاجتهادات القضائية، وتقريبهم من أدوار واختصاصات هذه المؤسسات.
ومن بين المؤسسات القضائية التي شاركت في المعرض رئاسة النيابة العامة، التي أطلقت خدمة "الشكاوى الإلكترونية" عبر الموقع الإلكتروني لرئاسة النيابة العامة www.pmp.ma وتتيح هذه الخدمة الجديدة للمواطنات والمواطنين والأجانب المقيمين بالمغرب أو الجالية المقيمة بالخارج، وضع شكاياتهم وتتبع مآلها عن بعد، انطلاقا من الموقع الإلكتروني للمؤسسة.
ويأتي إطلاق هذه الخدمة الجديدة برواق رئاسة النيابة العامة تحت شعار "نيابة عامة مواطنة" في إطار مواكبة رئاسة النيابة العامة للإدارة الإلكترونية وتقريب المواطنين منها.
وتعد مشاركة رئاسة النيابة العامة هي الأولى من نوعها، بعد مرور سنتين على نقل اختصاصات السلطة الحكومية المكلفة بالعدل إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض رئيس النيابة العامة.
وخصصت رئاسة النيابة العامة، رواقا لعرض أزيد من 100 إصدار لقضاة النيابة العامة على صعيد مختلف محاكم المملكة، وكذا عرض التقارير السنوية التي تصدرها رئاسة النيابة العامة، إضافة إلى رصيد وثائقي ذي حمولة تاريخية يوثق لعمل النيابة العامة.
من جهته أعد المجلس الأعلى للسلطة القضائية عددا من اللقاءات التواصلية والعلمية، لزوار المعرض الدولي للنشر والكتاب والمهتمين بالفكر القانوني والفقه القضائي، للتعريف بهذه المؤسسة ودورها في حماية الحقوق والحريات والمساهمة في تحقيق الأمن القضائي، كما خصص المجلس فضاء خاصا للتعريف بعدد مهم من المؤلفات الفكرية والأدبية والقانونية والقضائية لقضاة المملكة وستتاح الفرصة لزائر رواق المجلس للوقوف على عدد من الإصدارات تتضمن أحدث الاجتهادات القضائية الصادرة عن محكمة النقض.
وسهر المشرفون على هذا المجلس على تقديم شروحات للعموم حول حصيلة عمل المجلس الأعلى للسلطة القضائية وباقي محاكم المملكة والأوراش الإصلاحية الكبرى ذات البعد المجتمعي والمهني والحقوقي والدولي خاصة في مجال الهيكلة والتحديث والتخليق وتطبيق الضمانات وتثمين الرأسمال اللامادي للسلطة القضائية والدبلوماسية القضائية، مؤكدين على الأدوار المهمة للقضاء في مجال الحقوق والحريات وتكريس دولة القانون والمؤسسات خدمة للتنمية الشاملة.
كما ناقش عدد من اللقاءات ذات المقاربة الحقوقية التي تحرص عليها محكمة النقض بخصوص قضايا عقود تشغيل الأجراء الأجانب والإشكالات العملية المتعلقة بالفصل لأسباب تكنولوجية أو هيكلية أو اقتصادية، وكذا مسطرة الفصل التأديبي والضمانات المرتبطة بها.
كما شهد هذا اللقاء مناقشة الإشكالات المتعلقة بمدونة الشغل في جوانبها المتعلقة بالحماية القانونية لحقوق الأجير ومدى ملاءمة مدونة الشغل مع الاتفاقيات الدولية ذات الصلة وما يعرفه المجال الاقتصادي العالمي من تطور متسارع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.