الخطة الحكومية في أفق رفع “حالة الطوارئ الصحية” محور الجلسة الشهرية لمجلس النواب يوم 11 يونيو    إيطاليا تدخل مرحلة جديدة في رفع القيود وتفتح حدودها الداخلية والخارجية لإنقاذ السياحة    من بينهم حكيمي..”فيفا” يكشف موقفه من عقوبة تضامن لاعبين مع فلويد    المقاربة التضامنية لمواجهة كوفيد 19.. استفادة أزيد من 3,5 مليون شخص من مساعدات غذائية بقيمة مليار درهم إلى غاية 31 ماي الماضي    الحكومة تفوض مكتب الهيدروكاربورات مهمة استغلال على صهاريج لاسامير    العثماني يقدم خطة حكومته بخصوص رفع حالة الطوارئ الصحية    ألمانيا ترفع حظر السفر عن 31 دولة في 15 يونيو    لفتيت:يحتم على الجميع مواصلة التقيد الصارم بكل التدابير الاحترازية المعمول بها إلى حين        الحالة الوبائية في المغرب | نسبة الشفاء من فيروس كورونا ترتفع إلى 84٪ ونسبة الإماتة تستقر دائما عند 2.6٪    فيروس "كورونا" يخترق منزل نجم الكرة المصرية "أحمد فتحي" بعد إصابة زوجته وبناته    التحاليل تؤكد عدم إصابة المغاربة "العالقين" بالجزائر بفيروس كورونا و300 اخرون في طريق العودة    أمن فاس يتمكن من توقيف 5 أشخاص متورطين في ترويج المخدرات والمشروبات الكحولية بدون رخصة    اسبانيا تجلي رعاياها من المغرب    المخرج المسرحي عبد الصمد دينية في ذمة الله    44 حالة جديدة ترفع عدد المصابين بكورونا في المغرب إلى 7910    تسجيل حالة شفاء جديدة من "كوفيد-19" بالناظور    استعدادا لرفع الحجر الصحي.. فدرالية المخابز تقدم مقترحات للحكومة للنهوض بالقطاع    الحموشي يقوم بزيارات ميدانية للإطلاع على سير العمليات الأمنية لفرض الحجر الصحي    مريم معاد: تسجيل أكثر من 80 % من حالات العنف الزوجي بالجديدة تزامنا مع حالة الطوارئ    مدير ديوان آيت الطالب يستقيل من منصبه..و اليوبي: محيط الوزير مسموم    تونس تجلي رعاياها العالقين بالمغرب    مراكش.. وفاة السيناريست والكاتب المسرحي حسن لطفي    حزب “الاستقلال” يقترح 44 إجراء لإنقاذ أكادير بعد جائحة “كورونا”    بنعبد القادر يدافع عن تحول رقمي للعدالة    انقلاب آلة حصاد يُنهي حياة أربعيني في "أسجن "    هذه مقترحات فريق "الباطرونا" لإنجاح مهمة لجان اليقظة الاقتصادية    إسبانيا توجه صفعة قوية لجبهة البوليساريو    جائحة كورونا: المؤسسة الوطنية للمتاحف تعلن طلب منافسة لاقتناء أعمال فنانين مغاربة    تحديد الثوابث النفسية ووظائفها عند الغزالي    المغرب..أسعار المحروقات تسجل زيادات متتالية رغم الانهيار التاريخي لسوق النفط    آباء يتكتلون لمواجهة "جشع " المدارس الخاصة    الحموشي يطلع على التدابير الميدانية المتخذة لتحقيق الأمن الصحي بفاس ومكناس    المساهمة في "صندوق مواجهة كورونا" تهوي بأرباح الأبناك المغربية    جهة الشمال تشهد إرتفاع عدد الحالات المؤكدة إصابتها بكورونا    الموت يغيب جزء من الذاكرة الشعبية.. وداعا زروال    وضعية فناني ساحة جامع الفنا تجر وزير الثقافة للمساءلة البرلمانية    "التوحيد والإصلاح" تعود إلى "الأصالة المغربية" بطبع كتب "التراث الإسلامي" للبلاد    توقعات أحوال الطقس ليوم الأربعاء    آينتراخت يفتقد فيرنانديز لمدة أربعة أسابيع    هل يمكن لترامب نشر الجيش داخل الولايات الأمريكية؟    "كورونا" توقف عمليات شراء المنعشين للأراضي    ارتفاع أسعار النفط وخام القياس العالمي برنت يتخطى 40 دولارا للبرميل    منصة زوم استفادت كثيرا من التباعد الاجتماعي وهذا ما ربحته    موقف مؤسس فيسبوك من منشورات ترامب “يرسي سابقة خطيرة”    ساوثهامبتون يجدد عقد مدربه رالف هازنهاتل    مؤسسة بوطالب تستحضر مناقب الراحل اليوسفي    إيتو: نشأت وأنا ألعب الكرة في الشارع    إطلاق نار على شرطي بنيويورك.. والمحتجون يعودون للبيت الأبيض    هل اخترق “هاكر مغربي” موقع وزارة الصحة الجزائرية؟    بنسالم حميش يهدي "شذرات فلسفية" إلى "المتعزَّلين والمتعزَّلات"    مصطفى حجي يتحدث: هذه أسباب استبعاد “حمد الله”!    أحزاب مغربية وعربية يسارية تُدين "جرائم النظام التركي" في ليبيا    ما أحلاها    «المسيح… النبي المفقود» لأحمد الدبش 1 : الكنيسة المصرية طالبت بمصادرته    “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور : حفظ العقل لايأتي بحفظ المعلومات فقط    إشراقات الحجر الصحي    "مظاهر يقظة المغرب الحديث"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الكونفدرالية تدعو الحكومة إلى إنشاء صندوق وطني للطوارئ دائم لمواجهة الاحتمالات المفتوحة لتطور جائحة كورونا
نشر في الصحراء المغربية يوم 10 - 04 - 2020

دعا المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل الحكومة إلى تطوير الصندوق الخاص بتدبير جائحة كوفيد-19، وتعويضه بصندوق وطني للطوارئ دائم يخضع إلى آليات الحكامة المتعارف عليها، بالنظر للاحتمالات المفتوحة لتطور الجائحة وامتداد تداعياتها ومخلفاتها على النسيج الاقتصادي والوضع الاجتماعي.
وأكد المكتب التنفيذي، في اجتماعه، أول أمس الأربعاء، على ضرورة التنصيص على موارد قارة ومضمونة وذات طابع مؤسساتي لهذا الصندوق الوطني، إضافة إلى التبرعات والمساهمات، مشيرا إلى أنه قرر مراسلة رئيس الحكومة في هذا الشأن.
وقدم المكتب التنفيذي، خلال اجتماعه المنعقد عن بعد، أحر التعازي وأصدق المواساة لعائلات ضحايا وباء فيروس كورونا المستجد في المغرب وعبر كل أنحاء العالم، متمنيا الشفاء لكافة المصابين، ومجددا دعوته للمواطنات والمواطنين بالالتزام بالإجراءات الوقائية.
كما أشاد المكتب التنفيذي، حسب بلاغ له، توصلت "الصحراء المغربية" بنسخة منه، بكل الفئات المهنية والمؤسسات التي مازالت تعمل في هذه الظروف لتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين، وحسن سير وتفعيل كافة الإجراءات الصحية والاجتماعية.
وحيا عاليا كل الأطر الصحية الذين يقفون في الخط الأمامي لمواجهة الوباء بالتزام مهني وروح إنسانية، داعيا الحكومة إلى تعزيز وتقوية كل الوسائل والإمكانيات للعمل، وضمان شروط الصحة والسلامة المهنية لهذه الفئة وللشغيلة عموما.
من جهة أخرى، دعت الكونفدرالية لجنة اليقظة الاقتصادية إلى ضرورة جعل الجانب الاجتماعي أولوية في إجراءات الدعم والتوزيع، وعدم الرضوخ لضغط بعض اللوبيات الاقتصادية، وربط دعم المقاولات بشرط الحفاظ على مناصب الشغل، والتسريع بتمكين الفئات الهشة من الدعم للحد من أسباب انتشار الوباء وضمان الحد الأدنى من شروط العيش الكريم.
وأكدت على ضرورة إحداث لجنة للمراقبة على مستوى لجنة اليقظة الاقتصادية كآلية للتبع والتقييم بإشراك كل الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين، ونشر المعطيات بشكل مستمر ليس فقط بالنسبة للموارد، ولكن كذلك لأوجه الصرف والتوزيع على مستوى المقاولات والفئات الاجتماعية المتضررة من هذا الوباء.
وأكدت الكونفدرالية، في بلاغها، على ضرورة احترام مدونة الشغل والقوانين الاجتماعية، وعدم استغلال الوضع بأي شكل من الأشكال كذريعة للبعض لخرق القانون أو توظيفه لصالح المقاولة على حساب مصالح الأجراء، وتقوية أدوار جهاز تفتيش الشغل وطب الشغل لفرض إجراءات الصحة والسلامة المهنية واحترام القانون الاجتماعي.
ودعت المركزية النقابية الدولة والحكومة إلى اعتماد الإطار السياسي، آنيا ومستقبليا، الذي وضعته منظمة العمل الدولة لمواجهة انعكاسات جائحة كوفيد 19 على عالم الشغل، من خلال تنشيط الاقتصاد والشغل وحماية العمال في مواقع العمل، ودعم المقاولات ذات المسؤولية الاجتماعية، وحماية العمل والمداخيل والارتكاز على الحوار الاجتماعي كإطار مؤسساتي لتدبير المرحلة وما بعدها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.