فلاشات اقتصادية    المندوبية: عودة المغرب إلى الحجر لشهر ونصف ستؤدي إلى تراجع النمو ب 5.1%    منظمة «أوكسفام» تدعو المغرب إلى فرض ضريبة عاجلة على الثروات الكبيرة    وضعية الاقتصاد الوطني بين 2020 و2021 حسب تقارير البنك الدولي وصندوق النقد الدولي    تنصيب ‬جو ‬بايدن‮… ‬‬يوم ‬استثنائي ‬جدا ‬في ‬واشنطن‬    الشرطة ‬والجيش ‬الأمريكيان ‬يواجهان ‬مثيري ‬شغب ‬من ‬داخل ‬صفوفهما‬    أخبار الساحة    سمير الكزاز ينجح في تحكيم مباراة الكونغو والكونغو الديمقراطية    في تصريح للحسين عموتة المدرب الوطني:    طقس الأربعاء…تساقطات مطرية بعدد من المناطق وسماء غائمة    سعيد بوخليط يترجم أهم حواراتها في كتاب    «أربعة شعراء.. أربع رؤى» بدار الشعر مراكش    في عددها الاخير : «الصقيلة» تستحضر الشاعر الراحل محمد الميموني    «جون أفريك» تتوقع عودة سريعة للنمو الاقتصادي في المغرب    مصطفى ابن الرضي يكتب: «محامو» الدولة.. دوام الحال من المحال    أم ثلاثينية تضع حدًا لحياتها بطريقة مؤلمة في جرسيف    طقس الثلاثاء.. بارد نسبيا إلى بارد فوق مرتفعات الأطلس والريف والجنوب الشرقي    المغرب يطلب من الاتحاد الأوروبي التوقف عن الحياد السلبي إزاء الصحراء    هونتيلار يعود إلى نادي شالكه لإنقاذه من الهبوط    برشلونة يقرر الطعن على إيقاف نجمه الأرجنتيني ميسي مباراتين    ليستر سيتي يفوز على تشيلسي بهدفين نظيفين ويتصدر الدوري الإنجليزي    في خطو استفزازية للمغرب.. الجزائر وإسبانيا يناقشان فتح خط بحري بين مينائي مليلية المحتلة والغزوات    تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من يومه الثلاثاء على الساعة التاسعة ليلا (بلاغ للحكومة)    رونو المغرب: إنتاج أزيد من 277 ألف سيارة سنة 2020 منها حوالي 210 آلاف بمصنع طنجة    ترامواي الدارالبيضاء يعود إلى العمل بشكل عاد بعد اكتمال الأشغال في موقع فندق لينكولن    تأخر وصول لقاح كورونا للمغرب.. العثماني: شركات الإنتاج تحت ضغط الطلب العالمي وسننتظر    بايدن يصل إلى قاعدة اندروز العسكرية قرب واشنطن    التقدم والاشتراكية يطالب الحكومة بنهج الشفافية في تفسير أسباب تأخر عملية التلقيح ضد "كورونا"    الدار البيضاء: استئناف حركة سير الطرامواي اليوم الأربعاء على مستوى وسط المدينة    الرئيس الأمريكي الجديدة جو بايدن يكشف عن تشكيلة إدارته، و هذه هوية و مسار عناصرها بالتفصيل.    نشرة حمراء تفضي إلى اعتقال فرنسي بأكادير لارتكابه اعتداءات جنسية على أطفال    النظام الجزائري "الصّادق"    في خطاب الوداع.. ترامب: أنا أول رئيس أمريكي لم يخض حربا وأدعو للصلاة لنجاح بايدن    المغرب يرد على الإنتقادات الواردة في تقرير هيومن رايتس ووتش: "مسيس" و"ترويج للمغالطات"    برلمانيون يطالبون بخبرة وطنية للمحروقات    مغربية الصحراء.. الإعلان الأمريكي يوزع على الدول ال193 الأعضاء بالأمم المتحدة    السيد محمد سعيد العلي المدير الاقليمي بمديرية وزان ينتقل الى المديرية الاقليمية بالعرائش    رونو-المغرب تنتج أزيد من 209 آلاف سيارة بمصنع طنجة خلال 2020    مثلما وقع لليهود في ألمانيا .. مشروع قانون سيجعل لكل مسلم في فرنسا استمارة أو فيش    أمطار "يناير" تنعش حقينة سدود سوس ماسة وتعيد الأمل لفلاحي الجهة    بالارقام.. هذه هي المطارات المغربية الأكثر تضررا من الجائحة    نشرة كورونا.. 1246 إصابة جديدة في المغرب و34 وفاة و940 حالة شفاء    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    "مونديال الأندية" يضع الأهلي في طريق البايرن    فقرة جديدة من "نوافذ شعرية" لدار الشعر بمراكش    أنباء عن رفض إدارة إشبيلية عرضا ب30 مليون أورو لبيع النصيري    رئيس الحكومة يكشف معايير اللقاحين المعتمدين بالمغرب    أمطار قوية مرتقبة غدا الأربعاء بعدد من مناطق المملكة    الحكومة تُقرر تمديد العمل بالإجراءات الإحترازية "الجديدة"    المغاربة يتخوفون من إعلان حجر صحي شامل بسبب سلالة كورونا الجديدة    الجزائر تطلق مناورات عسكرية بالذخيرة الحية والنسخة الأحدث من صاروخ كورنيت الروسي على الحدود مع المغرب    "معرض تونس الدولي للكتاب" يطلق مجموعة من الجوائز    عبد الإله شيد ل"فبراير": تحديت المجتمع في "الشطاح"    صدور العدد الجديد من "الحياة الثقافية"    حفل توقيع رواية "أنتَ طالق" للكاتبة الأردنية هبة فراش    فلسعة    سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





برنامج إسرائيلي للتجسس في المغرب لملاحقة المعارضين
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 10 - 2018

رصد مختبر كندي متخصص في التكنولوجيات الحديثة، برنامجا للتجسس تحت اسم “بيغاسوس” استهدف المغرب و15 دولة عربية أخرى، من إنتاج الشركة الإسرائيلية “NSO” المتخصصة في إنتاج برامج الحرب الرقمية، والتي لا تبيع منتجاتها إلا بترخيص من وزارة الدفاع الإسرائيلية، وأفاد المختبر أنه طيلة العامين الماضيين استهدف البرنامج 175 معارضا وناشطا حقوقيا في دول عربية وأوربية وإفريقية.
ويرجح مختبر Citizen Lab أن البرنامج تستخدمه الحكومات في المنطقة من أجل ملاحقة المعارضين، من خلال مشغلات يوجد أحدها بالمغرب تحت اسم “أطلس”، ويستهدف هواتف أشخاص داخل المغرب، وآخرين في دول عربية أخرى مثل الجزائر وتونس والإمارات، وآخرين في ساحل العاج وفرنسا. ويشير تقرير المختبر إلى أن المشغل “أطلس” بدأ تشغيله منذ غشت 2017 حتى الآن. وكشف التقرير المنشور على موقع المختبر الإلكتروني أنه بالنظر إلى عدد المشغلين والدول العربية المستهدفة بالبرنامج، ظهر أن الإمارات تتصدر القائمة بستة مشغلين، تليها قطر ب5 مشغلين، ثم الأردن بثلاثة مشغلين، ثم لبنان والمغرب والبحرين وتونس باثنين، وأخيرا السعودية والجزائر والعراق ومصر وعمان وليبيا والكويت واليمن بمشغل واحد.
وبحسب ما جاء في التقرير، فإن المختبر عمل على تطوير تقنيات جديدة لمسح الأنترنيت، وتمكن من تحديد 45 بلدا يقوم فيها مشغلو برنامج “بيغاسوس” بإجراء عمليات تجسس وملاحقة. وأفراد التقرير أنه بين غشت 2016 وغشت 2018، قام المختبر بمسح على الأنترنيت بحثا عن مشغلات مرتبطة ببرنامج “بيغاسوس” للتجسس، وعثر على 1091 عنوان (IP) يطابق البصمة الخاصة بالمختبر، كما عثر على 1014 اسم نطاق (الدومين) يشيرون إلى العناوين السابقة، وقام بتطوير واستخدام تقنية جديدة تحت اسم “أثينا” لتجميع وترتيب النتائج التي عثر عليها ضمن 36 نظاما ل”بيغاسوس”، وكل نظام منهم يعمل بإدارة مشغّل مختلف.
كما قام المختبر بتصميم وإجراء دراسة لفحص “ذاكرة التخزين المؤقت لDNS” حول العالم على أسماء النطاقات المتطابقة من أجل تحديد الدول التي كان كل مشغل يتجسس فيها. وحدد المختبر انطلاقا من ذلك 45 دولة، يمكن لبرنامج “بيغاسوس” إجراء مراقبة فيها للهواتف. ولاحظ أن ما لا يقل عن 10 من مشغلي “بيغاسوس” تستخدم لملاحقة ومراقبة أشخاص خارج حدود بلدهم. واعتبر المختبر هذه النتيجة بأنها تعكس “صورة قاتمة عن المخاطر التي تتعرض لها حقوق الإنسان، وذلك بسبب الانتشار العالمي لشركة NSO الإسرائيلية”، كما أكد وجود 6 بلدان استخدمت هذا البرنامج “بشكل شيء لاستهداف المجتمع المدني”، وهي البحرين وكازاخستان والمكسيك والمغرب والسعودية والإمارات.
وأفاد التقرير أن “ييغاسوس” يتم استخدامه أساسا من قبل دول معروفة ب”انتهاك حقوق الإنسان، ولديها تاريخ من السلوك التعسفي من قبل أجهزة أمن الدولة”، وأضاف “وجدنا مؤشرات على وجود مواضيع سياسية محتملة داخل المواد المستهدفة في العديد من البلدان، مما يلقي بظلال من الشك على استخدام التكنولوجيا كجزء من التحقيقات الجنائية”. ويشير التقرير إلى كيفية اشتغال “بيغاسوس”، وأوضح أنه الطرف المشغل للبرنامج ويبعث رسالة إلى الشخص المستهدف تتضمن إخبارا بوجود معلومات مهمة يمكنه الحصول عليها بمجرد الضغط على رباط في الرسالة، وهذا الرابط يكون خبيثا بغرض اختراق الهاتف. وفي حال ضغط الشخص المستهدف على الرابط، فإن بيغاسوس يستغل سلسلة من الثغرات غير المعروفة لاختراق الحماية الرقمية للهاتف، ويجري تحميل برنامج التجسس دون علم أو إذن صاحب الهاتف. وحين يتم تثبيت “بيغاسوس” على الهاتف، يبدأ في الاتصال بمركز التحكم لاستقبال وتنفيذ أوامر المشغل، ويمكنه حينها أن يرسل البيانات الخاصة بالشخص المستهدف، بما في ذلك المعلومات الخاصة عنه، وكلمات المرور، وجهات الاتصال، والتقويم، والرسائل النصية، والمكالمات الصوتية المباشرة، ويمكن لمشغل “بيغاسوس” أن يشغل كاميرا الهاتف والميكروفون لالتقاط وتسجيل كل ما يدور في المحيط الذي يوجد فيها الهاتف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.