الحكومة تصادق على مشروع قانون يتعلق بحالة الطوارئ الصحية    الفريق الاستقلالي بمجلس النواب يطالب بتدارس موضوع المغاربة العالقين في الخارج    الخطوات الكاملة لغير المسجلين في "راميد" للحصول على الدعم    وهبي يعفي أبدرار من مهام رئاسة الفريق النيابي بمجلس النواب    بوعياش: الجائحة تغلِّب روح الجماعة وتطرح تحديات حقوقية جديدة    بيع أزيد من 10000 تذكرة لمباراة الوداد ضد فيروس كوفيد 19    وشاية كاذبة تضع شخصين في يد درك زاوية الشيخ    سنعود قريبًا إلى حياتنا الطبيعية!!    معه أطباء مغاربة.. ماكرون يلتقى البروفسور راوول المدافع عن محاربة كورونا بال”كلوروكين” – فيديو    مبادرة تطوعية بالحسيمة لصنع أقنعة واقية لفائدة الاطر الصحية    "كوفيد - 19" .. سوس تسجل إصابتين جديدتين    وَمَضَاتٌ مِن الهَدْيِ النَّبَوِيِّ فِي التَّعَامُلِ مَعَ الشَّدَائِدِ    "كورونا" يسبب أكبر أزمة اقتصادية منذ سنة 1929    جماعة في إقليم الحسيمة تتبرّع لصندوق "كورونا"    الرميد يكتب.. فعلها جلالة الملك فهل نفعلها جميعا؟    وزارة الداخلية بالمغرب تنفي أي قرار بإغلاق محلات المواد الغذائية    كورونا.. طلب هام من رئيس الحكومة لعموم المواطنين        الوداد يضع مركز “ويلنس” رهن إشارة السلطات باستضافة مرضى كورونا    زيدان يدعم جهود مكافحة كورونا في الجزائر    “كورونا” بين أزمتي 1929 و2007    بنشعبون: 650 ألف رسالة “اس ام اس” تبرع بها المغاربة لصندوق “كورونا”    نيويورك تايمز: 150 من أفراد العائلة المالكة في السعودية مصابة بكورونا والملك سلمان يعزل نفسه في جزيرة    انخراط مجلس جهة بني ملال خنيفرة بتنسيق مع السلطات الولائية في جهود محاربة كورونا    مصطفى بوكرن يكتب: وباء أسقط النظام    عناصر الأمن بأبي الجعد تضطر لاستخدام أسلحتها الوظيفية لتوقيف شخص حاول قتل شرطي بطريقة وحشية    البارصا يضم "رودريغيز" نجم سوسيداد الواعد    للمرة الثانية.. إسبانيا تمدّد حالة الطوارئ لمواجهة “كورونا”    اليوبي: "عدد المخالطين في المغرب بلغ 8664 شخصا اكتشفنا من بينهم 504 حالة مؤكدة من أصل 1374 حالة مسجلة"    يونس عبد الحميد يتصدر قائمة أفضل 10 مدافعين بفرنسا    لجنة وزارية: وضعية التموين تتسم بالوفرة والاستقرار والأسواق عادية    الكتاني يكشف الأهمية الاقتصادية لسحب المغرب ل3 ملايير دولار من صندوق النقد الدولي    انعقاد البرلمان في ظل حالة الطوارئ الصحية: توضيحات دستورية    كورونا تهزأ بتعليم المغاربة    إسبانيا تنفي إقدامها على مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب    الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية يوحدان جهودهما    “بقا في دارك “عمل توعوي جديد للفنان محمد ياسين    ماهي المحلات الحبسية المستفيدة من الإعفاء من واجبات الكراء بسبب كورونا ؟    وزارة التربية الوطنية تخصص مبلغ عشرة ملابين درهم لدعم البحث العلمي في مجالات ذات صلة بجائحة كورونا    واشنطن تعترض على تعيين رمطان لعمامرة مبعوثا أمميا إلى ليبيا    بلقيس فتحي: كنت سأشارك في “موازين” لكن كورونا حالت دون ذلك    مساهمات إضافية في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا    ستفرج بإذن الله تعالى    جرعة أوكسجين قوية من البنك الأوروبي للمقاولات المغربية تفوق 440 مليون يورو تمويلات فورية ستوفر سيولة نقدية هامة للقطاع الخاص من أجل مواصلة نشاطه    العمال المغاربة بإسبانيا يطالبون بتسوية وضعيتهم القانونية لإنقاذ الموسم الفلاحي    محمد رقوب: لم يعد من الممكن للمغاربة ارسال جثمان المتوفين بفرنسا نحو بلدهم الاصلي بعد إغلاق المجال الجوي    إسبانيا تنفي مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب    تجريم عدم ارتداء الكمامة    موقع إسباني يكشف عن تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام في مواجهة الأوبئة    فيروس كورونا يودي بحياة 1973 شخصا خلال 24 ساعة بأمريكا    ليلة الحضرة الكناوية    العربية حكم ذهبية في زمن الكورونا    تخفيض رواتب لاعبي الريال    الإيمان والصحة النفسية في زمن كورونا    إيطاليا.. فيلم رعب بمشاهد حقيقية    لاتحص خيباتك ولا تعدد هزائمك    نعمان لحلو: نحن تطبعنا مع اللهو والتسلية حتى ظننا أن هذا هو الفن، أتمنى أن يكون» زمن كورونا» فرصة لكي يرجع الفنان لدوره الأساسي    أيها المنفي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حملات تمشيطية بأسفي على راكبي الدراجات النارية. حجز أزيد من 600 دراجة نارية من الحجم الصغير، و50 من الحجم الكبير و5 شاحنات لنقل عاملات التصبير.،
نشر في أسيف يوم 07 - 12 - 2006

تواصل الهيئة الحضرية للأمن الإقليمي بأسفي حملتها على راكبي الدراجات النارية بأسفي والتي ابتدأت خلال الأسبوع الأول من شهر نونبر 2006 وذلك تبعا للدورية المشتركة بين وزارات العدل والداخلية والتجهيز والنقل في موضوع "تقوية مراقبة مخالفات قواعد السلامة الطرقية" الصادرة بتاريخ 19 أكتوبر 2006 .وتقوم بهذه الحملة مجموعات مكونة من شرطة المرور ورجال امن كانوا تابعين في وقت سابق لشرطة القرب ،حيث ترابط في النقط السوداء وبالخصوص بالقرب من المدارات،وقد تم حجز أزيد من 600 دراجة نارية من الحجم الصغير لعدم توفر أصحابها على الخوذة أو انعدام التامين والوثائق.
وارتباطا بهذه الحملة ، يعرف المحجز البلدي لأسفي حركة غير عادية من خلال كثرة الدراجات النارية المتوافدة عليه ، حيث يبذل العاملون به مجهودات للتغلب على هذا العدد الهائل ، وفي تصريحه لجريدة "اسيف الكترونية" ، أكد السيد عبد الجليل الرويكا المسؤول على المحجز على أن هناك ضبط لعمليات خروج ودخول الآليات بشكل يومي بتنسيق تام مع المصالح الأمنية ، وان هناك حراسة مشددة على جميع الآليات، منوها في هذا الصدد بهذه الحملة التي استحسنها المواطنون ، مبرزا على أن جميع الآليات المتوافدة على المحجز يتم تصنيفها وتنظيمها بشكل مدقق في أماكن خاصة حتى لا تتعرض للإتلاف، مشيرا على انه في بداية الحملة كانت تتوافد على المحجز أزيد من 120 دراجة نارية في اليوم. وحسب مسؤول امني كبير، فان هذه الحملة ابتدأت في وقت سابق بحجز حوالي 50 دراجة نارية من الحجم الكبير تفوق اسطوانتها عن 125 cm مكعب لعدم توفر أصحابها على البطاقة الرمادية الأصلية ، ورخصة السياقة ، حيث تتواجد في الوقت الراهن بالمحجز البلدي بأسفي في انتظار أن يتم إعادة بيعها في المزاد العلني ، كما شملت الحملة الدراجات النارية التي ترابط أمام المؤسسات التعليمية، و الدراجات التي يتم توقيفها لدى الحراس غير المتوفرين على رخص السماح بالوقوف.وتعرف مدينة اسفي ظاهرة نقل عاملات التصبير عبر شاحنات تنعدم بها مواصفات نقل المستخدمين، حيث يتم تكديسهن داخل الشاحنات بشكل لا يراعي سلامتهن مما ارتأى بالسلطات الأمنية بالإقليم إلى شن حملة على أصحاب هذه الشاحنات حيث تم حجز خمسة منها لعدم توفرها على مواصفات دفتر السير من مديرية النقل .وتتوافد في الوقت الحالي على المحجز البلدي عشرات الآليات في اليوم تتوزع بين الدراجات النارية ، وشاحنات نقل الرمال والجبس ، والعربات المجرورة وفي نفس الإطار ، ارتأت السلطات المحلية بالملحقة الإدارية الخامسة بأسفي مباشرة بعد شهر رمضان إلى شن حملة على الباعة المتجولين خصوصا بشارع إدريس بناصر الذي كان يعرف فوضى عارمة لبائعي السمك مما يعرقل حركة المرور ويساعد على وقوع الحوادث، حيث تم حجز عشرات العربات المجرورة التي يستعملها هؤلاء الباعة المتجولين في بيع منتوجاتهم .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.