ردا على تشميع السلطات بيوت أعضاء العدل والاحسان.. هيئة حقوقية تخرج للاحتجاج تنديدا بالقرار    الحسيمة ضيف شرف الدورة الثامنة لمعرض الأسفار والسياحة بالدارالبيضاء    مهنيون يرصدون تجاوزات في عملية اصطياد الاخطبوط بالحسيمة    الخليفي: لم أجبر نيمار على التوقيع لسان جيرمان    العثماني يعطي انطلاقة تشغيل سيارات كهربائية صديقة للبيئة    تقرير “بي بي سي” : كيف غيّرت الحياة العصرية أجسامنا؟    توقعات بارتفاع الإنتاج في الفوسفاط والصناعات التحويلية خلال الفصل الثاني من 2019    مقتل 30 شخصا على الأقل في هجوم دموي على متابعين لكرة القدم في نيجيريا    بوعيدة يهدد باللجوء إلى القضاء ضد مشيعي خبر استقالته    مدرب مصر: توصلت إلى التشكيل النهائي للمنتخب في نهائيات “الكان”    اليونايتد يتوقع بقاء بوغبا رغم تلميحاته بشأن الرحيل    إدارة أياكس تكشف سعر تخلي النادي عن خدمات الدولي حكيم زياش    حمدالله يخرج بتدوينة مؤثرة بعد الهزيمة الثانية للأسود    كوتينيو استقر على الرحيل.. وهذه هي وجهته المقبلة    عاجل.. بوليساريو تلجأ إلى أسلوب المافيا وتختطف شخصية كبيرة    بعد أسابيع من وفاة والدها…الأمن يستدعي الأستاذة حجيلي للتحقيق    عاجل وبالصور: النيران تلتهم مساحات من المزروعات الهامة باشتوكة أيت باها.    انتحار شاب داخل منزله بمدينة تزنيت    تارودانت…توقيف شخصين يشتبه تورطهما في الاتجار في المؤثرات العقلية    الترويج للمؤهلات السياحية لمناطق الشمال في المهرجان الدولي لماطا بإقليم العرائش    حرب جديدة بين بطمة وماغي    بفضل القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة.. العلاقات بين المغرب ودول أمريكا اللاتينية والكاريبي تعيش دينامية إيجابية قوية    توقعات أحوال الطقس الثلاثاء    أيت ملول: مصلي يسلم الروح أثناء الصلاة    الأوروغواي تغزو الإكوادور برباعية مذوية    عملية عبور “مرحبا 2019” على جدول المجلس الحكومي يوم الخميس المقبل    فيسبوك.. تحديث جديد يستهدف “التعليقات”    المحكمة العليا تقرر وضع والي الجزائر العاصمة السابق تحت الرقابة القضائية    الONCF يستعد لصيف 2019 بعدد قطارات أكثر وخدمات بجودة متميزة    ما العمل بعد تصويت البرلمان المغربي على قانوني الأمازيغية ومجلس اللغات؟    طلبة الطب يهددون بمسيرة احتجاجية ويردون على “اتهامات” الحكومة نددوا بتهديدات الطرد والترسيب    السكتاني يكشف صفقة حشادي المنتقل للبطولة البرتغالية    الفن الملتزم.. مارسيل خليفة يحيي حفلة بمهرجان فاس – فيديو    تطوان… افتتاح مكتبة تحمل اسم الدكتور عباس الجراري    قيادي في تنسيقية الطب: اتهمنا بالانفصال في اجتماع “فقط لأن بشرتي سوداء!”    تطوان.. افتتاح الملتقى الدولي للنحت بمشاركة 34 فنانا من 15 بلدا    فلاش: هانيل يعرض بالرباط    المعتدي على ألمانية بطنجة حاصل على الإجازة في الاقتصاد    تلوث الهواء.. العالم العربي الأسوأ عالميا والأطفال هم الأكثر تضررا    تتويج مشاريع مقاولاتية شابة لتحدي ريادة الأعمال الفرنسي المغربي بالدارالبيضاء    تعزيز التعاون الدولي بين المركزين الماليين تورونتو والدارالبيضاء    احتفاء إيطالي بالعتيبة في فاس    مهرجان مكناس للمسرح في دورته الثانية يفتحح باب المشاركة بجائزة «حسن المنيعي للنقد المسرحي»    الفاسي الفهري يدعو مغاربة العالم للانخراط في انتعاشة القطاع العقاري    في خطوة استفزازية للسوريين.. نتنياهو يضع حجر الأساس لمستوطنة باسم “ترامب” في الجولان المحتلة    الربيع الموؤود .. و ريع استغلال « دين – مال» في السياسة ..    تضرر الصبار بمنطقة «المجدبة» بتراب المحمدية يوجع عدد كبير من المزارعين    وجهة النظر الدينية 13    هجوم حوثي بطائرة قاصف "2 كا"على مطار أبها السعودي    مرشح مثلي سيتزوج من رجل إذا دخل البيت الأبيض    رئاسيات أمريكا .. استطلاع يضع ترامب سادسا في نوايا التصويت    دراسة تربط تناول اللحوم الحمراء بالوفاة المبكرة..خبير: من الأحسن الدواجن والسمك    برلمان "كيبيك" يؤّيد إلغاء 18 ألف طلب هجرة إلى المقاطعة الكندية    هل غلق المساجد عقب الصلاة يعرقل العبادة؟    اكتشاف علمي جديد يساعد على علاج سرطان البنكرياس    ماء العينين: يجب احترام الحياة الخاصة للأفراد وعدم التجسس عليهم    خبراء: هاعلاش الدهون كتجمع فالكرش    إزالة الحجاب بين المادي والعقلي 11    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المصادقة على ميزانية وبرنامج عمل الوكالة الحضرية للحسيمة
نشر في شمالي يوم 06 - 03 - 2019

صادق المجلس الإداري للوكالة الحضرية للحسيمة، اليوم الأربعاء، على ميزانية عام 2019، وبرنامج العمل خلال الفترة الممتدة من 2019 إلى 2021.
وتتوقع ميزانية الوكالة، التي حظيت بإجماع أعضاء المجلس الإداري التي ترأسه وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، عبد الأحد الفاسي الفهري، بحضور عامل الإقليم، فريد شوراق، موارد تصل إلى 47,95 مليون درهم، حيث تتوزع على حوالي 20,85 مليون درهم في شق التسيير و 27,1 مليون درهم في شق الاستثمار.
أما بخصوص برنامج عمل الوكالة خلال الثلاث سنوات المقبلة، فيقوم على استكمال تحيين تغطية الجماعات الترابية والمراكز القروية بوثائق التعمير، ومواصلة إعداد الدراسات العمرانية وإعادة الهيكلة الدواوير المهمة سكانيا، ومواصلة وتتبع الدراسات، وتنفيذ محتويات اتفاقية الشراكة بين جماعتي الحسيمة وأبومي كلافي بدولة البنين.
وأبرز السيد الفاسي الفهري، في كلمة بالمناسبة، أن الوكالة الحضرية للحسيمة، باعتبارها ذراعا تقنيا للوزارة، مطالبة ب “مضاعفة الجهود لاعتماد استراتيجية مركزة وشاملة لتهيئ وتدبير مجال الإقليم”، من خلال وضع رؤية مرنة ترتكز على القرب من السلطات والهيئات المنتخبة لإيجاد حلول لانشغالات المواطنين، ومواصلة تحيين وثائق التعمير مع مراعاة الخصوصيات المحلية، ومواصلة إنجاز الدراسات الاستعجالية للتخطيط الحضري، وتأهيل المجالات بتشاور مع كافة المتدخلين، وإعداد دراسات التقويم العمراني وإعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز.
وتابع الوزير أن هذه الرؤية يتعين أن تأخذ بعين الاعتبار مبادئ التعمير المستدام، والمساهمة في تبسيط مساطر دراسة طلبات الرخص بشتى أنواعها وفق التدابير الجديدة الواردة بضابط البناء العام، وإيلاء عناية خاصة لتسهيل دراسة ومنح رخص البناء بالعالم القروي.
وذكر السيد الفاسي الفهري بأن الوكالة الحضرية للحسيمة حققت “عدة مكاسب بالرغم من حداثة عهدها”، مبرزا أن هذه المؤسسة تمكنت خلال عشر سنوات من إنجاز 40 وثيقة تعميرية، وبذلك أصبحت نسبة تغطية مراكز الجماعات بوثائق التعمير بالمجال الترابي لنفوذ هذه المؤسسة 100 في المائة، كما أعدت دراسة للمناطق المؤهلة للتعمير، حيث تتوفر اليوم على وثيقة تقنية وعلمية توضح بجلاء المناطق المعرضة لمخاطر الزلازل وانجراف التربة والفيضانات، سيجري إدراج نتائجها خلال عمليات تحيين وثائق التعمير.
وخلص إلى أن الوكالة الحضرية يجب أن تتموقع كشريك أساسي في الإقليم وأن تساهم في تذليل الصعاب وتقديم حلول للإشكاليات المطروحة، وذلك في إطار ما تتيحه القوانين والأنظمة الجاري بها العمل، مشيدا بسعي الوكالة إلى تحيين 37 وثيقة تعمير على مدى 3 سنوات.
من جانبه، قدم مدير الوكالة الحضرية للحسيمة، عبد القادر المرابطي، تناول فيه حصيلة عمل الوكالة خلال عام 2018، والتي تميزت بالانتهاء من 16 وثيقة تعمير ودراسة إعادة هيكلة من أصل 39 عملية، والمصادقة على 813 ملفا من أصل 1017 طلبا يتعلق بمشاريع البناء، ما مكن من إنتاج 2427 وحدة سكنية، باستثمار يناهز 971 مليون درهم، والموافقة على 232 ملفا للبناء بالعالم القروي.
بدوره، حث السيد شوراق على ضرورة جعل منظومة التعمير بالحسيمة متأقلمة مع الخصوصيات الاجتماعية والاقتصادية والجيولوجية للإقليم، الذي يحظى بعطف مولوي خاص، وقادرة على الاستجابة لاستدراك “التراكمات السلبية على مدى سنوات”، موضحا أن إشكالات التعمير بالإقليم تتطلب “تدخلا خاصا ومبتكرا ومرنا في إطار للقانون”.
وفي ختام الاجتماع، الذي جرى بحضور مسؤولين مركزيين بالوزارة وعدد من رؤساء المجالس المنتخبة والغرف المهنية ورؤساء المصالح الخارجية وهيئة المهندسين المعماريين، تمت المصادقة على 3 توصيات تتعلق بدعم اتفاقية الشراكة بين جماعة الحسيمة وجماعة وأبومي كلافي بجمهورية البينين للتعاون في مجال التأهيل الترابي والعمراني والتنمية المحلية والمستدامة، واتفاقية تمويل لإجراء دراسة خريطة قابلية البناء في المناطق المعرضة للزلازل، وإعفاء مديرية الأملاك المخزنية من بعض الأتعاب المترتبة على الخدمات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.