طنجة.. توقيف مبحوث عنه على الصعيد الدولي في قضايا الاتجار الدولي في المخدرات    توقيف متطرف سابع على علاقة ب »خلية سلا »    الاتفاق على اللجوء إلى تحكيم الوكالة الوطنية للتأمين الصحي بخصوص التكفل بالولادات القيصرية    العرائش: تقديم أدوات تمويل المقاولات الصغيرة والمقاولين الذاتيين    قطار كيم جونغ أون يصل إلى روسيا    لاعب ليفربول الإنجليزي ميلنر يشجع مانشستر يونايتد    بالفيديو.. شاهد الهدف الأسرع الجديد في البريميرليغ    غيابات في صفوف الرجاء أمام الحسنية برسم مؤجل الجولة 17 للبطولة الإحترافية الأولى    نجم ريال مدريد الواعد مطلوب في أياكس أمستردام    السويسري بارنيتا يعتزل كرة القدم في نهاية الموسم الحالي    الرصاص يلعلع بالبيضاء لتوقيف مجرم هاجم والدته وأسرته بالسلاح الأبيض    مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    مصرع طفل رضيع جراء اشتعال النيران بمنزل في طنجة    بعد صمت طويل الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات واولياء التلاميذ بالمغرب تهدد بتنظيم وقفات احتجاجية في جميع ربوع الوطن    توقيف برتغالي بطنجة مبحوث عنه دوليا في قضايا الاتجار الدولي في المخدرات    بسبب نعجتين….راعي يقتل طفلاً في العاشرة من عمره    عائلات معتقلي "حراك الريف" تستعد للاحتجاج أمام مندوبية السجون لإنقاذ حياة أبنائها المضربين    #ملحوظات_لغزيوي: الإسلام والمسيحية: القتل الغبي !    الباحثة ياسمين الحسناوي تناقش أول أطروحة بالمغرب باللغة الانجليزية في موضوع "السياسية الخارجية الجزائرية في نزاع الصحراء    رونار يكشف لقناة فرنسية تشكيلة الأسود    احتفالا بالمسافر المليون .. "البراق" يقدم مفاجآت لزبنائه بمحطة الرباط أكدال    المغرب يستعرض بشرم الشيخ تجربته في مجال حماية حقوق الأجانب واللاجئين    سحب كثيفة ورياح معتدلة خلال طقس نهار اليوم    المهرجان الجامعي الدولي للسينما والآداب بأكادير في دورته الثالثة    الجائزة العالمية للرواية العربية.. رواية “بريد الليل” للبنانية هدى بركات تفوز ب 50 ألف دولار    قصيدة جديدة للشاعر المغربي إدريس الملياني    فلاشات اقتصادية    ملفات التعمير تشق “المصباح” في أكادير    الحوار الاجتماعي.. الداخلية توصلات بمطالب جديدة من النقابات قبل التوقيع على الصيغة النهائية    الجزائر.. إيداع الإخوة كونيناف الحبس المؤقت    درجات الحرارة الدنيا والعليا المرتقبة اليوم بشمال المغرب وباقي مدن المملكة    ابتَعَدَ عن المشرق ، كي لا يحترق 3من5    خلال اجتماع تنسيقي للاطلاع على التدابير والإجراءات الضرورية بخصوص تتبع وضعية تموين السوق الوطنية شهر رمضان المبارك: إحداث لجنة مركزية لتتبع مسار عملية المراقبة ووضعية الأسواق وإعادة العمل بالرقم الهاتفي الوطني 5757 لتقديم الشكايات    ندوة دولية حول البلاغة الجديدة بين التجربة التونسية والمغربية ببني ملال    رسالة متأخرة إلى الشاعر محسن أخريف : تحية لك وأنت هناك    « امتحانات الباكلوريا » تجمع غنام بهدى سعد    فرع الحزب بالصخور السوداء ينظم لقاء مفتوحا مع حسن نجمي    عبد الإله رشيد يفي بوعده تجاه معجبيه    محترف أصدقاء الخشبة باكادير ينظم جولة مسرحية وطنية لعرض :”مسرحية البلاد الثانية”    الرسم على حيازة الاراضي ارتفع بنسبة 50 منذ سنة 2016    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجيرات سيرلانكا إلى 359 قتيلا واعتقال 60 شخصا    العثماني : الحكومة مرتبطة بعقد أخلاقي    المديرية العامة الفرنسية للطيران.. المغرب ضمن الوجهات الأكثر دينامية    العدد ديال الشارفين فالعالم تجاوز عدد الأطفال    11 ساعة في الجحيم .. قصة طفل فلسطيني مع جرائم جيش الاحتلال    ليفربول يواجه دورتموند واشبيلية ولشبونة    بعد تمرير التعديلات.. السيسي للمصريين: أبهرتم العالم باصطفافكم الوطني ووعيكم القومي    نقطة نظام.. إنهم يوظفون أموالكم لقتل جريدتكم    واشنطن تؤيد حكما مدنيا في السودان ودول افريقية مع مهلة 3 اشهر    ندوة وطنية حول إسهامات جد الدولة العلوية مولاي علي الشريف بمراكش يوم السبت المقبل    مخاض الأمة والوعد الصادق..    أسبوع التلقيح    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    دراسة .. تبادل القبلات والموسيقى تحمي من الفيروسات والبكتيريا من بينها الإنفلونزا ونزلات البرد    دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!    دورة تكوينية في "قواعد التجويد برواية ورش عن نافع" بكلية الآداب بالجديدة    منظمة العمل الدولية.. حوالي ثلاثة ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شاب معاق معجزة حافظ لكتاب لله لحبيب المومو بمسجد الرحمة بأحد أولاد فرج
نشر في الجديدة 24 يوم 29 - 05 - 2012


تحرير/ محمد الماطي

كنت قد دعيت لحفل أهل القران الكريم بأحد أولاد فرج ضواحي مدينة الجديدة لأحضر الملتقى القراني الثاني لتكريم أهل القران، من تنظيم المجلس العلمي المحلي للجديدة وتنسيق مع جمعية البر لمسجد الرحمة، وقد رافقني إلى مكان الحفل الصديق العزيز الإطار بالمجلس العلمي عبد المجيد صيحي على متن سيارته، وما أن بلغنا المكان إلى المسجد متأخرين لبعض دقائق معدودات حتى سمعنا صوت المقرئ المعجزة الذي بلغت شهرته الأفاق، الحبيب مومو وهو يتهدّج مجودا أية من القران الكريم،شاب معاق لا يمشي إلا بشق الأنفس ولا يتكلم إلا بجهد جهيد يتتعتع في النطق،نذر نفسه لتلاوة القرآن الكريم، لايجد حياته إلا مع كتاب الله وفي ضيافته بين دفتيه مترنما،الإصغاء إليه ورؤيته تستدر العين دمعها وتطرب النفس فلا تكل ولا تمل حين تسمعه، انه الشاب المعجزة الحافظ لكتاب لله الحبيب المومو.

وبدأ طوفان تجويده بصوته المتلعتم الجهوري يصدح من المكبر الصوتي فوق المسجد ليعم فضاء المسجد وكل الفضاءات المجاورة، و كنت وقتها والله قد خالجني شعور بالبكاء صاحبه قشعريرة سرت في كل أجزائي نفسي لم أستطيع معه أن أمنع العبرات تنهمر على وجهى تأثراً وإعجابا بالمعجزة المومو وبكيت متأثرا من قدرة الله فى خلقه، ولم اشعر إلا وانأ أهرول مسرعا إلى داخل المسجد لاقتناص فرصة اللقاء به لأول مرة،وكان المغاربة جمعاء و ملايين من العرب من مختلف البقاع تأثروا بعد فوزه في المسابقات الإقصائية "الأحفظ" التي جرتها قناة "الفجرالفضائية لجمهور المرشحين من جميع الدول العربية،والتي جرت بين آلاف المتسابقين من شتى بلدان الوطن العربي، وعبر العديد ممن شاهدوا الحلقة عن مدى اعجابهم بالقدرات الهائلة بالحافظ المغربي الحبيب المومو، ووصفه الكثيرون بانه معجزة هذا القرن. سبحانك ربى اسأل الله ان يغفر لنا ويرحمناونحمده على نعمه الذى انعم بهاعلينا ونحن مقصرين فى حقه اللهماغفر لنا وارحمنا اللهم اغفر لنا وارحمنا.

في بداية الملتقى تناول الكلمة الاستاذ الفاضل عبد الله شاكر رئيس المجلس العلمي المحلي بالجديدة، فقد تكلم حفظه الله في فضل قراءة القرآن وحفظه والعمل به، واشار الى ان منطقة دكالة كانت قد عرفت من الدارس العتيقة والكتاتيب القرانية التي تخرج منها ثلة من العلماء واهل القران الكريم وعلى راسهم الشيخ الحافظ المجاهد ابو شعيب الدكالي ومحمد الرفاعي، وشدد الاستاذ الفضل عبد الله شاكر على ضرورة العناية بالكتاتيب القرانية والعناية باهل القران الكريم، وقال في معرض كلمته ان هذه التظاهرة قد جمعت بحمد الله حفاظ كتاب الله العزيز لتهتم بهم وتشجعهم حاثا على مواصلة قراءة الحزب الراتب جماعة صباحا مساء كوسيلة مثلى لحفظ الذكر الحكيم في الصدور، الى ذلك تلته كلمة جمعية البر، لتشرع فعاليات الملتقى الديني في القراءات فردية والجماعية الى قراءات جماعية وفردية، وتقديم تجارب ناجحة في تحفيظ القرآن، وعرض فيه الدكتور عز الدين توفيق " حقوق القرآن على المسلم" والتي لخصها في حق التلاوة ، وحق التدبر وإدراك المعنى، وحق التطبيق والعمل ، والتلاوة والفهم كلاهما يراد بها التطبيق،وحق الحفظ فلا يقبل منه أن يكون جاهلا بالقرآن كله، ثم يتنافس على حفظ ما يستطيع، وحق التبليغ" بلغوا عني ولو آية " تبليغ القرآن ونشره وتعليمه كل هذا مهمة تدخل في الحق الخامس، ويقم بهذه المهمة خيار الأمة " خيركم من تعلم القرآن وعلمه" وقد يسهم المسلم بالتشجيع والدعم، وغيرهاوبعد تناول وجبة الغداء استأنفت الشطة الملتقى بتكريم ثلة من العلماء واهل القران الكريم ، التسير والادارة فكان تحت إشراف الاستاذ عبد الرحيم أوشن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.