ماطولوش بزاف.. براد بيت تفارق مع المانكان نيكول بوتورالسكي    إسبانيا تمديد حالة الطوارئ لمدة ستة أشهر    إدامين: القيم التي تدافع عن الرسم الكاريكاتوري هي نفسها التي تحارب الإسلاموفوبيا -حوار    حزب فوكس اليميني يطالب الحكومة الإسبانية بنشر صواريخ قبالة سواحل الناظور    اعتقال مشتبه فيه بالتخطيط لتنفيذ اعتداء على كنيسة قرب باريس    الرئاسة الجزائرية: تبون باشر تلقي العلاج المناسب وحالته الصحية مستقرة    مرتضى اعمراشا يكتب: عودة إلى ليلة الأمل.. 28 أكتوبر!    الأمم المتحدة تدين الهجوم المرتكب في مدينة نيس الفرنسية    معلومات عن منفّذ هجوم نيس "إبراهيم العيساوي" و هكذا وصل إلى فرنسا ؟    جلالة الملك يبعث برقية تعزية إلى أسرة الموظف المقتول بسجن تيفلت    حطمناروكور جديد فالإصابات بكورونا اليوم.. 4320 مغربي ومغربية تصابو و66 ماتو و3320 تشافاو.. الطوطال: 212038 إصابة و3572 وفاة و174911 متعافي.. و33555 كيتعالجو منهم 787 فحالة خطيرة    الملك يبعث برقية تعزية خاصة لأسرة مصمم لوغو أكادير، وهذا ما ورد فيها.    حالة الطقس ليوم غد الجمعة    كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب: وزارة الصحة فشلت في توفير لقاح الانفلونزا الموسمية للمواطنين    بنك المغرب: القروض البنكية تسجل ارتفاعاً بنسبة 4 في المائة في شهر واحد    بنعبد القادر.. أكثر من مليون قضية جديدة مسجلة بالمحاكم خلال 9 أشهر الأولى من السنة    رسميا.. تأجيل مباراة الزمالك والرجاء ونهائي أفريقيا لأجل غير مسمى    ميلان وليستر يواصلان انطلاقتهما الناجحة.. وخسارة مفاجئة لتوتنهام بالدوري الأوروبي    "ميني تسونامي" يضرب الشريط الساحلي بالرباط    زاكورة…اعتقال شاب يعمل ضمن شبكة إجرامية للتهريب الدولي للمخدرات    بشهادة مسؤول جامعي: صندوق محمد السادس للاستثمار مصدر هام لموارد المشاريع    جهة الشرق تسجل 12 حالة وفاة و566 إصابة    سدود أمنية بمختلف مداخل ومخارج مدينة الرباط    العثور على جثة شاب معلقة بحبل بضواحي شفشاون    بعد صمت طويل.. بنكيران يخرج لينتقد ماكرون ويدعو إلى الاحتجاج والمقاطعة عوض "العنف وقتل الأبرياء"    زياش سعيد بالرسمية وبالهدف الأول    في ظل الموجة الثانية من كورونا.. منظمات دولية تطلق نداء لإبقاء المدارس مفتوحة    برئاسة العامل جاري.. المصادقة على مشاريع اجتماعية وتنموية بالمضيق الفنيدق    الناظور.. 79 إصابة جديدة وحالة وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية    الرجاء يستعيد لاعبيه المصابين بكورونا قبل موقعة الزمالك !    المغرب يسجل 4320 حالة كورونا خلال 24 ساعة    منتجات فرنسية تُخفّض الأسعار في الأسواق المغربية !    تقييم خطة عمل الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب خلال اجتماع بالرباط    مستجدات الحالة الوبائية بطنجة – الخميس 29 أكتوبر    "الكاف" يؤجل رسميا مباراة الزمالك ضد الرجاء    بالفيديو بنكيران: لهذا أنا مرتبك بعد تطورات الرسوم المسيئة للرسول ص !    ترقب كبير يسود بين المغاربة.. مؤشرات عن قرب عودة الحجر الصحي الشامل للمملكة    قبل أسابيع على تعديل اتفاقية التبادل الحر.. الملك محمد السادس يراسل الرئيس أردوغان    خبير شيلي يرصد ورطة أعداء مغربية الصحراء    أكادير : اليابان تعزز استثماراتها مع جهة سوس ماسة .    عبد الرحيم الصويري يتألق خلال مشاركته في برنامج "ذا فويس سينيور"-فيديو-    سفير أمريكا: لهذا العلاقات بين واشنطن والرباط "أقوى من أي وقت مضى"    شاهدوا تقاليد ذكرى المولد النبوي مع عائلة فاسية.. العصيدة والكرعة معسلة    صونيا نكادي: أعتذر عن عدم الرد.. كورونا أفجعني في والدي    محاولة سرقة مبالغ مالية وسط وكالة بنكية بتزنيت تنتهي بالفشل.    خوفا ‬من ‬المفاجآت.. الذهب ملاذ آمن في زمن كورونا    وفاة الإعلامي إدريس وهاب متأثرا بمضاعفات كورونا    رحيل محمد المليحي.. كورونا ينهي حياة رائد الفن التشكيلي المغربي    المطالبة باستفادة أكبر عدد من الصناع التقليديين بجهة الشمال    نص: لم يكن البحر غافلا عن حرائقه    جديد الكتب : « التجربة والرؤيا ..» للكاتب عبد اللطيف سندباد رنين الرؤيا في شعر عبد الكريم الطبال    بنك المغرب: المغاربة يجدون صعوبة في التخلي عن الأوراق النقدية : معاملاتهم المالية بالنقود فاقت 266 مليار درهم    قراءة في رواية «حين يزهر اللوز» للكاتب محمد أبو العلا    السياسة بدون أخلاق .. وجه من أوجه الفساد    تعاون فني يجمع "تيتو وديجي حميدة" بلسان الريف    مهنيو الصيد البحري يطلبون ضمان مصادر العيش    هل عرفتني..؟    12 وردة زكية من بستان أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم البهية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد الجدل الذي أثاره ألبوم أصالة..الأزهر: الاقتباس من الحديث النبوي في الغناء لا يجوز شرعاً
نشر في نون بريس يوم 24 - 09 - 2020

أثارت أغنية الفنانة السورية أصالة نصري «رفقا» ضمن ألبومها الجديد «لا تستسلم» سجالا في مصر، بسبب اقتباسها كلمات من الحديث النبوي الشريف «استوصوا بالنساء خيرا».
إذ يقول مطلع الأغنية التي أثارت غضب مرتادي مواقع التواصل «رفقا بمن عنهن قيل استوصوا خيرا بالنساء فقد خلقهن بضعفهن».
ودعا مجمع البحوث الإسلامية في الأزهر إلى «عدم الاستماع أو الترويج لأي أغنية يتم فيها الاقتباس من الأحاديث النبوية» معتبرا «الاقتباس من أحاديث النبي ليصبح جزءا من أغنية، غير جائز شرعا ولا يليق بمقام النبوة».
وزاد في بيان أنه «تابع ما تداوله بعض وسائل الإعلام، ووسائل التواصل الاجتماعي، حول الأغنية» موضحاً أن «الاقتباس من الحديث النبوي، أو جملة منه ليصبح جزءا من أغنية، أمر لا يليق بمقام النبوة ولا مكانة الأنبياء، ولا يجوز شرعا لما قد يلابس أداء الأغاني ويلتصق بها من أمور تتنافى وجلال النبوة».
ودعا لعدم الاستماع لأغنية «رفقا» لأصالةونصح المجمع «المسلمين كافة بعدم التعرض لسماع مثل هذه الأغاني أو التغني بها أو ترويجها، وعليهم أن يعلموا أنهم مأمورون بتوقير النبي العظيم، صلى الله عليه وسلم، وإعزازه، وإعلاء قدره ومقامه والبُعد بأحاديثه الشريفة عن ساحات التسلية واللهو».
مؤلف الأغنية، محمد أبو نعمة أشار خلال مداخلة له في برنامج «التاسعة» إلى بعض شعراء الجيل الجديد الذين استعانوا أيضًا ببعض آيات القرآن الكريم في قصائدهم.
وأوضح أنه من الناحية الفقهية اجتهد في البحث في هذه المسألة ووجد أن جمهور العلماء أباحوا الاقتباس ما دام لا يخدش الحياء أو يتم توظيفه في غرض دنيء، مشيرًا إلى أنه أراد استخدام الاقتباس في غرض محمود وليس دنيئا، وهو التوجيه بحسن معاملة النساء، ولم يجد أنسب من الحديث الشريف لتوصيل مثل هذه الرسالة للناس.
لكن عبد المنعم فؤاد، أستاذ العقيدة والفلسفة في جامعة الأزهر، بين إنه «ليس من اللائق أن يُذكر نص القرآن الكريم أو الحديث الشريف، ويتم تحويله إلى أغنية، ونحن نعرف أن الأغاني للتسلية والسمر».
وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع البرنامج نفسه: «نحن لا نكفر ولكنه ليس من اللائق تحويل الحديث أو القرآن إلى أغنية، فالأحاديث النبوية الشريفة والقرآن الكريم ليس للتسلية أو السمر». ونوه بحسن النية والغاية التي كان يريدها مؤلف الأغنية في إيصال رسالة محمودة، مستدركا بالقول: «لكن لا بد إذا كانت الغاية طيبة أن تكون الوسيلة مناسبة لها». وتابع: «الأحاديث النبوية لا يُغنى بها ولا تعرض على المسارح فتصاحبها الموسيقى وقد يصاحبها الرقص بعد ذلك.. فلكل مقام مقال» موضحا أن الأحاديث النبوية لها قداستها مثل القرآن تمامًا؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى. وواصل حديثه: «الدين لا يُستعمل كوجبات سريعة ولكن يحتاج إلى تأن وتعليم وقراءة، وفهم كل كلمة منه ويأخذ منه الأحكام الشرعية والمستحب والمكروه».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.