إيران تستدعي سفير بريطانيا بعد اتهامات بالهجوم على ناقلتي نفط    طنجة تحتاج إلى 67 مليون متر مكعب من المياه    سابقة.. مهرجان ملحونيات بآزمور يمنح 220 اعتماد صحفي و500 درهم لمواقع الكترونية لتغطية 3 ايام من المهرجان    كندا تفتتح منافسات الكأس الذهبية 2019 برباعية    14 مليار درهم كلفة الحوار الاجتماع    أصيلة تجدد عهدها مع موسمها الثقافي الدولي بفعاليات فكرية وثقافية    البيضاء.. العثور على جثة متعفنة لستيني    ثلاث جوائز للمخرج القصري أسامة عزي ضمن المهرجان المغاربي للفيلم    من بعد قرار ترامب.. “هواوي” غادي تدخل عالم السيارات ذاتية القيادة فهاد العامين    برافو بوليس طنجة :اعتقال الشاب الذي اعتدى على مسنة ألمانية بطنجة وحاول دبحها    بالصور والفيديو : يوم حافل بالانشطة في مهرجان ماطا بجماعة عياشة    خبراء: هاعلاش الدهون كتجمع فالكرش    السلفادور تقرر سحب اعترافها ب "الجمهورية الصحراوية" الوهمية    ندوة بطنجة ترصد التوجهات الحديثة لمحكمة النقض في المنازعات العقارية    ميسي والأرجنتين يسقطان أمام كلومبيا في بداية مشوارهما ب"كوبا أمريكا"    اختتام الدوري الرمضاني لأزيلال على وقع الاحتجاج على سوء التحكيم والتنظيم وهزالة قيمة الجوائز ومطالب بالكشف عن مصير الدعم المقدم لمنظميه    توقيف 150 شخصا في إطار العمليات الأمنية لزجر أعمال الغش في “الباك”    كولومبيا تحبط الأرجنتين وميسي بثنائية في "الكوبا"    ندوة بطنجة تقارب الهجرة واللجوء من زوايا حقوقية وإعلامية    ورطة اتصالات المغرب    أزيد من 1500 تلميذ وتلميذة يؤثثون فضاء تطوان مبدعة    أول ظهور للطيفة رأفت وهي حامل.. تلهب جمهور أكادير وبطنها منتفخ    كولومبيا تهزم الأرجنتين في "كوبا أمريكا 2019"    إسبانيا تسلم في سرية متورطا في اعتداءي مدريد والبيضاء للمغرب    مجزرة الخرطوم..البرهان على خطى السيسي    الناظور.. مؤثر جدا: دموع الفرح والإيمان بالقدر في قرعة الحج 1441ه ،بالملحقة الثانية+ فيديو واللائحة    رفع نسبة الحديد في القمح والأرز و الشعير لتفادي مخاطر فقر الدم وسط الناظوريين    تتويج ملكة جمال حب الملوك 2019    عن اضراب طلبة كليات الطب    التعادل السلبي بنهي مواجهة بيرو وفينزويلا    معارض للمنتوجات المجالية بساحل شفشاون    أيوب الكعبي يكشف حقيقة “استفزازه” لحمد الله وهذا ما قاله عنه – صورة    بعد 30 سنة.. السلفادور تسحب اعترافها ب”الجمهورية الصحراوية” الوهمية    "هيئة الرساميل" تكشف تفاصيل بيع حصة للدولة في "اتصالات المغرب"    السودان.. إعلان موعد محاكمة البشير والتهم الموجهة له    إرتفاع درجة الحرارة في توقعات الطقس لنهار الغد الأحد    رئيس الحكومة: موسم طانطان أصبح معلمة ثقافية مهمة    نجوم الغناء المغربي في “موسم طنطان”    عرض خليجي يهدد انتقال البركاوي إلى الرجاء    أول قداس في نوتردام منذ الحريق    البحارة فالداخلة مقاطعين بداية صيد الأخطبوط    طنجة .. توقيف المشتبه فيه المتورط في الإعتداء على مواطنة ألمانية    بنعرفة والاعرج وساجد والمصلي فموسم طانطان    زاكورة تخطف الأنظار بأمريكا.. وشفشاون أو الصويرة ضيفة شرف العام المقبل    حظر جمع وتسويق الصدفيات على مستوى منطقة السعيدية    ماء العينين كلاشات الحقاوي وعطاتها علاش دور. النفاق والجبن والغدر وضرب بنكيران والبسالة والتلحميس    صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تترأس افتتاح الدورة ال25 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة    السعودية: لا نريد الحرب لكن تصرفات إيران ليست عقلانية    منظمة الصحة تعلن فيروس الإيبولا “حالة طوارئ” للصحة في الكونغو    دراسة إسبانية حديثة: طهي الخضروات بزيت الزيتون يزيد قيمتها الغذائية والعلاجية    هشام العلوي: خُطط بن سلمان غير واقعية.. وانتشار التكنلوجيا بين الشباب قد يطيح باستقرار السعودية    فاس.. ساجد يوزع معدات للوقاية الشخصية على صناع الدباغة    عيالات سويسرا دارو اضراب من أجل المساواة    هاكيفاش كيأثر طلاق الوالدين على صحة الأطفال    إزالة الحجاب بين المادي والعقلي 11    زيان: سيمفونية من الدرك الأسفل    وزارة الصحة، ورضى الوالدين والحماية الاجتماعية ما بعد الموت : 1 – مستعدلأن أدفع اقتطاع التغطية الصحية لأبي آدم ولأمي حواء رضي لله عنهماباعتبارهما والدَيْ البشرية    بوغبا: لم أُولد مسلما.. وهكذا تغيرت حياتي بعد اعتناقي الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطوة جديدة تفضح التعامل المصلحي للجزائر مع ملف الإرهاب
نشر في الوجدية يوم 02 - 10 - 2010

الجزائر تعارض مقترحا لضم المغرب الى جهود نادي الساحل
ضغطت الجزائر التي احتضنت أول أمس الأربعاء اجتماعا تنسيقيا لرؤساء أجهزة الاستخبارات ببلدان الساحل ( الجزائر، موريتانيا، النيجر، مالي ) بشدة للالتفاف و إجهاض مسعى الوفد المالي باللقاء التنسيقي لاقتراح ضم أطراف أخرى الى تجمع قوات دول الساحل و في مقدمتها المغرب .
وذكرت مصادر متطابقة عن الاجتماع المغلق و المحاط بالسرية الى أن جنرالات الجزائر تحفظوا بشدة على الاقتراح المالي الذي لا قى تجاوب الأطراف الأخرى و القاضي بدعوة المغرب الى الانضمام للتحالف الأمني للاستفادة من الخبرة التي راكمتها المملكة في التعامل مع قضايا الارهاب , و أضافت أن ممثل الجزائر تذرع مجددا باعتبارات واهية للالتفاف و مصادرة رغبة الأطراف الأخرى الحاضرة في الاجتماع قبل أن يقرر تأجيل البت في المقترح بمبرر عدم توفر الاجماع حولها .
و كان مصدر ديبلوماسي قد أكد من باماكو لوكالة الأنباء الفرنسية أنه سوف يطرح اقتراحا على دول كالتشاد والمغرب وليبيا للانضمام إلى ''نادي'' دول الساحل المهتمة بملاحقة قاعدة بلاد المغرب الإسلامي في المنطقة. وعزا أسباب هاته الدعوة إلى ''اتساع رقعة منطقة الساحل'' غير أن الجزائر حسب ذات المصدر تشددت و أكدت على أن مشاكل المنطقة يجب أن تعني أساسا بلدان المنطقة''،قبل أن تتذرع بعدم وجود إجماع بين قادة دول الساحل على مقترح انضمام الدول الثلاث المذكورة للنادي.
و كان المغرب قد انتقد رسميا عدم استدعائه في اجتماعات قادة دول الساحل والمسؤولين الأمنيين لهاته الدول في اجتماعات عقدت بالجزائر لبحث التصدي للإرهاب في المنطقة ومحاربة الجريمة، وكان رد الجزائر واضحا لما أكد الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الإفريقية والمغاربية، في اجتماع نظم شهر مارس بالعاصمة، أنه ''جغرافيا فإن المغرب لا ينتمي لمنطقة الساحل''.
و يتزامن اجتماع الجزائر لأجهزة الاستخبارات في ظل ضغوط من دول غربية و في مقدمتها فرنسا واسبانيا و أمريكا تتابع الوضع الأمني المتردي بالمنطقة بالكثير من الاهتمام و الحرص على مصالحها المهددة ، وفي وقت تتزايد التحديات الأمنية بالمنطقة خاصة بعد إقدام تنظيم القاعدة على خطف خمسة فرنسيين من شمال النيجر، قبل أسبوعين ، حيث تنامت المخاوف من محاولة تدخل جدي للدول المتضررة من عمليات اختطاف رعاياها في المنطقة و مبادرة موريطانيا بصفة إنفرادية على تنفيذ عمليات عسكرية بشمال مالي استهدفت مراكز خلايا القاعدة بدعم لوجيستيبكي من فرنسا و هو ما رفضته الجزائر التي تسعى جاهدة الى إحتكار مجهود قيادة الحرب على الارهاب بالمنطقة و الانتفاع به و أدى الى تدهور للعلاقات بين نواكشوط و الجزائر بعد شن الاعلام الجزائري المقرب من دوائر القرار لحملة إعلامية ممنهجة ضد الحكومة الموريطانية بلغت حدود إتهامها بالتآمر ضد مصالح الجزائر الاستراتيجية .
و كان مجلس الأمن الدولي في إجتماعه الأخير قبل أيام قد تجاهل مطالب الجزائر بالمصادقة على لائحة لتجريم الفدية، واكتفى ب''التنديد بالإرهاب في المنطقة كما دعا 'بان كي مون إلى تعزيز قدرات دول الساحل لمحاربة الإرهاب بعد أن شدد في كلمة له على خطورة الوضع في منطقة الساحل والمغرب العربي. وقال في اجتماع لمجلس الأمن، أمس، إنه ''ملزم بالتعاون مع قادة دول المنطقة من أجل تعزيز قدراتها على مكافحة الإرهاب''..
ذ.رشيد زمهوط


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.