21 لاعبا بلائحة الرجاء لمواجهة مازيمبي    البرلمان الإسباني يصادق بالإجماع على ملتمس ضد المغرب    توقيف شرطي بأكادير متورط في حيازة مخدرات والتبليغ عن جريمة وهمية    أكادير.. اعتقال شخص وضع المخدرات لطليقته في السيارة وشرطي ساعده على التبليغ    بعد الإدلاء بإفادتها في قضية "حمزة مون بيبي".. فاتي جمالي تصور فيديو كليب جديد    الكمامات الطبية” قليلة في السوق.. والصينيين شراوهم بكثرة بعد انتشار “كورونا”    وفاة سفير إيراني بسبب فيروس كورونا    مسؤول بوزارة الصحة: منع دخول "كورونا" إلى المغرب مستحيل    عبيابة : علاقات جيدة و مستمرة تجمع المغرب و السعودية !    إدارة الكوكب المراكشي تنهي عقد البهجة وتعين ميمون مختاري خلفا له    جواو ينوه بالأداء الجماعي لشبان المنتخب    نادي الوداد يستقبل بعثة النجم الساحلي بمطار محمد الخامس    إلغاء قرار وضع حد نهائي لخدمات التيازي    مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا    تكريم عبد النباوي و تأسيس كرسي “مكافحة الفساد” في كلية الحقوق بمراكش !    بعد تعليق السعودية الدخول إليها.. وكالات أسفار مغربية تطمئن المعتمرين    قنبلة تقتل جندياً و تصيب آخرين بجروح في ثكنة عسكرية بالحاجب !    الجزائر تفشل في ثني دول إفريقية عن افتتاح قنصليات بالصحراء    أطروحة مشبال حول خطابة بنكيران.. من الجدل إلى التشريف    الرئيس التونسي يشدد على مكافحة الفقر والفساد    الجزائر.. تبرئة نجل الرئيس الجزائري    إغلاق السفارة الليبية بالمغرب .. الحكومة : إشاعة !    الإصابة قد تنهي موسم إيمريك لابورت مع مانشستر سيتي    مخرجون ونقاد وممثلون يطلقون عريضة لمطالبة أمزازي بإدراج تدريس التربية على الصورة    الياس العماري يقرر الاستقرار في اسبانيا ويفتتح بها فندقا فخما    إغلاق معبر مليلية قريبا وتحويل تدفقات البضائع إلى الميناء المتوسطي    تخليدا لميلادها ال60.. المركزية لإعادة التأمين SCR تطلق شعارا بصريا    رئيس الحكومة ينفي وجود أي حالة إصابة ب”كورونا” بالمغرب ويحذر من نشر أخبار زائفة بشأنه    أخنوش يستعرض محاور الاستراتيجية الجديدة للتنمية الفلاحية    "تعزيز الرخاء" يَعقد "منتدى المحيط الهادي" بكبرى حواضر الصحراء    بوتين لا يستخدم الهاتف الذكي ويصف التلفون القديم ب "الطيب" !!    صدور العدد 11 من المجلة الدولية المحكمة أبحاث معرفية عن مختبر العلوم المعرفية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بالمغرب    "ترامواي" يتسبب في وفاة موظفة بالدار البيضاء        فيروس "كورونا" ينهي حياة سفير إيراني سابق    حقيقة رفض حسني مبارك فيلما من بطولة عادل إمام    العثماني: ترويج أخبار كاذبة بشأن "كورونا" ممارسات "غير معقولة"    محددات معدلات الفائدة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الجمعة    بسبب «كورونا» الدولار الأمريكي يتراجع    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    وزارة التربية الوطنية تفرج عن نتائج الحركة الانتقالية لسنة 2020    قتلى ومصابين في إطلاق نار بمدينة ميلووكي الأمريكية    جميعا من اجل النهوض بالتراث المحلي وفق مقاربة تشاركية لتنمية مستدامة ومندمجة    رئيس صيادلة المغرب لRue20 : الكمامات الطبية الواقية من كورونا نفذت من الأسواق !    وزارة الصحة: التحاليل تكشف سلامة 19 مغربيّا من "فيروس كورونا"    كونفدرالية إسبانية تدين الهجوم على شاحنة مغربية    فاتي جمالي تكشف كواليس الاستماع إليها من قبل الفرقة الوطنية في قضية “حمزة مون بيبي”    مجموعة OCP تطلق المحطة التاسعة من آلية “المثمر المتنقل” بشفشاون    “سويز” تفوز بعقدين لتدبير نفايات رونو و “ب س أ” ب 17,6 مليون أورو    من تنظيم شعبة القانون العام بجامعة الحسن الأول بسطات .. ندوة علمية حول «النموذج التنموي الجديد: قراءة في السياق وسؤال التنمية بالمغرب»    السعودية تُعلّق دخول المملكة لأداء مناسك العمرة بسبب فيروس “كورونا”        لحظة هروب دنيا بطمة من أمام مقر الشرطة بعد اعترافات عائشة عياش    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    المرابط: الاستغلال السياسي و"القراءات الأبوية" وراء مشاكل الإسلام    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باتشات وبدائل النيكوتين للإقلاع عن التدخين
نشر في تطوان بلوس يوم 18 - 01 - 2013

كثيرا ما نربط عدم قدرة المدخن على التقليع عن هذه الآفة بضعف شخصيته أو بعدم قدرته على التحمل وعدم جديته في الرغبة في الإقلاع، و ننسى أو نتناسى بكل بساطة أن التدخين قبل كل شيء هو ادمان على مجموعة من العناصر الكيميائية على رأسها النيكوتين.
قد لا نتفهم الدوافع التي قد تجعل الشخص يبدأ التدخين، وعلى كل حال فهي في جميع الحالات أسباب غير منطقية و غير مقبولة، ولاكن لمساعدة الشخص المدخن على الإقلاع لابد من حل عملي وعلمي لمواجهة عامل الإدمان، بدل الإكتفاء بتحميله المسؤلية عن فشله في التخلص من عادة السيجارة، المكلفة ماديا وصحيا.
من بين الحلول العلمية للبدء في الإقلاع عن التدخين، نجد بدائل النيكوتين بمختلف انواعها ( سيجارة النيكوتين الإلكترونية، لبان النيكوتين، لاصقة النيكوتين، إسبراى النيكوتين).
كيفية عمل هذه البدائل ودورها في الإقلاع عن التدخين
هذه البدائل لا تزيل الإدمان على النيكوتين، لكنها تساعد في التخلص من عادة التدخين كمرحلة أولى، وفي المرحلة الثانية يتوجب على المدخن التخلص من التبعية لمادة النيكوتين.
تستطيع هذه البدائل أن تعوض عن النيكوتين بعد الإمتناع عن التدخين و تقليل الأعراض المؤلمة لذلك، ما يجعل المقلع يفكر فقط في التخلص من العادة الملازمة له في تدخين السيجارة، ويمكن أن يساعد في ذلك باستبدال السيجارة بسواك أو أكل الفواكه الجافة أو غيرها.
كما أنا هذه المواد لا تشكل خطورة بقدر عملية التدخين التي يتم فيها حرق وإستنشاق الدخان المشبع بالإضافة إلى النيكوتين بالاف من المواد الكيميائية الخطيرة التي تؤثر في الجسم كله وخصوصا الرئة بإعتبارها المستقبل الأول لهذا الدخان.
من بين أهم خصائص هذه المواد أنها لا تنقل عدوى التدخين ولا تسبب في التدخين السلبي للآخرين، كما أنها بدون رائحة ولا تتم فيها عملية الإحتراق
وتوجد أنواع من هذه البدائل ويقتصر دورها بمختلف انواعها واشكالها في تزويد الجسم بالنيكوتين
- السيجارة الإلكترونية : تزود الجسم بهذه المادة وتمنح للمدخن ألإستمرار في أسلوب الحياة الذي اعتاده، غير أنها آمنة على الرئة.
- لبان النيكوتين : وهي عبارة عن علكة تمكن مستعملها من إمتصاص ما يحتاجه من النيكوتين عن طريق الفم.
- لاصقة النيكوتين : توضع في الدراع وتعمل بتغلغل النيكوتين في الجلد ووصوله مباشرة إلى الدم.
- إسبراى النيكوتين .
تحذير : عند إستعمال هذه البدائل، يجب الإنتباه إلى الجرعات المأخوذة، فتناول جرعات كبيرة منها قد يؤدي إلى أعراض كثيرة وتسم.
متابعة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.