الدار البيضاء: تفاصيل اعتقال نصاب سوق “القريعة”    مَنْ يصدق أن أمريكا دولة مؤسسات؟!    أولمبيك خريبكة تعود لسكة الانتصارات من "بوابة" نهضة الزمامرة    شقيقان وزوجة أحدهما.. الشرطة تعتقل عصابة متخصصة في الاحتيال المالي    وفاة شخصين وحالة إثنين آخرين حرجة في حادث مروري مروع بجماعة ارفالة إقليم أزيلال    حالة الانتحار جديدة بطنجة    هل تعرض الدفاع لعملية نصب واحتيال؟!    قمة برلين تسعى لطي صفحة الصراع في ليبيا    حشرة “توتا أبسلوتا” تتسبب في إبعاد الطماطم المغربية عن الأسواق الروسية    كرة اليد | المغرب يسقط أمام الجزائر في "كأس أمم أفريقيا" ب33 مقابل 30    تساقطات ثلجية و انخفاض في درجات الحرارة .. ماذا قالت الأرصاد عن طقس الإثنين ؟    النموذج التنموي وقصة النصف المملوء من الكأس    التشكيلة الرسمية للرجاء أمام نهضة بركان    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    هل أسقطت قمة كوالالمبور رضى بنخلدون من منصب سفير المغرب في ماليزيا؟    رئيس إسرائيل يعلق على فتح متحف لليهود بالصويرة ويشكر الملك افتتحه الملك    فيديو: هدف فان دايك في مرمي مانشستر يونايتد تعليق رؤوف خليف    » الوينرز » يعلن مقاطعة مباراة الوداد بأسفي    إشبيلية كان على وشك الانسحاب أمام ريال مدريد بسبب "التحكيم"    تعطل جزئي ل”واتساب” يربك المستخدمين    عفو ملكي استثنائي عن معتقل سلفي ولجنة تدعو إلى طي ملف المعتقلين الإسلاميين    تعرف على المقابل المادي الذي طلبه نورمحمدوف للموافقة على نزال إعادة مع ماكغريغور    “نصاب القريعة” في قبضة الأمن    الملك محمد السادس يتلقى اتصالا هاتفيًا من الرئيس الفرنسي وهذا ما دار بينهما    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم مقابل الأورو والدولار    نانسي عجرم تتخذ قرارا مفاجئا    تفاصيل استقبال رئيس الطوغو للمسؤول المغربي عمر هلال    الحريري يدعو إلى تشكيل حكومة في أسرع وقت لإخماد نار الاحتجاجات    أخرباش: لن أسمح بخطاب تكفيري    سلمى رشيد تغني لممثل مغربي في جديدها.. وتحتل صدارة “الطوندونس”- فيديو    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    الصين تعلن عن 17 إصابة جديدة بالفيروس التنفسي الغامض    هنيئا.. المغرب يدخل نادي الدول المصدرة للغاز الطبيعي    نزهة بوشارب تدعو من تطوان إلى الحفاظ على المهارة الحرفية ومعمار وتراث المغرب    اعتقال عاملة ب “دار البريهي”    شاحنة لنقل مفتي «داعش» البدين    “أباك” تكشف برنامجها الثقافي    طرب في حضرة “راحة الأرواح”    “آدم”… شعرية التفاصيل والألم    مراكش.. كرنفال يحتفل بالحرف التقليدية    “فيدرالية نقابات صيادلة المغرب” ترفض تضامن “اتحاد صيادلة العرب” معها وتعتبره “تدخلا سافرا” في شؤونها الداخلية    شقير يتحدث ل”الأيام24″ عن أسباب استبعاد المغرب من مؤتمر برلين حول ليبيا    سفارة أمريكا بالرباط تصدر دليلا موجها للمصدرين المغاربة    المغرب الأغلى مغاربيا في تكاليف المعيشة    محاولة اقتحام 400 مهاجر غير نظامي من دول إفريقيا جنوب الصحراء لمدينة سبتة    وزير الثقافة يعترف بأن مدينة آسفي لم تعرف أي تأهيل    إدريس اشويكة وفيلمه «فداء» بجامعة القنيطرة    للترويج الاقتصادي.. المغرب يشارك في معرض باماكو الدولي    توج كأفضل إعلامي لسنة 2019.. العلالي ل »فبراير »: مجهود 16 سنة    المغربية إيمان بن يحيى تحتفل بذكرى ميلاد أسمهان بمصر    الصين تعلن عن 17 حالة إصابة جديدة بالفيروس الغامض    دراسة علمية تكشف « سن التعاسة » لدى البشر    عدد سكان الصين يتجاوز 1.4 مليار نسمة في 2019    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    استبدله بأصناف يحبها… ترامب يلغي « الأكل الصحي » من المدارس    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    مقاربة تاريخية مجالية لتازة من خلال كتاب جديد    بايلا بفواكه البحر والدجاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد النباوي: الجوء إلى الاعتقال الاحتياطي ضمن أولويات السياسة الجنائية
نشر في الأحداث المغربية يوم 13 - 12 - 2019


Ahdath.info
أكد الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، رئيس النيابة العامة، محمد عبد النباوي، أمس الخميس بمراكش، أن النيابة العامة تضع ترشيد اللجوء إلى الاعتقال الاحتياطي ضمن أولويات السياسة الجنائية بالمغرب.
وأبرز عبد النباوي في كلمة له بمناسبة ندوة علمية تحت عنوان "الخطأ القضائي في مجال الاعتقال الاحتياطي"، أن ترشيد اللجوء إلى الاعتقال الاحتياطي يواجه عدة صعوبات وإشكالات مرتبطة بالخيارات القانونية للسياسة الجنائية، لاسيما محدودية بدائل الاعتقال بالنسبة للنيابة العامة خارج الكفالة المالية.
فارس وَعَبَد النباوي
وأبرز أن تطبيق الاعتقال الاحتياطي يتطلب المحافظة على الموازنة بين متطلبات حماية حقوق وحريات الأفراد المشتبه فيهم والمتهمين من جهة، وضرورات مكافحة الجريمة وحماية النظام العام وضمان أمن وسلامة المجتمع من جهة أخرى.
من جهة أخرى، أشار عبد النباوي إلى أن الدستور المغربي الجديد (2011) قدم العديد من المكتسبات في هذا المجال، لاسيما الفصل 23 الذي يفرض تحديد أسباب وشروط إلقاء القبض والاعتقال والمتابعة الجنائية للأشخاص، والفصل 122 الذي ينص على إقرار مسؤولية الدولة عن الخطأ القضائي، وتخويل المتضرر الحق في الحصول على تعويض بشأنه.
وسجل عبد النباوي أن تطبيق الفصل 122 يطرح بعض الصعوبات، لأن القانون لم يتول بعد تحديد أوجه الخطأ القضائي ولا صور التعسف في ممارسة القضاة لاختصاصاتهم الدستورية، مضيفا، في هذا الصدد، أن مهمة القضاء الإداري ليست سهلة بالمرة، ذلك لأنه مدعو إلى مراعاة اختصاص القضاء العادي المستقل في قراراته.
وعرفت هذه الندوة التي نظمتها النيابة العامة والمجلس الأعلى للسلطة القضائية، مشاركة عدة مسؤولين قضائيين وقضاة ومحامين وأساتذة جامعيين.
رئيس عبد النباوي
وتروم الندوة فتح نقاش موسع حول موضوع ذي راهنية قصوى متعلق بمبادئ حقوق الإنسان والحريات الفردية، من جهة، وضمان الأمن والنظام العام ومحاربة الجريمة، من جهة أخرى.
وناقش المشاركون مواضيع متعلقة ب"الأسس القانونية للمسؤولية عن الخطأ القضائي" و"توجهات العدالة الإدارية من خلال شكاوى جبر الضرر الناجم عن الخطأ القضائي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.