اتهامات "التجسس".. بنكيران يُشيد بالحموشي: يتمتع بثقة الملك وهو أحسن من تولّى الأمن في المغرب    البام لم يعد خطا أحمرا.. العثماني ووهبي يشرحان أهداف اللقاء المشترك بين الحزبين (فيديو)    "منع التنقل من وإلى تطوان".. والعثماني يدخل على الخط    عواصف رعدية قوية تضرب دولة أوروبية وتخلف أضرارا كبيرة    إقلاع أول رحلة طيران مباشرة من إسرائيل إلى المغرب    إقصاء الملاكم محمد الصغير من الدور في الألعاب الأولمبية    طقس الأحد: استمرار موجة الحرارة بعدد من مدن المملكة    الدورة ال22 للمهرجان الدولي للعود بتطوان من 27 إلى 29 يوليوز الجاري في نسخة افتراضية    أمريكا تدرس إعطاء جرعة ثالثة من لقاح كورونا والعودة إلى ارتداء الكمامات    ألمانيا.. أضرار بقيمة 1,3 مليار أورو في شبكة السكك الحديدية بسبب الفيضانات الأخيرة    الاتحاد الأوروبي يطلق برنامجا جديدا للهجرة ويحذر إسبانيا من تخليها عن الشراكة القوية مع المغرب    في إنجاز تاريخي.. السباح التونسي الحفناوي يتوج بذهبية سباق 400 متر حرة    أولمبياد طوكيو.. المغربي رمزي بوخيام يتأهل إلى ثمن النهاية    بفضل حكيمي .. باريس سان جيرمان يفوز وديا على أورليان    عاجل.. الرجاء يحدد موعد الجمع العام لإنتخاب رئيس جديد    كومان بعد ودية برشلونة وجيرونا (3-1): "ديباي أثبت في أكثر من لقطة أنه لاعب بمستوى عالمي"    إجراءات مشددة..إجبارية تقليص عدد ركاب سيارات الأجرة!    اعتقال المتورطين في الهجوم المسلح على مقهى بسلا    مخالفات بالجملة للمسافرين القادمين لهذه المدينة والسلطات تطبق القانون بلا هوادة    ضمنها المغرب.. مساعد وزير الخارجية الأمريكي يزور 3 دول عربية    الفنانة منى أسعد ضيفة عدد جديد من "استوديو live"-الحلقة كاملة    البرازيليون يتظاهرون مجددا للمطالبة بإقالة بولسونارو    تعزية في وفاة شقيق والي جهة كلميم واد نون الفقيد الخليل ولد محمد فاضل ابهي    برنامج "خير لبلاد" يأخذنا إلى جيو بارك مكون بإقليم أزيلال...الأحد زوالا    بنكيران يشيد بالحموشي ويصف من يروج ادعاءات اتهام المغرب بالتجسس ب"الكذاب"    ضربو البيض فالكحل.. تريتور الدولة فالصحرا تزوج بهاد الصحافية – تصاور    منطقة حمى: اليونسكو تضم موقعا سعوديا سادسا إلى قائمة التراث العالمي    رئيس NSO: تأكدنا أن "بيغاسوس" لم يستهدف ملك المغرب والرئيس الفرنسي.. وأنتظر اعتذار الصحف بعد انتهاء لتحقيقات    فيروس كورونا: ما الرسالة التي وجهها مدرب إنجلترا للشباب عن اللقاح؟    محمد مفيد: عقود من التسيير الرياضي وشهادات مؤثرة في حق الفقيد    محاربة الإرهاب.. الشرقاوي حبوب: يقدم حصيلة العمليات التي قام بها "البسيج" منذ إحداثه    "الماء القاطع" ينهي حياة شاب بالفقيه بنصالح    صحيفة تحذر: كورونا تهدد بتسريع التمرّد والعنف في العالم    العرض الجامعي يتعزز في الداخلة بتدشين المدرسة العليا للتكنولوجيا    مانشستر يونايتد يمدد عقد مدربه سولشاير لثلاث سنوات إضافية    الناظور +الصور : معاناة ساكنة حي ازمانين بفرخانة جماعة بني انصار من التلوث أمام تقاعس المسؤولين    الناظور +صور و فيديو: سيارة كولف تغطس في نافورة اعمار اريفي في مشهد غريب    متابعة مساعد ترامب في حالة سراح مقابل كفالة ضخمة    الجزائر ستنتج لقاح سينوفاك الصيني المضاد لفيروس كورونا    شكيب بنموسى: المغرب لم يحصل على بيغاسوس ولم يتجسس على الرئيس ماكرون    الحكومة توضح حقيقة بلاغ يمنع التنقل بين المدن المغربية    الناظور +الصور …انطلاق حملة تحسيسية بمخاطر وباء كورونا بجماعة سلوان    نشاط القطاع الفلاحي الوطني يسجل انتعاشا خلال الموسم الحالي    لجنة الاستثمارات.. المشاريع المصادق عليها في 5 نقاط رئيسية    العيون.. مطار الحسن الأول يسجل انخفاضا في حركة النقل الجوي    "تهريب" الدورة التاسعة إلى تازة..نخبة تاونات تطالب وزير الثقافة بالتدخل    ميزان الأداءات يسجل انخفاضا على مستوى عجز حساب المعاملات الجارية    شركة عالمية تعلن عن استئناف رحلاتها الجوية إلى أكادير و عدد من المدن المغربية.    أزيد من 96% من التجارة المغربية تمر عبر البحر وهذا نصيب ميناء طنجة المتوسط    حفل فني بالرباط احتفاء بأحد أيقونات الفن الڭناوي المعلم حسن بنجعفر    نسخة افتراضية من المهرجان الدولي للعود بتطوان    خبراء مغاربة يرهنون تحقيق التنمية بالانخراط في مجال الذكاء الاصطناعي    هذه حقيقة وفاة الفنانة دلال عبد العزيز    هذا ما حذر منه الرسول (ص) وهذه هي الأعمال التي يقبلها الله    ممهدات الوحي على مبادئ الاستعداد والصحو النبوي    حجاج بيت الله الحرام يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق أخبار    الحجاج يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق في ظل تدابير صحية غير مسبوقة    حجاج بيت الله يواصلون رمي الجمرات في أول أيام التشريق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لقاء بالرباط لتقديم مشروع المرصد الوطني للأشخاص المسنين واختيار تمثيلية الجمعيات في المرصد
نشر في أخبارنا يوم 02 - 03 - 2016

نظم، اليوم الأربعاء بالرباط، لقاء خصص لتقديم مشروع المرصد الوطني للأشخاص المسنين، واختيار تمثيلية الجمعيات في لجنة الإشراف الخاصة بالمرصد، بحضور العديد من الجمعيات الفاعلة في مجال رعاية الأشخاص المسنين.
ويهدف هذا المرصد إلى وضع آليات اليقظة المحلية لتتبع أوضاع الأشخاص المسنين، والمساهمة في تطوير المعرفة والبحث العلمي في مجال رعاية وحماية الأشخاص المسنين، وإنجاز بحوث ودراسات حول أوضاع المسنين وفق منظور جهوي يأخذ بعين الاعتبار الخصائص السوسيو- ثقافية للجهة.
كما يروم المرصد إحداث منظومة معلوماتية لتتبع أوضاع وحاجيات الأشخاص المسنين، والقيام بدراسات مقارنة وخبرات حول المعطيات والمعلومات الديمغرافية للأشخاص المسنين على الصعيد الإقليمي والدولي، وتشجيع البحث حول كافة أنماط عيش المسنين، وتطوير الشراكات الوطنية والدولية في المجال، وإعداد تقرير سنوي بشأن الوضعية السوسيو-ديمغرافية لهذه الفئة والتحديات التي تواجهها.
وفي كلمة بالمناسبة، أكدت السيدة بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، أن الهدف من إحداث المرصد يتمثل، بالخصوص، في النهوض بأوضاع هذه الفئة من المجتمع ورصد واقعها والمشاكل المتعلقة بها، وتجميع المعطيات الخاصة بها.
وأضافت السيدة الحقاوي أن المرصد يضم تركيبة ثلاثية تتألف من ممثلي القطاعات الحكومية المعنية بهذه الفئة، ومن ممثلي مراكز البحث، فضلا عن ممثلي الجمعيات المتخصصة في رعاية الأشخاص المسنين والنهوض بأوضاعهم، مشيرة إلى أن المركز سيصدر تقريرا سنويا سيرفع لرئيس الحكومة وللبرلمان من أجل متابعة تطور القضايا المرتبطة بالمسنين انطلاقا من العمل الذي ستقوم به لجنة القيادة بهذا المرصد.
وحسب عرض تم تقديمه بالمناسبة، فإن إحداث المرصد استند على مجموعة من المرتكزات الوطنية، لاسيما التوجهات الملكية السامية، والالتزامات المتضمنة في دستور 2011، والبرنامج الحكومي 2012-2016 الذي أكد على "مسؤولية الحكومة في دعم الأشخاص المسنين الذين لا يتوفرون على موارد كافية وتأهيل المؤسسات الاجتماعية المستقبلة لهم"، فضلا عن استراتيجية القطب الاجتماعي 4+4 للفترة 2012-2016 التي تؤكد على النهوض بالعمل التكافلي والتضامني الذي يتضمن إجراء إحداث مرصد وطني لأوضاع المسنين.
أما المرتكزات الدولية التي استند عليها إحداث المرصد فتتمثل، بالخصوص، في خطة عمل فيينا الدولية للشيخوخة التي تمخضت عن الجمعية العالمية الأولى للشيخوخة فيينا 1982، ومبادئ الأمم المتحدة المتعلقة بكبار السن (1991)، والإعلان السياسي وخطة عمل مدريد الدولية للشيخوخة اللذين تم اعتمادهما بمناسبة انعقاد الجمعية العالمية الثانية للشيخوخة بمدريد سنة 2002، فضلا عن أهداف التنمية المستدامة لعام 2030 التي تنص، بالخصوص، على معالجة الاحتياجات الغذائية للمراهقات والنساء الحوامل والمرضعات وكبار السن بحلول عام 2025.
وقد تم، في ختام هذا اللقاء، انتخاب أربع جمعيات لنيل أربع مقاعد في لجنة الإشراف الخاصة بالمرصد الوطني للأشخاص المسنين التي تضم أيضا ممثلي القطاعات الحكومية (6 أعضاء) ومراكز البحث الجامعي (عضوان) والخبراء (عضوان).
وتشمل القطاعات الحكومية الممثلة في لجنة الإشراف كلا من وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية (عضو واحد)، ووزارة الصحة (عضو واحد)، ووزارة الاقتصاد والمالية، مديرية التأمينات والاحتياط الاجتماعي (عضو واحد)، والوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة (عضو واحد)، ووزارة التشغيل والشؤون الاجتماعية (عضو واحد)، ومؤسسة التعاون الوطني (عضو واحد).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.