مهرجان الفنون الإسلامية ينطلق الأربعاء تحت شعار "مدى" و دولتا بيلاروسيا وأستراليا تشاركان للمرة الأولى    الجمعيات العامة بالمحاكم ..عود على بدء    المجتمع المدني بجماعة مولاي عبد الله يطالب برفع الضرر من معمل لتدوير العجلات    زخم إضراب وسائل النقل العام يضيق الخناق على الحكومة الفرنسية    قطب الاحتياط بCDG يطلق سباق الابتكار.. أول برنامج للابتكار المفتوح    استبعاد ميسي من قائمة برشلونة لمواجهة إنتر ميلان    بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان..رفاق الغالي: الجو العام موسوم بالتردي المتزايد.. وحرية الصحافة تواجه الاعتداء والحصار    العثماني بمجلس المستشارين لمناقشة السياسة العامة للحكومة في مجال حقوق الإنسان    تنظيم المعرض الدولي الأول للأركان بأكادير    تلميذ يرفع حصيلة المنتحرين إلى 32 في شفشاون‬    منظمات أممية تكشف حصيلة زواج القاصرات بالمغرب.. القضاة سمحوا بزواج 85% من الطلبات المعروضة بين 2011 و2018    وفاة المخرج السينمائي المصري سمير سيف    هذا ما قرره طاليب قبل مواجهة الوداد    هل يظهر الحافيظي في مباراة المغرب التطواني؟    فوزي لقجع: مركب محمد السادس هو بيت لعائلة كرة القدم الوطنية    تغزية    بلجيكا تمنع ازيد من 220 مغربيا للدخول الى اراضيها رغم حصولهم على تأشيرات شينغن من دول اخرى    بركان نيوزيلندا يسفر عن 5 قتلى و8 مفقودين    ما وراء زيارة وزير الخارجية الأمريكي للمغرب    اعتقال تلميذ أبلغ الأمن كذبا عن وجود قنبلتين ناسفتين بمنزل أحد الأشخاص    مديرية الأرصاد الجوية تتوقع انخفاضا في درجات الحرارة يصل إلى 2 تحت الصفر    بعد ثبوت متاجرته بملف معتقلي الحسيمة.. مناضلو الريف يطردون الزفزافي الأكبر شر طردة والأخير يصفهم بالسفهاء والخونة    بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. دعوات للاحتجاج للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف    أحصنة من قلق…    طَريقُنا إلى مكَّةَ.. .    أزيد من 117 ألف منخرط في نظام المقاول الذاتي    المنظمات غير الحكومية المغربية تترافع في مدريد دفاعا عن المناخ في مؤتمر كوب 25    مركب محمد السادس لكرة القدم معلمة رياضية كبرى تجسد الاهتمام الملكي الموصول بقطاع الرياضة    في ذكرى رحيل الطبيبة المقتدرة زهور العماري    الترقية بالشهادات حق أم هدر للزمن المدرسي؟    عزيزة جلال تعود للغناء بعد 30 عاما من الغياب    حسن حمورو يكتب: تشويش على معركة البناء الديمقراطي    ذهبية للمغربي عطاف في بطولة دولية للجيدو بماليزيا    وفاة سيدة وجنينها بالمستشفى الإقليمي بأزيلال    الحريات الفردية.. هل من سبيل للتقريب؟    التطاول على الألقاب العلمية أسبابه وآثاره    كارمين مستغربة إهمال المعنيين    باحثون ألمان: المداومة على هذه الأطعمة قد يصيبك بالسرطان    الإنصاف: الغائب الأكبر في مشروع قانون المالية 202    مجهولون يرشقون حافلة رجاء بني ملال بالحجارة في طنجة    “عاشقة”، و”لا تقل… شئنا!”    بعمر 34 عامًا.. الفنلندية “مارين” أصغر رئيس حكومة في العالم    المجلس الإداري للاماب يصادق على ميزانية للفترة 2020-2022    مديرية وزان: ثانوية سيدي بوصبر التأهيلية: تخليد اليوم العالمي للسيدا    فرنسا: إضراب مستمر لليوم الخامس وشلل في حركة النقل رفضا لخطة إصلاح نظام التقاعد    105 ألف متفرج حضروا الدورة ال 18 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش    المغرب في المركز 121 عالميا في مؤشر التنمية البشرية ل 2019    استبعاد روسيا من المنافسات الدولية لمدة 4 أعوام بسبب المنشطات    كلمة سلال أثناء المحاكمة: أنا لست فاسدا ولم أسرق فرنكا واحدا (فيديو)    غرفة التجارة بطنجة تفتح أبوابها أمام المستثمرين المصريين من خلال إتفاقيات للتعاون المشترك    سناء عكرود: أول مرة كنشوف مسلم مسيكين كيضحك    مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على قانون مالية 2020    الفتح يطيح بالمتصدر ووادي زم بفوز بالثلاثة    الدورة الأولى لمهرجان التراث الموسيقي والغنائي لوادي درعة    رئيس اللجنة القضائية ب”النواب” الأميركي: ترامب سيدان في 3 دقائق لو وقف أمام محكمة    40 دقيقة من الرياضة يوميا تحمي الأطفال من تصلب الشرايين    خرافات شائعة عن نزلات البرد يجب تجنبها    المنشد سعيد مشبال إلى جانب وفد تطوان يمثل تطوان في إحياء الذكرى الواحدة والعشرون لرحيل الملك الحسن الثاني في حضرة الملك محمد السادس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعتداءات متكررة على السيارات والشاحنات عند قنطرة وادي سبو بسيدي علال التازي
نشر في العلم يوم 06 - 09 - 2009

يتعرض مجموعة من سائقي السيارات والحافلات والشاحنات وغيرها لاعتداءات متكررة وبشكل يومي عند قنطرة وادي سبو المتهالكة على الطريق الوطنية رقم 1 من طرف قطاع الطرق ليلا، حيث يعمدون الى ايقاف ورشق العابرين والاعتداء عليهم، وسلب أمتعتهم....
هذه الاعتداءات التي تنفذها عناصر إجرامية ليلا ألحقت أضرارا فادحة بالمواطنين وبممتلكاتهم وكمثال على هذه الاعتداءات بين أيدينا نموذجين من سوق أربعاء الغرب، يتعلق الأمر بسائقين لشاحنتين كانتا في طريقهما نحو منطقة الشمال حيث ثم ايقاف الأول بالقنيطرة الذي رفض الامتثال للعناصر الاجرامية فأصيب بجروح عميقة وصفت بالخطيرة على المستوى البطن ولولا اسعافه من طرف زملائه السائقين للفظ أنفاسه في الحين أما سائق الشاحنة الثاني فسلبت منه ممتلكاته ولوازمه بالقوة بما فيها أوراق الشاحنة ورخصة السياقة... والغريب في الأمر يضيف السائقين أن مصلحة الدرك الملكي بسيدي علال التازي لم تول لهذه الفوضى العارمة ولقطاع الطرق أي اهتمام، حول هذه المهزلة التي تقع على مقربة من الدركيين حيث تدور المعارك بين السائقين وعناصر اجرامية فوق القنطرة المهترءة والتي طالما طلبنا بضرورة إصلاحها وإعادة بنائها حرصا على سلامة العابرين وممتلكاتهم.
ويذكر أن حالات مشابهة كانت قد عرفتها المنطقة خلال السنة الماضية والسنة التي قبلها لكنها أصبحت تتزايد بشكل كبير، خاصة بقنطرة وادي سبو على بعد بضعة أمتار قليلة من مركز سيدي علال التازي وعلى مرمى حجر من إدارة الدرك الملكي!.
وتجدر الاشارة الى أن المهاجرين المغاربة العائدين لأرض الوطن لقضاء عطلتهم لم يعودو يحملون هم الخوف بالطرق الاسبانية فقط، بل أصبحت تخوفاتهم تزداد وتتعاظم داخل التراب المغربي، بعد تكرار علميات الاعتراض والاعتداء، وسرقة ممتلكاتهم، سواء بالاكراه، أو باستغلال حوادث السير التي يروحون ضحيتها بالنهار كما بالليل، على طول مسارهم.
إن الادارة الجهوية للدرك الملكي بالقنيطرة مدعوة أكثر من أي وقت مضى لاعادة الطمأنينة والأمن للطريق الوطني رقم 1 وعلى طول مسار سيدي علال التازي في اتجاه عاصمة الغرب القنيطرة وتركيزا عى «قنطرة نهر سبو» حيث تتمركز العناصر الاجرامية ليلا لاعتراض الطريق وإلحاق أضرار كبيرة في صفوف مستعمليها خاصة سائقي الشاحنات المحملة... فهل ستتحرك مصلحة الدرك الملكي لردع هؤلاء المعتدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.