وزان .. إعتداء عنيف على طبيب بمقر عمله    بعد مقاطعة الأمريكيين للهواوي الصينيون يردون الصاع صاعين    الوداد تخيب امال جمهورها بتعادلها أمام الترجي في ذهاب عصبة الأبطال الإفريقية (فيديو)    المنتزه الطبيعي أقشور مراقب بشكل كامل بواسطة كاميرات متطورة    «يوميات روسيا 2018».. الروسية أولا وأخيرا -الحلقة15    تأملات في عقيدة لزمن الشؤم..التأصيل يعني التضييق ! -الحلقة15    جبران ل"البطولة": "تفاجأنا بسيناريو اللقاء .. وينتظرنا شوط ثاني في تونس"    عصيد: المخزن رخص للPJD لحماية الملكية وشعر ببنكيران يحاول إضعافها في لقاء ببني ملال    الزمن الذي كان.. سفر في ذاكرة الإدريسي -الحلقة15    هذه حقيقة توقيف شرطي لسيارة نقل أموات أثناء جنازة ببركان حسب مصدر أمني    “الوداد البيضاوي” و”الترجي التونسي” يتعادلان في ذهاب نهائي أبطال إفريقيا    معز بنشريفية: "مهمتنا لن تكون سهلة في مباراة الإياب والبنزرتي مدرب كبير"    فيديو يكشف عن “سر” مخفي في علب المشروبات الغازية    بعد تصاعد التوتر مع إيران.. الولايات المتحدة ترسل 1500جندي إضافي إلى الشرق الأوسط    الإعلام المصري: جهاد جريشة.. الوجه القبيح للتحكيم ومباراة عالمية    "الشعباني:"كنا قريبين من الانتصار..واللقب لم يحسم بعد"    "اليونيسف" تدعو المغرب إلى إنهاء ظاهرة تشغيل الأطفال في المنازل    اهداف مباراة الاهلي والاسماعيلي (1-1) الدوري المصري    الخطايا العشر للحركة الأمازيغية والوصايا العشر لمحبي الأمازيغية    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة15    تعزية في وفاة عم الزميل المصور الصحفي نبيل بكري بالزمامرة    الفيس بوك يعطل حسابي للمرة الرابعة    النقابات التعليمية الخمس تشرح أسباب ودواعي مقاطعتها الاجتماع مع وزير التربية الوطنية    " إحترام القانون "    تعادل بطعم الهزيمة في ذهاب دوري الأبطال الأفريقي    حملات طرد جماعي وعزل للقيادات تضرب “البام”    الجزائر: في الجمعة 14 من الحراك الشعبي، اعتقالات بالجملة والأوضاع مرشحة للتصعيد !!    ميضار : تلقي طلبات الترشيح لشغل منصب مستمعة    منارات و أعلام “الشاعرة وفاء العمراني.. إشراقات شعرية    السيارة المحترقة بالرباط تعود إلى دبلوماسي عربي    الأمم المتحدة.. تكريم جندي مغربي قضى خلال عمليات حفظ السلام بميدالية "داغ همرشولد"    افران.. حجز وإتلاف 470 كيلوغراما من المواد الغذائية غير الصالحة    السلطات تهدم 78 بناية عشوائية بقصبة تادلة    فيديو.. احتساء برلمانية للخمر في رمضان يثير جدلا في تونس    البيضاء.. توقيف إسبانيين ومغربيين لحيازتهما كميات من الذهب يشتبه في ارتباطها بأنشطة إجرامية    المغرب.. صعوبات تواجه مساعي فرض ضرائب على فيسبوك وأمازون    عزيزة جلال: لص هو سبب زواجي – فيديو    اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات الشخصية تعلن إجراءات جديدة للحماية من الرسائل القصيرة المزعجة    الشرطة الجزائرية تعتقل عشرات المتظاهرين    ماي تعلن عن يوم استقالتها    الصين تحتج رسميا لدى الولايات المتحدة بخصوص هواوي    مزوار:” المنافسة الشريفة و المنصفة ، رافعة للنمو الاقتصادي”    أكادير تتجاوز سقف مليون ليلة سياحية مع نهاية الفصل الأول من 2019    الملك يؤدي صلاة الجمعة ب »مسجد الإسراء والمعراج » بالدار البيضاء    أحرار: الأفضل “نغبر فشي كتاب”    مسجد طارق بن زياد بالشرافات .. حكاية أول مسجد بني بالمغرب    تصنيف المغرب في المرتبة 42 من أصل 178 بلدا عالميا في مجال البيانات المفتوحة    فريد القاطي يتعاون مع فنان جزائري    نقابة: تشغيل “سامير” هو الحل للتحكم في أسعار المحروقات وليس خيار “التسقيف”    برامج “الأولى” الاختيار الأول للمغاربة في الأسبوع الثاني من رمضان تم تسجيل 84 % من نسبة المشاهدة    رائحة الفم… العزلة    نصائح لتجميد الطماطم    «يوميات روسيا 2018..» في حضرة الجمال والجلال -الحلقة14    الفضاء العام بين "المخزن" والمحافظين    “صحتنا في رمضان”.. وجبة السحور الصحية – فيديو    بركة: استثمارات الدولة تراجعت ب50% .. والفقر يُورّث جينيا بالمغرب‬    الجزائر تقضي على واحد من أشد الأمراض فتكا في العالم    بوصوف يراهن على الحياد في جائزة المغرب للكتاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال, خطوة جديدة في مسار تحول المغرب إلى بوابة اقتصادية عالمية
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 22 - 11 - 2014

اختتمت أمس الجمعة بمدينة مراكش, أشغال القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال، التي تنظم لأول مرة في بلد إفريقي، بتجديد التأكيد على أن المغرب بإمكانه أن يتحول إلى بوابة اقتصادية عالمية تربط بين المنطقة العربية وأوربا وأمريكا وإفريقيا.
وقد مكن انعقاد القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال،التي عرفت حضورا يوميا لما لا يقل عن ثلاثة آلاف من رجال ونساء الأعمال ورؤساء الدول وكبار المسؤولين الحكوميين وحاملي مشاريع وخبراء من مختلف دول العالم، أن تجعل المغرب يكرس من جديد مكانته بين شركائه ويؤكد على دوره الريادي على مستوى إفريقيا والشرق الأوسط.
ويعتبر احتضان مراكش لأشغال القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال ، بمثابة اعتراف بالدور المركزي الذي يضطلع به المغرب على الصعيد الدولي، وإشادة بالتزام جلالة الملك محمد السادس لفائدة إقامة علاقات مبتكرة بين الشمال والجنوب.
وهو الأمر الذي أبرزه جلالة الملك، في رسالة سامية إلى المشاركين في أعمال هذه القمة أول أمس الخميس، تلاها رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران، حين قال إن انعقاد هذه القمة بالمغرب ، «يؤكد مكانة وطموح المملكة، التي تعتبر تعزيز شراكتها مع القارة خيارا استراتيجيا محسوما لا رجعة فيه»، مذكرا بأن المغرب، استنادا إلى اختياراته الكبرى، وقيمه الثابتة، يؤكد التزامه القوي بأهداف القمة العالمية لريادة الأعمال. و أن المغرب «يعبئ طاقاته من أجل النهوض بالتنمية البشرية والمستدامة، ويستثمر في ثقافة ريادة الأعمال، ويشجع تبادل الخبرات والمعارف، والاستغلال الأمثل لعناصر التكامل، خاصة بين بلدان الجنوب».
كما جسدت القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال، التي نظمت ما بين 19و21 نونبر الجاري بمراكش تحت شعار «تسخير قوة التكنولوجيا لتعزيز الابتكار وريادة الأعمال» اقتناع الحكومة الأمريكية بالدور المحوري الذي يضطلع به المغرب في العلاقة بين واشنطن ومجموع الدول الإفريقية باعتبار المغرب بوابة حقيقية نحو القارة السمراء وترجمة لإرادة الرباط في الانفتاح أكثر فأكثرعلى محيطها العالمي ومناسبة لإبراز الأنشطة والجهود التي تقوم بها في مجال الانفتاح الاقتصادي، والتعاون الدولي والإقليمي والقاري.
وفي هذا الإطار, جدد نائب الرئيس الامريكي جو بايدن أول أمس الخميس في كلمة خلال حفل افتتاح القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال بمراكش، عزم الولايات المتحدة الراسخ على تعزيز علاقات الشراكة مع المغرب، وخاصة في ميدان تشجيع المقاولة والابتكار بمراكش استعداد بلاده لتقوية شراكتها مع المغرب.
كما أعلن عن إطلاق مبادرة كريستوفر ستيفنس للتبادل الافتراضي والذي يهدف إلى تعزيز التبادل بين الشباب الامريكي ونظرائهم بمنطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا التي ستعطى انطلاقتها من المغرب عبر مشروع نموذجي بداية عام 2015، تهدف إلى تقوية قدرات الشباب لرفع التحديات المحلية والدولية من خلال تعزيز عنصر التنافسية لديهم.
وشدد نائب الرئيس الامريكي على أنه إلى غاية اليوم، أعلن المغرب وقطر والإمارات العربية المتحدة عن التزامات مالية تزيد عن 31 مليون دولار برسم السنوات الخمس القادمة، في إطار هذه المبادرة، مضيفا أن شركاء في القطاع الخاص سينخرطون في هذه المبادرة.
وأعلن أيضا قرار الحكومة الامريكية لاستثمار نحو 50 مليون دولار إضافية في إطار برنامج تحدي الألفية، لدعم استراتيجية المغرب في مجال التكوين المهني في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص، معلنا في السياق ذاته عن إقامة أكاديمية بالمغرب لتكوين المقاولين.
ويرتقب أن تساهم هذه الاكاديمية، التي سيتم بناؤها بشراكة مع شركة فولفو، في تكوين 150 مقاولا سنويا من المغرب وكوت ديفوار والسينغال. وسيتمحور التكوين بالأساس حول القطاعات التكنولوجية والصناعية بغية تهييء مقاولي المستقبل على رفع التحديات الجديدة لسوق الشغل.
من جهة أخرى، أعلن نائب الرئيس الامريكي أن حكومة بلاده ستضع رهن إشارة المغرب، وبشراكة مع إسبانيا ، خطا ائتمانيا بقيمة سبعة ملايين دولار لتمويل مشروع يرمي إلى إحداث وحدة جديدة للتخزين على مستوى ميناء طنجة المتوسط.
ويرتقب أن يساهم هذا المشروع، الذي يندرج في إطار اتفاق التبادل الحر واستراتيجية المغرب الرامية إلى عصرنة القطاع الفلاحي، في تشجيع الصادرات الفلاحية نحو الأسواق الرئيسية للمغرب.
كما أعلن جو بايدن أن أولى عمليات الشبكة العالمية للمقاولة سيتم إطلاقها من المغرب.
وقال بايدن إن الولايات المتحدة ستعمل على توسيع الفرص الاقتصادية للجميع، ولاسيما للشباب والنساء، مضيفا أن واشنطن سترصد لهذا الغرض غلافا ماليا بقيمة مليار دولار لدعم القطاع الخاص في العديد من البلدان خلال السنوات الثلاث المقبلة.
وتميزت القمة بمشاركة الرئيس الغابوني علي بانغو أونديمبا الذي أكد في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية الرسمية للقمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال أن دينامية الاقتصاد المغربي تعد نموذجية بالنسبة لبلدان القارة الإفريقية.
وأثنى الرئيس الغابوني على المجهودات التي يبذلها المغرب في مجال تشجيع تبادل الخبرات والمعارف مع بلدان القارة الإفريقية، معتبرا أن المغرب يعد نموذجا يحتذى في مجال المقاولة.
كما أكد الرئيس الغيني ألفا كوندي في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للقمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال, أنه يتعين على بلدان القارة الإفريقية بلورة رؤية تنموية جديدة للإقلاع الاقتصادي، على غرار البلدان الآسيوية، لجذب الاستثمارات، لاسيما وأن القارة تتوفر على يد عاملة مهمة تحتاج فقط لتكوين ملائم.
وشهدت القمة العالمية الخامسة لريادة الأعمال بمراكش حضور أزيد من ثلاثة آلاف مندوب ينحدرون من أزيد من 50 بلدا من أجل التبادل والمناقشة وخلق فرص جديدة للشراكات والأعمال مبنية على روح الابتكار والفرص الجديدة التي تتيحها التكنولوجيات الحديثة. 
وأقيمت أشغال القمة على شكل جلسات عامة وموائد مستديرة وتظاهرات ملحقة بناء على برنامج غني ومتنوع ، يتمحور حول عدة مواضيع تهم الاندماج الاقليمي والنمو الاقتصادي المستدام والابتكار الاجتماعي للشباب والتنمية البشرية والهجرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.