"الحركة" تعقد أول اجتماع تحضيري للمؤتمر في 28ماي وتهاجم "الضرب السافر" لاستمرارية الدولة    أزيد من 59 مليون نازح في العالم سنة 2021    إيبنغي .. جئنا لنيجيريا لتقديم أفضل ما لدينا    نهائي "أبطال افريقيا" | ال'كاف' يحدد عدد الجماهير للأهلي أمام الوداد    طقس الخميس | أجواء حارة.. وأمطار خفيفة متفرقة في هذه المناطق    حريق مُهول يأتي على أحد المنازل المهجورة. + صور    تألق سينمائي لسعيد ضريف في فيلم "ميثاق"    مجموعات مدنية في كوريا الجنوبية تسعى لتقديم مساعدة طبية إلى جارتها الشمالية    تسجيل أكثر من 40 حالة مشتبه بها لمرض جدري القردة في إسبانيا والبرتغال    الملاكمة المغربية خديجة المرضي تتأهل إلى نهائي بطولة العالم    صحف: تزوير وثائق يطيح بعون سلطة وموظفين، والارتفاع المتواصل لأسعار المحروقات يلهب جيوب المواطنين    ملك الأردن: إذا لم تحل القضية الفلسطينية فإن علاقات العرب وإسرائيل تبقى خطوتان للأمام ومثلهما للخلف    شبح العراق يلاحق الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش.. وصف غزو بوتين ل"العراق" بالوحشي (فيديو)    مهرجان كان: توم كروز يحضر الحدث السينمائي للمرة الأولى منذ ثلاثين عاما    البرلمان الإسباني يرفض مقترحا يدعو لفرض عقوبات على المغرب والجزائر وموريتانيا    إيرادات الجمارك تجاوزت 111 مليار درهم خلال سنة 2021    فلحظة خاصة.. المانكان بيلا حديد هضرات على "قربها من الله"! – تدوينة وتصويرة    النقابة الوطنية للتعليم العالي بالجديدة تدعو إلى وقفة احتجاجية أمام رئاسة جامعة شعيب الدكالي    استاغل الحدث باش يروج للفيلم ديالو.. انتقادات لطوم كروز بسباب تصريحاتو فحفل خاص حاضرة فيه الملكة إليزابيث – فيديوهات    مزال الهضرة على "معايير الجمال".. فيكتوريا بيكهام: الرشاقة ولات موضة قديمة والعيالات دبا كيقلبو على الجسد العامر – تصاور وفيديو    ما الوقت الصحيح لتنظيف الأسنان.. قبل أو بعد الإفطار؟    رسالة حول عراقيل التكوين الاجباري للحصول على البطاقة المهنية على مكتب عامل الإقليم    الجزائر تلعب ورقة حراك الريف من جديد لاستفزاز المغرب    من بعد غياب طويل.. عادل إمام بان فنهار عيد ميلادو ال82 – تصاور وفيديو    كلية الناظور...الطالب الباحث محمد كراط ابن مدينة بولمان ينال دبلوم الماستر في القانون    مشاريع وأوراش تعوض أنشطة "التهريب المعيشي" في إقليم الناظور    برلماني يساءل الحكومة حول مآل مشروع الخط السككي بين وجدة والناظور    آخر خبر..تطورات درامية في ملف زياش و وحيد    المغرب يسجل مداخيل جمركية قياسية تجاوزت 11 مليار دولار بعد منع التهريب عبر سبتة ومليلية    برقوق يرفع العلم المغربي ويتوج رفقة فرنكفورت بكأس اليوروبا ليغ    دراسة: وفاة أكثر من 9 ملايين شخص بالتلوث حول العالم سنويا    باحثون يضعون حضور قضية الصحراء المغربية في الإعلام تحت المجهر    زعيم كوريا الشمالية وقف بيديه على وصفة خاصة لإنتاج الحليب ديال الدراري صغار    متظاهرون بتطوان ينددون باغتيال شيرين أبو عاقلة ويطالبون ب"إسقاط التطبيع" (صور)    حيازة السلاح وترويج أقراص الهلوسة تسقط " القنيطري " في قبضة درك السوالم + صورة    تارودانت: تدهور الأوضاع الأمنية بمستعجلات مستشفى أولاد تايمة يخرج الأطر الصحية للإحتجاج.    طنجة : افتتاح معرض "طنجة هناك شيء ممكن" لمنير فاطمي وغييوم دور سارد    هذا هو الحكم الصادر في حق المدير السابق لوكالة الماء والكهرباء،أطاحت به رشوة 2 مليون في قبضة رجال الشرطة.    انقطاع الماء بمجموعة من الأحياء بأرفود    تبلغ سنتين من العمر .. طفلة تتعرض لهجوم من كلب مسعور بمدينة الحسيمة    مناطق التسريع الصناعي بالمغرب    المعرض الدولي للكتاب بالرباط.. ما بين 2 و12 يونيو 2022    حرب الفطرة    مطالب بتعليق العمل بإجبارية الإدلاء بجواز التلقيح وفرض ارتداء الكمامات بعد قرار إلغاءَ اعتماد فحص "PCR"    تراجع أسعار العقار ب4.9 في المائة خلال الربع الأول من 2022    جهاد المشايخ: نكوص عقلي مزمن    الجامعة المغربية لحقوق المستهلك: ردو البال مع الكوميرس فمواقع التواصل الاجتماعي راه ماشي مقنن وفيه الريسك وعامر تخلويض    الدراجي يعلق على نهائي "دونور" والكاف يحدد للأهلي عدد الجماهير    بوتين يطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبان من روسيا    5 مليارات دولار..هل تكون قطر بديلا للجزائر لتلبية حاجيات إسبانيا من الغاز!    تركيا تُحَاوِلْ منع فنلندا والسويد للانضمام إلى الناتو    الحكومة المغربية تلغي اعتماد اختبار "PCR" للدخول إلى الأراضي المغربية    هذه خارطة الوضعية الوبائية في المغرب    مع بدء تعافي قطاع السياحة..الحياة تعود إلى ساحة جامع الفنا بمراكش    البيجيدي يطالب بالكشف عن حقيقة اختفاء تلاميذ مغاربة بسلوفاكيا    وزير الأوقاف يتحدث عن تكلفة الحج ويطمئن الحجاج المغاربة    وزير الأوقاف: أسعار مناسك الحج معقولة وننتظر رد السلطات السعودية لتحديد تكلفة الخدمات    "رابطة علماء المسلمين" توضح عددا من الأمور المتعلقة باغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رحيل الفنان القدير عبد اللطيف هلال

افتقدت الساحة الفنية الوطنية أمس الخميس الفنان القدير عبد اللطيف هلال وذلك بعد صراع طويل مع المرض.
وقد خلفت وفاته حزنا وأسى كبيرين لدى زملائه في الميدان الفني، إذ تفاعل مع الخبر الحزين بمختلف مواقع التواصل الاجتماعين العديد من الفنانين ، ناعين زميلاهم، مذكرين بخصاله الحميدة وتفانيه في عمله الفني الراقي..
و يعتبر الفنان والممثل عبد اللطيف هلال من الرعيل الثاني للحركة المسرحية بالمغرب. في بداية الستينيات من القرن الماضي، حيث بدأ التمثيل بمسرح الهواة، وفي سنة 1967 سيحترف المسرح ويلتحق بفرقة «مسرح الناس» يقيادة الفنان الكبير الراحل الطيب الصديقي، إذ تمكن في ظرف قصير من أن يضع له اسما وسط الاسماء البارزة الفنية المغربية آنذاك ومن ثمة اصبح له حضور دائم على خشبات المسارح والشاشتين الصغيرة و الكبيرة.
الفنان عبد اللطيف هلال كانت له تجارب مسرحية عديدة منذ سنة 1963 رفقة المرحوم المسرحي مصطفى التومي في مسرحيات «كاليغولا، الحقيقة ماتت، مونسيرا…» ثم بعد ذلك مع فرقة المعمورة التابعة لوزارة الشبيبة والرياضة من خلال المسرحية العالمية «هاملتّ لشكسبير وبعدها مباشرة سيصبح دائم الحضور مع الاستاذ الطيب الصديقي اذ شارك معه في الاعمال التالية: « خرافة المسكين ، السفود ، كان يا مكان ، السحر الاحمر (باللغة الفرنسية)..»، وتحتفظ له ذاكرة المسرح المغربي بمشاركته المتميزة بمسرحية «بديع الزمان الهمداني» كما تميز بمشاركته في الملاحم الوطنية رفقة الصديقي منها: «نحن ، خلود، المسيرة الخضراء، المولى ادريس الاكبر، النور و الديجور ، المغرب واحد».
وكانت للفقيد عبد اللطيف هلال مشاركات عديدة مسرحيا رفقة الاخوين البدوي من قبيل «غيثة والبخيل» ومع عبد العظيم الشناوي «بنت الجيران ، وانكسر الزجاج»، ثم مع المؤلف المسرحي والمخرج عبد الرحمان الخياط في «زبيدة وبنت الخراز»، ومع المسرحي محمد الخلفي «بين البارح اليوم»
وعلى مستوى الشاشتين الصغرى والكبرى، سجل حضوره المتميز في الدراما المغربية من خلال الاعمال التالية: «المرحوم ، رصيف السكة ، ظلال الماضي ، التضحية ، الاخطاء السبعة ، المنحرف ، النويعرة ، المدعوون». كما شارك في الدراما العربية في عدة اعمال منها: «عرب لندن» للمخرج السوري انور قوادري ، صقر قريش وربيع قرطبة مع المخرج السوري حاتم علي. وفي السينما شارك في عدة أعمال مغربية وأجنبية من بينها الفيلم الروماني «دراعي أفروديت» و«الرسالة» للمرحوم مصطفى العقاد، و«اين تخبئون الشمس» للمغربي عبد الله المصباحي رفقة نادية لطفي ، عادل ادهم ونور الشريف، «الحياة كفاح» مع الموسيقار عبد الوهاب الدكالي واخراج محمد التازي، «افغانستان لماذا » لعبد الله المصباحي ، «مكتوب» لنبيل عيوش، «جارات ابي موسى» لعبد الرحمان التازي. ومن آخر اعماله التي بثها التلفزيوني المغربي ( القناة الثانية) « سوق الدلالة « ، الذي سجل مستويات متابع قياسية..
ويعتبر الفقيد الفنان عبد اللطيف هلال رجلا مثقفا باعتباره اشتغل في مجال التعليم ، واستقال منه ليتفرغ للمسرح ، وبقي وفيا له الى يومنا هذا رغم اغراءات التلفزة والسينما. وهو ممثل متعدد المواهب، فقد لعب التراجيديا ، واجاد فيها ولعب الكوميديا وتألق رفقة نجومها.كما ان اخلاصه للتمثيل لم يتركه يذهب لممارسة الاخراج كما فعل بعض مجايليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.