اشاعة تعري الإعلام في المغرب خارجة من الفايسبوك !!!!!!    أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى الواحدة والعشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني    حزب الاستقلال يكتسح الانتخابات الجزئية للغرفة الفلاحية بإقليم بولمان    ندوة الأرشيف الجماعية بين توصية لجنة التفتيش و الحق في المعلومات    اللجنة النسوية لحزب العدالة والتنمية بإقليم العرائش تنظم احتفالية المولد النبوي بالقصر الكبير    غيابات إتحاد طنجة في مواجهة رجاء بني ملال    نقطة نظام.. البام والبيجيدي    مجلس المستشارين يصادق على الجزء الأول من قانون المالية برسم 2020    الملك يرفض استقبال بنيامين نتنياهو الذي طلب زيارة المغرب برفقة وزير الخارجية الأميركي    حدود الحريات الفردية    المغرب التطواني يجمع منخرطيه والغازي يكشف مستجدات الانتدابات    الأهلي يستعيد توازنه "أفريقيًا" بثنائية في الهلال السوداني    كوب 25 .. الدعوة إلى حماية المحيطات والمناطق الساحلية    الملك يبعث برسالة تعزية لأسرة السنوسي مدير الديوان الملكي والوزير السابق    المرشحون للرئاسيات الجزائرية يقدمون برامجهم في مناظرة    بريانكا شوبرا تتحدث عن سبب تخلف زوجها نيك جوناس عن مرافقتها للمغرب-فيديو    بعد فرار الجناة..درك عين تاوجطات يحجز مخدرات في دورية للدرك الملكي لمحاربة تجارة المخدرات    للا مريم تترأس حفلا دينيا إحياء لذكرى وفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني    الترجي يهزم شبيبة القبائل ويتصدر مجموعة الرجاء    بسبب المادة 9.. مستشار برلماني من الPJD يقاطع جلسة التصويت على مالية 2020    العاهل السعودي يعزى ترامب في ضحايا حادث فلوريدا    قرار جديد من “الطاس” يقرب حكيم زياش من أحد أكبر أندية إنجلترا    عمال حافلات "شركة ألزا" للنقل الحضري بالرباط وسلا وتمارة يخوضون إضرابا عن العمل    العلمي يقدّم المغرب قدوة للأفارقة    تراجع مخزون المياه في سدود المغرب إلى 7.2 مليار متر مكعب    بن عبد السلام: المادة 9 تجعل القضاء مستبدا وتمييزا.. والحقوقيون يدعمون المحامين لإسقاطها – فيديو    نبذة عن عبد القادر مطاع الممثل المرموق الذي قتلته الإشاعة قبل الأجل المحتوم    رئيس الوزراء الفرنسي عازم على تطبيق إصلاحات التقاعد    نزاع “سوء الجوار” يسلب حياة شاب بطعنات سكين بمدينة طنجة    هاجر عبر قوارب الموت.. إسبانيا تسمح للمغربي بوخرصة بالمشاركة في بطولتها ل”التايكوندو”    مرصد: الحكومة عجزت عن إيجاد حل للتهريب بباب سبتة وتكتفي بالترقيع    حقيقة تضرر الرئتان بسبب السجائر الإلكترونية    4 قتلى خلال مطاردة الشرطة الأمريكية لشاحنة مسروقة في فلوريدا    الرجل الذي منحه زياش قميصه ليس والد الطفل.. والنجم المغربي يبحث عن الفتى ليهديه قميصه!    طنجة : ملتقى يوصي بضرورة تنمية الصناعات التصديرية والتصنيع المحلي بالبلدان العربية    اليوم العالمي للتطوع.. مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تحتفي بالتعاونيات    الرباط.. حريق محدود بالمركز التجاري (رباط سانتر) دون تسجيل خسائر    بعد أيام من افتتاحه.. النيران تندلع ب"الرباط سانتر"    المعرض الوطني للفنون التشكيلية: أيادي النور بمركز تطوان للفن الحديث    بهدف حماية المسجد الإبراهيمي ببلدة الخليل من خطر التهويد.. آلاف الفلسطينيين يصلون الفجر بالمسجد    بلاغة الشعر وبلاغة الإقناع    “متاهة المكان في السرد العربي” للباحث المغربي إبراهيم الحجري    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    الليشمانيا تصيب أحشاء رضيعة بزاكورة.. ووالدها يناشد وزير الصحة تبلغ من العمر 9 أشهر    استقالة كومي نايدو أمين عام منظمة العفو الدولية    واشنطن تقدّر “مقتل أكثر من ألف إيراني على يد النظام” خلال التظاهرات    المترجم ليس مجرد وسيط لغوي    ما يشبه الشعر    « تثمين المنتجات المجالية» .. بزاكورة    الإتحاد العربي يكشف موعد مباراتي الرجاء الرياضي في كأس العرب    وفاة مدير الديوان الملكي والوزير السابق بدر الدين السنوسي    دراسة أمريكية: الولادة المبكرة تزيد خطر إصابة الأطفال والشباب بالسكري    توقعات أحوال الطقس اليوم الجمعة.. تساقطات ثلجية بالمرتفعات وأمطار بهذه المناطق    السمنة المفرطة تهددك بهذه الأمراض    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    حسن أوريد يكتب: الحاجة إلى ابن خلدون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الإثنين
نشر في اشتوكة بريس يوم 12 - 10 - 2015

في ما يلي أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الاثنين..
* المنعطف:
- محمد الغالي، أستاذ العلوم السياسية والقانون الدستوري بجامعة القاضي عياض بمراكش، يقول إن "الخطاب الملكي السامي استمرار لمضمون خطاب 20 غشت بخصوص التفاعل مع الروح الجديدة للتدبير المؤسساتي الذي أرساه دستور 2011". وبعد أن أكد أن هذا الخطاب يكتسي أهمية كبيرة على اعتبار أنه خطاب آخر سنة في الولاية التشريعية الحالية، أشار الغالي إلى أن جلالة الملك ذكر بضرورة احترام مبدأ سمو الدستور، وذلك من خلال احترام الآجال القانونية بخصوص المصادقة على مختلف القوانين التنظيمية.
- بمناسبة اليوم الوطني للمرأة المغربية: فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة تسجل غياب الإرادة السياسية لدى المسؤولين الحكوميين. حيث دقت الفيدرالية ناقوس الخطر بشأن المكتسبات الحقوقية بمناسبة اليوم الوطني للمرأة، ودعت المسؤولين الحكوميين إلى تحمل مسؤوليتهم تجاه "التقاعس والتماطل والحيف" في وضعية المرأة المغربية القانوني والحقوقي.
* أخبار اليوم:
- جلالة الملك يعيد تأطير عمل الأحزاب والحكومة والبرلمان خلال آخر سنة لحكومة ابن كيران.. مصطفى اليحياوي، أستاذ الجغرافية السياسية والحكامة الترابية بكلية الآداب بالمحمدية، يعتبر أن الخطاب الملكي حرص على إعادة تأطير العمل السياسي للحكومة والبرلمان والأحزاب، وهو تأطير تأسس على أربعة مبادئ، الأول: الإقرار بنزاهة ونجاح الاستحقاقات الانتخابية الجماعية والجهوية ل 4 شتنبر الماضي، وثانيا: ضرورة التعجيل باستكمال مسلسل الملاءمة القانونية والمؤسساتية لدستور 2011، وثالثا: تحصين المسلسل الديمقراطي من الشخصنة والصراعات الهامشية التي يمكنها أن تسيء إلى سمعة المؤسسات، رابعا: المراهنة على إنجاح ورش الجهوية الموسعة واعتباره الوعاء المؤسساتي الذي يمر به نجاح ورش إصلاح النظام السياسي وتكريس سيادة المغرب على أقاليمه الصحراوية.
- كواليس مفاوضات الوصول إلى رئاسة مجلس المستشارين: العدالة والتنمية سيصوت على مرشح حزب الاستقلال في الدور الثاني. يبدو أن مرشح حزب الاستقلال عبد الصمد قيوح يسير نحو الحصول على رئاسة مجلس المستشارين، خصوصا إذا عبرت قيادة حزب الميزان بوضوح عن خروجها من المعارضة وفك ارتباطها مع الأصالة والمعاصرة.
- عبد القادر اعمارة، وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، يقول إن "إنتاج الغاز بالمغرب قليل جدا، ونحن بحاجة إلى 5 ملايير متر مكعب في السنة". الوزير أوضح أن تمويل استيراد الغاز سيكون كله من القطاع الخاص عن طريق عقود الامتياز في إطار الشراكة بين القطاع العام والخاص.
* الصباح:
- جلالة الملك للبرلمانيين: ماذا تنتظرون لإقامة المؤسسات¿ فقد نبه الملك البرلمانيين إلى التأخر الحاصل في إقامة مؤسسات دستور 2011، مشددا في خطاب افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية التاسعة، الجمعة الماضية، على أن نشر القوانين التنظيمية لا يكفي وحده دون تنصيب أعضائها وتفعيل هياكلها. ولم يجد الملك بدا من توجيه دعوة إلى البرلمانيين للإسراع بالمصادقة على مشاريع القوانين التنظيمية المعروضة وخاصة المتعلقة بالسلطة القضائية وهيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز، متسائلا "لماذا لم يتم تحيين قوانين عدد من المؤسسات، رغم مرور أربع سنوات على إقرار الدستور".
- إلياس العماري، رئيس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، يقول، في حوار مع الجريدة ينشر لاحقا، أن ترشحه بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة فرض عليه من طرف المكتب السياسي للحزب، "ليس من أجل مقارعة حزب العدالة والتنمية، لأن قوة هذا الحزب يستمدها من سكان المنطقة ولا يمكن سحبها منهم إلا إذا أساؤوا استغلال هذه الثقة"º مضيفا أن تقييم الانتخابات الماضية أمر صعب في الوقت الراهن، لأن الندوة الوطنية الداخلية للحزب لم تعقد بعد، وهي الندوة التي سيتم خلالها تقييم الانتخابات بناء على التقارير التي أنجزت على امتداد التراب الوطني.
* بيان اليوم:
- جلالة الملك: المؤسسات هي الضمانة الحقيقية لحقوق المواطنين. وقد أكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس أن ما ينتظر البرلمان، خلال هذه السنة، لاستكمال إقامة المؤسسات لا يحتمل إضاعة الوقت في الصراعات الهامشية، ذلك أن مشاريع النصوص القانونية التي ستعرض على أعضاء المجلسين شديدة الأهمية والحساسية، ومنها مشاريع القوانين التنظيمية المتعلقة بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، والمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، وممارسة حق الإضراب ومجلس الوصاية، وهي كلها قضايا وطنية كبرى تتطلب من الجميع، أغلبية ومعارضة، حكومة وبرلمانا، تغليب روح التوافق الإيجابي.
- الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بنعبد الله يجدد التأكيد على نجاح الحكومة في ربح رهان تنظيم الانتخابات الجماعية والجهوية وتجديد مجلس المستشارين. بنعبد الله قال، في لقاء وطني مع رؤساء الجماعات المحلية وأعضاء المجالس الإقليمية والجهوية التقدميين، "علينا أن نفتخر بمسار العملية الانتخابية الذي مر في حياد للإدارة ودون تسجيل أي تدخل يذكر من جانبها".
* المساء:
- صاحب الجلالة الملك محمد السادس يدعو المشككين في الانتخابات إلى اللجوء إلى القضاء والكف عن البكاء.. حيث عبر جلالة الملك عن رفضه للاتهامات التي وجهت إلى وزارة الداخلية، ووجه رسالة إلى الخاسرين في الانتخابات مفادها أن عليهم "ألا يفقدوا الأمل وأن ينتبهوا إلى أن المغاربة أصبحوا أكثر نضجا في التعامل مع الانتخابات، وأكثر صرامة في محاسبة المنتخبين على حصيلة عملهم"، موضحا أن "لديمقراطية الحقة هي تداول وتناوب على ممارسة السلطة، وتدبير الشأن العام، فمن لم يفز اليوم قد يكون هو الرابح غدا، غير أننا نرفض البكاء على الأطلال".
- رئيس جهة الشرق عبد النبي بعيوي يصف الأجواء التي مرت فيها الانتخابات الأخيرة بالنزيهة والشفافة، رغم بعض النقائص التقنية التي لم تؤثر على العملية في مجملها. وأكد بعيوي، خلال استضافته في برنامج "مناظرات" الذي تبثه إذاعة "إم إف إم"، الجمعة الماضية أن مكتب الجهة سيشتغل على خلق بديل اقتصادي للتهريب، لافتا إلى أن المنطقة تتوفر على مؤهلات اقتصادية مهمة غير أنها تحتاج إلى استثمارات تجعلها تستغل الإمكانيات والثروات الباطنية التي تتوفر عليها. (حوار).
* رسالة الأمة:
- المركز المغربي للظرفية يقول إن المنافسة في الأسواق الحقيقية تكون غالبا مشوبة بنواقص وتحتاج إلى التقنين من أجل الصالح العامº مضيفا، في نشرته الشهرية، أن سياسة المنافسة التي يوجد ضمن مجالات تدخلها التقليدية التوافقات والاحتكار وسوء استغلال مركز الهيمنة والتركيز تهدف إلى حماية السيرورة التنافسية للأسواق، لمصلحة المستهلكين والاقتصاد إجمالا.
- الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب تحقق نتيجة صافية سلبية تقدر ب 990 مليون درهم في الفصل الأول من سنة 2015 مقابل خسارة مبلغ 412 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من السنة المنصرمة. وأوضحت الشركة، في بلاغ لها عقب انعقاد مجلسها الإداري، أن هذه النتيجة "تأثرت بنتيجة عجز مالي حدد في 1.309 مليار درهم، والتي تعود بالأساس إلى تحمل فوائد قروض متعاقد عليها مع الشركة الوطنية للطرق السيارة من أجل تطوير الشبكة الطرقية وكذا بسبب المخصصات المالية".
* الاتحاد الاشتراكي:
- جلالة الملك في خطاب بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة: المشاركة المكثفة لسكان أقاليمنا الجنوبية، في الانتخابات الأخيرة، دليل ديمقراطي آخر، على تشبث أبناء الصحراء بالوحدة الترابية.
- لشكر: تدبير العلاقات مع الإدارة الترابية في إطار القانون وعلى أساس الاحترام المتبادل. الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي إدريس لشكر دعا المنتخبين الاتحاديين الذين حجوا لمقر الحزب المركزي بالرباط أول أمس السبت، إلى الحرص على تماسك الأغلبية داخل الجماعة أو المجلس البلدي والدفاع عن حقوق المعارضة التي يمنحها لها القانون لأجل إعطاء الديمقراطية مضمونا. وشدد لشكر على تعزيز العلاقة مع المجتمع وإشراك المواطنين والمواطنات بثقافة القرب في الجماعات المحلية.
* الحركة:
- جلالة الملك يرفض الاتهامات الباطلة بشأن الانتخابات الأخيرة. وأكد جلالته أن الانتخابات المحلية والجهوية وتلك المتعلقة بمجلس المستشارين في صيغته الجديدة ليست غاية في حد ذاتها، بل هي البداية الحقيقية لمسار طويل لإقامة المؤسسات التي هي الضمانة الحقيقية لحقوق المواطنين، وقد أحيطت بكل الضمانات التي تضاهي مثيلاتها في أكبر الديمقراطيات عبر العالم، رافضا جلالته الاتهامات الباطلة الموجهة للسلطات المختصة بتنظيم هذه الانتخابات.
- تسليم السلط بين العنصر والسكوري.. فقد جرى الجمعة الماضية بالرباط حفل تسليم السلط بين لحسن السكوري، الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس وزيرا للشباب والرياضة، وسلفه امحند العنصر. وأشاد لعنصر، في كلمة بالمناسبة، بالخصال الإنسانية والجدية التي يتحلى بها خلفه، معبرا له عن متمنياته بكامل التوفيق في مهامه الجديدة.
* العلم:
- في الخطاب الملكي بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية التاسعة : "المشاركة المكثفة لسكان الأقاليم الجنوبية الأخيرة دليل ديمقراطي على تشبث أبناء الصحراء بالوحدة الترابية للمملكة" و"الحياة السياسية لا ينبغي أن ترتكز على الأشخاص وإنما على المؤسسات".
- في الدورة العادية للمجلس العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب.. الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط يقول إن حزب الاستقلال سيظل داعما لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والقواعد العمالية كانت سندا لمرشحي الحزب في انتخابات 4 شتنبرº والكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب محمد كافي الشراط يقول إن "حصول الاتحاد على المرتبة الثانية في القطاع الخاص قض المضاجع".
* الصحراء المغربية:
- برلمانيون يبرزن الحرص الملكي على تجويد أداء المؤسسة التشريعية.. حيث نوه نواب ومستشارون برلمانيون بمضامين الخطاب الذي ألقاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، الجمعة الماضية، موضحين أنه يشكل دعوة صريحة إلى الرفع من مستوى أداء العمل البرلمانيº ورشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، يقول إن "جلالة الملك ركز على إتمام جميع النصوص المكملة للدستور، ومنها القوانين التنظيمية، وباقي المؤسسات الدستورية، التي نص عليها الدستور".
- المغرب وهنغاريا يجددان رغبتهما في الرقي بالعلاقات الثنائية.. امبركة بوعيدة، الوزير المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أكدت خلال لقاء صحافي عقدته من ليفنتي ماغيار، كاتب الدولة الهنغاري في الدبلوماسية الاقتصادية، الخميس المنصرم، أن العلاقات بين البلدين "جيدة، وهو ما تدل عليه التدابير المتخذة من أجل تقوية الحوار السياسي والعلاقات الاقتصادية"، مجددة رغبة المغرب في إعطاء دينامية جديدة لعلاقاته مع هنغاريا، مع الأخذ بعين الاعتبار الفرص التي يتيحها التعاون في إطار الاتحاد الأوروبي.
* التجديد:
- حامي الدين رئيسا لفريق "المصباح" بالمستشارين.. فقد قررت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية تعيين عبد العالي حامي الدين رئيسا لفريق الحزب بمجلس المستشارين، وتعيين نبيل شيخي ممثلا للفريق بمكتب المجلس نائبا للرئيس، وذلك بناء على مسطرة انتخاب رئيس فريق الحزب بمجلس المستشارين، وممثل الفريق في مكتب المجلس، وبناء على الاقتراحات الواردة على الأمانة العامة من الفريق المنعقد يوم الجمعة المنصرم.
- نمو في القطاع السياحي سنة 2014.. فقد سجلت القيمة المضافة للقطاع السياحي نموا نسبته 3.3 بالمئة سنة 2014، لتبلغ 49.3 مليار درهم عوض 47.7 مليار درهم سنة من قبل. وسجل الناتج الداخلي الإجمالي لنشاط القطاع السياحي ارتفاعا بنسبة 4.7 في المئة خلال 2014 مقارنة مع سنة 2013.
* الأحداث المغربية:
- جلالة الملك يحسم الجدل حول نزاهة الانتخابات. فبلغة حاسمة ومباشرة، أنهى صاحب الجلالة الملك محمد السادس الجدل حول سلامة الانتخابات الجماعية والجهوية التي جرت في الرابع من شتنبر. وقال الملك في الخطاب الافتتاحي للسنة التشريعية الخامسة الجمعة الماضية، "نرفض البكاء على الأطلال، كما نرفض الاتهامات الباطلة الموجهة للسلطات المختصة بتنظيم الانتخابات. فالضمانات التي تم توفيرها تضاهي مثيلاتها في أكبر الديمقراطيات عبر العالم، بل إنها لا توجد إلا في قليل من الدول".
- مصطفى بكوري في بيت عبد الإله بن كيران.. مصادر مقربة من رئيس الحكومة علمت أن اللقاء جاء بطلب من الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة نفسه، وأن ابن كيران استجاب دون تأخر وحدد الموعد في بيته بحي الليمون بالرباط، دون أن يكون له علم بما يحمله البكوري الغريم التقليدي لحزب العدالة والتنمية. المصادر ذاتها قالت إن موضوع اللقاء ركز في غالبه الأعم على تقديم بكوري لمرشح حزبه لرئاسة مجلس المستشارين، مضيفة أن ابن كيران أخبر ضيفه أن تصويت مستشاري العدالة والتنمية على حكيم بنشماس غير وارد بتاتا.
* ليكونوميست:
- الرفع من رأسمال شركة "سامير" ب 10 مليار درهم، الذي أعلنه المجلس الإداري الأخير، يعتبر غير كاف من أجل إعادة استقرار الوضع المالي للشركة، التي تقارب ديونها 40 مليار درهم. وسيكون المساهمون، خلال هذا الأسبوع، على موعد من أجل الحسم في هذه المسألة.
* أوجوردوي لوماروك:
- اليوم العالمي لمحاربة الأمية الذي يصادف غدا الثلاثاء، يشكل مناسبة لتقديم حصيلة حول هذه الظاهرة. وحسب الإحصائيات التي نشرتها الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية فإن عدد المستفيدين من برامج محاربة الأمية في تزايد، حيث كان عددهم 745 ألفا و363 برسم 2014-2015 مقابل 616 ألف و418 في 2013-2014، وهو ما يمثل زيادة ب 20.9 في المئة.
* لوماتان:
- يعقد مجلس المستشارين جلسة عمومية يوم الثلاثاء 13 أكتوبر الجاري على الساعة الثالثة بعد الزوال ، ستخصص لانتخاب رئيس المجلس، وذلك طبقا لأحكام الفصل 63 من الدستور. ودعا رئيس المكتب المؤقت، محمد عبو، في بلاغ، كافة السيدات والسادة أعضاء المجلس إلى الحضور في الموعد المحدد.
- الانطلاقة الرسمية لأول أرضية للتعاون الأورو-متوسطي حول السوق الجهوية للكهرباء اليوم الاثنين بالرباط.. حيث يتم اليوم الاثنين بالرباط، إعطاء الانطلاقة الرسمية لأرضية التعاون الأورو-متوسطية حول السوق الجهوية للكهرباء، بهدف ضمان تزويد دائم ومستدام للكهرباء في المنطقة. وستمكن أرضية التعاون هاته من تعزيز التبادل بين دول المنطقة في مجال الكهرباء وكذا اندماج أسواق الكهرباء وذلك بتنمية البنيات التحتية الكهربائية لاسيما الربط الكهربائي.
* لوبنيون:
- المئات من المغاربة القادمين من مختلف البلدان الاسكندنافية تظاهروا، أول أمس السبت باستوكهولم، احتجاجا على موقف السويد من قضية الصحراء، مؤكدين على أن "الوحدة الترابية للمغرب خط أحمر لا يجب تجاوزه". وشكلت هذه المظاهرة، التي تم تنظيمها بدعوة من فاعلين بالمجتمع المدني بكل من السويد والنرويج والدنمارك وفنلندا وأيسلندا، بحديقة كبيرة في العاصمة السويدية، ثم في ساحة مقابلة للمسرح الملكي، مناسبة لإثارة انتباه الرأي العام في هذا البلد الاسكندنافي إلى خطورة الموقف المعادي لحكومتهم على العلاقات مع المغرب، وكذا على السلام والاستقرار في منطقة المغرب العربي.
* البيان:
- أمين عام الجامعة العربية يشيد بدور المغرب في إنجاح جولات الحوار بين الأطراف الليبية في الصخيرات.. فقد أشاد نبيل العربي بدور المملكة المغربية في استضافتها لجولات الحوار بين الأطراف الليبية في الصخيرات، وبما قدمته من إسهامات مميزة لإنجاح أعمالها. وذكر بيان للجامعة صدر اليوم الجمعة بالقاهرة، أن نبيل العربي "رحب بإعلان برناردينو ليون مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا عن توصل ممثلي الأطراف الليبية المتحاورة في مدينة الصخيرات بالمملكة المغربية إلى اتفاق سياسي على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.