سياسيون وخبراء يحللون مضامين الخطاب الملكي بمناسبة عيد العرش    الكاف يعتمد الذهاب والإياب في دوري أبطال أفريقيا ويحدد 17 أكتوبر للنهائي !    أمزازي شكر الأطر التعليمية اللي نجحات عملية الباك: درتو مبادرات تربوية هادفة وتضحيات مشرفة فعز أزمة كورونا    شرطة كلميمتعتقل قتل صديقه خلال جلسة خمرية العمد ورمى جثته على الرصيف    الدورة السابعة عشرة للمهرجان الدولي "مغرب الحكايات" في نسخة افتراضية    فيديو: خطير..تسجيل 19 حالة وفاة في المغرب والحصيلة ترتفع الى 401    الحسيمة تسجل 5 حالات إصابة بفيروس كورونا    المغرب يسجل 659 إصابة جديدة مؤكدة و19 وفيات بكورونا خلال 24 ساعة    مانشستر يونايتد يعرض 120 مليون يورو لضم سانشو من دورتموند    مدرب مساعد يوسوفية برشيد يقر أن الرجاء البيضاوي بعثر كل أوراق الفريق الحريزي    هذا موعد مباراة وداد تمارة والنادي القنيطري    كورونا بالمغرب: تسجيل 19 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الماضية    في الخطاب السامي الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الحادية والعشرين لعيد العرش    تمديد أجل القيام بإقرارات التسوية التلقائية للممتلكات والموجودات المنشأة بالخارج إلى غاية 31 دجنبر 2020    حركة السلام الإفريقية تمنح الفنانة المغربية سعيدة فكري الدكتوراه الفخرية    أيقونة الطقطوقة الجبلية.. شامة الزاز تعود للمستشفى من جديد وهذا جديد حالتها الصحية    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    مكتب القطارات يعلن عودة الرحلات من وإلى المدن المغلقة شرط التوفر على رخصة    NARSA تشهر عقوبات مدونة السير في وجه سائقي الدراجات ثلاثية العجلات    عدد المصابين بكورونا عالميا يتجاوز 18 مليونا والوفيات يقترب من 700 ألف    بنك المغرب: تم إنتاج 484 مليون ورقة نقدية خلال السنة الماضية    مصدر ل"كود": الحزم مع المسافرين للي غادين وجايين من المدن 8.. وضروري من الرخصة باسثتناء الصحافيين    مصرع سبعة مهاجرين من جنوب الصحراء في ساحل طرفاية وتوقيف 40    أسعار الذهب تصعد إلى مستوى قياسي غير مسبوق الإثنين    تقرير: رصد أزيد من 9.500 ورقة نقدية مزورة بالمغرب خلال 2019    "حرب تيك توك".. واشنطن تعتبره مهددا لأمنها القومي وبيكين تتهمها بالنفاق في الدفاع عن الحريات"    ماتش بيراميدز المصري وحوريا كوناكري رسميا ف"دونور" نهار 22 سبتمبر    تسريب تشكيلة برشلونة الأساسية لمواجهة نابولي    ليفربول يقترب من التعاقد مع الجزائري عيسى ماندي    في سابقة من نوعها..وزارة التعليم تعتمد عتبة 12/20 لولوج كلية الطب والصيدلة    في ظل تطور الوضع الوبائي.. برلمانيون يطالبون بمهمة استطلاعية للوقوف على جاهزية المستشفيات    الصحة العالمية تنبه إلى إحتمال عدم وجود "حل سحري" للقضاء على كورونا    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    دواوير العرائش.. معاناة كبيرة مع انقطاع الكهرباء في أيام العيد    زبلة أخرى محرجة للبيجيدي فزمان كورونا.. مع فيلم كابانو الهرهورة ديال امكراز الحزب جمد عضوية متابع فقضية "مافيا العقار" فآسفي    إحباط محاولة للحريكَ حدا الطرفاية وشدو 40 و4 جثث لاحهوم لبحر    هل تسبق روسيا أمريكا؟.. وزير التجارة الروسي: الإنتاج التجاري لأول لقاح ضد فيروس كورونا المستجد سيبدأ في شتنبر المقبل    سيرخيو بارسي:"حاولت أن أجعل مدينة طنجة تتنفس وتعيش كما لو كانت شخصية أخرى من شخصيّات هذه الروايات"    في مراسلة لها..وزارة الصحة تعلق منح العطلة السنوية لموظفيها    قائمة مجلة "فوربس".. سلوى أخنوش سادسة في قائمة أغنى غنيات العرب    بني ملال.. 17 إصابة جديدة بكورونا بينهم 6 قاصرين وإجمالي الإصابات يتخطى 100 حالة    وزير الخارجية اللبناني ناصيف حتي يقدم استقالته من الحكومة    استمرار الطقس الحار بطنجة وباقي مناطق المغرب يومه الإثنين    سرقة أضاحي العيد بالحي الحسني.. الاستقلال يطالب بتعويض "الكسابة"    هل هي بوادر العودة للحجر الصحي.. إسبانيا تغلق أزيد من 40 ألف مطعم وفندق بسبب كورونا    شيئ من السياسة 8    بلقيس تتألق في أغنية بالدارجة المغربية للمرة الثانية وتصرح ل"فبراير": اللهجة المغربية صعبة إلى حد ما    البدء في تصوير الجزء الخامس والأخير من La Casa de Papel.. وهذه 5 نظريات ترسم أحداثه    الميلودي يطلق "دوكي الحنا" رفقة "أميمة باعزية" (فيديو)    السعودية: لا إصابات بفيروس "كورونا" في صفوف الحجاج    فيروس كورونا قد ينتقل عبر العين!    منع الإعلاميين من حضور المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري لترشيح ترامب    محادثات عالية المستوى بين الإمارات وإيران..    المؤرخ المغربي عبد الرحمان المودن في ذمة الله    ساكنة مناطق سوس مستاءة من خدمات شركات الاتصالات، وسط مطالب بالإنصاف.    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    حجاج بيت الله يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق وسط إجراءات احترازية    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحريري يمهل شركاءه « 72 ساعة » للخروج من الأزمة
نشر في فبراير يوم 18 - 10 - 2019

تظاهر آلاف اللبنانيين الجمعة لليوم الثاني على التوالي، وقطعوا طرقا رئيسية في مختلف المناطق، في تحرك موحد لرفع الصوت ضد الحكومة وقرارات فرض ضرائب جديدة عليهم في بلد يشهد أساسا أزمة اقتصادية خانقة.
وعلى وقع التظاهرات التي تطالب حكومته بالاستقالة، اتهم رئيس الحكومة سعد الحريري أطرافا في الحكومة لم يسمها بتعطيل مساعيه للمضي في الإصلاحات، مانحا إياهم مهلة 72 عاما لدعمها.
واندلعت التظاهرات غير المسبوقة منذ سنوات، ليل الخميس بعد إقرار الحكومة ضريبة على الاتصالات عبر تطبيقات الإنترنت. ورغم سحب الحكومة قرارها على وقع غضب الشارع، لم تتوقف حركة الاحتجاجات ضد كافة مكونات الطبقة السياسية الممثلة في حكومة الرئيس سعد الحريري.
وعلت مطالب الشارع باستقالتها، في حراك جامع لم يستثن حزبا أو طائفة أو زعيما .
وتصاعدت نقمة الشارع في لبنان خلال الأسابيع الأخيرة إزاء احتمال تدهور قيمة العملة المحلية التي تراجعت قيمتها في السوق السوداء مقابل الدولار، وتوجه الحكومة لفرض ضرائب جديدة وسط مؤشرات على انهيار اقتصادي وشيك.
وقطع المتظاهرون طرقا رئيسية في مختلف المناطق وتلك المؤدية إلى العاصمة ومطار بيروت الدولي لليوم الثاني على التوالي، وفق ما أفاد مصورو وكالة فرانس برس. وعملت القوى الأمنية مرارا على إعادة فتح الطرق الحيوية.
وتجمع المتظاهرون في وسط بيروت قرب مقر الحكومة الجمعة مرددين شعار « ثورة، ثورة » و »الشعب يريد إسقاط النظام »، في وقت أقفلت المدارس والجامعات والمصارف والعديد من المؤسسات أبوابها.
ورفع أحدهم لافتة كتب عليها « الإسقاط والمحاسبة، كلهم يعني كلهم »، في إشارة إلى كامل الطبقة السياسية.
وهتف متظاهرون بالعامية « برا برا برا، الحريري إطلع برا ».
واستخدمت القوة الأمنية ليلا خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين حاولوا الاقتراب من السرايا الحكومية، ما أسفر عن حالات إغماء.
واندلعت مواجهات مساء بين عدد من المتظاهرين والقوى الأمنية في شارع المصارف في وسط بيروت، وأغلق المتظاهرون الطريق بالإطارات المشتعلة، وأسفرت المواجهات عن تحطم واجهة إحدى المصارف.
وأفادت قوى الأمن الداخي عن إ صابة 17 من عناصرها في المواجهات.
وفي شمال البلاد، شهدت مدينة طرابلس، تحركات واسعة، تخللها حادث إطلاق نار على متظاهرين من قبل مرافقي نائب سابق، حاول الانضمام إلى المعتصمين الذين رفضوا وجوده بينهم.
وأفاد مصدر أمني فرانس برس عن إصابة أربعة متظاهرين بالرصاص الحي، أحدهم بحالة حرجة.
وقام المتظاهرون بتمزيق وحرق صور نواب المدينة وزعاماتها، وبينها صور الحريري، وأقتحم بعضهم فرع محل حلويات يملكه وزير الاتصالات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.