على هامش فضيحة الرميد وأمكراز.. عبد الفتاح نعوم: آن الأوان لإصلاح نظام الشغل    نقطة نظام.. بورصة الثقة    تطوان: العدول الجدد يؤدون اليمين القانونية أمام محكمة الاستئناف    الفراغ العاطفي : الخطر الذي يهدد العلاقات الزوجية، وهذه نصائح للإنقاد:    ترامب زاد كعا على الصين من بعدما كورونا حيحات فمريكان وباقي العالم – تغريدة    محمد صلاح: الكل يستحق أن يكون اللاعب الأفضل بمن فيهم أنا    فريق البيجيدي بمجلس النواب يُسائل الحكومة حول إعادة فتح المساجد    قصة "مي خدوج" و "الشفارة"    الأستاذ المدراعي: أستاذ قيد حياته وبعد مماته    نادي الزمالك المصري يحدد موعد الاحتفال بلقب نادي القرن    تطويق أكبر حي صفيحي بتمارة بسبب تفشي كورونا    صحف:الجدل يرافق صفقة متعلقة بمكافحة فيروس كورونا ، وضابط شرطة في قلب قضية إعدام فتاة وشاب برصاصتين، ومعاقبة 26 موظفا بسجون المملكة، و    رصد ما يناهز 90% من المصابين بفيروس كورونا انطلاقا من تطبيق "وقايتنا" .    6 إصابات جديدة من كورونا بالقصر الكبير    أول تعليق لدنيا بطمة بعد اعتقال مفجر ملف "حمزة مون بيبي"    وست هام يحرم تشيلسي من احتلال المركز الثالث ويخرج من "مناطق الهبوط"    لأول مرة زيدان يتحدث عن رحيل حكيمي إلى إنتر ميلان: قضيته رياضية واقتصادية!!    أحكام ثقيلة بالسجن النافذ في حق أويحيى وسلال و 8 وزراء جزائريين ورجال أعمال ومصادرة ثرواتهم    صندوق الضمان الإجتماعي يحرج مدير مجلسه الإداري أمكراز : جميع موظفينا مصرح بهم ويتمتعون بحقوقهم الصحية والإجتماعية    وزيرة السياحة تجتمع بأرباب المقاهي والمطاعم قبل الإستئناف الكامل للنشاط السياحي    لفتح الحدود في وجه المغاربة.. مدريد تشترط على الرباط المعاملة بالمثل    العدل والإحسان تنتقد استمرار إغلاق المساجد: لا مسوغ لاستثناء فتحها من مسار الرفع التدريجي للحجر الصحي    الأمن يوقف جندي متقاعد يشتبه في تورطه في قتل زوجته    طنجة: توقيف شخص في قضية ترويج أجهزة معلوماتية تستخدم للغش في الامتحانات المدرسية    كوفيد-19: النقاط الرئيسية في تصريح رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية    تيزنيت : أصحاب حافلات نقل المسافرين يحتجون بسبب دفتر التحملات الجديد ( فيديو )    "لارام" تعزز تدريجيا برنامج رحلاتها الداخلية ليشمل 9 وجهات    مطالب بحذف وزارة الرميد مع أول تعديل حكومي.. الهيني: باتت شوهة عالمية بعد فضيحة الCNSS    لقاح أمريكي – ألماني ضد كورونا يظهر نتائج إيجابية أثناء التجارب على البشر    إنتر ميلان يمطر شباك بريشيا بسداسية (فيديو)    ساسولو بحضور بوربيعة احتياطيا يفاجئ فيورنتينا    المجلس العلمي بفاس: المساجد هي الفضاءات المغلقة الأكثر تسببا في نشر العدوى من غيرها    كلميم: اعتقال جندي متقاعد تورط في ذبح زوجته أمام أطفالها    هكذا سيجتاز التلاميذ الأحرار إمتحانات البكالوريا بمركز الإمتحان الخاص بهم بمديرية أكادير إداوتانان    73% من الناخبين الروس يصو تون لصالح التعديلات الدستورية التي تتيح لبوتين البقاء في الحكم    مقتل هاشالو هونديسا: "عشرات القتلى" في احتجاجات واسعة بعد اغتياله    رباح.. حجم استثمارات المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ستبلغ 25 مليار درهم في أفق 2023    اختلاس المساعدات الإنسانية من طرف "البوليساريو" والجزائر.. غضب نائب بالبرلمان الأوروبي    ڤيديوهات    الوزير الفردوس يكشف تفاصيل دعم قطاع السينما بعد جائحة "كورونا"    ارتفاع القروض البنكية بنسبة %6,5 خلال ماي الماضي    فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب يستفسر عن تدابير إعادة فتح المساجد    حصيلة الصندوق المهني المغربي للتقاعد.. ارتفاع الاحتياطات بنسبة 11.1 بالمائة وفائض الاستغلال ب 8.8 في المائة    « العفو الدولية »: خطة « الضم » غير قانونية وتُرسّخ « قانون الغاب »    الصعود التركي الإقليمي.. الأزمة الليبية نموذجا    حزب التقدم والاشتراكية يعرب عن ارتياحه إزاء استئناف الحركة الاقتصادية والحياة الاجتماعية ويدعو إلى التقيد بقواعد الاحتراز الصحي    صناع سينما مغاربة يستفيدون من منح تمويل قطرية    بمبادرة من الفردوس.. توقيع اتفاقية شراكة بين المكتبة الوطنية للمملكة المغربية والمؤسسة الوطنية للمتاحف    الحياة تدب من جديد في القاعات الرياضية بعد توقف دام زهاء 3 أشهر    أسعار الغازوال والبنزين ترتفع    أكاديمية الأوسكار تتجه نحو الانفتاح أكثر على النساء والأقليات    مديرية الضرائب: تمديد آجال أداء الضريبة على الشركات والضريبة على الدخل المهني    إيداع المديمي مفجر ملف "حمزة مون بيبي" سجن مراكش !    بساحة جامع الفنا.. فنانون و »حلايقية » يشاركون بحفل فني افتراضي    تسجيل هزة أرضية بقوة 4,9 درجات بإقليم تاونات    المساجد لن تفتح قريبا رغم تخفيف الحجر وهذه أبرز الأسباب    في زمن كورونا ..تنسيقية تقفز على مطالب المغاربة المصيرية وتطالب بحرية "الزنا"    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عشيق: أطمح لإدارة مباراة بالدور نصف النهائي لكأس العالم
نشر في هسبريس الرياضية يوم 18 - 01 - 2014

أعرب رضوان عشيق، الحكم المغربي المساعد الذي اختاره، أمس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لقيادة بعض مباريات كأس العالم، عن أمله بالوصول للتحكيم في الدور النصف النهائي بالمونديال القادم (البرازيل 2014).
وقال عشيق في حواره مع وكالة الأناضول إنه يراهن على التألق في هذه البطولة العالمية، مشيرا إلى أنه لا خوف على التحكيم المغربي الذي وصل إلى العالمية في وقت سابق بعدما قاد الراحل سعيد بلقولة نهائي كأس العالم على أرضية ملعب سان دوني بباريس، بين المنتخب الفرنسي ونظيره البرازيلي 1998.
واعتبر عشيق أن المستوى الذي وصل إليه لم يأت بمحض صدفة، وإنما نتيجة خوضه العديد من الاختبارات الفنية والبدنية من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم، والتي ساهمت بدروها في مشاركته في أربع نهائيات لكأس افريقيا ومرة واحدة في كأس العالم ومرة بكأس العالم للقارات.
رضوان عشيق قال خلال هذا الحوار أيضاً إن التحكيم الإفريقي بدوره عرف تطورا كبيرا في السنوات القليلة الماضية.
- ما هو شعورك بعد اختيارك ضمن قائمة الحكام المعتمدين من طرف الفيفا في نهائيات كأس العالم المقبلة؟
- شعور لا يوصف، فأنا جد سعيد بهذه المناسبة، بعدما وضع الاتحاد الدولي لكرة القدم اسمي ضمن لائحة الحكام الذين سيشاركون في نهائيات كأس العالم التي من المنتظر أن تحتضنها دولة البرازيل الصيف المقبل.
وأتمنى أن أكون عند حسن الظن في إمكانياتي، وأن أمثل التحكيم المغربي في هذه المنافسات العالمية أحسن تمثيل، كما فعلت في وقت سابق عندما شاركت في أربع نهائيات لكأس إفريقيا للأمم سنوات 2008 بغانا و2010 بأنغولا و2012 مناصفة بين غينيا الإستوائية والغابون و2013 بجنوب إفريقيا، كما شاركت في نهائيات كأس العالم (جنوب إفريقيا 2010) وفي كأس العالم للقارات (البرزايل 2013).
- هل كنت تتوقع أن يكون اسمك ضمن قائمة الحكام الذين سيديرون نهائيات كأس العالم المقبلة؟
منذ عام 2008 لم أغب عن المنافسات سواء التي يشرف على تنظيمها الاتحاد الدولي لكرة القدم، أو الاتحاد الإفريقي للعبة، إذ أعمل بشكل جدي وبطريقة احترافية حتى أحافظ على مستواي التقني والبدني، وهذا ليس بالسهل كما يعتقد البعض، إنما نتيجة عمل في العمق والمشاركة في العديد من الاختبارات البدنية سواء التي تشرف عليها "الفيفا" أو "الكاف"، والحمد الله لم يخب ظني بعدما تم اختياري ضمن الأطقم الحكام التي ستقود مباريات نهائيات كأس العالم المقبلة.
- المنتخب المغربي يغيب عن كأس العالم المقبلة والرهان عليك لحمل العلم المغربي في هذه المنافسات ألا تشعر بالضغط؟
- أولا وقبل كل شيء، كمغربي كنت أتمنى أن يتأهل المنتخب الوطني لنهائيات كأس العالم المقبلة، لكن للأسف الشديد فشلنا في ذلك، وكما يقال "الخير فيما اختاره الله"، سأحاول من خلال هذه البطولة العالمية تشريف التحكيم المغربي أحسن تشريف من أجل حمل العلم المغربي في هذا المحفل الدولي كما فعل الجيل السابق ويتعلق الأمر بكل من الجيلالي غريب الذي شارك في نهائيات كأس العالم لسنة 1994 التي أقيمت بالولايات المتحدة الأمريكية والمرحوم سعيد بلقولة الذي قاد نهائي كأس العالم لعام 1998 بفرنسا ومحمد الكزاز الذي شارك في نسختين من نهائيتي كأس العالم عامي 2002 بكوريا الجنوبية واليابان و2006 بألمانيا.
- من موقعك كيف ترى التحكيم المغربي؟
انجازات التحكيم المغربي تتحدث عن نفسها، فالمرحوم سعيد بلقولة قاد نهائي كأس العالم عام 1998 بين فرنسا والبرازيل بكل اقتدار وبعده أخد محمد الكزاز المشعل وأدار العديد من المقابلات وبعده جاء الجيل الحالي الذي برهن أنه في المستوى، إذ أن الحكم بوشعيب لحرش انيطت به قيادة العديد من المباريات الهامة في إفريقيا والحكم رضوان جيد متواجد حاليا بجنوب إفريقيا لقيادة بعض مباريات منافسات كأس إفريقيا للاعبين المحليين، أما بخصوص مستقبل الصافرة المغربية، فأنا متفائل جداً، بحكم ان التحكيم المغربي خامات هامة ما علينا إلا أن نمنحها الثقة والصبر عليها.
- وماذا عن التحكيم الإفريقي؟
لقد برهن التحكيم الإفريقي عن قوته في السنوات الأخيرة، إذ ليس من السهل أن يختار الاتحاد الدولي لكرة القدم ثلاثة طواقم تحكيم إفريقية وبزوجين مساعدين، ويتعلق الأمر بالثلاثي دوي نوماندييز ديزيري وييو سونغيفولو (كوت ديفوار) وبيرو موشاهو جون كلود (البورندي)، ويتكون الثلاثي الثاني من غاساما باكاري بابا (غامبيا) ومينكواندا إيفاريست (الكاميرون) وكاباندا فيليسيان (رواندا)، بالإضافة إلى جمال حيمودي (الجزائر) ورضوان عشيق (المغرب) وعبد الحق إيتشعلي (الجزائر).
ويتكون الزوجي الإفريقي المساعد من أليوم نيون (كوت ديفوار) وكامارا جبريل (السينغال)، والزوجي الثاني من بينيت دانييل فرازير (جنوب إفريقيا) ورانج مروا (كينيا) .
- ما هو طموحك من خلال مشاركتك في هذا المونديال؟
طموحاتي لا حد لها، أولا المشاركة في أكثر عدد ممكن من المباريات والظهور بشكل جيد حتى أمثل التحكيم المغربي والعربي والقاري أحسن تمثيل، ولما لا قيادة على الأقل مباراة نصف النهائي، لاسيما أن الثلاثي التحكيم الذي انتمي إليه المتكون من الجزائريين جمال حيمودي وعبد الحق إتشيعلي، يحتل حاليا الرتبة السادسة من أفضل الأطقم التحكيمية في العالم وفق تصنيف الإتحاد الدولي لكرة القدم.
* وكالة الأناضول


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.