الكتاني : تضمين تيفيناغ على الاوراق النقدية تضيقا على لغة الإسلام    الاجتماع الاول للجنة التحضرية لمؤتمر البام "ينفجر" في وجه بنشماش    العامودي يتهم الحكومة ب”إفلاس” مصفاة “سامير” ويطالب ب14 مليار درهم تعويض عن الضرر    بنك المغرب يوضح بشأن ورقة "الرقم 60"    البطولة الاحترافية (الدورة 29).. الترتيب    بماذا يعد مرتضى منصور لاعبيه؟    بركان والزمالك … مباراة حاسمة ومصيرية لضمان التتويج باللقب الأول في تاريخ الفريقين    رباب عرافي تفوز بسباق 1500م وتسجل أفضل توقيت في السنة    حادثة سير مروعة، توقع قتلى و جرحى ضمنهم أجنبي، واندلاع نيران كثيفة خلال الحادث في مشهد صادم. (+فيديو).    ترويج الخمور في رمضان يجر مهاجرة إفريقية الى أصفاد الشرطة القضائية    توشيح المغربي الديساوي بوسام فخري راقي عن مساهمته في الاختراعات    رحيل فيلسوف«المشروع النهضوي»طيب تيزيني في حمص السورية - العلم    متحف اتصالات المغرب يفتح أبوابه للزوار    مقتل الملحن العراقي فارس حسن طعنا    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات    اولاد تايمة.. نيران تحول سيارة إلى هيكل حديدي وسط الشارع الرئيسي    غروس: الزمالك جاهز لنهائي الكونفدرالية ونثق في قدرات عمر صلاح    توشاك حاضر لمساندة الوداد أمام الترجي    أكسنت تشارك في فعاليات "فيفا تيك"    صورة.. مادونا ترفع العلم الفلسطيني في قلب تل أبيب    غوارديولا: حصد الثلاثية المحلية أصعب من الفوز بدوري الأبطال    مقتل أب لخمسة أطفال بطريقة بشعة قبيل السحور في اليوم الثالث عشر من رمضان، والغموض يكتنف الحادث.    مخرجتان مغربيتان تحصلان على منحة دورة 2019 لمؤسسة الدوحة للأفلام    محمد عابد الجابري بين الورد والرصاص – 11-    الممثل الأمريكي شوارزنيغر يتعرض لضربة من الخلف في جنوب أفريقيا    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي : سعيد بن حمو المعدري -11-    كشف عنها الوزير نورالدين بوطيب في المجلس الحكومي : 11ألف عملية مراقبة لحماية المستهلك وتحرير 344 محضر مخالفة منذ بداية رمضان    بداية متوترة    العاهل السعودي يدعو لعقد قمتين خليجية وعربية في مكة    إعتقال ثلاثة بزناسة وحجز ربعة كيلو ديال الحشيش فكلميم    3شخصيات وطنية جزائرية تدعو الجيش لفتح الحوار حول الأزمة    بنك المغرب: الورقة النقدية التذكارية الحاملة للرقم 60 غير قابلة للتداول    إخصاء وتبادل جاريات    أموال الأفلام “الإلكترونية”    أزمة سياسية في النمسا بسبب فضيحة فيديو لسياسي من اليمين المتطرف    كعب بن سور… الغرم بالغنم    في ظاهرة فلكية مميزة .. « القمر الأزرق » يضيء سماء الأرض    طقس الاحد : سحب كثيفة مصحوبة بزخات مطرية رعدية    واتساب تحيل حادث الاختراق على وزارة العدل الأميركية    استنفار فالمينورسو بعد غلق معبر الگرگرات الحدودي مرة تانية    بنزين: فرنسا لا يمكنها تغيير دين الاسلام    مرض بوتفليقة «جمد» السفراء في الجزائر    البابا يدعو الصحافيين إلى التحلي بالتواضع ويقول إنهم يمكن أن يفعلوا الخير كما يمكنهم أن يسببوا الشر    طاطا..تسجيل صوتي يدعوا للعنصرية ضد اصحاب البشرة السوداء يثير حفيضة الطاطويين ووكيل الملك يتدخل    القصر الكبير : انطلاق الملتقى القرآني الثالث للحافظات    إدارة البيجيدي تتبرأ من منشورات “Yes We Can” الفيسبوكية    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    أزيد من مليون زائر للمواقع التراثية بالمملكة مند بداية سنة 2019    والي جهة سوس ماسة سابقا زينب العدوي المرشحة الأولى لتولي وزارة الداخلية    بعد محطة اشتوكة..انجاز محطة لتحلية مياه البحر بسيدي إفني    الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني يتعرض لمحاولة اغتيال بمراكش    ترامب يُغضب شركة «تويوتا» اليابانية    الموتى لا يموتون.. فيلم أمريكي ينافس في “الكان”    باحثون : تناول الطماطم يخفض من خطر تطور سرطان الجلد    حلول لتجاعيد الجبهة وأطراف العينين بمركز2BZEN بتطوان    الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية تدق ناقوس الخطر: 20 ألف مغربية مصابة بمرض "الذئبة الحمراء"    يوم يعادل شهرين.. قرية لن تغيب عنها الشمس إلا بعد 60 يوما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حقوقيون يدعون إلى "جهاد قانوني" لإلغاء عقوبة الإعدام بالمملكة

دعا الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام مختلف القوى الحية والمجتمع الحقوقي بالمغرب إلى تكثيف الجهود من أجل الضغط في اتجاه إلغاء عقوبة الإعدام بشكل نهائي، وذلك بحذفها من القانون الجنائي، بعد أنْ تم توقيف تنفيذها منذ سنة 1993.
عبد الرحيم الجامعي، منسق الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام، دعا، في كلمة باسم الائتلاف في الجلسة الافتتاحية لجمعه العام المنعقد اليوم بالرباط، إلى "جهاد حقوقي وقانوني لإلغاء عقوبة الإعدام، إعمالا للفصل 20 من الدستور الذي ينص على أنّ الحق في الحياة هو أسمى حقوق الإنسان".
وفي الوقت الذي ما زال المغرب يمتنع عن المصادقة على بروتوكول الجمعية العامة للأمم المتحدة، المتعلق بإلغاء عقوبة الإعدام، اعتبر الجامعي أنَّ حضور محمد أوجار، وزير العدل، الجمع العام للائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام "هو فتْح صفحة سياسية وحقوقية تجُبّ ما قبلها".
الجامعي دعا وزيرَ العدل إلى الوقوف في صف المطالبين بإلغاء عقوبة الإعدام، وإدماج هذا الإلغاء في الدستور، "لكي لا يسهُل على أي كان أن يقوم بمناورة باسم عقيدة أو إيديولوجية ما، لإعادة العمل بهذه العقوبة".
ويُعلّق الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام آمالا عريضة على وزير العدل الحالي، لإلغاء عقوبة الإعدام؛ فقد قال الجامعي، مخاطبا أوجار: "أنتم لديك ثقافة حقوقية، وتجربتكم في المجال الحقوقي ستتلاقى مع ما يطمح إليه مناضلو الائتلاف لوضع إلغاء عقوبة الإعدام في صُلب الحقوق المنصوص عليها في الدستور".
واعتبر الجامعي أنَّ هناك مؤشرات دالّة على رغبة الدولة في إلغاء عقوبة الإعدام من تشريعاتها الجنائية، مشيرا في هذا الإطار إلى الرسالة التي وجهها الملك إلى المشاركين في مؤتمر مراكش لحقوق الإنسان، والتي دعا فيها إلى توسيع النقاش حول موضوع إلغاء عقوبة الإعدام، وكذلك إقدام الملك على العفو على عدد من المحكومين بالإعدام، مضيفا "هناك إرادة سياسية تدفع المحافظين إلى مراجعة مواقفهم".
ويبدو أنَّ مطلب إلغاء عقوبة الإعدام في المغرب يسير نحو التحقق؛ فقد أعلنت أمينة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أنّ المجلس "سيصطف بكل وضوح مع المطالبين بإلغاء عقوبة الإعدام، ودعم النهوض بالحق في الحياة، بما يتلاءم مع المقتضيات الدستورية والتزامات المغرب الدولية في مجال حقوق الإنسان".
بوعياش، التي وضعت مضمون الفصل 20 من دستور 2011 الذي ينص على أنّ الحق في الحياة هو أسمى حقوق الإنسان، انتقدت بشدّة تردّد الدولة في إلغاء عقوبة الإعدام، قائلة "هناك تردد كبير في تفعيل الفصل 20 من الدستور، وبالتالي الإبقاء على عقوبة الإعدام"، داعية إلى عقد حوار وطني "من أجل فكّ عُقدة هذا التردد".
في هذا الإطار، قال شوقي بنيوب، المندوب الوزاري لحقوق الإنسان، إن المندوبية الوزارية لحقوق الإنسان مستعدة لرعاية حوار موسع حول إلغاء عقوبة الإعدام، واضعا شرْط أنْ يشارك في الحوار "أصحاب الرأي لا أصحابَ المواقف، لأنه بعد الحادث الإرهابي الذي شهدته منطقة إمليل، لو أجري استطلاع رأي لكانت الأقلية التي تطالب بإلغاء عقوبة الإعدام أقلّية قليلة جدا، ولكانت النتيجة كارثية".
وأضاف بنيوب أنّ المندوبية الوزارية لحقوق الإنسان تلتزم بتوفير أجواء حوار رصين حول إلغاء عقوبة الإعدام، يُشرف عليه المجتمع المدني، ويشارك فيه أهل الرأي والاختصاص قصْد التناظر، مشدّدا على أنّ الحوار يجب أنْ تُقدّم فيه أوراق مكتوبة ومعلّلة بمختلف النصوص القانونية والدستورية وغيرها، وأنْ يكون المشاركون فيه من الخبراء القانونيين والأساتذة الجامعيين والحقوقيين والمختصين في المجال الجنائي.
ويبدو أنّ المؤسسات المسؤولة عن إنفاذ القانون تسير نحو الإلغاء التدريجي لعقوبة الإعدام، إذ قال ممثل رئاسة النيابة العامة "إننا نستحضر المصلحة العليا للجميع بنفَس حقوقي، وسنتوجه إلى قضاة النيابة العامة بالتطبيق السليم للدستور، وجعلها منهاجا"، لافتا إلى أنّ التوجه العالمي يسير نحو إلغاء عقوبة الإعدام.
من جهتهما، عبّر كل من سفير سويسرا وسفيرة النرويج بالمغرب عن دعمهما للجهود التي يبذلها الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام في سبيل إلغاء هذه العقوبة، وقال سفير سويسرا إنّ عقوبة الإعدام "لا تضرب فقط حق الإنسان في الحياة، بل هي إهانة للكرامة الإنسانية"، معتبرا أنّ الجمع العام للائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام "سيكون خطوة جديدة في اتجاه إلغاء عقوبة الإعدام بالمغرب".
واعتبر المتدخلون في الجلسة الافتتاحية للجمع العام للائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام أنّ هذه العقوبة لا تؤدّي إلى تقليص نسبة الجريمة، وقال منسق ائتلاف المحامين من أجل إلغاء عقوبة الإعدام إن القول "عقوبة الإعدام تُستغل للانتقام السياسي، وليس إدماج الجناة في المجتمع"، معتبرا أنّ إلغاء هذه العقوبة "يتطلب منا عملا شاقا، لغياب الإرادة السياسية لإلغائها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.