الكاتب الوطني أحمد التاقي يشرف على تأسيس مكتب نقابي للاتحاد العام لمهنيي النقل بالبئر الجديد    باميون غاضبون من وهبي: الأصالة والمعاصرة تحول إلى بائع حزبي متجول    رئيس مجلس النواب الليبي : الليبيون إستبشروا خيراً بفضل جهود المغرب    باريس تستدعي سفيرها لدى أنقرة بعد تصريحات أردوغان النارية بحق ماكرون    بكاميرا منبثقة وتقنيات متطورة.. هكذا سيكون هاتف Xiаomi المنتظر    بعد تغلبه على الأميركي غيثي.. نور محمدوف يعلن اعتزاله    15 سنة نافذة لطالب انفصالي متهم بقتل ناشط أمازيغي في مراكش    تفاصيل الحالة الوبائية في جهة فاس مكناس    شاهدوا.. سلطات الناظور تشرع في تنزيل حظر التجوال الليلي بمختلف أرجاء المدينة لمواجهة وباء كورونا    المكتب الوطني للسياحة يرفع عدد رحلات رايان اير تجاه المغرب إلى 58 أسبوعياً    الهوية.. خطاب أزمة    هل تشدد السلطات مراقبة الأسواق الكبرى لصد "كوفيد-19" بالبيضاء؟    جمعية تنتقد وضع المقاهي والمطاعم بمدينة خنيفرة    تفكيك شبكة للهجرة السرية بالناظور نصبت على شبانا في الملايين !    "الشارقة للفنون" تقترب من إطلاق منصة أفلام ثالثة    نصر دبلوماسي.. زامبيا تفتح سفارة فاخرة بالمغرب بعد سحب اعترافها بالبوليساريو (صور) !    المستشفى العسكري المغربي ببيروت يحقق الأهداف المرجوة    المقاتل الروسي حبيب محمدوف يعلن اعتزاله بعد الفوز على الأمريكي غايتجي    أليُوم يدير "نهائي الكنفدرالية" بين بركان وبيراميدز    حبيب يسحق الأمريكي "غيتشي" ويقرر الاعتزال    عادل بنحمزة: العدالة والتنمية ليس حزبا مزعجا -حوار    عامل الحسيمة ورئيس المجلس البلدي يجتمعان بممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان لإطلاق مبادرة سلامة في العمل    "قادة الظل" .. مفاتيح سباق الانتخابات الأمريكية نحو "البيت الأبيض"    أردوغان يقطر الشمع على ماكرون، و يطالبه يإجراء "فحص على صحته العقلية"    بحر سبتة المحتلة يلفظ جثتي مهاجرين في أقل من 72 ساعة    تحديد فترة استثنائية للتسجيل في الأقسام التحضيرية    فرنسا تستدعي سفيرها لدى تركيا عقب تصريحات أردوغان بحق ماكرون    تشكيك أردوغان بالصحة العقلية لماكرون يدفع فرنسا لاستدعاء سفيرها في تركيا    جهة الشرق تحصي 448 إصابة بكورونا و3 وفيات    العثور على جثث لثلاثة مغاربة ومصري ماتوا اختناقاً في حاوية وصلت البارغواي قادمة من صربيا    أياكس يحقق رقما قياسيا بعد سحق فينلو ب13 هدفا    العيون...توقيف قاصر بتهمة إضرام النار عمدا والتخدير    مصدر خاص ل"القناة": الناصيري يجتمع غدا بغاموندي لتدارس الوضع داخل الوداد    منظمة الصحة العالمية: شهور صعبة جدا تنتظر بلدان العالم في مواجهة كورونا    فرانسا حمرات فاردوگان. استدعات سفيرها: تصريحات رئيسكم غير مقبولة    دوري أبطال إفريقيا.. تحضيرات الأهلي المصري لمواجهة الرجاء    الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يدخل الحجر الصحي بسبب كورونا    لليوم الثاني تواليا. بعثة المينورسو جات للمحتجين فالكَركَرات وما بغاوش يحلو الطريق    بطولة إيطاليا: خسارة ثانية تواليا لأطالانطا وانتر يعود لسكة الانتصارات    الا ستاذ الدكتور ادريس بوهليلة في ذمة الله    "نقابة الحلوطي" ترفض الإجهاز على أجور الشغيلة.. وتدعو لتضريب "الممتلكات الفاخرة"    فيتش: كورونا أضر بشدة بالأوضاع المالية للمغرب    الرئيس الفرنسي يُشْهِرُ الحرب على الإسلام    أمريكا تستأنف تجارب حول لقاحين ضد "كوفيد-19"    رحيل المنتج السينمائي المغربي يونس آيت الله    البنك الدولي: 93 جماعة حضرية بالمغرب نشر قوائمها المالية في 2020 مقابل 11 في بداية 2019    "البام" يقتني مقرا إداريا بالعاصمة بمليار.. وهبي يخطط لاقتناء مقرات جديدة- التفاصيل    جمعية الأطلس الكبير ومركز التنمية لجهة تانسيفت يعيدان أمل الحياة بساحة جامع الفنا    في مثل هذا اليوم 24 أكتوبر 680: وقوع معركة كربلاء بين الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب وأهل بيته وأصحابه وجيش الخليفة يزيد بن معاوية    الرابور المغربي "كانية" يصدر أغنيته الجديدة "مكتاب" بعد "إن شاء الله"    رفيقي يكتب عن: ازدراء الاديان بين المسلمين وغيرهم    متحفان بالرّباط يفتحان الأبواب أمام التلاميذ مجّانا    "إنا كفيناك المستهزئين"    من أين جاءت الرسومات المسيئة إلى النبي؟    "دركي البورصة" يرفع من وتيرة ملفات تأديب شركات سوق الرساميل    "شبح كورونا والجفاف" يحوم فوق رؤوس الفلاحين في جهة مراكش    باحث يخوض في "اللغات الأم وتحصيل المعجم"    الإرهاب في زمن تكنولوجيا التواصل ضرورة تجفيف رسائل الكراهية والعنف -ندين قتل الأستاذ بفرنسا-    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الطوفان الثاني" .. فاتح ينبش في حرب العراق
نشر في هسبريس يوم 25 - 09 - 2020

صدرت حديثا للروائي العراقي فاتح عبد السلام رواية جديدة موسومة ب"الطوفان الثاني"، عن الدار العربية للعلوم ببيروت، مواصلا المكوث الأبديّ في كنف الحروب، ووفيا لمشروعه السرديَّ في البحث عن ذلك المعادِل المستحيل لانهيارات الحروب.
وفي هذا العمل الإبداعي يجري الروائي العراقي في روايته "الطوفان الثاني" وراء عراق الحلم أو العراق المشتهى، كيف كان وكيف صار، عبر الغوص في حكايات شخوصه الباحثة عن الفرح ولو كان لحظيا طفوليا.
عين السارد في "الطوفان الثاني" على ذلك العراق "الحلم" بين الحروب، يرصده في نفسية الشخصيات المتعددة، التي تكاد تجمعها صفة "الحالمين"، والذين كما كتب الناشر "يشتّقون من تاريخ أوجاعهم مَسرّات بطعم الطفولة، وهم يروون لحظاتِ ما قبل النهايات.."، شخصيات يكاد القارئ يسمع "نحيبها وأحلامها (...) من طوفان عظيم يغمر الأمكنة والأزمنة، لتولد لهم مواقيتُ جديدة للحُلم والحُبّ والأمل تتحدّى حصار الخيبات".
الروائي المرموق فاتح عبد السلام، كما في العديد من أعماله الإبداعية، جعل العراق محورا لسرد متشظ، بلغة شعرية توحي بذلك العشق الدفين من مغترب خبر التشظي؛ فكما يبحث عن العراق القريب في "الطوفان الثاني"، سبق له أن أبحر في عراق الحضارة في "اكتشاف زقورة" منصتا ل"تاريخ العراق القديم".
ويبقى الأديب عبد السلام، كما "زقورة"، وفيا لنبشه المستمر في "بقايا الحروب"، مانحا للقارئ المحتمل متعة "عبر ثنائيات الحياة والموت والحب والحرب والأمل والنهايات".
وعلى مدى 367 صفحة يحفر الروائي ويفكك لغز الحروب، باحثا لشخصياته التائهة بين الحلم والواقع عن فرح لا يقدر على تحطيمه أي طوفان، عالم روائي يبحث ربما، كما كتب الناشر، "عن ذلك المعادِل المستحيل لانهيارات الحروب"، و"بؤرة روائيّة تنبض تحتَ أنساق من رماد ماكِر، يُغطّي ذاتَ الأرض التي نَحتَ فيها الطُوفَانُ الأوّلُ أصوات الملاحم والأساطير وأنفَاسَ المُدن المُضيئة".
وللروائي العراقي، فضلا عن هذا العمل الجديد، أعمال أخرى منها "قطارات تصعد نحو السماء"، و"اكتشاف زقورة" 2000، و"عندما يسخن ظهر الحوت" 1993، و"حي لذكريات الطيور".
يشار إلى أن أعمال الروائي فاتح عبد السلام دُرّست في عدد من الجامعات العراقية والعربية، ونالت روايته "عندما يسخن ظهر الحوت" جائزة الدولة للرواية في العراق سنة 1993.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.